العودة   عيون العرب - ملتقى العالم العربي > عيون الأقسام الأدبية > قصص قصيرة

قصص قصيرة قصص قصيرة,قصه واقعيه قصيره,قصص رومانسية قصيرة.

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم منذ /03-02-2011, 06:51 PM   #1

 
الصورة الرمزية إريال
عضوه ممـيزة بعيون العرب

إريال غير متواجد حالياً

  رقم العضويه : 666802
  تاريخ التسجيل : Jun 2010
   الاقآمة : السعودية
  المشآركآت : 4,529
  النقاط : إريال has a reputation beyond reputeإريال has a reputation beyond reputeإريال has a reputation beyond reputeإريال has a reputation beyond reputeإريال has a reputation beyond reputeإريال has a reputation beyond reputeإريال has a reputation beyond reputeإريال has a reputation beyond reputeإريال has a reputation beyond reputeإريال has a reputation beyond reputeإريال has a reputation beyond repute

إرسال رسالة عبر مراسل AIM إلى إريال
Wink قصة قصيرة عن الصدق




الصدق
قال أبو عبد الله الرملي: رأيت منصورًا الدَّيْنَوَرِيَّ في المنام فقلت له: ما فعل الله بك؟ قال: غفر لي ورحمني وأعطاني ما لم أُؤَمِّل، فقلتُ له: أحسن ما تَوَجَّه العبد به إلى الله ماذا؟ قال: الصدق، وأقبحُ ما توجَّه به الكذب.

-قال الشيخ عبد القادر الجيلاني –رحمه الله-: بَنَيْتُ أمري على الصدق، وذلك أني خرجت من مكة إلى بغداد أطلب العلم، فأعطتني أُمِّي أربعين دينارًا، وعاهدتني على الصدق، ولمَّا وصلنا أرض (هَمْدَان) خرج علينا عرب، فأخذوا القافلة، فمرَّ واحد منهم، وقال: ما معك؟ قلت: أربعون دينارًا. فظنَّ أني أهزأ به، فتركني، فرآني رجل آخر، فقال ما معك؟ فأخبرته، فأخذني إلى أميرهم، فسألني فأخبرته، فقال: ما حملك على الصدق؟ قلت: عاهدَتْني أُمِّي على الصدق، فأخاف أن أخون عهدها. فصاح باكيًا، وقال: أنت تخاف أن تخون عهد أُمِّك، وأنا لا أخاف أن أخون عهد الله!! ثم أمر بردِّ ما أخذوه من القافلة، وقال: أنا تائب لله على يديك. فقال مَنْ معه: أنت كبيرنا في قطع الطريق، وأنت اليوم كبيرنا في التوبة، فتابوا جميعًا ببركة الصدق وسببه.

- عن أنس بن مالك t قال: عمِّي أنس بن النضر – سُمِّيت به- لم يشهد بدرًا مع رسول الله r فكبُر عليه، فقال: أول مشهد قد شهده رسول الله r غبتُ عنه!! أما والله لئن أراني الله مشهدًا مع رسول الله r ليَرَيَنَّ اللهُ ما أصنع. قال: فهاب أن يقول غيرها، فشهد مع رسول الله r يوم أُحُد من العام المقبل، فاستقبله سعد بن معاذ، فقال له أنس: يا أبا عمرو، إلى أين؟ قال: مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلاً واهًا لريح الجنة!! أجدها دون أُحُد. فقاتل حتى قُتل، فوُجِدَ في جسده بضعٌ وثمانون من بين ضربة وطعنة ورمية، قالت عمَّتِي الرُّبَيِّعُ بنت النضر: فما عَرَفت أخي إلاَّ ببنانه. ونزلت هذه الآية:

- عن الحافظ أحمد بن عبد الله العجلي، قال: رِبْعِيُّ بن حِرَاشٍ، تابعي ثقة، لم يكذب قط، كان له ابنان عاصيان زمن الحجاج، فقيل للحجاج: إنَّ أباهما لم يكذب قط، لو أرسلت إليه فسألتَه عنهما. فأرسل إليه فقال: أين ابناك؟ فقال: هما في البيت. فقال: قد عفونا عنهما بصدقك.

