قبسٌ من نور || اقتباسات روائية - الصفحة 6
-

روايات طويلة روايات عالمية طويلة, روايات محلية طويلة, روايات عربية طويلة, روايات رومانسية طويلة.

Like Tree106Likes
إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 01-01-2018, 05:18 PM   #26
مشرفة قسم موسوعة الصور
الحاله: ...
 
الصورة الرمزية kitsune
 
تاريخ التسجيل: Mar 2009
العضوية : 423026
مكان الإقامة: بين أنياب الصدفة وخبز الحنين
المشاركات: 65,006
الجنس: أنثى
مرات الإعجاب: تلقى 1630 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 1253 مرات الإعجاب التي أعطاها

مشاهدة أوسمتي

نقاط التقييم: 2147483647
kitsune has a reputation beyond reputekitsune has a reputation beyond reputekitsune has a reputation beyond reputekitsune has a reputation beyond reputekitsune has a reputation beyond reputekitsune has a reputation beyond reputekitsune has a reputation beyond reputekitsune has a reputation beyond reputekitsune has a reputation beyond reputekitsune has a reputation beyond reputekitsune has a reputation beyond repute
الأصدقاء:(32)
أضف kitsune كصديق؟





تذكرين أن البطل و البطلة في إحدى الروايات السميكة التي كنتِ تقرئينها تحت الطاولة ظلّا قريبين من بعضهما طول الوقت دون أن يلتقيا، و أنهما كانا يعانيان العذاب لأنهما لم يلتقيا بحال من الأحوال ، ثم حين التقيا في نهاية المطاف أدركا أنهما لم يكونا من قبل مهيئين لالتقاء أحدهما بالآخر ، و أنهما لم يكونا قد عانيا بعد تلك الآلام التي كانت في انتظارهما . و هكذا حالكما أنتما الاثنان ، مازلتما غير مهيئين للالتقاء . لم تعيشا مافي الكفاية من العذاب الحقيقي ، إن هذا يبدو معقداً لكنه في الحقيقة بسيط جداً. - ميخائيل بافلوفيتش شيشكين




SNOW. and lazary like this.
التوقيع

kitsune متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-08-2018, 06:52 PM   #27
M5znUpload
الحاله: بين أروقة الوطن اليتيم ...!
 
الصورة الرمزية F L O R i s a
 
تاريخ التسجيل: Oct 2013
العضوية : 886901
مكان الإقامة: سوريا
المشاركات: 54,425
الجنس: أنثى
مرات الإعجاب: تلقى 13435 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 17036 مرات الإعجاب التي أعطاها

مشاهدة أوسمتي

نقاط التقييم: 2147483647
F L O R i s a has a reputation beyond reputeF L O R i s a has a reputation beyond reputeF L O R i s a has a reputation beyond reputeF L O R i s a has a reputation beyond reputeF L O R i s a has a reputation beyond reputeF L O R i s a has a reputation beyond reputeF L O R i s a has a reputation beyond reputeF L O R i s a has a reputation beyond reputeF L O R i s a has a reputation beyond reputeF L O R i s a has a reputation beyond reputeF L O R i s a has a reputation beyond repute
الأصدقاء:(94)
أضف F L O R i s a كصديق؟
مقطع من رواية خطفت مجنونة
كلما أقرأه افرط من الضحك
---------
نظر نحوها بشرود بأستغراب هو لا يستطيع ان يفهم كيف لهذه الصغيره ان تفعل هذا !
كيف استطاعت فتح باب الغرفه بدون ان يصدر انذار ينبهه بخروجها من الغرفه او اختراق القفل !
كيف استطاعت تنظيف كل هذا ولما لم تهرب بدل من ذلك وغير كل هذا كيف لها ان تنام بأمان !
وطمئنينه هكذا بينما هي مختطفه من قبل عصابه مافيا خطره !
لما لم تبقى فقط لتبكي في احد زوايا الغرفه كحال اي فتاه بمكانها انها مختلفه وغريبه بالفعل
اتجه نحوها وهي نائمه بهدوء وبراءة لم يستطع منع ابتسامته حين سمع ماتتمتم به انها طفله بالفعل
نزل على ركبتيه ليقابل وجهه وجهها النائم ، بقي شارد لمده وهو ينظر لها
احيانا هناك شيء يستيقظ بداخله يسمى الضمير يأنبه على اختاطفها لكنه يضع كل تلك الاحاسيس جانبا
و يعود ليعتري ملامح البرود والقسوه وينهض ليقف على قدميه و يركل السرير
"هاي انتي"
نادى بصوته البارد ولكن لا مجيب نادى بصوت اعلى وهو يركل السرير بقوه تجعل اي فتاه مكانها تقف فزعه
لكن انسيتم اننا نتحدث عن عاشقه النوم والوسائد ومن لا يعشق النوم ياساده ؟
خرج من من القبو ونادى احد الخادمات ليأمرها بأن تحضر كوب كبير من الماء المثلج لتنفذ هي بسرعه البرق
ويعود مره اخرى الى القبو وعلى شفتاه ابتسامه جانبيه

