ذكريات من الماضي وحب لا ينسى - الصفحة 54
-



Like Tree2909Likes
إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع التقييم: تقييم الموضوع: 53 تصويتات, المعدل 4.96. انواع عرض الموضوع
قديم 08-27-2012, 08:21 PM   #266
عضو نشيط جداً
الحاله: كل عام وانتم بخير اصدقاائي
 
الصورة الرمزية ƳƲƘƖ ƝƠ ӇƛƝƛ
 
تاريخ التسجيل: May 2012
العضوية : 862566
مكان الإقامة: في مملكة الاحلام
المشاركات: 15,694
الجنس: أنثى
مرات الإعجاب: تلقى 6717 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 4292 مرات الإعجاب التي أعطاها

مشاهدة أوسمتي

نقاط التقييم: 33094027
ƳƲƘƖ ƝƠ ӇƛƝƛ has a reputation beyond reputeƳƲƘƖ ƝƠ ӇƛƝƛ has a reputation beyond reputeƳƲƘƖ ƝƠ ӇƛƝƛ has a reputation beyond reputeƳƲƘƖ ƝƠ ӇƛƝƛ has a reputation beyond reputeƳƲƘƖ ƝƠ ӇƛƝƛ has a reputation beyond reputeƳƲƘƖ ƝƠ ӇƛƝƛ has a reputation beyond reputeƳƲƘƖ ƝƠ ӇƛƝƛ has a reputation beyond reputeƳƲƘƖ ƝƠ ӇƛƝƛ has a reputation beyond reputeƳƲƘƖ ƝƠ ӇƛƝƛ has a reputation beyond reputeƳƲƘƖ ƝƠ ӇƛƝƛ has a reputation beyond reputeƳƲƘƖ ƝƠ ӇƛƝƛ has a reputation beyond repute
البارت الحادي والعشرون




في البارت السابق....................

وفي المساء.........
كان الجميع يجلسون ويتكلمون مع بعضهم وكانت لين تشاركهم الحديث وأحيانا تكتفي بالابتسامة و الضحك........
فتح الباب ليدخل منه شاب ذو شعر بني غامق قصير وعينين عسليتان ويرتدي نظارة بدى انه في أواخر العشرينيات من عمره وقال "مساء الخير.....لقد عدت"
قفز بيتر نحوه ليقوم بمعانقته قائلا "اهلا مايك....اشتقنا لك"
توجه ذلك المدعو ب مايك نحو كين وجلس بجانبه....ثم نظر الى لين قائلا "لا بد انك العضو الجديد...."
اومئت لين برأسها وقالت "اجل...."
ابتسم الاخر وقال "انا مايكل.....طبيب العصابة"
بادلته لين الابتسام....... نظر لها مايكل بنظرات غريبة وضل يحدق بها طوال الوقت ويراقب تصرفاتها ويراقب نظراتها نحو كين
دخلت جودي قائلة "العشاء جاهز....."
هم الجميع بالخروج من الغرفة وكانت ليندا أخر من يخرج من الغرفة الا أن اوقفها صوت مايكل القائل "من أنت يا آرثر؟؟؟؟"













البارت الحادي والعشرون.......................

لنتوجه الى تلك القلعة المطلة على البحر الذي لفته ظلمة الليل وتلألأ البحر بنور القمر الساطع بالسماء...... تارةً يظهر وتارةً اخرى يختفي بين السحب التي تجول في السماء.......دعونا ندخل الى تلك القلعة متوجهين الى احد غرفها لنرى ذلك الشاب صاحب الشعر الاشقر والعينان الخضراوتان يجلس على الاريكة يحتسي كوب من القهوة..... انه ادوارد الذي غاب عنا فترةً وجيزة.....اذ به يظهر ثانيةً مخبأ لنا ما لا نعلمه....... دعونا نلتفت الى ذلك الشاب الواقف بالقرب منه ذو شعر اسود بسواد الليل وعينان عسليتان........
ادوارد بابتسامة ملئتها الخبث
"هكذا اذاً..... تلك الجميلة مفقودة وكين يبحث عنها......"
يومئ الاخر برأسه قائلا "سمعت من رجال الشرطة بانه لا يوجد اي أثر لها.....والمدعو بيوشيدا يبحث عنها ايضاً....."
يضع ادوارد كوب القهوة على الطاولة التي امامه ويقول "أعتقد انني سأراك قريبا يا كين......." يختم جملته تلك بابتسامة خبيثة




