لعنة ملاك .. !

 

 

 

-
 


روايات و قصص الانمي روايات انمي, قصص انمي, رواية انمي, أنمي, انيمي, روايات انمي عيون العرب

Like Tree34Likes
إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-27-2019, 03:02 PM   #1
عضو نشيط
الحاله: دخول متقطع ~
 
الصورة الرمزية Alletun-
 
تاريخ التسجيل: Dec 2016
العضوية : 904283
مكان الإقامة: خلفك
المشاركات: 140,773
الجنس: أنثى
مرات الإعجاب: تلقى 24890 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 9223 مرات الإعجاب التي أعطاها

مشاهدة أوسمتي

نقاط التقييم: 2147483647
Alletun- has a reputation beyond reputeAlletun- has a reputation beyond reputeAlletun- has a reputation beyond reputeAlletun- has a reputation beyond reputeAlletun- has a reputation beyond reputeAlletun- has a reputation beyond reputeAlletun- has a reputation beyond reputeAlletun- has a reputation beyond reputeAlletun- has a reputation beyond reputeAlletun- has a reputation beyond reputeAlletun- has a reputation beyond repute
الأصدقاء:(64)
أضف Alletun- كصديق؟
لعنة ملاك .. !






-



صَرخاته المُشبعة بالألَم تعَالى صَداها فِي السَماء .. مُتتابِعة مع تِلك الصَاعقة التي تَحتَضِنه بإستمرار .
أرخَى جسَده مع إرتخَاء تِلك القُيود الذهبية المحيطةُ به ، ليَتكور عَلى نفسهِ بوهْن .
بالامسِ يده واليومِ جنَاحه ! مَالذِي سيفقِده فِي الغَد ؟! وأيِ غدٍ ذلكَ لمَلاك آثِم .. يطلبُ الغُفرَان على ذنبٍ لم يُدرك كيفَ ارتكبَه .


-





التوقيع


سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ



Alletun- غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

رابط إعلاني
قديم 02-27-2019, 03:05 PM   #2
عضو نشيط
الحاله: دخول متقطع ~
 
الصورة الرمزية Alletun-
 
تاريخ التسجيل: Dec 2016
العضوية : 904283
مكان الإقامة: خلفك
المشاركات: 140,773
الجنس: أنثى
مرات الإعجاب: تلقى 24890 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 9223 مرات الإعجاب التي أعطاها

مشاهدة أوسمتي

نقاط التقييم: 2147483647
Alletun- has a reputation beyond reputeAlletun- has a reputation beyond reputeAlletun- has a reputation beyond reputeAlletun- has a reputation beyond reputeAlletun- has a reputation beyond reputeAlletun- has a reputation beyond reputeAlletun- has a reputation beyond reputeAlletun- has a reputation beyond reputeAlletun- has a reputation beyond reputeAlletun- has a reputation beyond reputeAlletun- has a reputation beyond repute
الأصدقاء:(64)
أضف Alletun- كصديق؟


-


شعر برياح قوية تهز جسده .. فوقف ولا يدري من اين اتته القوة ليقف !
بصوت جهوري تحدث ملاك ذو اربعة اجنحة صنعتا تلك الرياح المتراقصة في المكان
- أيها الملاك هيرا ! بل هيرا .. إرتكابك لخطيئة إظهار نفسك للبشر ، قد جردتك من كل خصائصك كملاك ! .
أكمل ملوح بيده نحو هيرا لتحتويه دائرة سماوية ليردف بغضب غلفه الهدوء
- الملائكة صالحون .. لا توجد خطيئة تلوثنا .. فالتحل عليك اللعنة ايها الخطيئة .. انت منفي الى أرض الخطايا .. فالتبتلعك الشياطين !
.
.
.

بين الشجيرات تخللت اشعة الشمس متتبعة صغيرة الحجم التي كانت تمشي على اطراف اصابعها مبتعدة عن ذلك المنزل المهترئ .. منزل تستطيع أن تلمح لافتة "ميتم" مهترئة كذلك .

