رواية مشرقة: لقد غيرت حياتي - الصفحة 10

 

 

 

-

أرشيف المواضيع الغير مكتمله او المكرره او المنقوله و المخالفه هنا توضع المواضيع الغير مكتملة او المكرره في المنتدى او المنقوله من مواقع اخرى دون تصرف ناقلها او المواضيع المخالفه.

Like Tree188Likes
 
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 05-21-2015, 08:55 PM   #46
عضو نشيط
الحاله: ابحرت في اتجاه العنان لافتح باب مخيلتي
 
الصورة الرمزية angel of the black violet
 
تاريخ التسجيل: May 2015
العضوية : 897265
مكان الإقامة: الجزائر
المشاركات: 3,488
الجنس: أنثى
مرات الإعجاب: تلقى 119 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 442 مرات الإعجاب التي أعطاها

مشاهدة أوسمتي

نقاط التقييم: 36566231
angel of the black violet has a reputation beyond reputeangel of the black violet has a reputation beyond reputeangel of the black violet has a reputation beyond reputeangel of the black violet has a reputation beyond reputeangel of the black violet has a reputation beyond reputeangel of the black violet has a reputation beyond reputeangel of the black violet has a reputation beyond reputeangel of the black violet has a reputation beyond reputeangel of the black violet has a reputation beyond reputeangel of the black violet has a reputation beyond reputeangel of the black violet has a reputation beyond repute
سبحانك اللهم وبحمدك ، أشهد أن لا إله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك
الفصل رائع مشوق كتير اسلوبك في السرد جميل جدا شعرت لوهلة اني اعيش احداث القصة على ارض الواقع وهذا اكثر مااعجبني حقيقة تابعي ابداعك ولاتنسي ارسال رابط البارت اسرعي
● SMILE likes this.
angel of the black violet غير متواجد حالياً  
قديم 05-21-2015, 09:01 PM   #47

مهما انقلب العالم راس علي عقب ساظل ابحث عنك 

الحاله: قصيره وجميله كعلبة النوتيلا مثلاً ^^"
 
الصورة الرمزية الامبراطورة | empress
 
تاريخ التسجيل: Apr 2014
العضوية : 890735
مكان الإقامة: اعيش في المنزل
المشاركات: 54,124
الجنس: أنثى
مرات الإعجاب: تلقى 5504 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 4335 مرات الإعجاب التي أعطاها

مشاهدة أوسمتي

نقاط التقييم: 2147483647
الامبراطورة | empress has a reputation beyond reputeالامبراطورة | empress has a reputation beyond reputeالامبراطورة | empress has a reputation beyond reputeالامبراطورة | empress has a reputation beyond reputeالامبراطورة | empress has a reputation beyond reputeالامبراطورة | empress has a reputation beyond reputeالامبراطورة | empress has a reputation beyond reputeالامبراطورة | empress has a reputation beyond reputeالامبراطورة | empress has a reputation beyond reputeالامبراطورة | empress has a reputation beyond reputeالامبراطورة | empress has a reputation beyond repute









أخباركى؟؟..... عساك بخير وصحه وعافيه

عارفه اني نورت بزيارتي >>>> ياللثقه

شكرا اختي على البارت الجميله
حب7
رائع جدا ما اخترتة لنا عزيزتي فعلا جميل
حب6
البارت رائــــــــــــــــــــــــــــــــــــعه


والان الآسئلة
♥♥♥
ﻫﻞ ﺃﻋﺠﺒﻜﻢ ﺍﻟﻔﺼﻞ ؟؟
نعم

ﻣﺎ ﺭﺃﻳﻜﻢ ﻓﻲ ﻣﻴﻜﺎ ؟؟
غريبه

ﻣﺎﻫﻮ ﺍﻟﺴﺮ ﺍﻟﺬﻱ ﻳﺨﻔﻴﻪ ﻳﻮﺗﺎ ؟؟
ممم لا ادري

ﺁﺭﺍﺀﻛﻢ _ ﺇﻧﺘﻘﺎﺩﺍﺗﻜﻢ _ ﺇﻗﺘﺮﺍﺣﺎﺗﻜﻢ ؟؟
لا توجد
♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥

