مميزة :: أعِدْني...إلى عالَم النُّور! - الصفحة 51

 

 

 

-
 


Like Tree953Likes
موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع التقييم: تقييم الموضوع: 13 تصويتات, المعدل 5.00. انواع عرض الموضوع
قديم 09-06-2012, 10:00 PM   #251
عضو نشيط جداً
الحاله: The song of the sea ~
 
الصورة الرمزية Tωiłight ♫
 
تاريخ التسجيل: Jul 2012
العضوية : 866447
مكان الإقامة: Spirit world ~
المشاركات: 3,774
الجنس: أنثى
مرات الإعجاب: تلقى 1204 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 1395 مرات الإعجاب التي أعطاها

مشاهدة أوسمتي

نقاط التقييم: 7109
Tωiłight ♫ has a reputation beyond reputeTωiłight ♫ has a reputation beyond reputeTωiłight ♫ has a reputation beyond reputeTωiłight ♫ has a reputation beyond reputeTωiłight ♫ has a reputation beyond reputeTωiłight ♫ has a reputation beyond reputeTωiłight ♫ has a reputation beyond reputeTωiłight ♫ has a reputation beyond reputeTωiłight ♫ has a reputation beyond reputeTωiłight ♫ has a reputation beyond reputeTωiłight ♫ has a reputation beyond repute



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة zhooor مشاهدة المشاركة
خخخخخخ
خلاص خلي البارت يجي اول


متا راح يجي شكلةة اسحبت علينا =_="




التوقيع




آلتوقيعع زعلآن مني xD . .

Tωiłight ♫ غير متواجد حالياً  
قديم 09-06-2012, 10:12 PM   #252
عضو نشيط جداً
الحاله: ..
 
الصورة الرمزية Zhooor
 
تاريخ التسجيل: Aug 2012
العضوية : 869409
مكان الإقامة: السعودية
المشاركات: 2,095
الجنس: أنثى
مرات الإعجاب: تلقى 1711 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 667 مرات الإعجاب التي أعطاها

مشاهدة أوسمتي

نقاط التقييم: 8118600
Zhooor has a reputation beyond reputeZhooor has a reputation beyond reputeZhooor has a reputation beyond reputeZhooor has a reputation beyond reputeZhooor has a reputation beyond reputeZhooor has a reputation beyond reputeZhooor has a reputation beyond reputeZhooor has a reputation beyond reputeZhooor has a reputation beyond reputeZhooor has a reputation beyond reputeZhooor has a reputation beyond repute
الأصدقاء:(52)
أضف Zhooor كصديق؟
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عاشقه avril lavigne مشاهدة المشاركة
متا راح يجي شكلةة اسحبت علينا =_="
ما بتقعدي بكرة الصبح الافيه البارت
وردود كثيرة اني كل يصير لي كده
Zhooor غير متواجد حالياً  
قديم 09-06-2012, 10:23 PM   #253
فخر روايات انمي/زنوبيا
الحاله: " أرِحنا بها يا بِلال "
 
الصورة الرمزية imaginary light
 
تاريخ التسجيل: May 2012
العضوية : 860880
المشاركات: 44,903
الجنس: أنثى
مرات الإعجاب: تلقى 12619 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 5523 مرات الإعجاب التي أعطاها

مشاهدة أوسمتي

نقاط التقييم: 2147483647
imaginary light has a reputation beyond reputeimaginary light has a reputation beyond reputeimaginary light has a reputation beyond reputeimaginary light has a reputation beyond reputeimaginary light has a reputation beyond reputeimaginary light has a reputation beyond reputeimaginary light has a reputation beyond reputeimaginary light has a reputation beyond reputeimaginary light has a reputation beyond reputeimaginary light has a reputation beyond reputeimaginary light has a reputation beyond repute



:
:
:
:



طاقتها الخفيفة الحانية تلك كانت مألوفة لدى ساكورا
و هكذا انصَاعت إلى يدِ المرأة الاكبر سنّاً تقودها عبر الممر.

في طريقها ألقَت نظرةً خاطفة خلفَها و التفتت للأمام بسرعة
ومنظر "صديقها " سائراً إلى قاعةِ الانتظار ,و معه زعيم القرية جنباً إلى جنب كانَ ...لسبب لا تفهمه ...يجعلها تريد أن تكون هناك
سائرةً بينهما
لا أن تُتْرَك في الخلف ترقُبهما من بعيد

:
:
:

=6=

:
بعد خروج ساكورا من عندِ تسونادي , طلبَ إليها ساسكي أن تنتظرَه حيث كانَ جالساً مع ناروتو في قاعة الانتظار ,واطمئَنّ كيف استجابت-ولو بسأم- لناروتو وهو يربّت بجانبه على المقعد الطويل , كدعوة لها للجلوس.

اتجَه ليجلِس قُبالة النينجا المعالجة المُخضرمة , وهي تُسلّمه نتائج الفحوص التي اطّلع عليها بملل
~مالجديد تحت الشمس؟ فقدان ذاكرة واضح
و...