وبعد أن ابتعدت بمسافة كافية .. أطلقت العنان ليدخل الهواء إلى رئتيها الصغيرتين ، ثم أطلقت تنهيدة لتواصل راكضة وقد اصطبغت عيناها المنصهرتان بعزيمة لتحدث نفسها قائلة
- سأجدها هذه المرة .. أنتظريني هيا ! .

واصلت الركض نحو حديقة ذابلة إعتزلها البشر فمات جمالها ..
نظرت نحو السماء النائمة وقد إعتلتها الدهشة بذلك الجسيم الغريب الذي سقط بقوة في الحديقة .
صغت حولها لتسمع تمتمات من الناس على انها رياح قوية .. لتقول بتعجب
- ألم يرى احدهم ذلك ؟!
أكملت مسرعة نحو الحديقة حتى اصبحت على مقربة من ذلك الجسيم فأختبأت بين الشجيرات لتسترق النظر نحوه .
.
.
.

كشهاب ساقط نزل هيرا على الأرض .. غبار هشيم فر منه وزهور سحقت !

نظر نحو السماء بهدوء وتقزز .. ليرحم عيناها منها ويمعن النظر حوله .. هنا تماما قيل أنه ارتكب خطيئته .
شعر بحفيف الشجيرات ليعتلي وجهه الحذر بينما يدنو منها .
وبمكان ليس ببعيد عنه .. بدت هي مرتبكة من أقترابه لتهمس بهلع
-إنه يقترب مني ! .
اطلقت العنان لعقلها الصغير لتفكر "هيا كيا ! فكري سريعا .. أجل الهجوم اولا ! "
أمسكت حجر ضخم بيديها العاريتين لتشهر نفسها صارخة وهي في وضعية الهجوم .. نحو من ينظر لها بتفاجئء .. ويبدو ان الرياح لم تكن راضية بإستخدامها لحجر صغير كسلاح لذا عبثت بشعرها ليدغدغ وجهها فبدت صورته متداخلة مع خصلاتها الارجوانية ..لمحت جناحه لتتسع حدقتيها .. ويخذلها جسدها لتفقد توازنها وتسقط بحجرها .
تمتمت بإنزعاج وهي مستلقية على الأرض محدقة به رأسا على عقب يبتسم ساخرا !
"اللعنة"

في إحدى المقاعد المتناثرة جلسا كانت كيا تحرك قدميها يمنة ويسرة لتقول بنبرة مرحة
-أنت لديك اجنحة !
رد وقد إعتلى وجهه الانزعاج لكيف انتهى به الحال معها
-بل واحد .
-هل ستنمو يدك اليسرى ؟
-لماذا هل ترينني شجرة ؟!
-هل أنت شبح ام ملاك ؟
-حسنا كنت ملاك ..
أردف بعد ان شغل عقله اخيرا بعدم تصديق
-مهلا ! انتي ايضا قادرة على رؤيتي ؟!
أغمضت عيناها لترخي جسدها قائلة
-أعتقد ذلك .. إني امتلك عينان كعيني اختي التوأم
فتحت احدى عينيها لتقول بتساؤل
- مالذي تقصده بي " أيضا " ؟
قال هيرا منزعجا
- حسنا من بسببها تم لعني هي مثلك !
اتسعت عيناه عندما نطق بي "مثلك " فحدق بسرعة في كيا .. بدا وكأنه يبحث عن شئ فيها .. وضع يده على شعره الفضي ليتخلل بين انامله قائلا بصوت اقرب الى الهمس
- نفس العينان المنصهرتان ! نفس الشعر الغروبي .. ربما كان اطول !
علا صوته قليلا بعد أن غاص بين يديه مردفا
- اللعنة أتلك أختها !

