Ñáŕùtò>> the lord of the fox >> diffarent way >∆<

 

 

 

-

قصص الانمي المُستَوحاة و المصوَّرة لقصص الانمي المقتبسة و المصوره

Like Tree3Likes
  • 1 Post By وردة امال
  • 2 Post By وردة امال
موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 06-18-2018, 05:40 AM   #1
عضو فعال
لم يعدل حالته
 
تاريخ التسجيل: Aug 2014
العضوية : 893100
مكان الإقامة: الأردن
المشاركات: 261
الجنس: أنثى
مرات الإعجاب: تلقى 25 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 0 مرات الإعجاب التي أعطاها
نقاط التقييم: 64489
وردة امال has a reputation beyond reputeوردة امال has a reputation beyond reputeوردة امال has a reputation beyond reputeوردة امال has a reputation beyond reputeوردة امال has a reputation beyond reputeوردة امال has a reputation beyond reputeوردة امال has a reputation beyond reputeوردة امال has a reputation beyond reputeوردة امال has a reputation beyond reputeوردة امال has a reputation beyond reputeوردة امال has a reputation beyond repute
إرسال رسالة عبر مراسل Yahoo إلى وردة امال
Ñáŕùtò>> the lord of the fox >> diffarent way >∆<




.
مرحبا اصدقائي .. كيف حالكم ... اليوم انا ادي قصة اخرى عن اكثر انمي احبه "ناروتو" .. القصة ملهمة من قصة اجنبية .. لكنني غيرت بها بعض الاشياء .. اتمنى ان تعجبكم
" البارت الأول "


كان يومًا جميلاً في قرية كونوها ، وقد مر شهران على مهمة إعادة ساسوكي. بعد إزالة ختم اللعنة ، عاد ساسوكي إلى طبيعته إذا جاز التعبير ، فقد اكتشف ان الختم يؤثر على تفكيره العقلاني بطريقة ما، وقد غُفِر له في نهاية المطاف بعد ان اعتذر لناروتو وبقية الشينوبي الصغار.

كان فريق سبعة ينتظر حاليًا مدربهم كالعادة على الجسر ... ساسوكي جالسً بالقرب من شجرة ... ساكورا يتحدث إلى ساسوكي (أكثر مثل إجراء محادثة من جانب واحد) لكن ناروتو كان هادئًا بشكل غير عادي استغرق بعض الوقت من الشينوبي الاثنين ليلاحظا ذلك مما جعل ساكورا تتساءل في النهاية ما هو الخطأ مع زميلها في الفريق .

"يا ناروتو هل أنت بخير؟" قالت ... وقد لاحظت نظرة غير عادية على وجه الاشقر. أخرجه صوتها من حالته ، ووضع على الفور قناع السعيد. "نعم أنا بخير ساكو تشان" وقال مبتسما .. بدت غير متأكدة لكنها هزت رأسها وبدات قليلا على مضض في التفكير "ما هو الخطأ معه"

لكن ساسكي عرف ما كان يفكر فيه ناروتو وهو يتذكر القتال في وادي النهاية. المعركة التي ندم عليها ، تمنى أن يتمكن من تغيرها كلها ، لكنه كان يعلم أن ذلك لم يكن سيحدث ، فكان يصلي عمليا لكي يظهر كاكاشي.
في الوقت المناسب (إذا جاز التعبير) ظهر كاكاشي في نفخة من الدخان "آسف يا اعزائي لقد تأخرت ولكني اضطررت إلى ..." توقف بمجرد أن أدرك أنهم لم يكونوا يستمعون اليه .. رغم حقيقة أنه كان يحب أن يصيح طلابه عليه بكلام ك. "غير صحيح" و "كاذب" ، لكنه قرر ببساطة المضي قدمًا في درس اليوم ".. ناروتو، ساكورا أريدكما أن تعملا على التحكم في الشاكرا وقدرة التحمل اليوم"

"ماذا عني؟" قال ساسكي كان خائفا انه اصبح فجأة لا يستحق ذلك "ستأتي معي ، سأعلمك تقنية جديدة".
"ماذا؟" صاح ناروتو فجأة غاضب جدا.
تجاهله كاكاشي ببساطة وقال في نغمة هادئة "أنا وأنت نعرف ناروتو أن لديك المزيد لتعلمه ...انت غير قوي بما فيه الكفاية بعد"

"وتقول لي ان ساسوكي بطريقة ما هو قوي كفاية لتعلم مهاراتك ؟ " لقد صرخ فعليا في الجونين امامه "أنا الذي تغلب على غرا من الرمال وهاكو الذي لم يتمكن من الفوز عليه وهزمته عندما ذهب من كونوها. ها . اذن أخبرني الان كيف هو أقوى مني ؟". لقد ضيّق عينيه على كاكاشي وهو يرسل رسالة وعدت بألم نقي إذا لم يعجبه الجواب.

لكن كاكاشي لم يتجاهلها بكل بساطة وذكر بلهجة باردة مرة أخرى "سأعترف بأنك هزمت هاكو لكن إذا لم يستنفد غارا قوته وطاقته وهو يقاتل ساسوكي ، فكان باتأكيد هزمك أنت أيضاً وإذا لم يأت غارا لمساعدتك في مهمتك لكنت قد خسرت امام ساسوكي ... لهذا السبب ساسوكي أقوى منك ".
في جهة ساسكي عندما سمع هذا . فكرة واحدة مرت بعقله "انتظر دقيقة. ألم يقرأ كاكاشي التقارير التي كتبها ناروتو عن المعركة ضد جارا ، رغم انني لكم اقرأ التقرير .. لكن لا توجد طريقة ان الفضل وضع لي انا لم اقترب من غارا اذن ، هو لم يقرأءه ويتفوه بهذه الاشياء فقط ما هو الخطأ معه". في هذه المرحلة كان ساسوكي يصرخ عمليا على غباء مدربه في ذهنه.