لفتَ انتباهه شيء امتَصَّ الارهاقَ الذي كان يعلو وجهه, قبل أن يقول:

-حقنة في الجهاز العصبي؟؟؟
-كما قرأتَ
تركَ التقرير الطبيّ ملتفتاً إليها , لتشرَح :
-يبدو أن كابوتوأعطاها لساكورا قبل أن تصحو, ليضمن السيطرة عليها. تأثير التركيبة الدوائية التي حقنها بها يجعل الأعصاب غير قادرةٍ تماماً على نقلِ كلّ الرسائل الدماغية إلى الجسم,و لنحمدِ الله إذاً على فقدان الذاكرة الكُلي لدى زوجتك, لولاهُ لاستمرّ في إعطائها تلك الحقنة القوية بشكلٍ دوريّ, و ربّما كانت لتموت من جرّاء ذلك. بسبب تأثير التركيبة الدوائية, هي لا تشعر بالجوع و العطش, و ربما ستلاحِظُ عليها أموراً أخرى كالأرق , وعدم البكاء, الخ... هذه الأعراض ستتلاشى روَيداً, حين يبدأ جسمها بالتّخلّص من تأثير التركيبة , عندها -وبما أنّ الأمر مُتعلّق بالاعصاب-توقّعْ نوبات غضب من قبلِ ساكورا


مرّر يده في شعره, وهو متّكئٌ بمرفقه على الطاولة , وعادَ ينظر إليها :
-نوباتُ غضب؟
- هذا سيكون طبيعيّا و متوَقّعاً في حالتها, تماما كالجرح ,ألا يسبب التآمه إحساساً بالحكّة؟ نوبات الغضب تلك هي بمثابة "حكة" في جهازها العصبي تدُلّ على أنّه آخذٌ بالعودة إلى وضعه الطبيعي .عليكَ أن تعرِف كيفَ تحتويها بالشكل الصحيح, كصديق, تماماً كما أفهمتَها,وتماماً كما ستحتاجُك في هذه الفترة

-وبعدَ زوالِ مفعول الحقنة ؛هل سيكون سليماً إخبارُها بأني زوجها و أن لديها إبنة ؟
-إيّاك ,إياك! كلّ ما عرفتْه ساكورا هو ما أخبرها به كابوتو, لتكتشِف بعدها أنه كان يكذب .لنْ يكونَ سهلاً كسبُ ثقتِها . قد تتساءلُ بعد كلّ معلومة تكتسبُها منك:ماذا لو كان هذا الرجل أيضاً كاذباً .خاصّةً...مسألة كونك زوجُها.

تنهّد بارهاقٍ قبل أن يقول:
-حسناً ,هي قالتْ شيئاً كهذا عندما كنا في طريق العودة.ما يُحَيّرُني : لماذا لَن تُصدِّقَني في حينِ صدّقتْه؟!
-تخيّل أنك مكانَها, تصحو لتجِدَ نفسَك لا تعرف شيئاً عن ...نفسِك.لا اسم, لا هويّة, لا ماضٍ,كأنك لا أحد,
عندَها ستُريدُ أن تَقبلَ أوّل ما يُقالُ لك على أنه صحيح, خصوصاً
إذا قِيلت المعلومات بطريقة مَدروسة , و بأسلوب مخمليّ, كما فعلَ كابوتو مع ساكورا, فالماكِر نينجا طبّيّ و قد كان يعرف كيف يتعامل مع وضعِها...قُل لي؛بِمَ أجَبتَها؟

-أخبرتُها بأنها ليست مضطرة لتصديق ما يُقال , و أن كل ما عليها فعله هو ترك الأمر لحدسِها


مازحَتْه قليلاً:
-لطيف,لطيف. من أين أتيتَ بهذه الحكمة ؟فهي في غنىً عن أحدٍ يرجوها أن تثق به, ذلك يزيدُ الطّين بلة . فعلاً ما تحتاجه هو أن ترى و تلمس و تعرف بنفسها-صدقَ ما يُقال. فإذا حصلَ واكتشفت بنفسِها الرابطةَ الحقيقيّةَ بينكما, عندها لا تكذِب عليها بلِ اعترف بكلّ بساطة
- إذاً, هي من الممكنِ أن تجمع اثنين مع اثنينِ و تكتشف أننا متزوّجان؟
-طبعاً, فهي فقدت ذاكِرتها -لا ذكاءَها. قد تستنتِج عاجلاً أم آجِلا , لكنّني أتمنى أن يتأخّر اكتشافها للحقيقة, إلى أن تعتادَ عليك أنت و ميكو. لا تغفَل عن أنّ"استنتاجها" أو "اكتشافها" شيء, و تذكُّرَها شيءٌ آخر


صمتت قليلاً لتمنحَه فرصة ترتيب كلّ تلك المعلومات في ذهنه, وهو يُمسّد جبينه,ثمّ تابعت برزانةٍ عل غير عادتِها:

-أنت قلتَ لها المطلوبَ تماماً ؛أنك صديقها. طبّق ذلك و لتبقيَا صديقَينِ ...فقط صديقان ...لا أكثر. وانتبه أيها اللّمّاح , فهي بعد زوالِ مفعول الحقنة قد تسعى لملءَ الخواءِ العاطفيّ الذي تُحِسّه, عندها فإنها لا شعوريّاً قد تحاوِل سكْبَ فَيضَ مشاعِرها لديكَ أنت...وعندها عزيزي عليكَ أن ...تصُدّها
قالت ذلك وهي تدفعُ ناحيَته بكأسِ ماءٍ كان أمامَها, فتلقّفه جافّ الشّفتين و شرب. أليُخفيَ إحراجَه من الاستماع إلى موضوعٍ شخصيٍّ كهذا, أم لأنّه كان فعلاً عطِشَاً...لَم تكُن متأكِّدة


انتظرته بصبرٍ, حتى أفرغَ الكأسَ عن بُكرة أبيه, ثمّ باعدَ بين ساقيه ليتّكئَ عليهما و القدح بين يديه, كأنه كنز وهو يتشاغَل بتأمله دون أن ينطقَ بكلمة.كما هو متوَقعُ منه.

تابعَت :
- كُن ثابتاً فهذا لِصالِحكما. إذْ لو ...تعاملتَ معها كأكثرَ من صديقة-حتى إن اكتشفتْ أو استنتجت الحقيقة- فإنّها... بعد ذلك , قد تُحِسّ أنك استغلّيت عاطفَتَها-و لو كانت هيَ التي بادَرَت
-فهمت سيدتي
أجابَ بسرعة

وهي قدّرت الانزعاج الذي حاوَلَ إخفاءه , فانتقلَت برشاقة إلى نقطةٍ أخرى:
- مُتَوَقّعٌ أن تلمسَ لديها اضطراباً و شكّاً و عدائية.تفهّم ذلك و لا تنسَ ما بدَرَ منكَ تجاهَها-لقد أخبرني ايتاتشي بكلّ شيءٍ كما تعلم. أستطيعُ أن أتصوّر كَم أرعَبتَها.طبعاً, أفهمُ موقفك تماماً, لكنّني فقط أنبّهك مِن كونِها قد تظلّ خائفة منك بسبب ما حصل,لذا عليكَ أن تحتَرِس كيف تعاملها...هي الآن في مرحلةٍ حسّاسة. وجودها في مختبرات ذلك المهوُوس, و ضغط العمل عليها ,و الأمور التي سمعَتها منه عن ما أوهَمها أنه ماضيها-رغم أنها الآن تعرف أنه مخادع- كلّ ذلك سبّب لها ضرْباً من ضروبِ الكآبة

-هل قلتِ"ضغط العمل"؟
- نعم. أليسَ لهذا الغرضِ اختطفَها أساساً؟ليوَظّف ذكاءها في صالحه؟للأسف هو استفادَ منها حتّى الآن. ستفهم لاحقاً حين أشرح بحضورِ ناروتو فالأمر متعلّق بسلامة القرية كَكُل


و عادَتْ تتكلّم عن ساكورا, تشرحُ له كيف تجِبُ تغذيَتها , كيفَ عليه أن ينتظرها لتسأله لا أن يحثّها و يستعجِلَها لتتذكّر,كيف منَ المهم عدم المُبالَغةِ في إظهارِ أي عاطفة, بلِ التصرّف باعتياديّة و مُرونة
و غيرها الكثير

حتّى وصلت إلى:
- وقد تمّ نقلُ خبر فقدانِها للذاكرة بين الأهالي ,ففهِموا جميعا أموراً عامّة ,مثلَ أنّ ساكورا لا تعرف أنها متزوّجة ...فقط ليكونوا حذِرين أمامَها,كَونُها لا يجوزُ أن تعيشَ بمعزلٍ عنهم , بل لا بدّ أن تُحسّ بنفسِ جوّها السّابق قبلَ اختِطافِها.علينا أن نُقحِمَها في نفسِ بيئتِها الأصلية. يجب أن تعودَ لعملِها...أن تختلط بزملائها و الناس حولها...أن تسكُن في بيتِها ...-
-بيتها؟...الذي هو ...بيتي
و في رأسه:
~حقّاً؟؟؟أتتعمّدين تصعيبَ كُلّ شيء؟؟!

-و فسّر الماءَ بعد لأيٍ!!!
قالَ بهدوءٍ لَم يتوارى تحتَه نفاذ صبره

-أيّ ماءٍ و أي لأيٍ ؟!عمّ تتحدّثينَ أساساً؟!هل تظنّينَها ستقبل السكن -معي-في-نفس-البيت؟؟؟ ,ألَن تظنّني أحاوِل"استغلالها"هكذا؟
-حياتي , هيَ قبلتِ العودة معك للقرية, أوَ لن تستطيعَ إقناعها بهذا الأمر أيضاً بطريقةٍ أو بأخرى؟!
-لا أدري كم ستقتَنع بالسّكن مع شخصٍ لَم تستقِرّ بعدُ تجاهه,و كلّ ما سمعت عنه هو أنه....
وسكت متمنياً رقبة كابوتو في تلك اللحظة

-أوه نعم. فهمت من ساكرا ما أخبرها ذلك المجنون عنك أنت تحديداً.هل عرفتَ أيضاً أنّ كابوتو صوّر كونوها لها على أنها بؤرة قُطّاع طرق؟ أُقسِم أنه أسوأ منك و قصّة شيسوي وكونان آهاهاهاهاهاها
-لا تجعلي قناعَ استيائي يخدعكِ , أنا "أضحك قلبيّا"ً

تسونادي
الصلبة الشرسة المُتهكِّمة
كانت مليئة بحبٍّ و تَفَهُّمٍ لا أسرة لديها تُغدِقه عليها
فاستعاضَت بشباب القرية و شابّاتها

و هذا أحدُ المحبّبين إليها , مُحبَط و يحتاجها -رغم مُكابرته.