- عن شداد بن الهاد: أن رجلاً من الأعراب جاء إلى النبي r فآمن به واتبعه، ثم قال: أُهَاجِرُ معك. فأوصى به النبي r بعضَ أصحابه، فلمَّا كانت غزوةٌ غَنِمَ النبي r سَبْيًا فَقَسَمَ، وقَسَمَ له، فأعطى أصحابه ما قَسَمَ له، وكان يرعى ظهرهم، فلمَّا جاء دفعوه إليه، فقال: ما هذا؟ قالوا: قَسَمٌ قسمه لك النبي r. فأخذه، فجاء به إلى النبي r، فقال: ما هذا؟ قال: "قَسَمْتُهُ لَكَ". قال: ما على هذا اتَّبَعْتُك، ولكني اتبعتك على أن أرمى إلى ها هنا - وأشار إلى حلقه بسهم - فأموت فأدخل الجنة. فقال: "إِنْ تَصْدُقِ اللهَ يَصْدُقْكَ". فلبثوا قليلاً ثم نهضوا في قتال العدو، فأُتِيَ به النبيُّ r يُحْمَلُ قد أصابه سهم حيث أشار، فقال النبي r: "أَهُوَ هُوَ". قالوا: نعم. قال: "صَدَقَ اللهَ فَصَدَقَهُ". ثم كفَّنه النبي r في جُبَّة النبي r، ثم قدَّمه فصلَّى عليه، فكان فيما ظهر من صلاته: "اللَّهُمَّ هَذَا عَبْدُكَ خَرَجَ مُهَاجِرًا فِي سَبِيلِكَ فَقُتِلَ شَهِيدًا أَنَا شَهِيدٌ عَلَى ذَلِكَ".

الصدق فوائد وثمرات

الصدق : قارة لم تكتشف بعد


ان للصدق فوائد جليلة وثمرات عديدة يجنيها الصادق بصدقه ويسعد بهذا الخلق العظيم في الدنيا والاخرة..
الصدق دليل على الايمان والاحسان وهو دليل على البراءة من النفاق وهو يؤدي الى الخير وحسن العاقبة
والصدق يدخل الجنة وينجي من النار والصدق ينجي العبد من اهوال يوم القيامة والصدق يورث الجنة .
والصدق يورث الطمأنينة والراحة النفسية والصدق يورث منازل الشهداء والصدق يورث البركة في كل شيء
والصدق يورث معية الله.................
حديث نبوي شريف عن الصدق
عن ابن مسعود رضي الله عنه ان النبي صلى الله عليه وسلم قال (ان الصدق يهدي الى البر وان البر يهدي الى الجنة وان الرجل ليصدق حتى يكتب عند الله صديقا وان الكذب يهدي الى الفجور وان الفجور يهدي الى النار وان الرجل ليكذب حتى يكتب عند الله كذابا) صدق رسولنا صلى الله عليه وسلم
اللهم انا نسألك الصدق في القول والعمل والفعل ونسألك اللهم ان نكون من الصادقين اللهم امين

لا تنسوني وابني عبدالرحمن رحمه الله من دعائكم
منقول









سبحآن الله وبحمده .. سبحآن الله العظيم

 
قديم منذ /03-03-2011, 09:31 AM   #2

 
الصورة الرمزية اسيرة الصمت ..
عضو نشيط

اسيرة الصمت .. غير متواجد حالياً

  رقم العضويه : 759951
  تاريخ التسجيل : Jan 2011
   الاقآمة : السعوديه
  المشآركآت : 580
  النقاط : اسيرة الصمت .. will become famous soon enoughاسيرة الصمت .. will become famous soon enough

الله يعطيك العافيه
-قصه قصيره ولاكنها حملت معنى رائع؟..
فشكرا لك غاليتي ..