فمهما كان باردا لكن لا احد يقاوم منظر شخص ينهض من نومه العميق بكوب من الماء المثلج
دخل الغرفه التي كان من المفترض ان تكون مخيفه لولا فضل انجيلا ليجدها نائمه كما هي
لم تتحرك انش واحدا اتجه نحوها وفي ثواني كان قد سكب كل الماء على وجهها لتقوم هي بفزع
وتجلس على السرير تتلفت حولها بسرعه
"اللعنه الملعونه بألعن الملاعين ماهذه اللعنه كيف توقظ شخص بهذه الطريقه
هل انت مجنونه كدت اصاب بنوبه قلبيه توا
"

# انجيلا
كنت في افضل احلامي بعد ان امسكت بسبونجي بعد ركض دام لمده لا اعلم ماهي اتجهنا نحو منزل شفيق لألقاء التحيه لنتفاجئ به يسكب الماء المثلج من النافذه علينا لكن ألا يفترض انه حلم وان لا اشعر كم ان الماء اللعين مثلج نعم حلمي انتهى نظرت حولي بفزع

اللعنه اين انا انا لست في غرفتي اذا اين انا بحق الجحي.. لحظه اختطاف نعم انها غرفتي الاخرى في قصر الوسيم زي. نظرت امامي لأرى زين وبيده كوب ضخم فارغ ايها *****

في ثواني كنت واقفه على السرير اصرخ في وجهه "اللعنه الملعونه بألعن الملاعين ماهذه اللعنه كيف توقذ شخص بهذه الطريقه هل انت مجنونه كدت اصاب بنوبه قلبيه توا " ولم اعلم مدى حماقتي الا بعد ان انتهيت من الصراخ على اوسم اخطر رئيس عصبات المافيا بلعت ريقي ببطئ وانا ارى تلك النظره الحاده والمخيفه تعتلي وجهه

احبكم يا عائلتي اصدقائي معلماتي ومعلميني فتى البريد وعامل البيتزا سبونجي وفين وجيك متابعين على مواقع التواصل الاجتماعي العم روبن سيد نويل والاصلع الاخر وداعا ايها العالم الجميل

تراجعت للخلف خطوه ويال الحظ الذي ودعني ليجعلني اتعثر واقع على السرير غمضت عيني بقوه اعلم هذا لن يؤلم فأنا فوق سرير مريح لكن انه رد فعل تلقائي بقيت مغمضه عيني اظن اني قد استقريت فوق السرير فتحت عيناي ببطئ لما هناك اعين عسليه ؟ لا انها افتح قليلا تقريبا بلون الكراميل او بل.. هوليييي شييييت

انها اعين مختطفي الوسيم االسيد مالك ويداه الموضعه بجانب رأسي والتي منعت اصطدامه بي ولأكتشف لاحقا اني عند وقوعي لم يودعني حظي فحسب بل قرر ايضا قبل مغادرته ترك القليل من مفاجئاته المازحه ويجعلني اتمسك ببدله المحترم مالك ليقع أيضاً معي ، أرئيتم لطالما كنت الفتاه التي كرهها حظها

انتهزت الفرصه لأنظر لعينيه وبتأكيد كلمات يا عقلي فكر بقليل من الكلمات ليخرجها فمي اللعين اين انت يا أيها السافل عندما احتاجك عقل ارجوك اي استجابه لا تفاعل حقا
اما قلبي فهو يتفاعل بشكل لا يصدق فنبضاته تزدات بسرعه ضخمه جدا وكأني ركضت مئه ميل لتو

لكن ارى ان السيد زيني سيبقى لمده اطول يفكر امممم كيف اقتل هذه الجرثومه الصغيره شنقا قطع الرأس الجلد حيه لا اعلم حقا ... لحظه لحظه اقال عني جرثومه في افكاره لا يحق له هذا .....



