رَوًّاَيَةٍ اَرَنَيَ اَبَتَسَاَمَتَكَ - الصفحة 86
-

Like Tree1248Likes
إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع التقييم: تقييم الموضوع: 18 تصويتات, المعدل 4.78. انواع عرض الموضوع
قديم 05-01-2013, 03:36 PM   #426
الحاله: عودة مؤقتة
 
الصورة الرمزية سنيوريتا عجوز
 
تاريخ التسجيل: Jul 2012
العضوية : 868131
مكان الإقامة: في قلوب أحبتني بصدق
المشاركات: 45,531
الجنس: أنثى
مرات الإعجاب: تلقى 12602 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 15599 مرات الإعجاب التي أعطاها

مشاهدة أوسمتي

نقاط التقييم: 231785249
سنيوريتا عجوز has a reputation beyond reputeسنيوريتا عجوز has a reputation beyond reputeسنيوريتا عجوز has a reputation beyond reputeسنيوريتا عجوز has a reputation beyond reputeسنيوريتا عجوز has a reputation beyond reputeسنيوريتا عجوز has a reputation beyond reputeسنيوريتا عجوز has a reputation beyond reputeسنيوريتا عجوز has a reputation beyond reputeسنيوريتا عجوز has a reputation beyond reputeسنيوريتا عجوز has a reputation beyond reputeسنيوريتا عجوز has a reputation beyond repute



مرااااااااااااااااحب

واخيراً انهيت القراءة

اخ اخ تعبت كتير

البارتات هي تعبت نفسيتي بجد

لحظة كانوا بارتين بس

لكن ماشاء الله قدرتك هائلة البارتات طويلة وتووووحفة

بجد بجد حلوة

لا لا مو حلوة

ليش الاحداث مأساة هيك

لاتحكي شي عن الاجرام والتعاسة لأنك تفوقتي عالكل

تباً لكي ظليت متحطمة نفسياً كذا يوم ومافيني كمل البارت

منيح اني قاومت هلا وكملت

والحمد لله الاحداث هي احلى ومشجعة

بس الله يستر منك ومن مخططاتك الشريرة

انتي بترعبي اهي اهي اهي

ماتتأخري علينا بالبارت بدنا نعرف شو صار

عم تتوقفي بلحظة حاسمة جداً

مشان تحرقينا ياخبولة

-بدات الاحداث تزداد تعقيدا فما رايكم بما فعل رولاند بقتل بيلي؟؟

لعيييييييييييييييييييييييييييييييين

هاد اسوأ حدث كنت رح اقتلك عليه


2-ما الذي حدث لليو في نهاية البارت؟؟؟

مابعرف يمكن اختفت ماياااا لااا

او يمكن اغمى عليها او انجرحت

بس اغلب الاحتمال انها اختفت


3-هل اعجبتكم شخصية ليو الدموية الجديدة؟؟

يييي مرعبببببببببب بس المهم انه رجع اقوى مما كان عليه

المهم ميتخلص من رولاند الحقير


4-رايكم بالبارت؟؟ هل هو مشوق بما فيه الكفاية؟؟@@"

مشوق وبس

انتي لعبتي باعصابنا يابنت

لو كان عندي وقت اكثر كنت رديت على كل مقطع

بجد البارت خورافي

حوى احداث كثيرة كتير

ظنيته ثلاث بارتات

كل جزئية تحوي احداث ممتعة وكثيرة

لحظة مانها ممتعة انها قاتلة اهي اهي

حسيت وكأني عم شاهد فيلم تاريخي

حلو كتير


5-انتقادات؟؟؟ اقتراحات؟؟؟ اتقبلها برحابة صدر

اممم مافي انتقادات عالاحداث

اما الاسلوب فـ في اخطاء املائية ونحوية مخربة عليكي شوي

لو بس تحسنيها تطلع واااو

بجد روايتك وافكارك خارقة يابنت

مابتحتاجي لكثير

شوي وبس وتطلعي جبارة

انتي مميزة ويسعدني اقرأ الك ياعمري

الله يوفقك دائماً

ياويلك لو تنسيني من البارت

لاتتأخري كتير

سلاااام حياتي





التوقيع

سنيوريتا عجوز غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-01-2013, 04:43 PM   #427
عضو فعال
الحاله: سابقى عاشقة لكم يا mblaq انا a+ بفخر
 