كان ساكورا تفكر بنفس الطريقة التي كان يفكر بها ساسوكي ، كاكاشي من جهة اخرى القى نظرة على طلابه .. ليصدم بنظراتهم الغاضبة " ما هو الخطأ معهم "ثم دخل فكر آخر في عقله "هل يمكن أن أكون مخطئًا" سأل نفسه ثم لاحظ ان ناروتو ينظر إلى الأرضية ...شعره الأشقر يغطي عينيه من يعطي تعبيرا غير قابل للقراءة على وجهه. في ظل هذا الامر زاد قلق كاكاشي فقط ، كان ناروتو عادة مثل كتاب مفتوح بعواطفه .. وان لا يتمكن من قراءتها ... كان فقط غير عادي.

ثم إلى مفاجأة الجميع صعد ساسكي إلى الأمام " كاكاشي سنسي اعتقد انك لم تقرأ التقارير عن معاركنا. أنا أكره أن أعترف بذلك ولكن كنت بالكاد قادر على وضع إصبع على جارا كان ناروتو الذي وصل قاتله في قوته الكاملة وفاز "ثم بدا ساسكي إلى أسفل في العار" وفي قتالنا .. ناروتو هزمني اولا وبعد ذلك وصل جارا .. بعد أن سقطت فقد الوعي وساعد فقط على إحضاري هنا لان ناروتو استنفذ شاكراه "كاكاشي كان مصدوما وراء قناع له لسببين # 1 ساسوكي اوتشيها يعترف بفشله و # 2 مع كل ما كان ساسكي قد قاله ... وعد بشيء واحد فقط سوف يتلقاه كاكاشي الان ، الألم!.

تحول كيوبي بشكل غير مريح في القفص كان الجو ثقيل وارتفعت درجة الحرارة ...حدق شيطان في الماء في قدميه وهو يغلي ومسح ذكريات الفتى ليرى ما حصل ... عينيه اتسعت في مفاجأة
لأول مرة من أي وقت مضى كيوبي ، كاكاشي ، ساكورا وساسوكي يفكرون كلهم بنفس الشيء "اوه اللعنة !"
كان كاكاشي يصرخ في عقله باحثا عن شيء ما ، اللعنة ، كيف يمكن أن يخرج من هذا الوضع " اوووه . اللعنة اللعنة اللعنة .. كاكاشي ايه الغبي انظر ماذا فعلت .. كيف ستهدأه الان لا لا لا .. يا الهي !! !' بينما كان يتابع صراخه الذهني ..كان ساسكي مهتمًا بالتأكيد بما سيفعله الدوب. .. لم تستطع "ساكورا" إلا أن تشعر بالقلق على صديقها وزميلها في الفريق ، وكانت قلقة بشأن مدى تصاعد هذا الأمر.

كان عقل ناروتو يمر ب الأفكار التالية "اقتله .. مزقه .. حطمه ... اجعله يدفع الثمن ... اقضي عليه .. احرق كتبه " يجعلك ترى بوضوح ان عقله لم يكن يعطي أكثر الأفكار " الصحية " التي كانت تتعلق بالنينجا الناسخ. كان فريق سبعة جميعهم ينتظرون ردة فعل الاشقر لكن ما حدث هو بالتأكيد ليس ما كانوا يتوقعونه عندما نظر ناروتو إلى أعلى ، لدهشتهم ...

كان يبتسم

(غير معروف لأي شخص آخر كان كيوبي يقوم ببناء حائط من الطوب أمام بوابة القفص لحمايته من نهاية العالم الذي كان على وشك الحدوث)

"يا ساسكي -تيم ، ساكورا تشان ، هل يمكنكما تركي هنا مع كاكاشي سنسي؟ أعتقد أننا بحاجة إلى التحدث بشكلٍ خاص." وقال ناروتو مع ابتسامته االواسعة و مع عينيه المغلقة وصوت لطيف ... ولكن تحت كل ذلك هناك بوضوح جبل كبير من الغضب .. شيء لم يذهب دون أن يلاحظه ساسوكي ساكورا و كاكاشي
ساسكي كان قلق .... او هذا كان أقل ما يقال ولكن لم يقل أي شيء. بدت ساكورا أيضا قلقة "ربما ينبغي أن أتحدث معه انه غاضب بالتأكيد " بدأت في المضي قدما ، لاحظ ساسوكي هذا ا.. وضع يده.على كتفها. نظرت إليه بإرتباك واضح هو ببساطة هز رأسه ...أخذ يدها ومشى ... كان كلاهما على حد سواء يرسلان نظرات قلقة الى ناروتو.

وبمجرد أن ذهبوا ... وعندما كان على يقين من أنهم على بعد مترين على الأقل ، اختفت ابتسامته ، لكنه لم يفتح عينيه. وعندما تأكد انهما خرجا من الجسر ولم يتمكن من الإحساس بشكراتهما في أي مكان بالقرب منهما ... فتح عينيه ووضعهما على النينجا الناسخ. كان كاكاشي متوترا إلى حدٍ كبيرتحت عيوون ناروتو ، فالعيون الزرقاء العميقة التي كانت في يوم من الأيام تحمل الكثير من الدفء والطيبة ، لم تظهر سوى الغضب والكراهية والحزن ، ولكنها ربما كانت الأقل ظهوراً ، فالاكثر ظهورا كان الشعور بالأذى والخيانة في عينيه.
"أنت" قبضة ناروتو كانت تهتز في غضب "أنت احمق" صاح في كاكاشي عيناه تتحولان إلى اللون الأحمر. كان كاكاشي منزعجًا ومرتاحًا في الوقت نفسه ، فزعجًا لأن ناروتو كان يستخدم شقرا كيوبي ، ومرتاحا انه لن يتظر لعيون ناروتو الزرقاء .