وما ادراكي اي لعنه هو يفكر بها الان انتي من اختلق هذا

اوه انت محق الا تلاحظوا اننا اطلنا البقاء وكلا منا ينظر في اعين الاخر ولكن الحق يقال عيناه خياليه لا تستطيع وصفها بكلمات قليله فحسب
" انا افعل ما اريد اتسمعين لن تملي طفله مثلكي ما علي ان افعل "
قال من بين اسنانه وتلك النظره المخيفه عادت وهذه المره هي قريبه جدا مني

"شيء اخر لا ارى ان تلقبي بمجنون شيء في مصلحتكي انسه تيلسون اتسمعين"
احتاج للذهاب الى الحمام اومئت بسرعه وبخوف شديد نهضت اخيرا فنهضت بسرعه
"ههه..هه انا لا اقصد قول انـ...ـك مجنون ابدا انا كنـ..ت اقـ..ـصد اا..كنت اقصد شفيق .."
ماللعنه التي تفوهت بها لما لا ابقى لساني داخل فمي
"حقا" قال ببرود شديد
" يمكنك نسيان ما قلت انا فقط لم اكن اقصدك صدقني" لا تصدقني لأني اقصدك تماما
"كيف خرجتي" قال ببرود شديد
اللعنه تبا كيف عرف "ااا..اي خخـ..خروج تتحدث عنه انا لم اخرج من الغرفه اقصد ما الدليل على خروجي حتى"

قلت بأبتسامه حاولت قد الامكان جعلها ابتسامه بريئه
"اوه حقا لا اتذكر اني امرت احد بتنظيف الغرفه كما انه لا وجود لأدوات تنظيف هنا"
اختفت ابتسامتي تماما اللعنه اكبر دليل هو الغرفه ماذا اقول لقد انعقد لساني ونظرات هذا الاحمق تقتلني حيه
"لا تنوين التحدث" قال بصوته المخيف
يداي ترتعشان وحدهما وتتعرقان ايضا تكلمي يا حمقاء تكلمي تكلمي
اللعنه لا استطيع التكلم لا استطيع التكلم بقي يقترب خطوه وانا ابتعد خطوه الى ان صدمت مره اخرى بحافه السرير وأقع جالسه هذه المره وضع يديه على كل من جانبي على السرير وانحنى ليقابل وجهه وجهي احم هل اخبرتكم من قبل كم انه وسيم لدرجه فظيعه
تلك الاعين العسليه والشعر الاسود كالفحم و..اشياء كثيره لا تعد ولا تحصى
"كــيف خرجــتي" قال بحده وهو يؤكد على كل حرف
بلعت ريقي ببطئ وخوف "خخـ..رجت ممـ..من الــ..ـباب "
ماذا... احاول تلطيف الجو.....؟ ظريفه ! اعرف
" انا لا امزح " قال بصوته المخيف
"وانا لا امزح" حاوالت ان اكون قويه امممممـ تقريبا

اللعنه نظرته موجه الى عيني تماما وانها تخيفني "اشعر بالبرد "
هذا ما خرج من فمي فأنا فعلا اشعر بالبرد لا استطيع التفكير سوى في ان جسمي يرتعش خوفا بردا فملابسي مبتله بالماء المجمد عادت نظرته الى البرود ولكن ابتسامه جانبيه ارتسمت على شفتاه
ما باتت إلا ان تختفي ونظر نحوي بتلك النظره المرعبه
"اياكي والخروج من هنا" قال بحده
اومئت بسرعه التف وكاد ان يخرج " انــــــتــظر"
صرخت بسرع فيه قبل ان يخرج توقف مكانه ولكن لم يلتف وكأنه يقول قولي ما عندك
" احم اانا بصراحه انا...." لم اكمل ما كنت سأقوله لان صوت معدتي المزعج والعالي اوصل المعنى لزين حمحمت وامسكت معدتي سمعت صوت قهقهات خارجه من ذلك اللعين