تاريخ التسجيل: Apr 2013
العضوية : 881778
مكان الإقامة: السعودية
المشاركات: 170
الجنس: أنثى
مرات الإعجاب: تلقى 237 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 138 مرات الإعجاب التي أعطاها

مشاهدة أوسمتي

نقاط التقييم: 29758244
العاشقة للكتابة has a reputation beyond reputeالعاشقة للكتابة has a reputation beyond reputeالعاشقة للكتابة has a reputation beyond reputeالعاشقة للكتابة has a reputation beyond reputeالعاشقة للكتابة has a reputation beyond reputeالعاشقة للكتابة has a reputation beyond reputeالعاشقة للكتابة has a reputation beyond reputeالعاشقة للكتابة has a reputation beyond reputeالعاشقة للكتابة has a reputation beyond reputeالعاشقة للكتابة has a reputation beyond reputeالعاشقة للكتابة has a reputation beyond repute
روايــة ابــداع تــوني بالبــارتات الاولى
شكــراً لكك..
العاشقة للكتابة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-31-2013, 09:23 AM   #428
الحاله: ضحكت صغيرتي فانزاحت كل هموم الدنيا عن كتفي
 
الصورة الرمزية zαıиαв šαмα ✿
 
تاريخ التسجيل: Oct 2012
العضوية : 872144
مكان الإقامة: ♥♡ بلد الاحرار العراق ♡♥
المشاركات: 22,695
الجنس: أنثى
مرات الإعجاب: تلقى 16632 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 21311 مرات الإعجاب التي أعطاها

مشاهدة أوسمتي

نقاط التقييم: 186387534
zαıиαв šαмα ✿ has a reputation beyond reputezαıиαв šαмα ✿ has a reputation beyond reputezαıиαв šαмα ✿ has a reputation beyond reputezαıиαв šαмα ✿ has a reputation beyond reputezαıиαв šαмα ✿ has a reputation beyond reputezαıиαв šαмα ✿ has a reputation beyond reputezαıиαв šαмα ✿ has a reputation beyond reputezαıиαв šαмα ✿ has a reputation beyond reputezαıиαв šαмα ✿ has a reputation beyond reputezαıиαв šαмα ✿ has a reputation beyond reputezαıиαв šαмα ✿ has a reputation beyond repute



قد غمرت تلك اللحظات البسيطة المحفوفة بالمخاطر والتي كان يجب فيها


ان يحذروا من أي هجوم غادر الضياع والحيرة ومشاعر مكتومة من الشوق والتوق


وان يتلفتوا فيها يمين ويسار الى ان يصلواالى بر الامان


لكن المشاعر التي غمرتهم بعد اللقاء منعتهم من الحذر


لابل انستهم انهم هاربون وان الجيش يطاردهم


فكل ما كانوا يفكرون به هو ان يشبعوا اعينهم من النظر الى بعضهم البعض


لشدة شوقهم ولشدة حبهم الذي يلتهب داخل الجوراح


داخل القلوب التي اخذت تشتعل بنيران سوداء من الحب القاتل


الحب الذي يدمر حتى افتك واقوى الاشخاص


انه الوحش الاسود المدمر الوحيد للقلوب والمسمى بالحب






اقترب ليو بحذر من العربة بعد ان اعاد ارتداء قناعه خوفا من ان تتعرف مايا عليه


بخطوات باردة بطيئة مشى بهدوء نحو العربة بكل هدوء


وحين اقتربت على بعد بضع خطوات عنها


ورفع يده ليمسك بمقبض باب العربة ثم حرك يده ببطيء لكي يفتح الباب


وحين فتحه ونظر داخله راى شيء غريب جعله يتجمد في مكانه


لقد كانت مايا داخل العربة لكنها لم تكن مايا التي عرفها


بل كانت فتاة غربية بشعر ابيض اللون


وكانت تلك الفتاة تنظر نحو بقية الفتيات في العربة اللواتي كن فاقدات للوعي


وحين وصل ضوء الخارج الى مراى بصرها حولت نظرها نحو ليو الذي فتح الباب


لتظهر عليه نظرات مليئة بالتعجب وبها القليل من الحب


لتنهض بكل هدوء متوجهة نحو الباب لتخرج


فما كان من ليو الا ان استعاد وعيه واخذ يتراجع بضع خطوات الى الخلف


ليفسح المجال لتلك الفتاة لكي تنزل من العربة


وفي اول خطوة لها على الارض اقتربت من ليو وقالت بصوت حنون مليئ بالعاطفة


:-ليوسفر!!!!!!