البارت رؤؤؤؤعة والاسلوب الجماااال

اتشوق للبارت القادم ان شاء الله

ﺑﺎﻧﺘﻈﺎﺭ ﺑﺎﻗﻲ ﺍلبارتات

ﻳﺴﻠﻤﻮﻭﻭﻭ

يعطيكي العافية

استمري









● SMILE likes this.
التوقيع


حبيبتي كيكه تسلمي ع هدايه الجميله




اسْتغفِر الله , الله اكْبَر , سُبحَان الله , الحَمدُ لله
لَا إله إلا الله وَحدَه لاَ شَريكَ لَه


الامبراطورة | empress غير متواجد حالياً  
قديم 05-22-2015, 04:43 PM   #48
عضو نشيط جداً
الحاله: الحمد لله
 
الصورة الرمزية Beba
 
تاريخ التسجيل: Apr 2015
العضوية : 896714
المشاركات: 3,611
الجنس: أنثى
مرات الإعجاب: تلقى 272 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 134 مرات الإعجاب التي أعطاها

مشاهدة أوسمتي

نقاط التقييم: 156581382
Beba has a reputation beyond reputeBeba has a reputation beyond reputeBeba has a reputation beyond reputeBeba has a reputation beyond reputeBeba has a reputation beyond reputeBeba has a reputation beyond reputeBeba has a reputation beyond reputeBeba has a reputation beyond reputeBeba has a reputation beyond reputeBeba has a reputation beyond reputeBeba has a reputation beyond repute
الأصدقاء:(10)
أضف Beba كصديق؟

السلام عليكم ورحمة الله

ﻫﻞ ﺃﻋﺠﺒﻜﻢ ﺍﻟﻔﺼﻞ ؟؟
نععععععععم الفصل جميل
لكن رغم انه طويل الا اني اشعر ان احداثه قليلة
ﻣﺎ ﺭﺃﻳﻜﻢ ﻓﻲ ﻣﻴﻜﺎ ؟؟
صراحة انا مع يوتا فهذه الفتاة ليست طبيعية
لكن لنرى ما الذي سيحدث ان تقبلها يوتا
ﻣﺎﻫﻮ ﺍﻟﺴﺮ ﺍﻟﺬﻱ ﻳﺨﻔﻴﻪ ﻳﻮﺗﺎ ؟؟
اشعر انه من تسبب في قتلها ههههه
ﺁﺭﺍﺀﻛﻢ _ ﺇﻧﺘﻘﺎﺩﺍﺗﻜﻢ _ ﺇﻗﺘﺮﺍﺣﺎﺗﻜﻢ ؟؟
رائع الانتفاد الوحيد هو الفوق
لا اقتراحات نريد ما في مخيلتك انت

وفي رعاية الله وحفظه
● SMILE likes this.
التوقيع
Beba غير متواجد حالياً  
قديم 05-22-2015, 06:34 PM   #49
أعتدتُ ولم أعد أهتم.... هذا فقط ما ظننت
الحاله: ذهب مع الريح
 
الصورة الرمزية !Lass
 
تاريخ التسجيل: Apr 2015
العضوية : 897137
المشاركات: 1,282
الجنس: أنثى
مرات الإعجاب: تلقى 1756 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 3757 مرات الإعجاب التي أعطاها