"ماذا لا تضحك لم أكل شيء منذ الصباح سوى ثلاث وجبات من ستار بوكس انا اموت جوعا هنا والامر كله بفضل اختطافك لي "

قلت بغضب فأنا بالفعل جائعه وثلاث وجبات بالتأكيد لن تقوم بسد شهيتي المتوحشه
انتظرته ليقول حسنا سأجلب لكي الطعام او اوه اسف هيا بنا سنذهب الى مطعم ما لنأكل



لحظه لحظه لحظه اانتي متأكده انه مختطفك ام الفتى الذي تقومين بمواعدته -.-


اووووه انت محق لكن اي شيء ما عدا انه تركني وخرج واقفل الباب

" اللعنه اريييييييييييييد طعاااااااااااااااااااااااااااما" صرخت بأعلى صوت قد امتلكه

ووضعت يداي على اذاني لأني اعلم كم ان صراخي مزعج

" ايهاااااااااااااااا المختطف الكسوووووووووووووووووول الباااااااااااااااااارد اكرررررررررررررررررهك"

صرخت مجددا وانا مستعد للصراخه مده ساعتان لكي يجلب لي الطعام بقيت اقفز هنا وهناك وانا اصرخ بنبره غنائيه
" طعااااام طعااام طعااام طعاام اريد طعععام نعم نعم انه الطعام احتاج الى الطعام طعام هنا طعام هناك هيا بنا لنأكل الطعام اوووووووه نعم هذا ما اتحدث عنه لذلك يا مجموعه حمقى اجلبوا لي الطعام يااااااااهو"
التفت وانا اقوم بالعزف على قيثارتي الخفيه نعم انتم ايضا تملكون قيثارات خفيه لا تحاولو الكذب ...

حسنا حاليا تلك الفتاه الجميله ذات الشعر الكستنائي تقف عند الباب و... لما فمها مفتوح بهذه الطريقه وتنظر بدهشه ماذا لما تنظر لي هكذا؟؟؟

.FIRE, SNOW. and lazary like this.
التوقيع


我们注定要希望
محكومٌ علينا بالأمل

وانتِ ثلج منعش يخمد نار الدهر " آماسيا " الزهرة الثلجية
شكراً ع الطقم الاسطورية والراقي متلك

لا إله إلا الله
اسمعني جميل كلامك وصارحني| مدونتي | معرضي
F L O R i s a غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-08-2018, 07:48 PM   #28
M5znUpload
الحاله: بين أروقة الوطن اليتيم ...!
 
الصورة الرمزية F L O R i s a
 
تاريخ التسجيل: Oct 2013
العضوية : 886901
مكان الإقامة: سوريا
المشاركات: 54,425
الجنس: أنثى
مرات الإعجاب: تلقى 13435 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 17036 مرات الإعجاب التي أعطاها

مشاهدة أوسمتي

نقاط التقييم: 2147483647
F L O R i s a has a reputation beyond reputeF L O R i s a has a reputation beyond reputeF L O R i s a has a reputation beyond reputeF L O R i s a has a reputation beyond reputeF L O R i s a has a reputation beyond reputeF L O R i s a has a reputation beyond reputeF L O R i s a has a reputation beyond reputeF L O R i s a has a reputation beyond reputeF L O R i s a has a reputation beyond reputeF L O R i s a has a reputation beyond reputeF L O R i s a has a reputation beyond repute
الأصدقاء:(94)
أضف F L O R i s a كصديق؟
"ماذا تحملين خلف ظهرك؟"
سأل وهو يعرف جواب سؤاله ولكن نبرته كانت بارده وغامضه وكانت تلك النبره المرعبه سبب في ارتجاف اطراف انجيلا لتعرف انها في ورطه حقيقيه "ااا.اي ظـ.ظهر؟!"