فتح ليو عينيه على وسعهما وتعجب ليسمع صوت ليوسفر من داخل عقله وهو يقول


:-ليو اهرب!!!


تعجب ليو من هذا وقال محدثا ليوسفر بصوت مسموع


:- اهرب!!؟؟ لماذا؟؟!!


ليقول ليوسفر بصوت عالي وصراخ امرا


:-انها ليست مايا هذه فيروس سوف تقتلك اذا لمستها


فتح ليو عينيه اكثر ونظر نحو تلك الفتاة التي تنظر له بنظرات باردة


لكنها كانت اشبه بنظرات الاشباح خاوية كان بؤبؤ عينها قد اختفى تماما


ليزداد تعجب ليو لرؤية لون عينيها اخذ يكتسي بالحمرة التي اخذت تبعد الزرقة


من طريقها كانها اسراب جراد تهجم على احد الحقول لتملئه


اصبح اللون قاني كلون الدم والشعر الابيض ازداد بياض ولم تعد شقرة مايا فيه


لتفتح فيروس فمها وتنطق ببضع حروف قائلة


:ليوسفر!!! ارجوك هلا مت امامي الان؟؟!!


اخذت فيروس تمشي ببطئ نحو ليو الذي كان مرتعب من منظرها


وكان قد تجمد في مكانه من عدم تصديقه لما يراه


واخذ يتراجع خطوة لتتقدم فيروس نحوه بنفس الخطوة


فصرخ ليوسفر بصوت عالي داخل عقل ليو قائلا


:--ليو توقف عن النظر لعينيها


فما كانت ردة فعل ليو الا ان اغمض عينيه بسرعة فائقة


فما كان من فيروس الا ان توقفت في مكانها


فقال ليو محدثا ليوسفر قائلا


:-ماذا يحدث؟؟؟


ليجيبه ليوسفر بصوت مرتبك


:-ليو اصغي الي عليك ان تبتعد عنها


ليو بتعجب:-ماذا تقصد بهذا؟؟


ليوسفر:-تعال





دخل ليو الى اعماق عقله بسرعة خارقة ليتوقف الزمن من حوله


ويتجسد داخل عقله في مكان ابيض ليس فيه أي شيء


ليفتح عينيه ويرى امامه ليوسفر ينظر لها وعينيه تدمعان لكن ليس بدموع


بل بدم كثير يخرج من مقلتيه تعجب ليو من هذا وحاول الاقتراب ليطمئن على ليوسفر


تحرك خطوتين نحوه وهو يقول


:-ليوسفر هل انت بخير؟؟


نظر له ليوسفر بنظرات تحذير وقال


:-لا تقترب مني سوف تتاذى


تعجب ليو لكنه ابتعد بضع خطوات ليقول


:-ماذا يحدث؟؟؟


نظر له ليوسفر بنظرات جادة حادة مليئة بالتفكير ثم قال


:-فيروس تسيطر على عقل مايا لانها احست بوجودي


انصدم ليو ليقول:-ماذا؟؟ هل هذا حين قمت انت بقتل الجنود؟؟


انزل ليوسفر راسه:-اجل اعتقد ان فيروس حساسة لوجودي لهذا السبب اخبرتك مرارا ان لا تستخدم قواي حين تكون قرب مايا


هدا ليو قليلا:-وماذا تريد فيروس منك؟


اجابه بنبرة جادة خائفة:-الانتقام!!!