مشاهدة أوسمتي

نقاط التقييم: 285996365
!Lass has a reputation beyond repute!Lass has a reputation beyond repute!Lass has a reputation beyond repute!Lass has a reputation beyond repute!Lass has a reputation beyond repute!Lass has a reputation beyond repute!Lass has a reputation beyond repute!Lass has a reputation beyond repute!Lass has a reputation beyond repute!Lass has a reputation beyond repute!Lass has a reputation beyond repute
الأصدقاء:(28)
أضف !Lass كصديق؟
سلاااااام عليكم سمباي أخير البارت قد جاء
لو تعرفين مدى سعادتي لهذا آه
بس أني صدك آسفة يعني من كل قلبي
آسفة على التأخير صار عندي ظروف وكم شغلة
المهم خلينة مع هذا البارت الجميييل
1 أول من بداية لفصل قد صدمتني
منو هذي الوقحة ألي تتجرأ على صفع يوتا هكذا
ولا هي كمان ميتة من قبل ما أدري ما حلة بها
المهم أنا لم أحب هذه الفتاة أبدااااااا
لكن لقد أعجت بهيماري < شكله مشاكسة
ردت فعل يوتا كانت غريبة جدا
وما هذا الشيء الذي يخفيه
؟؟؟؟؟؟؟؟؟
و لسؤال الأهم الذي سيقتلني من لغيض
كيف دخلت إلى غرفته ولماذا هي معهم بنفس البيت
2 المقطع الثاني أول ما قرأت أسم ميكا أتنبأت
أن هي نفس الفتاة التي صفعت يوتا البارحة
لكن ماذا تريد الآن هذه المعتوه ألا ترى أنه نائم
لا والذي يثير الأعصاب أكثر أن حضرته ليست غاضب
ولله أذا هي غاضبه ختروح تركع راسه بالحايط
مو تجي تضرب يوتا الكيوت صفعات أني
ما أدري شلون قلبه نطاه أتضربة أهئ أهئ متخاف ربه
+ هاااااا وحظرته تريدة يطلعه خلص راح أكتله
و فوق ما كعدته من نومة أتكلة أنت سيء أني
راح أذبحة هاي الثولة و علمود شنو حتى يسترجع الظيم
وقهر أهئ أهئ يوتا مالتي ليش يعرف هجي شكولات بحق
هاااااا وطبكت الباب حيل شوفي هي شكد سيئة ويوتا
أنب روحة لأن خلاه تبكي آه يا حلاته كيووووت
+وااااااو أني أتخيلة لابس هذه الملابس الجميلة
يا حياتي هع هع وهذي الثولة أكييد كون تفرح
ما دام يوتا هو الي قبل بالخروج وياه
+ هذي الحديقة أني ما أحبه
لأن يوتا كان يلعب وية هذي الشكولات
ويوتا همات ميحبه وهذا السبب الرئيسي
+هاااااااااا شـ شلون تتجرء هذي ال******
أني ما أسمح أبدا أهئ أهئ شنو هذا لبارت يحرك
الأعصاب جدا جدا
المهم أظاهر عملتي بملاحظتي فهذا البارت
مابي حشو مثل قبل بس ولله يقهر أني أقرا و أحاول
ألزم نفسي كون ما أسوي بيج حاجة أو أنسفج أنتي وهاية
ألي ما أريد أكول أسمه حته و أنا آسفة آسفة على التأخير رجااااء سامحيني
هسة الأسئلة
1 أي من ناحية وجود يوتا الجميل ولاع من ناحية وجود هذيج المشعوذه
2 ووووووعععععععععععع
3 ما أدري بس أني راح أنتظر على أحر من الجمر حتى أعرف
4 لايوووجد
وشكرا
● SMILE likes this.
!Lass غير متواجد حالياً  
قديم 05-27-2015, 11:04 PM   #50
الحمدلله
الحاله: Feeling lonely..
 