(اسفة ع مشهد المعركة .. انا فاشلة في هاي الشغلات صراحة )
أرسل ناروتو قبضته في وجه كاكاشي لكن الاخير امسك معصمه بسهولة ... "اهدأ ناروتو اسمح لي أن أشرح ...". لم يتمكن من إنهاء كلامه لأنه قطع من قبل ناروتو "شرح ماذا ؟ أنت لم تقدم ساسكي عنا فقط خلال اختبار تشونين عن طريق تدريسه شيدوري ولكن أنت حتى لم تهتم للنظر بتقارير معاركي والقيت كل الفضل لاوتشيها الخاص بك ! " صاح بغضب على معلمه

في هذا كاكاشي فجأة كان لدية شعور بالذنب ينزلق اليه "ناروتو أنا اس ...". كان مرة أخرى غير قادر على الانتهاء من كلامه بسبب ركلة قاسية جدا متصلة مع بطنه مما اضطره إلى ترك معصم ناروتو "آسف؟ ... آسف!" صاح مرة أخرى لكاكاشي وتوجه نحوه في سرعة من شأنها أن تثير اعجاب غاي. مم اجبر كاكاشي على كشف عين الشرينجان "أنت تعرف كيف كانت حياتي! تعلم انني كنت بحاجة إلى الاعتراف ظننت انني كنت قد حصلت على ذلك من خلال القتال ولكن بالطبع لم أفعل. لأن ما يسمى معلمي قرر أن اوتشيها الثمين استحقها أكثر "واصل صخبه بينما كان يحاول باستمرار لكمة كاكاشي … ااجونين كان لديه صعوبة في التهرب منها بسبب سرعة ناروتو.
كاكاشي الان كان لديه ضربة أخرى من الذنب "ناروتو من فضلك أنا آسف .. اهدأ أنا لا أستطيع العودة عما فعلته لكنني حقا أهتم بك وكل شخص آخر في هذا الفريق" قال الى جانب الصلاة لله ، لمساعدته على الخروج من هذا الوضع. لكن ناروتو كان إلى حد بعيد من الغضب ليسمع فقط ... كل سنواته من الالم والغضب المكبوت كان خارجتا إلى السطح الان و منفذه الوحيد كان كاكاشي. "ثم لماذا في الجحيم تحاول أن تعرقل نموي بدلا من مساعدتي" سأل بسخرية واضحة في صوته.

الآن كاكاشي كان حقا قلقا ' ماذا يقصد بحق الجحيم' تعبيره لم يذهب دون أن يلاحظه ناروتز كان ما زال يقاتل مع التايجتسو. لا تعرف ماذا أقصد؟ أوه ... مثلا كيف عندما تعلمت الراسينجان قررت انتقاد جيرايا لتعليمها لي "اتسعت عينا كاكاشي في المفاجأة وسرعان ما حاول أن يحل الوضع ولكن دون جدوى "انتظر ناروتو كانت فقط خطوة قوية جدا وقلقت ان ..." لقد تم قطعه مرة أخرة " اخرس فقط!" صرخ ناروتو وهو يخرج كمية أكبر من شاكراته الشيطانية مما صدع أرضية الجسر ثم مع صرخة كبيرة انه اندفع لكاكاشي مرة أخرى الذي كان لا يزال يتعافى بعد أن تم رميه بعيدا عدة أقدام من الانفجار المفاجئ لشقرا ناىوتو.
لكم كاكاشي مرة أخرى ودفع خلال ذراعه الكثير من الشاكرا في ضربته. كاكاشي لم يملك ما يكفي من الوقت الكافي للتفاعل مع سرعة ناروتوو المجنونة ... حاول كاكاشي امساك يده لكن قبضة ناروتو لم تتوقف حتى قابلت فك كاكاشي و أُرسلت جونين نحو عمود الجسر.

كان سيستمر في هجومه لكن توقف شعاع أمامه مباشرة ، وكان عليه أن يجهز لهجوم اخر لكنه وجد نفسه فجأة ملفوف بعناق، كانت عيناه مفتوحتان على مصراعيها من الصدمة ، ثم سمع صوت أنثى تهمس في أذنه "اششش ، اهدأ ، هل انت بخير؟" سألت.... في هذا هو فقط أومأ بصمت " صبي جيد ... الآن لا تقلق سوف اهتم بأمر كاكاشي ... اذهب إلى المنزل وخذ قسطا من الراحة .. حسنا؟" هي سألت....مرة أخرى فقط هو هز رأسه. عندما كسر في نهاية المطاف العناق .. لاحظ ان المرأة كانت انكو ... هو ببساطة نظر للاسفل وتحرك نحو شقته.
شاهدته أنكو يغادر . شعرت ان جزء من قلبها جُبر ... عندما كانت تعانق ذلك الصبي لكنها ببساطة تجاهلت هذا ... وتابعت طريقها إلى كاكاشي اللاواعي.

غير معروف لها ان عدة اشخاص شاهدوا كل ذلك.