لنعود الى ليندا التي اوقفها صوت مايكل......كان ينظر اليها نظرات مليئة بالشك..... استغربت ليندا من نظراته تلك نحوها ثم قالت "ما الذي تقصده؟؟"
اقترب مايكل منها لترجع هي الى الوراء بضع خطوات الى ان اصطدمت بالحائط.....حدق مايكل مباشرة الى عينيها ليقول "أستطيع ان أقرأ ما تخبئه بعينيك يا هذا......عيناك تقولان انك لست من تدعي...."
اتسعت عيناها لتقول بارتباك "ما....ما الذي تعنيه؟؟"
يقول مايكل بحده "اسمع يا آرثر اياً كان ما تخفيه عن القائد فأنا أقسم بأني سأكتشفه قريباً...."
ثم يبتعد عنها ليمشي متوجها نحو السلالم وهو يقول "سأراقبك يا هذا...."
وضعت ليندا يدها على صدرها لتزفر الهواء من فمها قائلة "لقد اربكني حقاً......يجب ان أحذر منه....."



خيم الظلام معلناً عن انتهاء اليوم بما فيه من احداث......كل شخص يجلس في غرفته يفكر في حاله......لنذهب الى كين الذي كان مستلقي على سريره محدقاً في السقف.....اما لين فكانت تجلس على السرير تحدق بتلك القلادة التي تركها لها والدها والتي جعلتها في حيرة من امرها..... بالنسبة لـ جيت كان يجلس بالقرب من النافذة وممسكا بيده كتابا..... دعونا نذهب الى مايكل الذي كان ينظر من نافذة غرفته الى السماء...... لا نعلم ما الذي يشغل بال كل منهم....ولكن الاحداث القادمة ستكشف لنا كل شيء...........

اشرقت الشمس معلنتاً عن بدأ يوم جديد......... كل ذهب الى عمله....كل شخص لديه شيء يهتم به.......... لنذهب الى ليندا التي يبدو انها مستعدة للخروج الى مكان ما.........نزلت تلك السلالم متوجهةً نحو الباب الى ان اوقفها صوت بيتر القائل
"الى اين يا آرثر؟؟"
نظرت له لين لتقول بحزن "لزيارة شخص ما......"
ثم خرجت متوجهةً الى احد محلات بيع الازهار لتشتري تلك الباقة الجميلة لتستقل بعدها الحافلة.......


لنترك ليندا قليلا ريثما تصل الى وجهتها ودعونا نذهب الى كين الذي ركب في سيارته لينطلق بها مسرعاً كعادته........



لنتوجه جميعاً الى مكان أخر بعيد عن البلدة الجنوبية........ دعونا نذهب الى ذلك الفندق الضخم......... حيث كان اليساندرو يجلس على الاريكة قائلا "الم تجد مكاناً غير ذلك؟؟"
رد عليه ذلك الشاب ذو الشعر الاشقر "ما الامر يا اليساندرو؟؟ سيعجبك المكان حتماً....كما انك لست اقل خطورة من أولائك الاشخاص الذين يسكنون هناك...."
نظر اليه اليساندرو ليقول بحدة "لا يهم المكان الذي سأسكن فيه المهم ان أجد ليندا يا جورج.....هذا ما اريده..."
ابتسم ذلك الشاب المدعو بجورج ليقول "سنجدها بالتأكيد....فلتكن مستعدا سننتقل الى هناك خلال يومان..."
بقي اليساندرو صامتاً من غير ان يعقب على كلامه........