فتح ليو عينيه على وسعهما:-الانتقام مِن مَن؟؟؟


انزل ليوسفر راسه:-من الشخص الذي عشقها لحد الجنون وسبب ذلك موتها.....مني انا


زاد اتساع عيني ليو:-ماذا تقصد؟؟؟


رفع ليوسيفر راسه لينظر الى ليو بنظرات حزينة وثم تنهد بالم ليقول


:-ليو هلا سكت قليلا كي اخبرك بكل شيء لم اقله حتى الان!!!


هز ليو راسه بايجاب موافق فبدا ليوسفر حديثه قائلا


:-كما تعلم انا معروف بزعيم الشياطين وفيروس معروفة بالملاك كما تقول عندكم الاسطورة اننا كنا حكام سابقين لدينا قوة خارقة للتحكم او ما شابه ذلك لكن الحقيقة هي ان فيروس هي مصدر قوتنا هي التي منحنتا هذه القوة فقبل عدة قرون عثرنا , عليها كانت صغيرة وبشعر ابيض اللون كان منظرها غريب جدا







قبل قرنين


في تلك الغابة الموحشة الكئيبة كان هنالك بضعة رجال يلهثون بحثا عن صيدهم


وهم يحملون اسلحة خشبية قد قاموا هم بصنعها ببضعة عصي خشبية وقد اشعلوا المشاعل ليروا طريقهم واثناء سيرهم بقيادة كبيرهم في داخل الغابة


رؤا من بعيد ضوء ابيض اللون شكله كانه شعاع على شكل انسان يمشي


تعجبوا من هذا كثيرا فهمس لهم كبيرهم الذي يقودهم


:-انتظروا ساذهب لارى ما هذا!!


انصاعوا لامره وبقوا هناك خائفين بينما توجه هو بحذر نحو مصدر هذا الضوء


ليختبا خلف الاحدى الاشجار ويرى ذلك الطيف الجميل


لفتاة بشعر ابيض وعينيان حمراوين كانهما دم يسري داخل قزحيتها


تعجب من هذا ثم قال


:-فتاة!!!


ليشعر بالقليل من الامان مع بقاء حذره ويتجه نحو تلك الفتاة بهدوء


وعلى بعد بضع خطوات منها قال


:-يا انسة ماذا تفعلين هنا؟؟!!


استدارت الفتاة ليمينها لترى الرجل وتنظر نحوه بنظرات باردة خاوية


كنظرات الاشباح التي لا وجود لها لتنطق ببضع كلمات غير مفهومة


كانها لغة اخرى غريبة لم يعرف الرجل ما قالته فقال لها


:-ماذا تفعلين هنا؟؟


انزلت الفتاة راسها واخذت الدموع تجري من عينيها بدات الدموع كانها دموعا عادية


لكن بعد ان اجهشت ببكاء اقسى مع صوت كئيب


تحولت تلك الدموع الى دماء تسري من مقلتيها بكثرة وحزن , تعجب الرجل واقترب منها


بخوف وقلق عليها ليلمسها ويقول


:-يا انسة اهدئي!!


وضعت الفتاة يديها على الدموع الدموية التي انسكبت من عينيها لتصرخ بصوت عال


بعد لاحت لها ذكرياتها الدموية حيث ترى والدتها تُقتل من قبل شخص ملبد بالسواد


وهو يحمل خنجر مليء بالدماء لتضع يديها على راسها وتصرخ بصوت عال


وهي لا تزال تبكي فما كان من الرجل الا ان امسكها من كتفها محاولا تهددئتها قائلا


:-يا انسة ارجوك اهدئي ما بك اهدئي ارجوك


لم تكن تتوقف فقط كانت تبكي بشكل كئيب وبصورة مرعبة


احتار الرجل بامره فقرر ان يضربها على عنقها علها تفقد وعيها وتتوقف


فضربها لتفقد الوعي مباشرة ويمسكها ثم يحملها متوجها نحو باقي الاشخاص الذين لا يزالون ينتظرون والخوف باد على ملامحهم والذين حين قدم كبيرهم ابتهجوا وقالوا


:-سيدي ماذا حصل؟


اجابهم وهو لا يزال يحمل الفتاة:-اريدكم ان تاخذوا هذه الفتاة الى بيتي


نظروا بتعجب له وقالوا


:-سيدي لكن هذه الفتاة!!