شقت أنكو طريقها إلى كاكاشي اللاواعي . كان ااجونين يجلس مع ظهره يتكئ على عمود الجسر ). حامية جبهته سقطت قليلا ، ومن المؤكد أن ذراعه عانت ضررا حقيقيا ، يمكن أن تشاهد كمية صغيرة من الدم على قناعه ، عينيه مغلقة ، وكان تنفسه ضحلًا.
"هي كاكاشي" قالت وهي تقوم ب صفعه على وجهه بخفة "هيا يا غبي استيقظ" كاكاشي يئن قليلاً وفتح عينيه ببطء نظر حوله ورأى أنكو. "أنكو؟" سأل بتعب. ثم تذكر المعركة ، ناروتو ، كلماته إلى الصبي. "انكو كم من الوقت وأنا نائم؟ وأين هو ناروتو؟" سأل حين اخذ الالم و استبداله بالقلق.

نظرت إليه بمزيج من التعاطف والفكاهة. "حسناً ، لقد ظهرت بمجرد أن قام ناروتو بضربك ، فقمت بتهدئته وأرسلته إلى منزله". توقفت بعد ذلك وبدأت في الضحك "ما زلت لا أستطيع أن أصدق أن هاتاكي كاكاشي ، النينجا المرعب من كونوها ، هزم اللعنة من جنين!"
كاكاشي لم يكن حقا يولى الكثير من الاهتمام. كان يفكر في طريقة للاعتذار إلى ناروتو الله يعلم أن الصبي لم يستحق كل ذلك .. انه غبي فقط .. ماذا فعل لطالبه .تم قطع قطار الفكر الخاص به بواسطة ضربة خفيفة على جبهته " هييي ايه الغبي انا اتحدث معك .. هل انت بخير حتى ؟ ."قالت إنها تبدو غاضبة قليلاً "نعم ... نعم أنا بخير" قال أنه لا يزال متعبا.

"هيا سوف آخذك إلى المستشفى." وقالت .. انحنت أسفل قليلا وقذفت ذراعه على كتفها... ثم سمعوا فجأة اثنين من الصيحات ....والتفتا للعثور على ساكورا وساسوكي على الجسر واسعا العينين ينظران في كل الأضرار التي لحقت بالجسر "م ..ما حدث؟"ساكورا سألت. الصدمة واضحة في كل من صوتها ووجهها. لم يقل ساسوكي أي شيء لكن عيناه اظهرتا الصدمة كذلك.

"ناروتو" قال أنكو ببساطة. "ماذا" صاح لمفاجأة ساكورا ساسوكي. لكن كاكاشي اكد قائلاً "نعم ، لقد ضربني بشدة ، لكنني أعتقد أنني أستحق هذا." قال حزينا "هيا بالفعل! انت ثقيل جدا هاتاكي لذلك أنا حقا لن امانع في قذفك في النهر وارسال ثعابيني بعدك". قال أنكو: "حسناً دعنا نذهب. ساريك مرة أخرى بمجرد أن أتعافى و أتحدث إلى ناروتو" قال مبتسما يحاول إخفاء ألم الجرح في ذراعه "تتحدث له أو تُضرب مرة أخرى؟" كان كاكاشي يتوهج في المرأة خلال اختفاء كلاهما في نفخة من الدخان.
"ساسوكي كون أعتقد أننا يجب أن نذهب لزيارة كاكاشي سنسي ثم نذهب لرؤية ناروتو" أومأ ساسكي وبدأت في شق طريقه نحو المستشفى بينما كان يفكر 'هل استخدم الدوبي تلك القوة التي استخدمها في الوادي' ساكورا كان يفكر 'ناروتو أتمنى أن تكون بخير "

كان اثنان من أنبو قد شاهدا المعركة بكاملها وكانا يتجادلان الآن حول ما حدث "هذا الشقي هو حقا خطير. يجب أن يدمر. هل رأيت ما فعله ب كاكاشي سان؟" قال أول أنبو ... كان يرتدي قناع الصقر وله صوت انثى. "نعم رأيته. ولكن ما الذي يمكننا فعله لقد حصل على حماية اثنين من السنين الأسطورية الذان سيقتلننا اذا حاولنا فعل شيء له إ حتى لو نجحنا". من ناحية أخرى اجاب من يرتدي قناع دب "أوه أرجوك! بمجرد أن نقتله سوف يرانا الناس كبطل لن يتمكنوا من فعل أي شيء".
"أنا لا اعرف الهوكاجي الخامس معروفة بأنها .. مجنونة ." "هذا الوغد قتل والدي. الوقت مناسب لكي نؤذيه بالطريقة التي المتنا كثيرا" المرأة التي تعرف الآن باسم سيتا تحدثت من خلال قناعها "ما الذي تخطط له؟" الآخر طلب متوترا..

يمكن أن تشعر فعليا وصمة الشر خلف قناع المرأة "احصل على الآخرين ، ونحن سننطلق عند غروب الشمس سوف اقول لك الخطة عندما يكون الآخرون هنا"
كان كاكاشي يستريح في سرير المستشفى ، وقد تم إصلاح ذراعه ولكن كان عليه أن ينتظر التخدير لينهي مفعوله ...في هذا الوقت كان يستعيد معظم حواسه لدرجة أنه لاحظ أن أنكو قد رحلت وأن جيرايا كان يسير نحوه "اياهو جيرايا-سما" قال وهو يلوح ويبتسم وراء قناعه "مرحبا كاكاشي ماذا تفعل هنا؟" في الحقيقة عرف جيرايا بالفعل ...لأنه رأى كل شيء أثناء بحثه عنهم للتأكد من أن إزالة ختم لعنة ساسكي قد اكتملت. "آه في الحقيقة أنا فقط أصيبت أثناء قتال ناروتو اليوم ولكن لا شيء خطير"
"حسنا ، لا داعي للقلق بعد الآن ، لأنني سوف اتلقى تدريب ناروتو من الآن فصاعدا" اتسعت عيون كاكاش قليلاً في الأخبار "مع كل الاحترام جيراجا-سما ناروتو هو طالبي." قال بقوة "جيرايا ضيق عينيه فقط وقال" من ما رأيت اليوم أنك لا تستحق لقب سنسي هتاكي "