رقَّت كثيراً أمام سُخريَتِه الباردة وهي تتركُ الهزل,و تتكلّم بنبرة حالمة:

-مِنْ بين كلّ أكاذيبِه التي استوعَبها عقلُها, هنالك تلك الكذبة التي لَم تُصدّقها زوجتك منذ البداية. يوجَد أمورٌ لا علاقةَ للأعصاب بها, و لا تستطيع حقنة تغييرها,أمور ثابتة هناك في اليسار من جذعِ الانسان , في حُجرةٍ صغيرة لا يتعدى حجمُها قبضة اليد...القلب!كابوتو لَم يعرف أنه-رغم فقدان الذاكرة و رغم كلّ شيءٍ-لو فتحَ قلبها لوجدَ نفسَه ينظر ...إليك. ماهو ذلك الوازِع الذي جعلها تُحجِم عنه ,ها؟إنه ارتباطها بك, حبها لك, إخلاصها إليك ...تذكّر
أنّ تلك أمور راسِخة ...موجودة ...حقيقية...وتؤثّر عليها عند اللزوم. هي فقط لا تتذكرها...أنت من سيستجلِبها

لَمْ ترَ تغييراً في تعابير وجهه , لكنّ رنةً في صوتِه-بالكادِ مسموعة- جعلتها تعرف كم أثرت فيه كلماتُها , رغم تكتّمِه و إحاطة نفسِه بالبرود :
- تُحاوِلين أن تُظهريني على أني "صغيرُكِ" الذي تُهدهِدينه بكلماتٍ تُرضيه ...توقفي عن هذا الاسلوب
-هَه! صغيري ؟!!كيف تجرؤ ؟!لكن سأقبلها منك على اعتباري بمثابة أ-خ-تٍ تكبرك بسنواتٍ ق-لا-ئل


أفرحتْ قلبها ابتسامته الصغيرة جداً وهو يتجاوَب مع مشاكستها , مُستعِدّاً للمغادرة:
-أختاه...سلمي لي على كلمة "جدتي" التي تقولها لك ميكوتو
:
:
أثناء حديث ساسكي و تسونادي, كانَ حديثٌ آخر يدور في قاعة الانتظار...حديث بنكهةِ أشِعّة الشمس المشرقةِ و السماء الصافية,حيثُ جلست ساكورا بتَجَهُّمٍ , إلى جانب ناروتو , الذي ركّز فترةً بالشباك قُبالته , وهو يفكّرُ بشيءٍ يقوله , دونَ أن يكون الكلام في غير محلّه , إذ أنه فهم من ايتاتشي , ومن ثم من ساسكي-بينما كانت ساكورا عند تسونادي-أنّ العالِم المهوُوس قد أخبرها الكثير من الامور المغلوطة.
عليه أن يكون حذِراً و يبدأ بإذابة الجليد بينها و بين شخصِه الذي تظنّه "شريراً سلّمها لمغتصب"!

-و إذاً ساكو ...-

سكت فوراً وهو يرى كيفَ انتفضت بمُجرّدِ أن التفتَ متحَدّثاً إليها , فخفضَ صوتَه وهو يقول بلطف:
-هيه ,اهدأي يا فتاة...لا تخافي مني
بتكبّر أجابَتْ :
-و من قال أنني خائفة؟! أنا أعرف كيف أحمي نفسي!لست خائفة

~ يا كذابة ...
ارتدي قناع الشجاعة , لا يهم , أنا أرى خوفك من خلاله

-جيد.هذا ما اعتدته منك, عدم الخوف. أصلاً أنا أخافك أحياناً
-ها؟ انت...تخافني؟
-من حقك أن تتفاجأي , فأنتِ لا تذكُرين الضّرباتِ التي تلقّيتُها منك خلال تاريخنا معاً
-تاريخنا؟
-طبعاً!أنا و أنت و ذاكَ المتعجرف نعود معاً سنين إلى الوراء
-آآآ...أي متعجرف؟
-عندما أقول "متعجرف" أقصد ساسكي ,و حتى لا تضيعي:إذا قالَ هو "فاشل" اعرفي أنه يقصدني
-دعني أحزر .أنت أيضاً "صديقي"؟
-يااااااااه!كيف حزرتِ؟!
- هَهْ دمكَ خفيف
-شربت الكثير من الماء صباح اليوم

ظرافةُ ناروتو كانت مختلِفةً عنها لدى ساسكي, فبينما الأخير يتمتمُ دُعاباتِه برزانةٍ و هدوء, فإن هذا الذي أمامها يمازح بشكل
يجعلُها تريدُ أن تُلاسِنَه كلمة بكلمة
لكنّها توقّفت و قد لاحظت التقاسيم السمراء , و قد مالَت قليلا إلى الجدّية , بينما شرح لها:
-نحنُ لسنا أيّ أصدقاء...أنا و أنت و ساسكي , لقد كنّا فريقاً عندما كنّا صغاراً.وكان معلّمنا ككاشي سينسي دائماً يُصدّع رؤوسنا بدروسه عن الصداقة و روح الفريق...لَم نفهَم كم هو مُحِقّ إلاّ مع مرور الزمن!