عرفت ان هذا اغبى سؤال قد يتلفظ به شخصا ما لكن لا تلوموها عقلها حاليا لا يعرف ماالذي يجب عليه ان يرسل الى عضله لسانها لتتفوه به فهو قد شل حرفيا ،
رفع احدى حاجبيه وكأنه يقول 'حقا'

"ماذا تخبئين خلف ظهرك انسه تيلسون" قال بنبره ارعبتها اكثر من ذي قبل

وواقع انه نطق لقب العائله جعلها مدركه انه غاضب هذا ان تفادينا ايضا فكه المنقبض .
وبما انه غاضب بتأكيد عرف حول ذهابها الى المكتبه هذا ما استنتجته عبقريه زمانها الاينشتين انجيلا
"لــ.لا شـ..شـ.شيء" قالت انجيلا وهي لا تستطيع حتى نطق الجمله بشكل صحيح

"ارني يديك" قال بنفس النبره المرعبه والغاضب وتقريبا منذ ان جاءت الى هنا لم تراه غاضبا هكذا
فهي تسمع صرير اسنانه وانفاسه المتسارعه تضرب وجهها من الغضب لكن نبرته كانت بارده
عرفت انجيلا انه تم وضعها امام الامر الواقع اخذت نفس عميق واخرجت اليد الاولى من خلف ظهرها ولكنها لا تستطيع الشعور بيدها الاخرى
حاولت الى ان استطاعت تحريكها ببطئ شديد اطرفها اصبحت بارده وبقوه قبضتها الصغيره تشتد على الكتاب الى ان تحولت اطراف اصبعها الى اللون الابيض.
اصبحت يدها امامه ،يد قد تحولت الى قبضه تشد عليها لتوقفها عن الارتعاش الذي لم تستطع اخفائه واليد الاخرى ممسكه بالكتاب ومازلت تشد عليه بقوه لم تحاول حتى ان تنظر الى عينيه
بلعت ريقها للمره الالف الجو صامت ومتوتر نظرت نحو صاحب الاعين العسليه لتجده ينظر نحوها بنظره متفجره شيطانيه جعلتها على حافه البكاء لكنها تمالكت نفسها
"ماهذا؟"قال بنبره مرعبه ولم يستطع هذه المره اخفاء نبرته الغاضبه ولكنها مازالت هادئه
"كـ..كتاب" قالت بهدوء وغباء .
"ومن اين جاء؟!"سأل مجددا فكري فكري فكري هذا ما اصبحت تردد انجيلا لنفسها الى ان وجدت فكره

"وجدته في الغرفه" كذبت انجيلا ومازالت نظراتها بترقب نحوه ، فجأةً سحب الكتاب من قبضتها ومازل ينظر نحوها "هه"

هذا كل ما خرج من بين شفتيه وهي مازالت لا تعرف ما مغزى 'هه'هذه اهي سخريه استهزاء وبغضب رمى بذلك الكتاب نحو السرير
ومازال ينظر نحوها بتلك النظره التي تجعل قلبها ينبض خوفا الف مره في الثانيه اقترب منها وامسك يديها وثبتهما بيد واحده فوق رأسها

ذا رأيتي المكتبه" قال بهمس

اللعنه لقد عرف هذا ما اخبرت انجيلا نفسها به برعب
مازال قريب منها وانفاسه متسارعه من الغضب "هههه..هه.ههه ممـمكتبه ماهي المكتبه" قالت بغباء شديد زادت قبضته على يديها لتجعلها تتئوه ألما

"اللعنه يدي سوف تكسرها ايها البارد" نعم تلك هي الحمقاء انجيلا انها على وشك الموت بين يدي مختطفها وتكلمه بنبره آمره وتنعته بالبارد ايضا ارأيتم حماقه اكثر من حماقه هذه الفتاه...بالطبع لا.
"لو كنت مكانك لما نطقت بهذا ابدا" قال بتلك النبره الهادئه ومازال ينظر نحوها
"هاهاها وكيف ستكون مكاني ؟"قالت بسخافه كبيره كسخافه انجيلا

حسنا لا يستطيع زين ان ينكر انه حاليا يود حرقها حيه دخلت مكتبته الخاصه والتي لم يدخلها احد ابدا ابدا ما عادا السيده مرسيلا فقط لتنظيفها حتى انها لا تلمس اي من كتبه وايضا الان تتصرف بغباء وسخافه تجعله يحترق غضبا ، وما يزيد غضبه اكثر واكثر انه لم يستطع احد اغضابه ابدا لم يغضب في حياته ابدا


ولم تحترق اعصابه كما تحترق الان لتأتي تلك الخنفساء الضئيله وتجعله يغضب لأول مره في حياته .