اتسعت عيون كاكاشي "رأيتنا بعد ذلك"

"نعم في الواقع كل شيء ، كل كلمة أشعر حقا بخيبة أمل كبيرة فيك كاكاشي واعتقد ان ميناتو يفعل المثل ، الى جانب انك لم تحبذ أحد طلابك بشكل كامل على الآخرين فقط . بل كنت سيئًا بما فيه الكفاية ، لتلقي به الى ايبوسا دون أن تترك حتى لفيفة مع تعليمات للتغلب على هيوجا ... "
"ايبوسا هو أفضل في التدريس مني ، وكان يمكن أن يعلمه ذلك." قاطع جيرايا محاولا لتجاهل الشعور المتزايد بالذنب في قلبه

"هل لديك أي فكرة عن الكارثة الكاملة التي كانت ستقع من دوني؟ هل حتى لاحظت أن التحكم في شقراه قد قتل بعد قتاله مع أوروتشيمارو ... لا لم تفعل. لماذا؟ لأنك ذهبت وركضت على الفور بعد ساسكي لمساعدته في ختم اللعنة ، بدلاً من أن تسأل طلابك الآخرين إذا حدث أي شيء لهم ، وكنتُ الشخص الذي علمه السير على الماء بعد أن أزلت الختم بخمسة نقاط ، وكنت الشخص الذي علمه كيفية استدعاء جامباتو مما سمح له بهزيمة جارا من الرمال ، وكنت من علمه راسينجان ، والتي هي السبب في كون تسونادي هي الهوكاجي ولا يزال على قيد الحياة بسببها ، وسمحت له بإرجاع ذلك اوتشيها على قيد الحياة .. رغم ان ذلك تسبب في وجود ثقب في صدره بحجم قبضة و التي تسبب بها الشيدوري الخاص بك ". في هذا بدا كاكاشي صدم "هل أنت جاد؟" صاح عمليا ... الذنب يرتفع داخله

"لم تعرف اليس كذلك ؟ بالطبع لم تكن ...كنت فقط مشغولاً في قضاء كل وقتك في إثارة ضجة حول البحث في ختم اللعنة وعقاب أوتشيها للقلق حول طالبك الاخر ، وحتى بعد ذلك حتى بعد كل هذا ...اللعنة ... أعطىت الفضل بالانتصارات التي كانت له وله وحده ، والتي كان بحاجة ماسة إليها ، فربما يغير بعض هؤلاء القرويين الجهلاء آرائهم ، أو على الأقل يشكون في آرائهم عنه ، إلى ساسوكي وغارا ، ثم تتحدث إليه مصرحا بذلك دون اهتمام ... أنت دائما تقول أن أولئك الذين يخالفون القواعد هم من قمامة ، ولكن أولئك الذين يتخلون عن رفاقهم أسوأ من القمامة. أنت كاكاشي أسوأ من القمامة. أنت كاكاشي لست سوى منافق. أنت لا تستحق كلمة سينسي . أنت كاكاشي عار على تعاليم ميناتو . " وقال ولا يحاول حتى إخفاء السخرية أو الازدراء في صوته
كان كاكاشي يزداد اكتئابا مع كل كلمة كان يريد أن يصرخ أن كلامه لم يكن صحيحا أن جيرايا كان مخطئا ولكن في أعماقه كان يعرف أن جيراجا كان على حق بعد فترة توقف طويلة قال أخيرا "أريد أن اعوضها له "
"لقد فقدت هذا الحق في اللحظة التي بعت فيها انتصاراته إلى أوتشيها و شينوبي الرمل " ، ثم سار جيرايا مروراً بكاكاشي تاركاً الجنون في أعماقه.... استدار وقال من زواية عينه "ولا تقلق بشأن ساكورا لا تزال مدربها .. لكن تسونادى ستتولى تدربيها قريبا ".

كاكاشي لم يقل أي شيء لا يستطيع أن يقول أي شيء. كان غاضبا على نفسه لترك طالبه يمر بكل هذا حتى دون أن يلاحظ ذلك ، لأنه سمح لناروتو أن يعاني كثيرا بسببه. ترك دمعة واحدة تنزلق من عينه. لم يكن يعاني الكثير من الألم كهذا منذ وفاة ابيتو اختفاء رين وموت معلمه ميناتو.
لكن أسوأ ما في الأمر هو أن هذا..... بخلاف الحوادث الأخرى... كان خطأه بالكامل .. شعر وكأنه فقد أخًا في هذا اليوم ولم يكن له ان يلوم إلا نفسه.

xxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxx

كان ناروتو ينظر الى غروب الشمس .... ولم يستطع إلا أن يشعر بالذنب قليلا ل إيذاء مدربه .. و قرر أن يعتذر له في المرة القادمة التي يلتقيان بها
غير معروف إلى ناىوتو .... كان هناك بعض الضيوف غير المدعوين خارج منزله وهم يريدون الدم ... ولن يقبلوا بأي شيء أقل
XXXXXXXXXXXXXXXXXXXXXXXXXXXXXXXXXX