اتريد ان تعرف من انا اسال رفيق اسراري وايامي اساله ان اجابك فستعلم من انا نعم اتسالني من هو هو رفيق احلامي وايامي هو الصمت الذي اصبح دواء احزاني نعم اتسالني كيف يجيبك فلتحاول بالاعيبك ان تعرف منه من انا فان استطعت ان تجعل الصمت يجيبك فلتكن قد ملكت كل شيء عني
فانا الصمت والصمت انا

 
قديم منذ /03-03-2011, 12:18 PM   #3

 
الصورة الرمزية إريال
عضوه ممـيزة بعيون العرب

إريال غير متواجد حالياً

  رقم العضويه : 666802
  تاريخ التسجيل : Jun 2010
   الاقآمة : السعودية
  المشآركآت : 4,529
  النقاط : إريال has a reputation beyond reputeإريال has a reputation beyond reputeإريال has a reputation beyond reputeإريال has a reputation beyond reputeإريال has a reputation beyond reputeإريال has a reputation beyond reputeإريال has a reputation beyond reputeإريال has a reputation beyond reputeإريال has a reputation beyond reputeإريال has a reputation beyond reputeإريال has a reputation beyond repute

إرسال رسالة عبر مراسل AIM إلى إريال

وين الردو بس واحدة إلى ردت





سبحآن الله وبحمده .. سبحآن الله العظيم

 
قديم منذ /03-03-2011, 03:42 PM   #4

 
الصورة الرمزية ╝◄♥ سهم الحب ♥►╚
عضو مميز في النشآطآت الرمضآنيهِ

╝◄♥ سهم الحب ♥►╚ غير متواجد حالياً

  رقم العضويه : 744660
  تاريخ التسجيل : Dec 2010
   الاقآمة : في قلوبكم جميعا
  المشآركآت : 12,122
  النقاط : ╝◄♥ سهم الحب ♥►╚ has a reputation beyond repute╝◄♥ سهم الحب ♥►╚ has a reputation beyond repute╝◄♥ سهم الحب ♥►╚ has a reputation beyond repute╝◄♥ سهم الحب ♥►╚ has a reputation beyond repute╝◄♥ سهم الحب ♥►╚ has a reputation beyond repute╝◄♥ سهم الحب ♥►╚ has a reputation beyond repute╝◄♥ سهم الحب ♥►╚ has a reputation beyond repute╝◄♥ سهم الحب ♥►╚ has a reputation beyond repute╝◄♥ سهم الحب ♥►╚ has a reputation beyond repute╝◄♥ سهم الحب ♥►╚ has a reputation beyond repute╝◄♥ سهم الحب ♥►╚ has a reputation beyond repute

إرسال رسالة عبر مراسل Yahoo إلى ╝◄♥ سهم الحب ♥►╚

شكرا ع القصه الروعه







اللهم إني أشتاق لرؤياك و لكني مازلت أعصاك ،

فـنقني و طهرني قبل أن ألقاك .. ♥








 
قديم منذ /03-08-2011, 07:48 PM   #5

 
الصورة الرمزية فَجْر ؛
◦ فريق فتيات الدّعوة

فَجْر ؛  غير متواجد حالياً

  رقم العضويه : 781140
  تاريخ التسجيل : Mar 2011
   الاقآمة : ◦ الجَنَّة مَوطن الغُربَاء . .
  المشآركآت : 19,488
  النقاط : فَجْر ؛  has a reputation beyond reputeفَجْر ؛  has a reputation beyond reputeفَجْر ؛  has a reputation beyond reputeفَجْر ؛  has a reputation beyond reputeفَجْر ؛  has a reputation beyond reputeفَجْر ؛  has a reputation beyond reputeفَجْر ؛  has a reputation beyond reputeفَجْر ؛  has a reputation beyond reputeفَجْر ؛  has a reputation beyond reputeفَجْر ؛  has a reputation beyond reputeفَجْر ؛  has a reputation beyond repute




 
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
قصة عن الصدق إريال قصص قصيرة 2 08-31-2012 01:31 AM
الصدق شجن الأيام مواضيع عامة 0 10-20-2010 03:10 AM
((الصدق)) ●أفهمـטּـي تملڪنّـي● حوارات و نقاشات جاده 6 08-08-2010 04:13 PM
الصدق تئلمت بس تعلمت الكتاب والسنة - على مذاهب أهل السنة والجماعة 1 04-06-2008 11:37 PM
الصدق سعيدة الكتاب والسنة - على مذاهب أهل السنة والجماعة 5 06-20-2006 09:40 PM


الساعة الآن 05:45 PM.


Powered by: vBulletin Copyright ©2000 - 2006, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO
جميع الحقوق محفوظة لعيون العرب
2003 - 2011