الرئيس:-لا تقلقوا انها فقط نائمة اظنها عانت كثيرا تحتاج فقط لقسط من الراحة


هدات نفوس الرجال وبدؤا ينظرون نحو الفتاة التي كانت نائمة بين ذراعي رئيسهم وهي تبدو مثل ملاك صغير في غاية الجمال حيث شع شعرها بالبياض الجميل


الذي اكتسى على خصله بهيئة رائعة جعلتهم منبهرين من هذا اللون الغريب الذي لم يروا مثله سابقا كانت شابة لا بل كانت مثل طفلة صغيرة


مع ذلك كان لون شعرها ابيض تماما مع بقاء رونق الشعر وجماله







صوت ليوسفر الهادئ الذي تابع الكلام قائلا


:-تلك الفتاة كانت فيروس انها الشخص الذي يسيطر على مايا الان


كان ليو في قمة التعجب من كلام ليوسفر ليقول بصوت متعجب مخنوق


:-اخبرني من اين اتت فيروس هذه؟؟؟


اغمض ليوسفر عينيه بانزعاج ثم اطلق تنهيدة هادئة ليفتحهما بعد برهة وينظر نحو ليو ثم يقول


:-لا اعرف كيف لكن!! ان فيروس تمتلك قوة عجيبة!! اظن انها قد ولدت بها لكن بالتحديد من اين اتت؟؟ هذا لا علم لي به كل ما اعرفه هو هدفها


ليو بصوت حذر:-تريد الانتقام اليس كذلك؟؟


ليوسفر:-اجل! الانتقام مني ومن الجنس البشري


اتسعت عينا ليو من هذا الكلام ليقول


:-ماذا اوليست هي بشرية ايضا؟؟!!


نظر له ليوسفر بنظرات تبرهن لليو ان فيروس ليست من بني البشر


ابتلع ليو ريقه بخوف ليقول بخوف


:-اذن ماذا تكون؟؟؟


ليوسفر:-انها وحش


ليو بخوف:-أي نوع من الوحوش؟


سكت ليوسفر ليقتل صمته المكان بهدوء غريب ساد الجو المحيط بهما جعلهما ينظران نحو بعضهما البعض بنظرات جدية ليقول ليوسفر بكل بساطة


:-بصراحة انا لا ادري


اكتست ملامح الاستهزاء والاستخفاف على وجه ليو ليقول بغضب


:-ليوسفر قل الحقيقة لقد لفقت كل هذا اليس كذلك؟؟؟


ليوسفر بصوت منكر:-كلا كنت صادق بكل حرف واخبرتك بكل ما اعرفه


اجاب ليو بصوت مستهزء:-ليس كل شيء!!


ليوسفر بغضب:-ماذا؟.؟


ليو بنظرات جادة:-لم تخبرني كيف حصلت على قوة فيروس؟؟ ولماذا اصبحت قوتها تنتقل عبر العائلة الحاكمة؟؟؟


تنهد ليوسفر بتعب ونظر الى ليو وقال


:-ستعرف كل شيء في وقته المناسب


انزعج ليو من ما قاله فاقترب منه وقال بنظرات غاضبة


:-ليوسفر اخبرني


اجاب ليوسفر بصوت هادئ:-عندما تعرف سيكون عليك ان تقدم تضحية كبيرة وانت لست مستعد لتقدمها الان حين تستعد لها ساخبرك بما تبقى من القصة






خارج عقل ليو الذي كان يحدث به ليوسفر


كانت الاجواء مرعبة وغريبة ومحفوفة بالمخاطر حيث لانس ساقط على الارض


يراقب تلك الفتاة التي وقفت هناك مثل جثة هامدة لا حياة فيها وهو متعجب من منظر ليو


الذي كان لون عينيه احمر قاني لم يحوي داخله أي حياة


لم يدخل الى عقله أي شيء مما يحدث فلم يعرف ماذا يجري او ماذا يفعل؟؟


فاستخدم ما تبقى له من قوة لكي يرفع جسده المنهك المثخن بالجراح


لكي يقف بصعوبة بالغة ويمشي بترنح متوجها نحو العربة التي كانت هادئة كانه لا يوجد احد فيها , امسك جرحه الذي كان على صدره والذي اخذ ينزف اكثر بسبب تحركه