"احتفظي بلسانك داخل فمك " قالها ببرود لكن خالطته بعض الحده
ابتلعت ريقها ولكنها قامت بأخراج لسانها وابقته ممدودا نظر نحوها بغضب وتشوش
"ماذا تفعلي؟" قال ببرود
"انه لثاني اثتتيع اخلاثه خالث ثني نتثى ارثت"
لم تستطع نطق كلمه واحده صحيحه بسبب تحدثها ولسانها خارج فمها وبتأكيد رأيس عصابات المافيا الاخطر في العالم يحاول تمالك نفسه ولا يحطم جمجمتها بالحائط خلفها
"عفوا"قال بسخريه
ادركت الامر انسه اينشتين لتدخل لسانها بمفها وتعيد ما قالته لكن بصوره صحيحه كالبشر
"انه لساني استطيع اخراجه خارج فمي متى اردت"
قالت وعاد لتخرج لسانها خارج فمها مجددا بعناد فهم زين اخيرا انها تعاند ما امرها به وهذا ماجعل فكره واحده فقط تخطر بباله 'ان تصرفاتها كتصرفات طفل في الرابعه من عمره'
والمشكله ليست هنا المشكله ان تلك التصرفات الطفوليه تجعله يشتعل كيف بحق الجحيم انه يتعامل مع اخطر رؤساء عصبات المافيا في العالم والاستفزاز هو عنوان حديثهم لكنه لم بشعر بذره غضب كما يشعر الان بسببها بحق الجحيم لما تؤثر عليه تصرفتها الطفوليه اذا !!!!
مازال لسانها خارج فمها لا تعلم من اين حصلت على الشجاعة لمعاندته لكن اكثر ما يغضبها هو ان يأمرها احدهم بما يجب عليها فعله

"اقسم ان لم تدخلي لسانك داخل فمك لن يعجبك بما سأقوم به"

قال هذه المره والحده احتلت صوته ادخلت لسانا بسرعه داخل فمها ليبتسم بنصر لحظه لما يبتسم بنصر لأنها فقط نفذت ما قاله الجميع دائما ينفذ ما يقوله و...
" اووووووووووه من يسكن البحر ويحبه الناس سبونج بوب سكوير بانتز لونه اصفر مربع حساس سبونج بوب سكوير بانتز لو كنت تبحث عن مرح البحار سبونج بوب سكوير بانتز فهيا نسترخي ونفكك المحار سبونج بوب سكوير بانتز هيا سبونج بوب سكوير بانتز سبونج بوب سكوير بانتز سبونج بوب سكوير بانتز سبونج بووووووووووووب سكوير بااااااااننز هاهاهااهااها"
وها قد عدنا لأسطوانه سبونجي مجددا كما ان تلك الضحكه في النهايه بدت ككلب بحر يضحك لكنها ارضت انجيلا



اوه اما بالنسبه لزين فهو ينظر نحوها بأستغراب شديد وكأنما بين يديه فتاه مجنونه لحظه هو لا يعلم
ان انجيلا مجنونه ولا يعلم ايضا قصة سبونجي
"سبونج بوب!!!!!" هذا ما خرج من فم زين بأستغراب كبير ولأول مره ايضا يثير شخصا ما استغرابه لهذا الحد

"لا تنظر نحوي هكذا ماذا الا تشاهد سبونجي الوسيم الرائع لحظه لا تقل لي انك لا تشاهد سبونج بوب يا رجل لقد فاتك الكثير ان لم تشاهد سبونج بوب اقصد انه مضحك ومما لا حظت انك لا تضحك ابدا اعني ان شاهدت حلقه واحده ستشعر بالمتعه اوه تلك الحلقه التي حاول فيها سبونج بوب كتم ضحكاته لان شفيق اخبره بأنه ان ضحك كثيرا فسيدمر صندوق الضحك خاصته بتأكيد لا وجود لصندوق الضحك لكن شفيق ينزعج كثيرا من ضحك سبونجي المتكرر وفينما يحاول سبونــ."
بقيت تثرثر وتثرثر وتثرثر وزين ينظر نحوها ببلاه وفمه مفتوح جزئيا