صوت انثوي حنون طغى عليه الهدوء بدأ بالعبث في عقله .. حاول هيرا التخلص منه بوضع يديه على اذنيه .
ظن ان مصدر الصوت من الخارج لكنه من عقله ! من باطنه !
" مرحبا ، أنت لست ببشري وﻻ أظنك بروح ! "
" ﻻ يأتي الكثيرون لهذه الحديقة حتى امثالكم "
" أنت ملاك ؟ هيرا .. أسم جميل "
" قلبي منقبض .. السماء تبدو سوداوية هيرا ! اشعر ان شئ سئ سيحدث ! "
" هل هؤلاء اصدقائك هيرا ؟ يبدون غير ودودين .."
" خطيئة ؟! .. مهلا أتركوني ارجوكم ! "
" ارجوك ساعدني هيرا ! .. اختي ! كيا !! "

بيدها ظلت تداعب شعره الفضي بإبتسامة هادئة وكأنها تقول
" كل شئ على ما يرام ﻻ تخف ! "
هرب ذلك الصوت الانثوي متزامنا مع يدها .. ليرخي جسده مع إبتسامة شقت طريقها في شفتيه .
- أنتي حقا تشبهينها
- اشبه ماذا ؟
- اختك .
أستيقظ كل جزء في جسدها مع كلمة " أختك " لتهرع قائلة
- هيا ! هل قابلتها !؟ أرجوك خذني لها
نهض هيرا من المقعد ليقول قبل أن يخطو مبتعدا
- من الأفضل لكي الابتعاد عني .. سيصيبك ما اصابها إن اقتربتي !
لم تفهم ما قصده ولكن هاجت عوطفها برؤية ظهره ..شعرت بأن اخر امل للعثور عليها سيضمحل ويتلاشى .. لقد مر اسبوعان بالفعل وهي تأتي لهذه الحديقة كل يوم الحديقة التي اعتادت اختها على الجلوس فيها .

بخطوات غير موزونة ركضت نحوه .. كانت تشعر وكأن صخرة عليها .. حوطت يديها الصغيرتان على ساقي هيرا .
قالت بصوت راجف خائف
- ﻻ تذهب .. أرجوك .
تنهد الاخر بإنزعاج ليقول بهدوء
- علينا التحدث

ذلك المقعد الكئيب كان محظوظا لجلوسهما عليه مجددا .. هذه الحديقة تفتقر الى روح حقا !
صوته الهادئ وهو يفصل عن مشكلته بلا مبالاة جعلها تؤمي رأسها متفهمة .. كان في صوته نوتة غير ما يظهره لها .. كررت ملخصة ما قاله ورقمته بأصباعها
- أصبت بلعنة بسبب رؤية هيا لك وانت في طور التحول الي شيطان كعقاب .. أما أختي فلقد اخذوها معهم .
رد هيرا موافقا
- اظنها بخير لقد كنت اسمع صوتها وهي تطلب منهم تركها قبل ان يتم نفي
اطلقت تنهيد لتعتدل واقفة بسرعة وقد إصطبغت بالحماس لتحكم قبضتها
-جيد ! إذا دعنا نخلصك من لعنتك ونسترد هيا .. !
وضع هيرا إبهامه وسبابته على ذقنه ليرد مفكرا
- الوضع خطر .. لا أدري متى سأتحول وﻻ اعلم إن كنت قادرا على كبح نفسي حينها
أردف محدقا فيها بجدية
- حسنا سوف نحاول على أي حال .. لكن أذا تحولت عليكي الهرب من دون نقاش !
أكتفت كيا بالإبتسام متمتمة بشئ لم يسمعه ثم قالت بصوت اعلى
- هاي هاي !
لتردف بعبوس وتساؤل وهي تنظر لأعلى
- ولكن مهلا كيف سنصل لهناك ؟!