اخذ الالم يزداد مع كل خطوة يخطوها نحو العربة


شعر ان قلبه يتم غرسه بسكين مع كل خطوة بسبب تعبه وانهاكه


شعر بالقليل من الامل حين اقترب مسافة كافية من العربة حيث اقترب حوالي اربع خطوات منها


لكن تعبه ازداد مع هذا الامل ليسقط على الارض بسرعة


فما كان منه الا ان اخذ يزحف نحوها بصعوبة وبما تبقى له من قوة


ليصل اليها بعد عناء كبير ويمسك بارضيتها لكي يرفع نفسه وينظر لما في داخلها


وبعد عناء اكبر تمكن اخير من ان يرفع نفسه لمسافة النظر داخل العربة فقط


لكن ما راه كان صاعقا له فالفتيات كلهن كن فاقدات وعيهن في العربة


فاتسعت نظرات عينيه ليقول بتعجب


:-يا الهي ماذا حدث هنا؟؟


ليلفت انتباهه صوت من خلفه يقول


:-لانس هل انت بخير؟؟؟


نظر خلفه بسرعة ليرى شيء عجيب كانت مايا قد عادت لطبيعتها في لحظات قليلة


واقتربت منه ممسكة بيده ومحاولة ان ترفعه من على الارض وان تجعله يجلس


تعجب لانس من هذا وقال


:-سيدتي انت؟؟!!


نظرت له مايا بنظرات متعجبة لتقول


:-ماذا؟؟!!


ابتسم لانس بسعادة بالغة ليقول بتعب


:-الحمد لله انك سالمة


بادلته مايا بابتسامتها الحنونة لتهدا قليلا وتقول


:-شكرا لك على عملك الشاق


اوقف كلامهما واصواتهما صوت اخر من الخلف كان لذلك الشاب الذي تعذب كثيرا


داخل عقله حين سمع كلام مرير اصابه بالتصلب


والذي حالما راى مايا عادت لطبيعتها قال بسعادة وهو يبتسم


:-لقد نجح الامر لا اصدق فعلا انها عادت لطبيعتها بسبب ذلك فقط!!


تعجب الاثنان من كلامه لتنهض مايا وتقول بتعجب واستفهام


:-عفوا يا سيد لكن من انت؟؟!!


تعجب ليو من هذا لكنه ادرك انه كان يرتدي قناعه فلمس قناعه بتعجب وقال محدثا نفسه


:-صحيح لن تعرفني طالما انا مرتدا قناعي سيكون هذا افضل


بدات ليو يفكر في فعل شيء ما ليخفف عن مايا طالما انها لا تعرفه


ليوقف افكاره صوت مايا الذي يقول


:-هل انت الامير الشيطان الذي ملئ الحديث عنه ارجاء المملكة؟


رفع ليو راسه ليقول بزهو كبير وهو يخطو بخطوات بطيئة نحوها


:-اجل انا هو!! اضافة انني الملك القادم لهذا البلد


تعجبت مايا وغضبت بنفس الوقت من كلامه لتقول باستهزاء


:-من منحك الاذن لتكون الملك القادم انت لست حتى من العائلة المالكة


ليو بزهو اكبر:-ومن قال لك انني لست منها؟؟؟


صرخت مايا في وجهه بغضب:-لانني الاميرة واعرف انني الوريثة الوحيدة المتبقية


انحنى ليو لها ليقول بابتسامة حنونة


:-ما دمت مقتنعة بهذا يا اميرتي فهذا جيد


ازداد غضب مايا لتقول بصوت غاضب


:-هل تسخر مني؟؟؟


رفع ليو راسه وجسده ليقترب منها اكثر وحين وصل لها امسك بوجهها


وغمرها بنظراته الحنونة ليقول


:-ستكونين حاكمة رائعة يا اميرتي الجميلة مايا


حرك ليو يده بهدوء ليمسك بيدها وينحني ليقبل يد مايا وهو لا يزال يرمقها بنظراته


اكتسى وجه مايا بالحمرة فما كان منها الا ان سحبت يدها من براثنه بسرعة


وهي تقول بغضب وصراخ


:-ياله من تصرف غير لائق


ابتسم ليو واخذ يكتم ضحكاته بهدوء ليقول


:-اعذريني اميرتي


انزعجت مايا اكثر وكانت براكين غضبها تشتعل واحدا تلو الاخر لتقول


:-انا لست اميرتك انا لدي فارسي


اجابها ليو باستهزاء:-واين هو هذا الفارس المغوار؟؟!!