الصورة الرمزية إبتِسامَة
 
تاريخ التسجيل: Apr 2015
العضوية : 897133
المشاركات: 12,407
الجنس: أنثى
مرات الإعجاب: تلقى 4211 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 22964 مرات الإعجاب التي أعطاها

مشاهدة أوسمتي

نقاط التقييم: 2147483647
إبتِسامَة تم تعطيل التقييم





أعتذر بشدة على التأخير فقد كنت مشغولة بالإمتحانات
أكرر إعتذاري
والآن أترككم مع الفصل




حاول يوتا سحب يده ولكنها قد قامت بإمساك كم يده بقوة أكبر حتى قامت بسحبه إليها وقامت بمعانقته قائلة : أنا أحبك ... لذا لا تتركني لوحدي
.
.
.
احمرت وجنتي يوتا خجلاً بينما كانت تعانقه بقوة .. أبعد يوتا نفسه عنها وقد قال لها بأنه يجب عليها أن توقف هذا فهو لم يعد كما كانت تعهده لكنها كانت مصرة على أنه هو نفسه ولكن لم يتغير فيه شيء سوى أنه أصبح كئيباً نوعاً ما .. إبتعد يوتا عنها حتى أصبح بعيداً نوعاً ما عن ذلك الكرسي الذي كانت تجلس عليه .. صرخت عليه قائلة : لماذا لا تريد أن تجلس معي ولو لقليل من الوقت ؟؟ يمكننا أن نعود كما كنا ونحن صغار
توقف في مكانه للحظات بينما عادت لذاكرته صورة لهما عندما كانا طفلين .. عض على شفته السفلية بألم بينما قال لها متألماً : أنا ... قد تغيرت ولم أعد كما كنت في السابق ... لذا ... إنسي الأمر لن نستطيع أن نعود كما كنا في السابق ... لقد قررت أن أعيش حياتي بدونك .. منذ ذلك اليوم التعيس .. قررت بأن لا أمتلك أي أصدقاء كي لا يتكرر ما حدث .. الوداع
صرخت عليه بأن ينتظر فمن الممكن أن يستطيعا إصلاح ما قد حصل .. ولكنه إستمر بطريقه تاركاً تلك الفتاة التي إمتلأت عيناها بالدموع خلفه حتى خرج من تلك الحديقة و قرر العودة إلى منزله ومن ثم دخل غرفته و قام برمي ثيابه على الأرض و إرتدى ثياب نومه .. إستلقى على سريره مغلقاً عينه بسرعة ليحاول إبعاد كل تلك الأفكار والذكريات القديمة فلقد نسيها كل ذلك الوقت حتى الآن لا يجب عليه أن يترك ذلك الجرح ينفتح مرة أخرى فهو لا يستطيع العودة من حيث بدأ فإن عاد فلن يستطيع أن ينسى تلك الفتاة ... أغلق عيناه و غط في نوم عميق تمنى لو أنه لن يستيقظ منه للأبد لعله ينسى واقعه المؤلم الذي يعيشه ..
فتح عيناه و كانت الظهيرة وقتها ... ألقى نظرة على غرفته بينما فرك عينيه بقوة لكي يستيقظ من خياله .. أو أنه هو فقط من يعتقد أنه يتخيل .. لماذا هذه الغرفة مرتبة ؟ هي لم تكن هكذا قبل أن يغط في نومه العميق .. بعد التدقيق في الغرفة رأى ورقة قد وضعت على مكتبه .. ذهب إليها مسرعاً لعله يعرف من هو الذي قام بترتيبها وعندما فتحها كانت قد كتب عليها بعض الكلمات ومن ثم بدأ قراءتها بصوت مسموع : إن ذلك لم يكن خطأك لقد كان خطأي لذا لا داعي لأن تلوم نفسك على كل ما يحصل .. أنا سوف أغيب لفترة ولن أعود ولكنها ليست بالفترة الطويلة فبمجرد أن تكون قد أنهيت دراستك سوف يكون بإمكاني العودة إلى المنزل .. وحتى ذلك الوقت .. لا تنسى .. إنه ليس خطأك .. والآن أراك بعد ثلاثة أسابيع
قرأها يوتا وقد تجمد في مكانه للحظات .. هو لم يرد أن يتذكر ما قد حصل .. إكتفى بالتحديق في تلك الرساله .. بينما كان يكبت صرخات الألم والمعاناة طوال تلك السنين التي قد وجدت لها طريقاً في قلبه الذي عاد له ذلك الجرح العميق الذي حاول مراراً أن يدفنه وينساه ولكن لم يتسنى له ذلك ... وهاهي ذي تظهر فجأة لتقوم بوضع يدها على رأسه قائلة له بصوت جميل وهادئ : عليك أن لاتجعل كل تلك الذكريات تعود إلى رأسك يجب عليك نسيان كل شيء يتعلق بها
أنزل رأسه ونظر إلى الأرض بإنكسار ومن ثم أكملت : صحيح أنني لا أعرف مالذي قد حصل .. ولكنني أعرف أنه كان مؤلماً بالنسبة لك .. ولكن .. هذا لا يعني أن تستسلم بهذه السهولة .. عليك أن تكون قوياً وإلا فإنك لن تصبح ملكاً كما تريد أن تكون
جلست تلك الفتاة على ركبتيها لتمسك وجهه بيديها وتدعه ينظر إلى عينيها وقالت له : مالذي حصل بينكما ؟ أخبرني بالقصة كاملة
قام يوتا بالإبتعاد عنها وبدأ يخبرها بالقصة

