عيون العرب - ملتقى العالم العربي - المحادثة بين بطيخ. و ميّوم

 

 

 

-









يمنع منعا باتا الكلام عن الدول وسياسات الدول في المنتدى, ومن يتكلم يعرض نفسه للعقوبة



المحادثة بين بطيخ. و ميّوم
عرض رسائل الزوار 1 إلى 10 من 37
  1. ميّوم
    07-02-2019 06:03 AM - permalink
    ميّوم
    رُمانة يا رُمانة ،-،..
    ما تخرجي من عقلي يا رُمانة.
  2. بطيخ.
    05-18-2019 11:53 AM - permalink
    بطيخ.
    شكرا ميومتي
  3. ميّوم
    05-18-2019 09:02 AM - permalink
    ميّوم
    مبروككك البنفسجي رُمّانة .
  4. بطيخ.
    05-17-2019 05:59 PM - permalink
    بطيخ.
    رواية
    تستمر لكثر من عشرين فصل
  5. ميّوم
    05-17-2019 05:18 PM - permalink
    ميّوم
    هل تعرف أي شي عن الدموع؟؟.. كيف تعمل؟؟..
    ولما ندمع عند التثاؤب؟.. إليكَ الإجابات بموضوعي
    البسيط وإلتمعت عيناه ترجمةً لخيبةٍ تُصيب قلبه|الدموع .


    -
  6. ميّوم
    05-17-2019 05:01 PM - permalink
    ميّوم
    رُمانة تشان كيف حالكِ..
    عندي سؤالٌ بسيط.. قصّتكِ دي رواية
    ولا قصة قصيرة؟؟.. < ناوية تقرأها لمّا تفضى .
  7. بطيخ.
    05-16-2019 09:29 PM - permalink
    بطيخ.
    ذلك الحلم الصغير الذي راودك منذ الطفولة ، أين فقدته ؟
    في أي معركة تاهت آمالك من بين هذه المعارك في ساحة الحياة؟
    قبل أن يغرقك اليأس فس ظلامه ، نور خفيف سطع في الأفق مذكراً إياك ان وبالرغم من كل هذه المآسي ، أنت تستحق الحياة
    نوركم عبر الصورة
  8. ميّوم
    05-16-2019 09:21 PM - permalink
    ميّوم
    هناك سحرٌ خاص يعيش بيننا، لكنّنا لا نراه!..
    إنه سحر الطبيعة.
    Nature~
  9. بطيخ.
    05-16-2019 02:46 AM - permalink
    بطيخ.
    تصدمنا الحياة بعواصف تتأرجح بنا بكل الجهات ، لكن ورغم كل شيء هناك طيف أمل صغير نزداد تشبثاً به مع ازديادها لأن لا مخرج غيره
    عصفت بها الحياة مراراً ، وفي ليلة واحدة انقلبت حياتها قبل أن تلتقي به
    هل كان هو طيف الأمل المنشود؟ أم مجرد ترنيمة من السواد تهشم آخر ما تبقى من عالمها؟
    بعد لقائها به ومعرفتها ان له علاقة بأخيها ، كيف ستجري الأمور بين سوزي ومارك؟
    طيف يأس يأتي كنذير شؤم في الأنحاء ، كيف ستقاومه؟
    الفصل الثاني من رواية المبدعة فريال "انتماء"
    من هنا
  10. ميّوم
    05-13-2019 02:09 PM - permalink
    ميّوم
    كُن سببي، كُن مستقبلي الزاهر!
    فأنا لا أتظاهر أو أخفي شيئًا، أنا فقط كما أنا..
    أريد أن أخبرك أنني واقفٌ بالمكان الذي إخترته لي، لذا...

    أخبرني، أين أجدُك؟!.
    : أخبرني، أينَ أجدك؟|karnevalَ ،

الساعة الآن 02:23 AM.


Powered by: vBulletin Copyright ©2000 - 2006, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO
جميع الحقوق محفوظة لعيون العرب
2003 - 2011