...
الى هنا ينتهي البارت
اتمنى ان تعطوني رأيكم به
..
في امان الله





التعديل الأخير تم بواسطة وردة امال ; 06-18-2018 الساعة 12:06 PM
وردة امال غير متواجد حالياً  

رابط إعلاني
قديم 06-18-2018, 05:18 PM   #2
عضو فعال
لم يعدل حالته
 
تاريخ التسجيل: Aug 2014
العضوية : 893100
مكان الإقامة: الأردن
المشاركات: 261
الجنس: أنثى
مرات الإعجاب: تلقى 25 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 0 مرات الإعجاب التي أعطاها
نقاط التقييم: 64489
وردة امال has a reputation beyond reputeوردة امال has a reputation beyond reputeوردة امال has a reputation beyond reputeوردة امال has a reputation beyond reputeوردة امال has a reputation beyond reputeوردة امال has a reputation beyond reputeوردة امال has a reputation beyond reputeوردة امال has a reputation beyond reputeوردة امال has a reputation beyond reputeوردة امال has a reputation beyond reputeوردة امال has a reputation beyond repute
إرسال رسالة عبر مراسل Yahoo إلى وردة امال

يبدو ان.القصة.لم تعجب أحدا ... لكن لا بأس 😔😔
ها هو اللبارت
" " البارت الثاني ""

استيقظ ناروتو على صوت تكسر الزجاج... نظر حوله ولاحظ أن نافذته كانت مكسورة. التفت حوله متوقعًا أن يجد حجرًا مع ملاحظة ملحقة به مكتوب بها "فليمت الصبي الشيطاني" لكن ما وجده جعل عينيه تتسعان. هناك على أرضه كان كوناي مع علامة متفجرة متعلقة بها.

"اه اللعنة!" صاح بينما كان يركض نحو النافذة المكسورة التي تحطمت حين قفز من خلالها تماما في الاحظة التي انفجرت شقته. "ماذا يجري بحق الجحيم هنا!" صاح وهو ينظر حوله ... لاحظ على الأقل 20 انبو حوله .
وقال انبو يرتدي قناع الذئب وهو يتقدم للامام ويخرج السيف من ظهره "لقد حان وقت إعدامك الذي تأخر طويلا". "هل أنت مجنون تسونادى با تشان لن توافق أبدا على هذا" صاح ناروتو في محاولة لتجنب هذا الوضع الخطير بالتأكيد وعلى ما يبدو ... المميت.

"في الواقع ، أعطتنا الأمر بنفسها بعد عرضك الصغير على الجسر الذي اوصلنا إلى استنتاج مفاده أنك نبتت إلى ... غير مستقر" أجابت أنبو بكل من الفكاهة والسم في صوتها.

صُدم ناروتو "لم تكن با-تشان لتفعل ذلك ابدا" ناروتو استغرق بأفكاره الخاصة لدرجة أنه لم يلاحظ انبو وراءه يصنع وهما يجعل بقية الانبو يبدون مثل جيرايا ، تسونادي ، إيروكا ، كاكاشي ، ساكورا وساسوكي.
"هذا صحيح ناروتو وأعتقد أن الوقت قد حان لإزالتك من ااقرية" قال (تسونادي) مبتسما. التفت ناروتو حوله ، وكاد أن يسقط أنفاسه من حنجرته عندما رأى من الذي قال ذلك. "با-تشان؟" همس ..في عدم القدرة على تصديق عينيه أو آذانه

"كنت أنتظر اثنتي عشرة سنة لهذا كيوبي" قال (إروكا) بابتسامة معتدلة على وجهه " كل شيء يسير حسب الخطة " فكرت سيتا... الأنبو التي دبرت الخطة بأكملها وأيضا الشخص الذي كان يلعب دور تسونادي . " ايروكا سينسي .. ل .. لماذا" سال ناروتو غير مصدق وهو يذرف الدموع من عينيه.
"هل تعتقد حقاً أنني سأهتم بالوحش الذي قتل والدي قبل كل هذه السنوات ... انا كنت فقط تحت أوامر أن أراقبك أنا لم أكن أهتم بك حقاً ... شقي غبي "

"أنت تعني أن كل هذه السنوات - كل شيء كان فقط كذبة! " صرخ لا يكلف نفسه عناء إخفاء الدموع الآن بل تركها تسقط بحرية على وجهه. وقال "هيه ايه الشقي ..هذا هو الوقت المناسب الآن لإنهاء هذه اللعبة الصغيرة الغبية" قال (جيرايا) "لماذا في الجحيم فعلتم هذا" صرخ ناروتو بشكل هستيري الان.. سقط... كل شيء سقط حوله ... هو لا يعرف ماذا يقول أو ماذا يفعل بعد الآن. كان ناروتو قد فقد الأمل "لأنك حقا ثعلب غبي الرجل العجوز سراتوبي أراد أن يستخدمك ولكنك أثبتت عدم استقرارك بشكل كبير"

"الآن حان الوقت لجعلك تدفع ثمن الضرب الذي قدمتمه لي هذا الصباح وموت مدربي .. كيوبي" قال (كاكاشي) تحريك مفاصله و رقبته للتأكيد . في هذا الوقت لاحظ ) ساكورا وساسكي ) كلاهما بمظهر الانزعاج على وجوههم و.. الفتى المسكين اعتقد أن الأمور لا يمكن أن تسوء