هذه الفتاه ستفقدني اعصابي هذا ما فكر به زين ومازالت انجيلا تثرثر بما حدث لسبونج بوب عند وقوع شاحنه الوسائد التي تصدر اصوات مضحكه "اخرسي" قال زين بصوت هادئ والذي لم تسمعه انجيلا
لأنها منغمسه في سرد الحلقه زين الذي تقريبا على حافه الانفجار
اوه اقصد ما هي الى ثواني قليله وبعدها "اخرااااااااسييييييييييي"
وها هو بطلنا ينفجر لأول مره في حياته بصرخه مدويه هزت ارجاء القصر لتجعل الجميع في الطابق العلوي يجفل بقوه لسماعهم لأول مره في حياتهم صراخ ملك الجليد لحظه ملك الجليد لا يذكركم هذا بجيك وفين وملك الجليد .... اسفه فأنا من تابعي الرسوم الكرتونيه .... حسنا اهدؤ سأكمل سأكمل

اما بالنسبه لأنجيلا التي قفزت في مكانها من قوه الصرخه فزين فقد اعصابه كليا
"اللعنه اذني ستنزف من قوه صوتك بحق الجحيم من اين لك تلك الحنجره"
الم اخبركم حمقاء زين الغاضب امامها والذي لم يظهر غضبه ابدا امام احد ورغم بروده كان الجميع يخاف فقط لو نظر نحوهم بينما انجيلا تتذمر هنا

ابتلعيت ريقها بحذر عندما واخيرا لاحظت عيناه الناريه تخترق خاصتها "ســسـ..سيد مـمالك" قالت بحذر
خائفه من انفجار ما اقوى من سابقه
" بحق الجحيم " همس بها بحده وهو يحرر يديها ويمسح بيده على وجهه يحاول تمالك اعصابه
وتلك كانت الفرصه الوحيده للخنفساء الضئيله تم تحرير يدها

باب الغرفه الخاص بها مفتوح فقط لنتمنى ان يكون باب القبو او ايا كان مفتوحا
" احم اسفه " قالت انجيلا وهي تعض على شفتيها نظر نحوها ببرود وبعض الاستغراب
ليفاجئ بها تمسك جاكيت البدله الخاصه به لتقربه نحوها اصبح ينظر نحوها بأستغراب شديد هذا قبل ان يشعر بركبتها تكاد تخترق معدته نعم قامت بركل معده السيد مالك اخطر رئيس لعصابات المافيا
والذي لم يستطع احد لمسه من اخطر رؤساء عصبات المافيا لتقوم اول امرأه اوه اقصد خنفساء بركله بقوه في معدته من كان ليعتقد ان هذا الحجم الضئيل يمتلك كل تلك القوه
شيء واحد تعلمه زين حاليا لا يجب عليه ابدا ابدا ابدا ان يرخي دفاعاته امام هذه الضئيله مهما كان حجمها لأنه حاليا يعرف انها تمتلك عقل مجنون بقوه واسلحتها وردود فعلها غير متوقعه البته انحنى زين يمسك بعدته ويأن بألم بينما هي بدأت تركض بسرعه خارقه نحو الخارج
SNOW. and lazary like this.
التوقيع


我们注定要希望
محكومٌ علينا بالأمل

وانتِ ثلج منعش يخمد نار الدهر " آماسيا " الزهرة الثلجية
شكراً ع الطقم الاسطورية والراقي متلك

لا إله إلا الله
اسمعني جميل كلامك وصارحني| مدونتي | معرضي
F L O R i s a غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-03-2018, 08:27 PM   #29
مشرفة قسم دروس الفوتوشوب
الحاله: لا إله إلا الله وحده لاشريك له
 
الصورة الرمزية جلاديلياس
 
تاريخ التسجيل: Dec 2013
العضوية : 887957
مكان الإقامة: K.S.A
المشاركات: 57,555
الجنس: أنثى
مرات الإعجاب: تلقى 5169 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 3525 مرات الإعجاب التي أعطاها

مشاهدة أوسمتي

نقاط التقييم: 1878080077
جلاديلياس has a reputation beyond reputeجلاديلياس has a reputation beyond reputeجلاديلياس has a reputation beyond reputeجلاديلياس has a reputation beyond reputeجلاديلياس has a reputation beyond reputeجلاديلياس has a reputation beyond reputeجلاديلياس has a reputation beyond reputeجلاديلياس has a reputation beyond reputeجلاديلياس has a reputation beyond reputeجلاديلياس has a reputation beyond reputeجلاديلياس has a reputation beyond repute


بسم الله الرحمن الرحيم
سبحانك اللهم وبحمدك ، أشهد أن لا إله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك

مقطع من رواية : انبلاجة ملائكية || القـلب الألمـآسيّ.