-

التوقيع


سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ



Alletun- غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-27-2019, 03:06 PM   #3
عضو نشيط
الحاله: دخول متقطع ~
 
الصورة الرمزية Alletun-
 
تاريخ التسجيل: Dec 2016
العضوية : 904283
مكان الإقامة: خلفك
المشاركات: 140,773
الجنس: أنثى
مرات الإعجاب: تلقى 24890 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 9223 مرات الإعجاب التي أعطاها

مشاهدة أوسمتي

نقاط التقييم: 2147483647
Alletun- has a reputation beyond reputeAlletun- has a reputation beyond reputeAlletun- has a reputation beyond reputeAlletun- has a reputation beyond reputeAlletun- has a reputation beyond reputeAlletun- has a reputation beyond reputeAlletun- has a reputation beyond reputeAlletun- has a reputation beyond reputeAlletun- has a reputation beyond reputeAlletun- has a reputation beyond reputeAlletun- has a reputation beyond repute
الأصدقاء:(64)
أضف Alletun- كصديق؟


-
حوطت يديها على عنقه البيضاء فشعر بأنفاسها الدافئة .. أكتفيا بالنظر للسماء بمشاعر مختلفة
فكرت كم أخبرت أختها عن رغبتها بالغوص في السماء ﻻنها ممتعة .. وصفتها بالمتعة !
ولكنها حتما لم تكن كذلك لهيرا نظر برماديتاه نحوها وهو مدرك كم أنها مكان موحش وخاطئ
- ﻻ أعلم أن كنت قادرا على بلوغها بجناح واحد ولكن تمسك جيدا
أكتفت كيا بالإماءة وتضيق يديها اكثر حول عنقه متزعزعة الثقة قال بصوت عالي وقد اثنى ركبته محررا كذلك جناحه لاندفاع أقوى
- الخدعة لبلوغها ﻻ يكمن في الجناح .. يجب أن تتقبلنا السماء !
أنطلق بقوة ﻻعلى حتى أقتربا من حاجز سماوي شفاف ليهمس هيرا
-تمسكي .. انه بمثابة نقطة تفتيش إما يتقبلنا او نسقط !
ابتلعت كيا ريقها لتغوص بوجهها على ظهره .. غلفهما شعاع جرمي جعل هيرا يثقل كالصخر يكاد يقع ! اما كيا فشعرت وكأنها نسمة هواء تلج للسماء
حاولت جاهدة التمسك به ولكن يداها افلتتاه .. سقط في الأرض وهي في السماء !
كشهاب سقط هيرا في نفس البقعة ليتمتم ناظرا للسماء المتخللة مع شعره بسخط
- الاثمون لا تتقبلهم السماء .. !
مردفا بعد أستوعب ولوج كيا للسماء
- ولكنها تقبلتها !
وعلى عكسه فلقد سقطت على غيمة ناعمة لتقف متفحصة المكان كانت حقا مجرد سماء زينتها الغيوم وبعض النجيميات الصغيرة .. اشخاص ذو أجنحة ينظرون نحوها .. وبشرية تشبهها ذات جسد تعب غطاه خصلات شعرها الارجواني بدت نائمة !
اتسعت عيناها لتقترب نحو المنشودة سريعا
- هيا !
شعرت بهالة خطرة حولها لتتراجع بحذر متقدما ملاك ذو اربعة اجنحة بدا وكانه كبيرهم ليقول بصوته الجهوري