أحسّت وهو يتكلّمُ بشيءٍ ما غير مفهوم ..
شيءٌ لَمْ تعرفه من قبل
أو هكذا ظنت

الأخوّة

-"ككاشي سينسي"؟ أيضاً صديق؟و هنالك ايتاتشي ...يبدو أن لديّ الكثير من الأصدقاء و أنا لا أدري
لمْ يفُتهُ تهكّمها , لكنّه تجاهله بردٍّ اعتيادي:
- ربّما ستُصدمين بعدد أصدقائك.على كلٍّ ستلتقينهم بنفسك ...و قد سيُساعِدُك ذلك على التّذَكُّر
- لا أريد أن أتذكّر شيئاً
نترت و قد تكتّفت باستنكارٍ , فاستدرك:
-لا بأس ساكو, نحن جميعاً نحبّك بذاكرة أو بدونها.

لاحَظ كيف كانت تضعفُ أكثر و أكثر ,إلى درجة الارتجاف
-أتشعرين بالبرد؟
و قبلَ أن تُنهيَ "نعم, قليلاً" التي كانت قد بدأتها, كان قد خلَع حُلّته التي فوقَ ملابِسه , و غطّاها مُتمتِماً:
- ستكونين بخير

تركها لنفسِها

فغابت قليلاً عمّا حولها وهي تتساءَل
هل حقّاً ما تمرّ به؟!
أم هو مجرّد حلم, ستستيقِظ منه قريباً , لتجدَ نفسها , في ظُلمةِ مقرِّ ذلك المُخادِع, يجامِلها بابتساماته الصفراء؟
فاجأتْ نفسَها , كيفَ أحسّت بضيقٍ في قلبِها , من فكرةِ عودَتِها إلى هناك
حيث المختبرات و المواد الكيميائيّة, و بابها المقفول و كلمة "صدّقيني" المقيتة
رغمَ أن كلّ تلكَ الأمور هي ما تعرفه ك"جذورها"


لكن
فكرةَ عدمِ لقائها

بذي العيون السوداء الحادّة
لهفَتِه عندما رآها
حرصِه على عدمِ إيذائها وهي تهجم عليه
جنونِه لظنّه أنّها استُغِلّت
السّكينة التي حلّت عليه -و انتقلت إليها روَيداً -بعد أن فهم الحقيقة
ذلك الاهتمام الشديد بها
في نظراتِه ...كلماته...حتى حركاته


تخيُّلها عدمَ حصولِ كلّ ذلك معها ...سبّب وخزاً من الألم في أعماقِها
رغمَ أنها أنِسَت لأخيه ذي الحضورِ الرّصين و كيف أرادَ تخليصها , ثمّ كيف وجّههُ ألاّ يضغطَ عليها, و الآن رغم ركونها لهذا الانسانِ الذي لمْ تجِد صعوبةً في رشقِ التعليقات معه, وكيف غطّاها بردائه

لكنّهما لَمْ ينبعِث منهما
تلك التشاكرا العجيبة

الآتية من الرجلِ ذي البشرة الشاحبة
و التي لفّتها ببردٍ و حرارةٍ في آنٍ معاً
لتُشَتّتها و تُربِك جمودَها ...
و هي طبعاً متيقّظة إلى حقيقة أنّ المصدر لتلك الطاقة هو نفسه الرّجل الذي أفزعَها عندما اندفَعَ إليها مُنقَضّاً...
كأنّها مسّت به هو مباشرةً!


بدأت تدلّك جبهتها في غيرِ ارتياح

من يستطيع أن يُريحَ رأسَها من الأفكارِ المتلاطِمةِ فيه الآن, من؟!
و كأنّ ناروتو أجابها :
-ساسكي!
فالتَفتَت لِتراه
قادماً من جهةِ مكتب السيدة المُحَنّكة
مباشرةً إلى الجدار حيث اتّكأ صاحبه , قريباً مِن مكان جلوسها
-مالأخبار؟
فتح فمه ليقول شيئاً ما
ثمّ أحجم فوراً , و استبدلَه ب:
-سيكون كل شيء على ما يُرام
فابتسمَ ناروتو في تعاطفٍ , وهو يدرِك أنّ ما أرادَ ساسكي قولَه حقيقةً هو "سيئةٌ يا رجل", و تمتم :
-هذا جيّد, هل نغادِر الآن؟
-هناك شخصٌ واحدٌ سأحتاجه قبلَ ذلك


و من لا مكان , سُمِعَ صوتُ ذلك الشّخص , خفيضاً-كمراعاةٍ لجوّ المشفى- لكن متحمّساً للغاية رغم قصر الكلمة الوحيدة التي نطقها وهو يقتَرب:
-عَمْ!!