قاس جدا، لكن جوهره رقيق
كسره صعب، إعادة لملمته مستحيلة
ثمين جدا، بريقه أخاذ، جماله فاتن
هكذا هو الألماس ... !










التوقيع





يَا رَبِّ لَكَ الْحَمْدُ كَمَا يَنْبَغِي لِجَلَالِ وَجْهِكَ, وَلِعَظِيمِ سُلْطَانِكَ
لا إله إلا الله وحده لاشريك له ، له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير
جلاديلياس غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-09-2018, 06:53 PM   #30
M5znUpload
الحاله: في إنتظارك دوماً ان تعود!
 
الصورة الرمزية ملك|Malak
 
تاريخ التسجيل: Jul 2017
العضوية : 906281
مكان الإقامة: مع ظلي!
المشاركات: 32,300
الجنس: أنثى
مرات الإعجاب: تلقى 1806 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 2247 مرات الإعجاب التي أعطاها

مشاهدة أوسمتي

نقاط التقييم: 1444404287
ملك|Malak has a reputation beyond reputeملك|Malak has a reputation beyond reputeملك|Malak has a reputation beyond reputeملك|Malak has a reputation beyond reputeملك|Malak has a reputation beyond reputeملك|Malak has a reputation beyond reputeملك|Malak has a reputation beyond reputeملك|Malak has a reputation beyond reputeملك|Malak has a reputation beyond reputeملك|Malak has a reputation beyond reputeملك|Malak has a reputation beyond repute
الأصدقاء:(53)
أضف ملك|Malak كصديق؟
كح كح اخيراً نورت الموضوع
تعرفوا اشغال وكذا من كثر مالي مشهورة
المهم ي جماعة الخير
اقتباسي من رواية انت لي ي خي تخبل ذي الرواية
يلا يلا بلا كثرة حكي بلا فائدة
-
لحظتها خلا الكون مِنْ كل الخلائق... سوانا... لا وجود للأرض ولا السماء ... ولا النور ولا الهواء... ولا الجماد ولا الاحياء... فقط... انا وهو... وعيون اربع متشابكة متلاحمة... ذائبة في بحور بعضها البعض... أيّما ذوبان...

-
راجعة
التوقيع
لطالما اهتممت بك ،حتى لو لم تلحظ ذلك فانت محفور في قلبي.. إلى الابد !
-

يالها من فخامة فخومية مفخومة !!
وكيف لا ابتسم وانتِ بقربي هكذا؟
وجودك سعادة لي مشمش
-
شخصيتان هنا من غيرهما لا استطيع البقاء :- ميشيل..بيان..!!
ربي يحميكم -
-
لم اشعر باهتمامك نحوي ولا اريد الشعور به، فقط اغرب عن وجهي!
ملك|Malak غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ذهبي : مقتطفات روائية l وبأيديكم تخطون المشاعر ~ F L O R i s a روايات طويلة 172 05-20-2018 05:18 AM
ما وراء الستار || كواليس روائية SNOW. روايات طويلة 21 04-03-2018 08:01 PM
في داخلك عالم يريد السطوع|سهرة روائية ⤾وسام⁷⌜ روايات و قصص الانمي 719 08-23-2016 01:27 PM
فريق | قبسٌ ملآئكي. Freesia | فريسيا قسم أخبار و أحوال الأعضاء و نشاطاتهم 257 08-16-2016 02:33 PM
روائية جماعية {My life with my new friends } Real Tay أرشيف المواضيع الغير مكتمله او المكرره او المنقوله و المخالفه 843 04-06-2014 12:05 PM


الساعة الآن 05:36 AM.


Powered by: vBulletin Copyright ©2000 - 2006, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO
جميع الحقوق محفوظة لعيون العرب
2003 - 2011