والآن دعونا نعد إلى الخلف بينما لايزال يوتا بعمر الثمانية سنوات

في ذلك اليوم وبالتحديد في ذلك القصر الضخم كانت هنالك غرفة واسعة وهي لطفل صغير يدعى يوتا كان جدار الغرفة مخططاً بالبني الفاتح والداكن وكان بها أيضاً دولاب ضخم بني اللون وكان هنالك أيضاً مكتب ذو لون أسود وضعت عليه بعض الكتب مع أن ذلك الفتى لم يكن مهتماً بقراءتها وهنالك ذلك السرير الخشبي الضخم الذي يسع ثلاثة أفراد والذي غطاه لحاف بني اللون ووسادة تطابقه
إستلقى ذلك الطفل على سريره وقد نظر لتلك النافذة التي هي بجانب سريره وقال بحزن : لا أحب رؤية السماء عندما تكون مغيمة فهي كئيبة حقاً
وفجأة فتحت النافذة ودخل منها شخص قد حمل معه مسدساً وكان مغطياً وجهه بالكامل .. أمسك يد يوتا بقوة قائلاً له : تعال معنا و لاتحاول المقاومة وإلا فسوف أقتلك هنا والآن
وقام بتغطية فم يوتا بقطعة قماش بينما بكى يوتا بخوف وقد حمله ذلك الرجل معه حتى وصل به إلى منتصف القصر ووضع مسدساً برأسه ورافقه خمسة من حلفاءه ومن ثم صرخ قائلاً : فاليخرج جميع من في الغرف أو أنني سوف أقوم بتفجير رأس هذا الطفل
خرج من أحد الأبواب والدا يوتا وقد كان لوالده شعر أسود وعينان عسليتان ووالدته كانت تمتلك نفس المواصفات .. ذعرت والدة يوتا وقد وضعت يدها على فمها بخوف وهي ترى طفلها الصغير ينظر إليها ولم يتوقف عن البكاء بينما قال والده بغضب : مالذي تريدونه من إبني ؟ إن كان المال فسوف أعطيكم إياه ولكن أتروكه يذهب
أجابه أحدهم قائلاً : نحن لا نريد المال .. بل نريد منكما أن تموتا وحسب وسوف نترك هذا الطفل يذهب إن حققتم لنا ما نريد
صمت والد يوتا للحظات ومن ثم قال : هل تعدني بذلك ؟
توسعت عينا يوتا وقد إزداد بكاءه .. بدا وكأنه يريد قول شيء ما .. حاول الهرب من بين يدي ذلك الرجل ولكنه قد قام بضربه من خلف رقبته بقوة أفقدته وعيه .. بينما رفع مسدسه وقام بتوجيهه إلى رأس والد يوتا وقال له بخبث : أعدك بأنني لن أقوم بقتله
فأغلق والد يوتا عينيه مستسلماً للأمر ومن ثم فعلت والدة يوتا الأمر نفسه وقد قام ذلك الرجل بالضغط على الزناد فسقطا على الأرض ومن ثم أمر أحد رفاقه بأن يقوم بإحراق القصر بعد أن يقوم بأخذ جميع الأمول التي فيه ولم يكن من هؤلاء الخدم إلى أن هربوا بجلودهم فبعد موت أصحاب المنزل لم يعد لديهم ما يفعلونه هنا .. إحترق القصر وإحترقت معه كل تلك الذكريات الجميلة وخرج هؤلاء الرجال وقاموا بإخراج يوتا معهم .. على الأقل يوجد واحد منهم يفي بوعوده وبعدها قاموا برمي يوتا في أحد الشوارع التي لايمر بها أحد عادة و من ثم تركوه فاقداً لوعيه .. مرت عشر دقائق حتى فتح يوتا عيناه فتمنى أنه لم يفعل لأنه لايستطيع أن يفعل شيئاً الآن بما أنه قد تم رميه يعيداً عن منزله .. ولكن قصرهم كان كبيراً جداً لدرجة أنه قد إستطاع رؤية الدخان الناجم عن ذلك الحريق .. دمعت عيناه بينما بقي يردد وهو لا يعي ما يقول : أمي ... أبي ... أين أنتما ؟ (بدأ يصرخ بصوت عالٍ) : أمي .. أبي