- بشري اخر ؟!
رمقها بإستصغار ليقول مستنكرا
-كيف أستطعتي ايتها الصغيرة الولوج الى هنا .. تقبلتك مستحيل !
علت صوتها لتحاول إخفاء خوفها لتقول بتردد
-أتيت لاستعيد أختي ..
اردفت بحدية
- وايضا لتخليص الملاك هيرا من لعنته
تحدث إحدى ذوي الاجنحة بغضب مبجل
-كيف تجرؤين بالتحدث بهذه النبرة أمام الملك كارلوس
اوقفه كارلوس بإشارة من يده ليكشر عن إبتسامته قائلا
-اوه هيرا ؟! يبدو بأنه لم يتعلم الدرس ..
ثم اردف بجدية
- اظهار نفسه لكي او لأختك يعتبر خطيئة
أبتسمت كيا لتقول بثقة
- ولكن هل قلت إظهار ؟ تماما كما اظهرتم انفسكم لي
تغيرت نبرتها لصقيع لتقول بهدوء طاغي
-هيرا لم يظهر نفسه .. لنقل اني واختي نملك اعين مختلفة
بعبارة اخرى هو لم يرتكب اي خطيئة لذا اطالب بتخليصه من لعنته
تعالت همسات فوضوية منهم إثر ما قالت ليطلب منهم كارلوس الصمت مجددا
حدق مطولا فيها بتفكير ليقول مبتسما
- لقد أقتنعت صغيرتي .. اظن أن هيرا حقا لم يرتكب اي اثم ربما علينا تصحيح الوضع
اردف بخبث قبل ان تكتمل فرحة كيا
- لكن اخشى ان اخبرك ان اللعنة ﻻ تزال .. ربما نستطيع ان نصل الى اتفاق اتوافقيني ؟
.
.
.
.
كان يصرخ بشدة متألما .. جسده بدأ يدمي .. أدرك انه قد حان وقت تحوله .. فالملائكة ﻻ ينزفون .
تمتم بإسمها ليغمض عيناه عله يخفف المه .. قاطعه صوت دوي مألوف وانبثاق شعاع من السماء ملامس الارض .
برز كيانها مخترقا الشعاع .. مما اشعره بسعادة ولو لم يكن عاجزا عن الحركة بسبب تحوله لهرول لها .
شعر وكأنها ليست على طبيعتها .. هذه ليست مشيتها .. وهذه ليست إبتسامتها .. إنها تخفي شيئا
وقبل ان يبدأ بالتفكير في ماهو خرج كارلوس حاملا معه طفلة بدت وكأنها كيا ولكن شعرها اطول ثم تلاشى الشعاع ..
مد كارلوس يده نحو هيرا لتخرج من العدم دائرة سماوية احتوت اربعتهم .
قال كارلوس بهدوء مخاطبا كيا
- هل أنت مستعدة ؟
اومأت هيرا بهدوء لتقترب من هيرا هامسة
- لن تصبح شيطان ولكنك ايضا لن تعود ملاك .. أرجوك أعتني بي " هيا " .
وقبل أن يستوعب هيرا اي مما قالته توهجت الدائرة ليغشيهم ضياء قوي ..
بالكاد استطاع هيرا رؤية كيا .. لكن برز لديها جناحان متزامنان مع الوقت الذي تلاشى به جناحه وتنمو له يد ! لم يعلم ما حدث ولكنه بدا بشري ! اهذا ما قصدته ؟!
اراد الصراخ لها بأن تتوقف .. بأنها ليست مجبرة على فعل ذلك .. لم يردها ان تعيش في مكان موحش كالسماء .. أجل السماء موحشة رغم انها ﻻ تتقبل سوى الانقياء ! لكنها ليست نقية .
ثم تلاشى !
تلاشى كل شئ حدث في تلك اللحظة
لتحلق كيا بجناحيها نحو السماء مع كارلوس بعد أن القت نظرة أخيرة لأختها وهيرا اللذان كانا فاقدان للوعي .