فالتفتت الرؤوس الثلاثة
ليروا الفتى المتوازن القامة قادما و قد ظهرَ عليه أنه كان آتياً من سِباق
تبادل الكلام مع عمّه فقد مضت شهور ...آخر مرة رآه فيها كانت يوم اندلاع هجمة اتباع كابوتو على كونوها
بينما كانا يتحادثانِ جلسَ ناروتو بجانب ساكورا التي كانت تُراقِب الوجهَ الجديد مُلاحِظةً شبهاً بينه و بين الرجل المُستبشر برؤيته
و تتابعُ حديثهما عن ميكوتو , التي انسلّت دون أن يشعر بها أحدٌ , فراحوا يبحثون عنها

~ميكوتو؟ ألَم يكُن ساسكي قد ذكر هذا الاسم أمامي ؟

شارك الجالسُ بجانبها الكلام:
-ظننتُ أنني قلت لها بوضوح ألاّ تتبعني حين لحقتُ بعمك!
-لورد هوكاجي...كلنا يعرف أنها لَم تكُن لتستمعَ وهي ترى والدَي-... والِدَها و قد عاد أخيراً بالعمة ساكورا

كادَ يُخطِئُ و يقول "والِدَيها" لكنّه تذكّر كلام أبيه بأن عمّته لا تذكر كونها متزوجة أصلا, و أنّ عليه الانتباه لِكلّ ما يقوله,
لكنّ خطأةً قد صدرتْ عنه لم يَلحظها سوى ذاتِ الشعر الزهري

-العمّة؟؟أنا أكون عمّتك؟؟

~ وهو توّاً خاطَب ساسكي بكلمة "عَم"...ما معنى هذا؟؟

تبادل مع عمّه و ناروتو نظرات قلق , ما لبثَ أن تجاوزه الفتى الذكي ببراعة :
-طبعاً...فأنتِ مقرّبةٌ جداً من عائلتي, لدرجةِ أنّ والدي يعتبرك أخته...


~على الأقل لم أكذب هنا
ونظرَ إلى عمّه بسرعة كأنه يسأل"أكانَ هذا مناسباً"
فأعطاه الأخير نظرة "أحسنت"

-والدك ايتاتشي ؟
-هذا صحيح...و ...قبلَ أن يقولَ لك عمّي شيئاً عنّي :اسمي ساسكي الأصغر و ليس ساسكي القزم!

هكذا قالَ مُحاوِلاً بدء علاقةٍ طيّبة مع العمة التي يحبها
-قزم؟؟؟
-حكاية طويلة , سيخبرك ناروتو
قالَ ساسكي الاكبر وهو يجذب ابن أخيه معه إلى ركنِ منَ القاعة :
-استمع إليّ جيداً
:
:
راحَ يجري بكلّ ما اوتي من سرعة
كلمات عمّه تتردّد في رأسه:
:
"إذهب إلى مقرّ عمل أمك. سيدخِلونك بمجرّد قولِك أنك مبعوث من قِبلي. أخبرها أن تتجِه مباشرةً إلى بيتي بعد انتهاء دوامِها, و تجمَعَ كلّ ملابس و أغراض عمّتك و تضعها في الغرفة الإضافيّةِ , و لتُوَضّب كلّ شيء على أساس أن الغرفةَ تُستَعمَل بشكل اعتيادي .فهمت؟"
:
ابتسم لنفسِه , فوَقتُ عمل أمه شارفَ على الانتهاء, و ربما صادَفها وهي في طريق العودة , إلاّ أنّه صادف غيرَها , حيث انتبَه إلى قدَمين بحذاءٍ بنفسجي يعرفه جيداً , تظهران من تحت الستار عند ايتشيراكو, فاستحالَت خطواته السريعة إلى هروَلة بالمكان وهو يقول دون إزالة ما يحجز بينه و بين رؤيَتها :


-إذاً فأنت هنا ؟ و أنا كنتُ راكضاً إلى المشفى مباشرةً لأبحث عنك؟!
-مرحباً ساسكي
أطلّت الكلمات بدُعابةٍ, مع رأسِها ذي الواقية بالرباط البنفسجي , فتوقف تماماً

~ و يقولون "اعتني بابنة عمّك" بينما بإمكانها الاعتناء بالقرية كلّها و هي هنا تتناول ...رامن
- توقّعتُ الأماكن التي ستبحثون بها عني , ايتشيراكو ليس منهاً
ومِن علَى مسافةٍ غير بعيدة :
-ميكوووو!سأقتلك عندما أجدك!أين أنت ؟؟؟
-أوه لا!ميناتو...
جاء دورها لتُهروِل بمكانِها , وهي تقول ضاحكة:
-لا تخبرهُ عنّي . نحن اوتشيها معاً أيُرضيكَ أن "يقتُلني"؟
و انطلقت هاربة في طريقها إلى المشفى , بينما بقيَ واقفاً قليلاً متابعاً إيّاها بابتسامة صغيرة ,ليتأكد من أنها لَم تتعثر وهي مستعجلة هكذا
~لو كانَ جادّاً لقتلتُه أنا
ثمّ تابعَ طريقه
وهو لا يريد أن ينسى حرفا مِمّا عليه إيصاله لأمّه
:
:
-أبي!
بنفسِ صوتِ ابنِ عمها الخفيض , عندما دلَف من حيث كانت تدلِف الآن إلى قاعة الانتظار؛ نادت , و لكن بحماسٍ أشدّ و يدَين على الوجنتين مع قفزةٍ بنّاتيّة , و هي الأخرى قد بدَت قادمة من سباق,
استأنفَتهُ راكِضةً فتلقّفها أبوها معانقاً بقوة , وهي لا تتوقف عن الكلام:
-اشتقت اليك!كيف حالك؟هل انت بخير؟ارجوك اخبرني انك لم تصب بأذى
-أنا أيضاً. بخير. لا
اختصر متعمّداً وهو يعرف أنها ستضحك لبروده ذاك
بينما عاتبها ناروتو:
-شكراً ميكو. أنت نينجا ملتزمة بكلام زعيمك
-فيما بيننا ,أنت العم ناروتو الذي يحبني -لا زعيمي...أليس كذلك
-التعامل مع الفتياة أصعب من الفتيان, كيف يحتملك أبوك؟