جلس على ركبتيه ووضع يداه على الأرض وهو لا يكاد يصدق ما حصل بقيت دموعه تتساقط بينما كان يقول : لماذا حصل كل هذا ؟ لقد كان هذا اليوم عادياً .. إذاً لماذا تحول الأمر وحصل كل هذا ؟ لماذا على أمي وأبي أن يكونا الضحية ؟ لو قتلت أنا لكان أفضل .. لا توجد فائدة مني .. أنا حقاً عديم الفائدة
بدأ المطر بالهطول وقد بلل يوتا بأكمله بقي يوتا على الأرض لايعلم مالذي يجب عليه فعله فلم يعد لديه مكان يأوي إليه .. كان البرد شديداً مما قد جعل يوتا يفقد وعيه ويسقط على الأرض ... بدا منظره سيئاً فمن الواضح بأنه قد مر بمحنة عصيبة لتوه .. توقف المطر وقد بدأت أشعة الشمس تصل إلى يوتا بينما بدأت صحته تسوء أكثر فأكثر فقد بقي ليلة كاملة تحت ذلك المطر الغزير .. نظرت إليه بعينيها الصفراوتين وقد أوقعت تلك الكرة الصفراء التي كانت بيدها .. وبدأت بالركض إليه مسرعة ومن ثم قامت بإمساكه وقد وضعت يدها على جبينه وقالت بخوف : إن حرارته مرتفعة .. يجب علي أن آخذه إلى المنزل بسرعة
قامت بحمله على ظهرها وبدأت بالركض مسرعة بينما كان وجهه أحمراً وكان يتنفس بصعوبة ... وصلت إلى المنزل وقد دخلته مسرعة وإتجهت إلى غرفتها لتقوم بوضعه على سريرها ومن ثم أسرعت لتجلب منشفة وماءً بارد بينما صرخت عليها أمها : ميكا مالذي أصابك ؟ لماذا أنت مستعجلة هكذا ؟
لم تجبها ميكا وقد ذهبت بسرعة إلى غرفتها ثم غمرت تلك المنشفة البيضاء في الماء البارد وقامت بعصرها ومن ثم وضعتها على جبين يوتا الذي كانت حرارته مرتفعة بشدة .. دخلت والدتها لتلك الغرفة ذات الجدران الزهرية والأرضية والسرير والدولاب التي كانت جميعها تحمل نفس اللون .. ما إن رأت والدتها يوتا حتى قامت بالركض إليه مسرعة وهي تقول لميكا : من يكون هذا الفتى ؟؟ وكيف أتى إلى هنا ؟؟ وأيضاً حرارته مرتفعة بشدة ووجهه محمر بالكامل .. أخبريني مالذي حصل ؟
نظرت ميكا إلى يوتا بحزن وقد قالت لوالدتها : لقد رأيته مرمياً في أحد الشوارع وكان مبللاً بالكامل لذلك لم أستطع أن أتركه وهو كذلك .. أعتقد بأنه إبن تلك العائلة التي قد ذكر في الصحف أن قصرهم قد إحترق ..
ذعرت والدتها وقالت : مالذي ..
قاطعتها ميكا وقد أكملت حديثها : ما رأيك أن نعتني به ؟ فهو على الأرجح لا يمتك مكاناً ليذهب إليه
نظرت إليها والدتها بغضب وصرخت بوجهها قائلة :ولماذا علينا أن نفعل ذلك ؟ إن ربيناه فبالتأكيد سوف نوقع أنفسنا في مشاكل قد لا نستطيع الخروج منها .. فالتتركيه يذهب في طريقه لا شأن لك بما قد يحصل له وكأن أحداً قال لك بأننا بحاجة إلى بعض المشاكل
ردت ميكا على والدتها بغضب : ألا تمتلكين قلباً يحن عليه ؟ ضعي نفسك في مكانه .. بالتأكيد لو كنتي أنت بدلاً منه لتمنيتي أن يعتني بكِ أحد ما .. سوف أعتني به سواءاً شئتي أم أبيتي والآن اخرجي من غرفتي