-

التوقيع


سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ



Alletun- غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-27-2019, 03:08 PM   #4
عضو نشيط
الحاله: دخول متقطع ~
 
الصورة الرمزية Alletun-
 
تاريخ التسجيل: Dec 2016
العضوية : 904283
مكان الإقامة: خلفك
المشاركات: 140,773
الجنس: أنثى
مرات الإعجاب: تلقى 24890 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 9223 مرات الإعجاب التي أعطاها

مشاهدة أوسمتي

نقاط التقييم: 2147483647
Alletun- has a reputation beyond reputeAlletun- has a reputation beyond reputeAlletun- has a reputation beyond reputeAlletun- has a reputation beyond reputeAlletun- has a reputation beyond reputeAlletun- has a reputation beyond reputeAlletun- has a reputation beyond reputeAlletun- has a reputation beyond reputeAlletun- has a reputation beyond reputeAlletun- has a reputation beyond reputeAlletun- has a reputation beyond repute
الأصدقاء:(64)
أضف Alletun- كصديق؟


-


هِيرا وَجد انَه مُجرَد بشَرِي .. صَرَخ مرات عَدِيدَة للسَمَاء لتُِعد كَيا .
وبعد أَن فقَد الأمَل اصبَح تَدرِيجياً يتَأقلَم مَع وضعِه .. وقَد تبنَى أُخت كَيا منَ الميتَم ..
التي بدتْ وكأنَها لمْ تُدرِك اي شئ .. لم تُدرِك انَه قد كانَ لدِيهَا أُخت .. رُبمَا عبَثُوا بِذكريَاتِها .

اما كِيا فلَقد ذَبُل مَرحَها .. ادركَت لِما السَماءُ مُوحِشة حقا .
لكِنَها كانتْ تشعُر بالرَاحة لأجِل أُختِها وهِيرَا .. شَعرَت بالسعَادة عندَما تبنَى هِيرا اختِها .. كانتْ احياناً تقومُ بالعبثِ معَ هَيا لتتَأكد انَها لمْ تعُد تَستطِيع رؤيَتها .. وهِي كَذلِك .

حَقا يالهَا مِن لَعنَة ! لَعنَة حَوّلت مَلاكاً لِبشَرِي وبشَري لمَلاكَ ..


-

التوقيع


سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ



Alletun- غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-27-2019, 03:11 PM   #5
عضو نشيط
الحاله: دخول متقطع ~
 
الصورة الرمزية Alletun-
 
تاريخ التسجيل: Dec 2016
العضوية : 904283
مكان الإقامة: خلفك
المشاركات: 140,773
الجنس: أنثى
مرات الإعجاب: تلقى 24890 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 9223 مرات الإعجاب التي أعطاها

مشاهدة أوسمتي

نقاط التقييم: 2147483647
Alletun- has a reputation beyond reputeAlletun- has a reputation beyond reputeAlletun- has a reputation beyond reputeAlletun- has a reputation beyond reputeAlletun- has a reputation beyond reputeAlletun- has a reputation beyond reputeAlletun- has a reputation beyond reputeAlletun- has a reputation beyond reputeAlletun- has a reputation beyond reputeAlletun- has a reputation beyond reputeAlletun- has a reputation beyond repute
الأصدقاء:(64)
أضف Alletun- كصديق؟


-


تكح -
كحم كيفكم ؟! XD
ياخي هذي اطول قصة كتبتها بحياتي
فعلا الحبكة مو كانت المفضلة عندي بس حاولت XD
المهم
قرائتكم لها شئ بيسعدني
وردكم راح يخليني ابتسم
شكرا لكم
-

التوقيع


سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ



Alletun- غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
لعنة جمالي ....؟؟ جي جي الغامضة روايات و قصص الانمي 43 07-20-2017 01:15 PM
أعنة الأشواق (ياسر محمد)ABO ALNOOR .M شعر و قصائد 3 05-06-2009 06:51 AM
لعنة عشق أمير الهاشمي أرشيف المواضيع الغير مكتمله او المكرره او المنقوله و المخالفه 6 12-24-2008 06:50 AM
لعنة السواد بقايا جروح أرشيف المواضيع الغير مكتمله او المكرره او المنقوله و المخالفه 5 08-21-2008 07:31 AM


الساعة الآن 10:37 AM.


Powered by: vBulletin Copyright ©2000 - 2006, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO
جميع الحقوق محفوظة لعيون العرب
2003 - 2011