هكذا قال ناروتو بوقارٍ مُصطنَع , فهو لايقاوِم تدلّل ميكوتو عليه
بينما ساكورا تتأمّل الصبية , بملابسَ طغى عليها اللون البنفسجي,
و شعرٍ أسود طويل, وصوتٍ بدأ يتهدّج و هي تتحدّث إليها, و يداها مضمومتان معاً إلى جذعِها , كأنها تخفي شيئاً بينهما:
-كيف ...كيف حالك س...ساكورا؟...أنا ميكوتو

تساءلَت , لماذا بدا صعباً على البنت قولِ اسمها
و تساءلت أكثر ...

لماذا رفّ قلبها تجاهها؟
أخافَها الإحساس فتلاهَتْ عنه , وهي تجيبها متأملة مُحَيّاها الجميل:
- أنا بخير...أنتِ إذاً ميكوتو الشّهيرة؟
-آآآ الشهيرة؟؟
-ساسكي الأصغر كان هنا
ففهِمَت أنها قد ذُكِرت أمامَ أمّها
-إذاً أَخبرَكم ماذا فعلت به هو و ميناتو و نيجي سينسي؟
-ميكوتو , لم يكن لائقاً ما فعلته,كان عليك الاستماع إلى ناروتو , أو على الأقل الاستئذان من نيجي
-آسفة لورد هوكاجي. أعتذر أبي ,كنت متأكدة أن سينسي لن يسمح لي بالمجيء, كان عليّ أن أنسَلّ من دون علمه ...وكما يقول العم ايتاتشي :على المرء أن يفعل ما عليه أن يفعل
-لا تستخدمي كلماتِ عمك بالطريقة الخاطئة
-آسفة


مؤدبة...ذكية...عذبة
هكذا كان انطباع ساكورا عن الصّبيّة التي لا تتذكّر أنها ابنتها
و أثناء تأمّلها لَم تملِك إلا أن تستغرب و هي تلاحِظ شبَه الفتاة

بها هي!
-ساسكي؟ ابنتك تشبهك كثيراً. هذا مفهوم...لكن لماذا تُشبِهني؟
-لأنّنا من نفس العشيرة

قالَ قبل أن يجد الآخَران وقتاً للارتباك, فقد كان متوَقِّعاً لسؤالِها منذ مجيء ميكوتو
ساعده ناروتو بشطارة:
-لو رأيتِ أفراداً من عشيرة نارا أو هايوغا لَما سمّيت ما بينك و بين ميكو شبها
لم تقتنع كثيراً
لكنّها تركت الأمر على أنه انتهى هنا
فقد كانت مرهقة و بحاجة للراحة
و قد لاحظ ذلك زوجُها المجهول , و تساءل هل سار كل شيء على ما يرام مع اينو, كَي يتمكّن من أخذِ ساكورا إلى البيت


و مَن أتاه منقِذاً؟

- هيه!مرحباً!
هتافٌ لا يتناسب مع جو المشفى....
ميناتو الحلو الاطلالة قد أتى و حاله كحال زميليه
واضح أنه كان يجري
حيّا ساسكي و قد أخفضَ صوته بعد"أشششششش"من قبل أبيه , ثمّ أعلن أن "العمة إينو" بعثتْه ليخبرَهم أنها بانتظارهم.

بعدها قال لزميلته وقد تحولت عيونه إلى خطوطٍ من شدة الاستياء:
-حسابك عسييير ...سأنتقم منك عند التدريب
-آها!أريد أن أراكَ تتجرّأ
قلّدها مشاكساً
ثمّ اقتادَ المرأة الصّامتة , التي لم تمانعه وهو يعرفها بنفسه متعمدا التكلّم بشكلٍ عادي ,كأنها لم تفارقهم يوماً, بينما سارت ميكوتو مع أبيها في الخلف , وهي تراقب المرأة الثلاثينية الباهتة بألم
و بنفس الوقت تستمع إلى أبيها :

-أخبرني, أين هو ذلك البائس الآن؟
فتح ناروتو فمه ليُجيب و في العيون الزرقاء مكرٌ...