نظرت إليها والدتها بغضب وقد خرجت من الغرفة وقامت بإغلاق الباب بقوة خلفها .. أمسكت ميكا يد يوتا وهي تشاهد ملامح وجهه البريئة النائمة .. كان يبدو عليه أنه قد مر بمعاناة صعبة ولا يبدو بأنه سيكون بخير بمجرد أن يستيقظ ... ذهبت ميكا إلى المطبخ لتعد لنفسها شيئاً لتأكله .. كانت شاردة الذهن وهي تقول في نفسها : أيعقل بأنه فعلاً إبن تلك العائلة الغنية التي قد إحترق قصرها ؟ أم أنها مجرد صدفة أن وجدته مرمياً في نفس ذلك اليوم ؟ كم هو محزن رؤيته نائماً بهدوء وقد يكون فقد والديه ... ولكنني قررت أن أعتني به فليس هيناً علي أن أتركه وحيداً بدون مأوى وأرجو أن تقتنع والدتي بما سوف أفعله
عادت ميكا إلى غرفتها وهي تحمل معها صحن الحساء ذلك بين يديها وتتناوله وهي تراه نائماً بعمق ... تمنت أنه لن يستيقظ لأنها شعرت بألم بمجرد أن تخيليت مالذي سيحصل إن إستيقظ ... حل المساء وتلاه الصباح وإستيقظ ذلك الفتى ... قام بفرك عينيه ثم ألقى نظرة على الغرفة فهمس لنفسه : أين أنا ؟ ومنزل من هذا ؟ (توسعت عيناه خوفاً ثم نزل من على ذلك السرير ) هل من الممكن أن يكون أحدهم قد قام بخطفي ؟ يجب علي الخروج من هنا بسرعة
قام بفتح باب الغرفة على عجلة من أمره ولكن ميكا قد كانت أمامه قالت له بغضب : يجب عليك أن تبقى في الغرفة فـ ..
قاطعها قائلاً : هذا ليس من شأنك فأنا أريد الخروج من هذا المنزل
مر بجانبها غاضباً حتى قالت له بهدوء : وإن خرجت إلى أين سوف تذهب ؟
توسعت عينا يوتا ثم عادت لذاكرته تلك الأحداث المؤلمة .. سقط على ركبتيه واضعاً يديه على الأرض ومن ثم بدأت دموعه تسيل على خده : وكأنني أعلم
تنهدت بتعب وقالت له : إذاً عليك البقاء هنا فحسب .. ماهو إسمك ؟
إلتفت إليها محدقاً بعينيها .. شعر بأنها منقذه تساقطت دموع الفرح على خده قائلاً لها : شكراً لك .. حقاً شكراً جزيلاً لك أدعى أليس
إلتفتت إليه ثم قالت بجدية : أنا أدعى ميكا .. ولكن الآن يجب علينا أن نجد إسماً لك
نظر إليها ببراءة وسألها : لماذا ؟؟ هل ترين إسمي غير جميل أم ماذا ؟؟
بدأت تحك رأسها بإنزعاج : لا ليس كذلك .. ولكن سوف يكشف الجميع هويتك إن لم تقم بتغيير إسمك
رد عليها والإستغراب كان بادياً على ملامح وجهه : كيف عرفتي أنني ملاحق ؟
زاد إنزعاجها لكثرة أسئلته وقد قالت : مجرد توقع .. فقد ذكر في الصحف وفي التلفاز أيضاً بأن هنالك طفل من عائلة غنية قد إحترق قصر عائلته وهنالك بعض القتلة يقومون بالبحث عنه
أنزل رأسه بحزنٍ ومن ثم نظرت إليه ميكا وقد تذكرت بأن قولها لمثل هذه الأمور سوف يؤلمه .. نظرت إليه بحزن وقالت : أنا آسفة لم أقصد أن أقوم بجرحك
إبتسم إبتسامة لطيفة وقال لها بروح مرحة : لاعليك .. والآن علي أن أجد إسماً مناسباً لي
إبتسمت بهدوء وقالت : أجل
بقيا يتناقشان بخصوص الأسم حتى إستقرا على إسم يوتا فلقد كان يبدو جميلاً بالنسبة لهما .. زقزقت عصافير معدة يوتا .. إحمر وجهه خجلاً ومن ثم قالت له ميكا : إنتظر هنا سوف أحضر لك شيئاً لتأكله
هز يوتا رأسه موافقا وقد أغلقت الباب خلفها .. بقي يحدق في الباب لفترة من الوقت وقد همس لنفسه : إنها لطيفة حقاً