اتسعت عينا مايا بتعجب لتظهر عليها علامات الحزن وما ان راها ليو هكذا حتى تعجب وتقطع قلبه وما زاد المه هو تلك الدمعة التي نزلت على خدها


دمعة ساخنة ما ان احست مايا بسخونتها حتى مسحتها بسرعة


لكن دموعها البقية خانتها واخذت تنزل بسرعة ويد مايا تحاول جاهدة ان تمسحها


وحين عجزت عن ايقاف دموعها استسلمت لها لتاخذ بالبكاء وهي تضع يديها على عينيها


شعر كلن من ليو ولانس بالحزن ؛ فامسك ليو بكتفها محاولا تهدأتها قائلا


:-ارجوك لا تبكي!!


لكن كلامته جعلتها تتذكر ليو اكثر واكثر وهي لا تعلم ان من يمسك بها الان


هو الشخص الذي ملئ ذاكرتها بالحزن باعتقاد منها انها خسرته


فازدادت شهقات بكائها وهي تلهث باسمه قائلة


:-ليو!! لا ترحل عني لا تتركني ارجوك!!


صعق كلامها قلب ليو العاشق الذي بقي دون معشوقته اشهر وايام طويلة


دون ان يلمسها او يسمع صوتها فما كان منه الا ان سحبها ليعانقها بحنان وقوة


ليهمس بحنان اكبر في اذنها


:-اهدئي ارجوك.................ساحميك الى الابد هذا عهد قطعته مع نفسي


هدات نفسها وهي تحس بحنان شعرت به سابقا حنان لطالما سبب لقلبها السرعة في النبض


شعرت بالهدوء بعد ان شمت الرائحة نفسها التي كانت تنبعث من توق قلبها


فحركت ذراعيها بهدوء وهي ترتجف لتبادله عناقه وهي تضغط على ملابسه بقوة


لتقول وهي لا تزال تبكي


:-ليو انا اسفة..... اسفة فعلا


زاد ليو من عناقها وهو يمسح بيده على شعرها ليسمع الكلمة الصاعقة من فمها حيث قالت


:-ليو انا احبك احبك فعلا!!!


لم تكن مايا تشعر بما تقوله فقط تلك الكلمات خرجت من فمها دون وعي


لشدة شوقها لحنان ليو الذي احست به اخيرا بعد ان فقدته لفترة طويلة.


ولم تدرك ان ليو حجم الاذى الذي سببته كلماتها لقلب ليو العاجز


الذي ما ان وصلته تلك الحروف حتى اخذته الى عالم الهلاك ليبدا بالنبض بجنون


ليسبب الخدر لجسد ليو ليجعل ليو يهمس لها بصعوبة بحروف بالكاد سمعتها


:-اميرتي اعشقك!!







حين تملئ السعادة قلبك تتصور انها ستدوم لوقت طويل


ولا تتخيل انها سوف تختفي ابدا لكن لا يوجد بريق سعادة


لا تتبعه التعاسة



ما ان وصلت تلك الحروف الى طبلة اذن مايا حتى اتسعت عينيها


واخذت ترتجف بقوة لتضغط على ملابسه بقوة


ليسمع ليو صوت ليوسفر الغاضب في راسه وهو يقول


:-احمق!! اخبرتك ان تكون حذرا معها


حالما سمع ليو هذا تعجب وابعد مايا عنه بسرعة لينظر الى عينيها


وتعجب من ان لا شيء تغير فيها فهي لا تزال تبكي


ولا يزال شكها على ما هو عليه فتنهد براحة ليسمع ليوسفر يقول مجددا


:-ماذا؟؟!! لم يحدث شيء؟؟!!