تَجلّى نفسه

في عيونٍ أخرى
سوداء ميّالة للاحمرار
صاحبها تلفّه الإضاءة الضئيلة لزنزانةٍ ما , بينما هو يردّد في فُتورٍ تهديدي تُحبَس له الأنفاس:
- أعلَمُ تماماً أنّ المقرّ الذي اصطدتُكَ منه , ليسَ مقرّك الرئيسي , و أن لديك الكثير مِن القواعِد الأخرى , و المزيدَ مِن الأفكار في رأسك الصغير هذا...وبما أنّ وقتاً لا بأس به قد مرَّ وأنا صابرٌ على عدمِ صدقك بالإجابة عن أسئلَتي,فقد حانَ الوقت لمُفَضّلَتي...
مانغيكو- شارينغان
قال هذه الجملة الأخيرة وهو يثبّت عَيني كابوتو العنيدتَين , في عينيه,و سُمع صراخٌ اهتزّت له أركان السجن كلّه,
بينما ككاشي عند الباب منَ الخارج تتقوّس عينُه بما يعبّر عن ايتسامة , وهو كالعادة ممسك كتابه
~يبدو أن ايتاتشي بدأ التعذيب النفسي

:
:
:

التحقيق
"لا تخافوا ما عندي مانغيكو شاينغان هههههههههه"

-كيف كان كلام تسونادي؟هل توضحت حالة ساكورا بالنسبة لكم؟
-أفضل موقف /مقطع
-ما رأيكم بفكرة سكنها مع ساسكي في بيتهما؟
-هل سينجح في إقناعها بذلك؟
:
:
:
خلونا نشوفكون ماشي؟:wardah:



التوقيع







imaginary light غير متواجد حالياً  
قديم 09-06-2012, 10:26 PM   #254
♪❜ ᴰᴼᴺ'ᵀ ᵂᴼᴿᴿʸ ᴮᴱ ᴴᴬᴾᴾʸ
الحاله: Fake it till you make it
 
الصورة الرمزية rinO.
 
تاريخ التسجيل: Jul 2011
العضوية : 817612
مكان الإقامة: SA
المشاركات: 11,793
الجنس: أنثى
مرات الإعجاب: تلقى 3579 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 2245 مرات الإعجاب التي أعطاها

مشاهدة أوسمتي

نقاط التقييم: 8305137
rinO. has a reputation beyond reputerinO. has a reputation beyond reputerinO. has a reputation beyond reputerinO. has a reputation beyond reputerinO. has a reputation beyond reputerinO. has a reputation beyond reputerinO. has a reputation beyond reputerinO. has a reputation beyond reputerinO. has a reputation beyond reputerinO. has a reputation beyond reputerinO. has a reputation beyond repute
الأصدقاء:(27)
أضف rinO. كصديق؟
حجز
التوقيع






ask.fm | facebook

rinO. غير متواجد حالياً  
قديم 09-06-2012, 10:28 PM   #255
عضو نشيط جداً
الحاله: simple plan forever
 
الصورة الرمزية emo sakura
 
تاريخ التسجيل: Feb 2012
العضوية : 847207
مكان الإقامة: maroc
المشاركات: 1,662
الجنس: أنثى
مرات الإعجاب: تلقى 640 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 1026 مرات الإعجاب التي أعطاها
نقاط التقييم: 19925
emo sakura has a reputation beyond reputeemo sakura has a reputation beyond reputeemo sakura has a reputation beyond reputeemo sakura has a reputation beyond reputeemo sakura has a reputation beyond reputeemo sakura has a reputation beyond reputeemo sakura has a reputation beyond reputeemo sakura has a reputation beyond reputeemo sakura has a reputation beyond reputeemo sakura has a reputation beyond reputeemo sakura has a reputation beyond repute
إرسال رسالة عبر مراسل MSN إلى emo sakura
الأصدقاء:(172)
أضف emo sakura كصديق؟
حجز
التوقيع
stand up for what you believe in even if it mean standing alone



andy biersack
emo sakura غير متواجد حالياً  
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ديكورات مميزة روعه 2013 , غرف جلوس مميزة و رائعة ملاك الرومنسيه إقتصاد منزلي 1 09-05-2012 11:36 PM
كولكشن مطابخ مميزة - مطابخ مميزة جميله - استايلات مطابخ مميزة 2013 هبه العمر إقتصاد منزلي 1 06-08-2012 06:19 PM
هل ترغب بتجديد تصميم موقعك الخاص بك؟الان من كيوبالي تصاميم مواقع احترافية مميزة وباسعار مميزة رولااااا إعلانات تجارية و إشهار مواقع 0 03-29-2011 11:29 AM
.•:*¨`*:•.][ تبي اعضاء فعالة +اكبر عدد زوار+مواضيع مميزة انضم الينا اسعارنا مميزة كل هذا مع شركة ستار للاشهار ا][.•:*¨`*:•. شركة ستار للاشهار أرشيف المواضيع الغير مكتمله او المكرره او المنقوله و المخالفه 0 04-08-2008 10:07 PM


الساعة الآن 10:21 PM.


Powered by: vBulletin Copyright ©2000 - 2006, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO
جميع الحقوق محفوظة لعيون العرب
2003 - 2011