يــــــــــــــــــــــتـــــــــــــــــــــــبــــــــــــــــــــع



ما رأيكم في الفصل ؟؟

هل تغيرت نظرتكم تجاه ميكا أم لا ؟؟

ماهو أكثر جزء أعجبكم ؟؟

آراءكم _ إنتقاداتكم _ إقتراحاتكم ؟؟





التوقيع


إبتِسامَة غير متواجد حالياً  
 

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
بدايةُ تألُّق : غيرت حياتي تلك العينان الخضروتان وردة امال قصص الانمي المُستَوحاة و المصوَّرة 23 12-13-2016 07:22 PM
صدفة غيرت حياتي ♥Ťĥɛ Ȑɛȡ Ḡḭяḽ أرشيف المواضيع الغير مكتمله او المكرره او المنقوله و المخالفه 38 12-08-2013 06:23 PM
روايه: لقد غيرت لي حياتي pink cat 1 أرشيف المواضيع الغير مكتمله او المكرره او المنقوله و المخالفه 71 06-29-2013 04:03 AM
ريواية غيرت حياتي الطالبة المجنونة أرشيف المواضيع الغير مكتمله او المكرره او المنقوله و المخالفه 4 08-16-2011 11:04 AM
هي لحظة غيرت حياتي *-*ملكة الاحلام*-* أرشيف المواضيع الغير مكتمله او المكرره او المنقوله و المخالفه 1 07-09-2010 09:11 PM


الساعة الآن 07:35 PM.


Powered by: vBulletin Copyright ©2000 - 2006, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO
جميع الحقوق محفوظة لعيون العرب
2003 - 2011