ابتسم ليو بسعادة لانه لم يسبب لمايا أي الم حتى الان


وشعر بسعادة كبيرة تغمر جسده وقلبه وعقله


ليقضي على هذه السعادة صوت يقول من بعيد


:-يالك من غبي يا ليو


استدار ليو نحو مصدر صوت ليرى في البعيد


رولاند على حصانه وخلفه جيش كامل من الجنود المدججين


وابتسامة رولاند المتعجرفة التي اشعلت غضبه


ليقول رولاند


:-اذا اردت ان تفعل شيء فافعله بنفسك اليس كذلك؟؟


ليو بصوت غاضب:-ماذا تفعل هنا؟؟


رولاند بسخرية:-اتيت لاستعيد ماهو ملكي؟؟


ليو:-ماذا؟؟




الوردة السوداء فيروس تلك الفتاة التي لاتزال اسرارها مخفية عن الجميع


والتي لا تزال قصتها محبوسة داخل صندوق الماضي البعيد


والتي ستكشف الايام عن مصيرها


وعن انهائها لعهد الامير الشيطان






مرحبا جميعا
اخير نزل البارت صح ههههه
اسفة على التاخر
لكن حدثت مشاكل منها ان برنامج الوورد اصابه خلل ما
وتوالت الاحداث
امل ان يعجبكم هذا البارت القصير المتواضع


بدات معالم قصة فيروس وليوسفر تتضح شيء فشيء فماذا سيتضح بعد هذا؟؟

لماذا لم تتاثر مايا بكلمات ليو؟؟ وما رايكم بتصرفات ليو الباردة معها؟؟؟

رايكم بالبارت بكل صراحة؟؟

انتقادات؟؟ اقتراحات؟؟ ولا اريد اي مجاملات

اراكم في البارت القادم اذا انهيته

التوقيع
zαıиαв šαмα ✿ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-31-2013, 09:38 AM   #429
يُـ‘ـُآسُـ‘ـُر
زائر
لم يعدل حالته تعديل؟
 
العضوية :
المشاركات: n/a
الجنس:
مرات الإعجاب: تلقى مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى مرات الإعجاب التي أعطاها
نقاط التقييم:
حجز
  رد مع اقتباس
قديم 05-31-2013, 09:45 AM   #430
عضو نشيط جداً
الحاله: عدت * تقريبا *
 
الصورة الرمزية ♪Angilla
 
تاريخ التسجيل: Sep 2012
العضوية : 871683
مكان الإقامة: في خواطري
المشاركات: 1,455
الجنس: أنثى
مرات الإعجاب: تلقى 1074 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 123 مرات الإعجاب التي أعطاها

مشاهدة أوسمتي

نقاط التقييم: 107968
♪Angilla has a reputation beyond repute♪Angilla has a reputation beyond repute♪Angilla has a reputation beyond repute♪Angilla has a reputation beyond repute♪Angilla has a reputation beyond repute♪Angilla has a reputation beyond repute♪Angilla has a reputation beyond repute♪Angilla has a reputation beyond repute♪Angilla has a reputation beyond repute♪Angilla has a reputation beyond repute♪Angilla has a reputation beyond repute
الأصدقاء:(97)
أضف ♪Angilla كصديق؟
حجز ضخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخم
التوقيع




♪Angilla غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
مَعَ اللهِ-1- حقيقة لا خيال قصائد منقوله من هنا وهناك 4 04-24-2013 03:43 PM
مَعَ اللهِ -3- حقيقة لا خيال قصائد منقوله من هنا وهناك 7 04-21-2013 02:46 PM
شفتك مَعَ غيري .. وتمنِّيت : ما شفت ~ karizma محاولاتك الشعرية 3 08-27-2011 01:26 AM
إِنَّ مَعَ الْعُسْرِ يُسْراً عبير القدس نور الإسلام - 17 06-08-2011 01:55 AM
مَعَ اللهِ -2- حقيقة لا خيال قصائد منقوله من هنا وهناك 2 07-31-2008 03:12 PM


الساعة الآن 04:54 AM.


Powered by: vBulletin Copyright ©2000 - 2006, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO
جميع الحقوق محفوظة لعيون العرب
2003 - 2011