"انتما تعرفان ، أليس كذلك؟" سأل بخوف "نعم نحن نعرف أنك وحش لا عجب ان والدي كانا غاضبين جدا عندما قلت لهم انك في فريقي! أنت وحش" صاح (ساكورا). "أنا ذاهب للتمتع حقا في قتلك دوبي". اكمل " ساسكي".
"لقد أخبرنا الجيل الجديد بكامله بأنهم جميعا يريدون موتك .. شيطان" قال الأنبو مع قناع الذئب.
استهلك الحزن ناروتو في غضون بضع ساعات ، فقد تحطم العالم كله من حوله ، ولم يستطع أن يفعل شيئًا لإيقافه ، لكن بسرعة مكان الحزن الشديد حل محله امر قطعًا نادرًا بالنسبة إلى ناروتو ...
الكراهية ، كراهية شديدة

كان الأمر مختلفًا غن الوقت الذي قاتل فيه هاكو او ساسوكي أو حتى كاكاشي في وقت سابق من اليوم ، كان ذلك مجرد قدر كبير من الغضب وكمية قليلة من الحزن ، لكن هذه كانت كراهية نقية لهؤلاء الوحوش الذين كانوا أمامه ، ربما كان كيوبي وحش لكنه يشك في أنه حتى سيكون قبيحا مقرفا بهذا الشكل ..
اغمض عينيه و....

سار ناروتو إلى قفص كيوبي عيونه مخفية تحت شعره " ماذا تريد شقي". قال كيوبي بغطرسة على الرغم من أنه شعر بإضطراب في الصبي لكن لم يول أي اهتمام له. لكن ذلك الاستبداد والتفوق تم استبدالهما بالصدمة عندما سار ناروتو حرفيا في قفصه. لكن ما صدمه أكثر من ذلك هو انه لم يكن هناك مقدار شعرة من الخوف منه يمكن أن يستشعرها على الصبي ... في الحقيقة لم يشم أي رائحة على الولد! كان كما لو كان ناروتو فقد روحه.
نظر ناروتو فوق الى الثعلب تماما في عينيه القرمزية ، تجمد الثعلب كقطعه جليد ...
!

كانت عيون الولد ميتة وباردة تقريبا كما لو أن جليدا قد تجمد فوق البحيرات الزرقاء الهادئة التي كانت ذات يوم في عينيه "شاكرا...الآن". قال في صوت ارسل القشعريرة لسيد الشياطين ..الآن كيوبي لم يحب أبدا فكرة أن يكون قد أُمر ...لكن يمكن أن يقول أن هذا كان وضعا متطرفا. لذلك امتثل على مضض.
العالم الحقيقي

كان أنبو يخرجون سيوفهم جاهزة لقتل الصبي المكسور."الان" صاح (سيتا / تسونادي)
قفز انبو إلى الأمام على بعد ثلاثة أمتار منه.
مترين.
متر واحد.
ببببووووووووومممممممم!

انفجرت شاكرا ناروتو لتعيد الانبو طائرين إلى الخلف ، وتشكلت حوله كرة حمراء كاملة بعرض 50 قدمًا في جميع الاتجاهات ، مما أدى إلى تدمير مجمعه السكني وحرق المباني المحيطة ، و الأرض تحته تحطمت ، وكأن زلزالا ضخما ضرب كونوها .

"ااااااااااااااااااغغغغغ" بدأ صراخه في صوت عادي ولكن في النهاية كان أشبه بهدير حيواني بدى شيطانيا إلى حد ما.

xxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxx
برج الهوكاجي
نظرت تسونادي الى القرية ...بعيدا عن عملها الورقي بالصدمة وخوف طفيف في عينيها.
"تسونادي -ساما ذلك -" قالت شيزوني مع خوف طفيف يخلط مع الرعب في صوتها
"نعم اجمعي كل الأنبو الآن!" قالت واقفة "سننطلق إلى اخي الصغير ، أتمنى أن يكون بخير". قالت وهي تمشى خارج الباب

xxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxx
مستشفى
كاكاشي جلس بسرعة على سريره "واها! من... يا إلهي ناروتو!" على الفور ازال الادوات من ذراعه وهرب من المستشفى بأسرع ما يمكن أن تحمله ساقيه.
Xxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxx

ااينابيع الساخنة
"ماذا في حق السماء يحدث" ترك جيرايا لاول مرة اختلاس النظر وركض إلى منزل ناروتو
xxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxx
شارع كونوها

كان كل من ساكورا وساسوكي يتجهان إلى منزل ناروتو عندما توقفوا اماكنهم ، وكان منزل ناروتو على الجانب الآخر من كونوها ، وهم كانوا لا يزالون بعيدين تمامًا لكن بالتأكيد شعروا بالاندفاع المفاجئ الشاكرا.
"ساسوكي كون ما هو هذا" قالت ساكورا مع الخوف في صوتها "ناروتو" قال ببساطة مع صدمة مزروعة في صوته .. أصبحت عيون ساكورا واسعة في الأخبار " ناروتو ... ماذا حدث له !" سأل عقليا ساسوكي !
هذا ما كان يشعر به الجميع و الخوف والقلق انتشر عبر كونوها
xxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxxx

اختفت التشاكرا وتركت خلفها ما يشبه فوهة بركان واسعة جدا ، انطلقت أنبو مرة أخرى نحوه ..وأول من وصل بسيفه اليه .. كان يهدف إلى قطع رأس ناروتو .. لكن عندما كان النصل على بعد بوصتين تقريبا من راسه امسك ناروتو به بيديه العاريتين ثم ضرب راسينجان مثالية في أمعاء أنبو و التي قذفته إلى جانب الشارع ...ليصطدم بمبنى

" اللعنة عليكم جميعا!" صرخ ... مرسلا موجة أخرى من الشاكرا الشيطانية تدفع الأنبو للخلف مرة أخرى. قام بعد ذلك بمستنسخات ظل كل واحدة منها تحمل راسينجان كاملة من نسختهم الحقيقية .
لكن ناروتو الحقيقي لم يتحرك وظل يحدق في المحتالين الذين تمكنوا من الحفاظ على هذا الوهم على الرغم من الفوضى التي أحاطت بهم ، وشعر بغضبه يزيد وهو ينظر إلى وجوههم الفزعة ، ولكن لسبب ما لم يتمكن من جلب نفسه لمهاجمتهم. كان من الواضح للجميع أنه لم يصرخ او توعد هو فقط بكى بصمت.

رأى الأنبو الذين كانو متخفين دموع الصبي ولم يستطعوا أن يفكروا إلا ب " الشياطين لا يبكون ، هل يمكن أن أكون فعلت ذلك لفتى بريء " حتى سيتا الأنبو التي بدأت هذه القضية برمتها تشككت . تحول ناروتو فقط بعيدا معطي ظهره لهم التفت رأسه قليلا للنظر اليهم ... رفع يده إلى قلادة تسونادى مزقتها من عنقه والقى بها الى قدميها ثم هرب إلى البوابة قبل أن يستطيع أي شخص أن يرمش حتى. مع خروج ناروتو من المكان ... سيتا / تسونادي خرجت من الوهم وعادت الى شكلها وبدأت تطلق الاوامر " نجحت المهمة" ، صرخت ولكن قبل أن يرد أي شخص آخر.

"ماذا في حق الجحيم حصل هنا" كانت تسونادي التي وصلت أخيرا إلى المشهد... مع شيزوني وجيريا الذي التقيا به على طول الطريق. "تسو تسونادي - سما ، ونحن كما ترين.." بدأت احدى الأنبو ولكن تم قطعها من قبل سيتا التي كانت جنبا إلى جنب مع الآخرين قد انحنت لتسونادى قليلا " فعلنا ما كان ينبغي القيام به منذ سنوات" ، قالت مع عدم وجود تلميح من التردد

"عفوا" اجابت تسونادي في حين تضيق عينيها على فتاة انبو.... بالكاد ربما تبلغ العشرين .
"قتل الشيطان ... اقصد ... كنا نفعل ما كنت والثالث يفتقران إلى القوة للقيام به جونديمي -ساما " إنها بصقت الاسم كما لو كان مسمما

"انبو أريد كل الشينوبي التي شاركت في هذا الاعتداء في مكتبي الآن جيرايا ، شيزوني احضرا ابيكي و ياماناكا اينوتشي الى مكتبي في ساعة واحدة ... اذهبا الآن" رن صوتها بوضوح ولم يترك مجالا للأسئلة. أومأ جيرايا و شيزوني و كلاهما اختفيا في نفث دخان.

وقال كاكاشي من سقف مجاور بعد ان مسح المشهد امامه "ماذا يجب أن افعل هوكاغي-سما" قال كاكاشي " رافقهم الى مكتبي "أومأ برأسه وبدأ على الفور في إصدار الاوامر الى الأنبو. ثم تحولت تسونادي إلى سيتا "أنا أحذرك إذا كان أي شيء وأعني أي شيء حدث لناروتو لن يحميكي أي شيء من غضبي" ثم تحولت وبدأت في المشي إلى البرج

في اللحظات الأخيرة سار كل من ساسكي وساكورا إلى الشارع حيث رأوا مدربهم يأمر حفنة من أنبو الذين كانوا يرافقون مجموعة اخرى من الانبو .. لكن مع فرق واحد .. كانو مصابين ...
"كاكاشي سنسي ماذا حدث هنا" طلب ساكورا بالذعر من المذابح حولها لم يقل ساسوكي أي شيء ولكن أعينه أظهرت دهشته

بدا كاكاشي على طالبيه وعينيه أظهرت الحزن ...أجاب "أنا لا أعرف ساكورا ولكنني سأعرف"
يتبع….

.....
توقعاتكم ... اقتراحاتكم
في أمان الله 😊✋
..
وردة امال غير متواجد حالياً  
قديم 08-06-2018, 09:22 PM   #3
عضو فعال
لم يعدل حالته
 
تاريخ التسجيل: Jul 2018
العضوية : 908748
مكان الإقامة: العراق
المشاركات: 287
الجنس: ذكر
مرات الإعجاب: تلقى 16 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 2 مرات الإعجاب التي أعطاها
نقاط التقييم: 10
قاسم الفلوجي is on a distinguished road
الرواية جدا جميلة
الاسلوب ، والوصف جميل ، ننتظر المزيد ...
قاسم الفلوجي غير متواجد حالياً  
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
∆||بين الوآقع و الخيآل ||قصتي المتوآضعةُ||∆ H I Y O R I روايات طويلة 7 03-17-2018 10:52 AM
∑∆∑ ألـــنــــقــــد ∑∆∑ sasukee faincee أرشيف المواضيع الغير مكتمله او المكرره او المنقوله و المخالفه 23 07-06-2013 10:13 AM
∆◊ صـور يـوغـيـ ∆◊ sasukee faincee أرشيف المواضيع الغير مكتمله او المكرره او المنقوله و المخالفه 7 05-01-2012 10:24 AM
ϧ∆⌂ هل لنا مستقبل .؟.ام اننا سنرحل .!. ϧ∆⌂ sasukee faincee مواضيع عامة 5 04-09-2012 03:58 PM


الساعة الآن 11:57 PM.


Powered by: vBulletin Copyright ©2000 - 2006, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO
جميع الحقوق محفوظة لعيون العرب
2003 - 2011