لنعد الى ليندا التي وصلت الى وجهتها......وقفت امام تلك المقبرة بحزن لتتوجه الى احد القبور هناك......لتقف امامها بحزن.....أعتقد انكم عرفتم لمن هذه القبور.....جثت بالقرب من ذلك القبر لتضع عليه الازهار قائلة بحزن "لقد رحلتم جميعكم وتركتوني وحيدة في هذا العالم..... امي كم اتمنى ان اسمع صوتك ثانيةً......اتمنى ان تضميني الى حضنك الدافئ لو مرة واحدة فقط.....اشتقت اليكي كثيراً....." ما ان انهت جملتها الاخيرة لتجهش باكيةً بحرقة والم....كانت دموعها تنهمر من عينيها بغزارة تقطع قلوب من يراها..... لكن لحظة...... كان هنالك من يراقبها من بعيد ليقول باندهاش "لا أصدق.....آرثر؟؟ ما الذي يفعله هنا؟؟؟" لم يكن هذا الشخص سوى كين الذي كان يقف خلفها يراقبها من بعيد.....حمل هاتفه ليجري اتصالا......رن هاتف ليندا ما أن رأت ذلك الرقم لتهم بمسح دموعها بسرعة.....استغرقت وقتاً لتجيب على تلك المكالمة.....لانها باختصار لم تكن قادرة على الكلام بسبب بكائها......توقف هاتفها عن الرنين.....في المقابل قام كين بإعادة هاتفه الى جيبه قائلا "لماذا لم يجب على اتصالي؟؟؟"
نهضت ليندا لتهم بالرحيل من هناك.....ما ان ابتعدت حتى اقترب كين من قبور عائلة الكسندر ليرى تلك الازهار عليها ليقول "ما علاقتك بهم يا آرثر؟؟؟"
تابعت ليندا مسيرها سيراً على الاقدام وهي شاردة الذهن الا ان افاقت من شرودها عندما شعرت بقطرة الماء تلك على وجهها....لترفع رأسها الى السماء قائلة "لقد بدأت تمطر...." ثم تابعت مسيرها بهدوء لتعود الى شرودها ذلك......اشتد المطر ليهطل بغزارة .....توقفت ليندا عند الموقف منتظرة احدى الحافلات لتمر وهي منزلة رأسها بحزن شاردة الذهن....... افاقت من شرودها عند سماعها لزامور السيارة فألتفتت لترى مصدر الصوت اذ به كين يؤشر لها بالركوب معه.....ابتسمت ليندا ودخلت الى السيارة قائلة "لقد جئت بوقتك...."
بادلها كين الابتسامة قائلا "ما الذي جاء بك الى هنا؟؟"
ليندا بحزن كان واضح بعينيها "لزيارة احدهم....."
نظر اليها كين بطرف عينه من غير ان يقول اي كلمة ثم يعود للنظر الى الطريق الذي امامه بينما كانت ليندا تنظر من النافذة بحزن وكان الصمت سيد المكان الا ان قال كين "لماذا لم ترد على اتصالي؟؟"
تنظر اليه ليندا قائلة بارتباك "انا.....لم انتبه لاتصالك...."
يبقى كين صامتاً ويحدث نفسه قائلا "ما الذي تخفيه؟؟؟؟"




وفي المساء...كان كين يجلس على الكرسي ويحتسي كوب من القهوة ويجلس مايكل على الكرسي المقابل له يتبادلون اطراف الحديث.......
مايكل: "من اين جاء هذا المدعو بـ آرثر؟؟"
"كان برفقة بيتر......"
"يجب ان تحذر منه يا كين......"

يلتفت كين الى مايكل قائلا "هل عرفت ماذا يخفي؟؟؟"
يتنهد مايكل قائلا "لا.....عيناه مليئتان بالحزن, يخفي شخصيته الحقيقية وراء قناع التظاهر والابتسام......هل انكشف لك شيء ما؟؟"
يحدق كين بالفراغ ثم يقول "لا....."
مايكل: اذاً..... هل مازلت تبحث عن تلك الفتاة"
يومئ كين برأسه "لكني لم اجد اي اثر لها....."
"لا عليك يا صديقي.....سنجدها قريبا" يختم جملته هذه بالابتسام
يبتسم له كين
"شكرا لك مايك......"



في اليوم التالي........
كان كين يجلس في مكتبه يراجع بعض الاوراق والمهمات التي تلقاها مؤخراً..... طرق احدهم الباب وبعدها دخل قائلا بارتباك
"سيد كين.... هنالك زائر لك...."
نظر اليه كين وقال باستغراب "من يكون؟؟"
جاء صوت احدهم من الخارج يقول "لقد مضى وقت طويل...." ويدخل ذلك الشخص من الباب والابتسامة الخبيثة لا تفارق وجهه
ابتسم كين قائلا بسخرية
"اعتقدت انك مت ايها الاحمق......"



كانت ليندا متوجهةً الى المطبخ حيث التقت بـ إيريك هناك
إيريك: "مرحبا آرثر....."
تبتسم لين "أهلا إيريك...."
تخرج ليليان من المطبخ ومعها صينية عليها كوبان من القهوة وتقول بإكتئاب "لا اريد ان اصعد الى الاعلى...."
ينظر إيريك لها ويأخذ الصينية منها قائلا "سأصعد انا...."
ليليان بارتباك "لا لا ارجوك لا اريد ان اسبب لك المشاكل معه...."
إيريك بغضب "وانا لن اسمح له بأن يضايقك...."
تنزل ليليان رأسها بحزن بدون ان تتفوه بأي كلمة....تنظر لهم لين باستغراب وتقول "ما الامر؟"
ينظر لها إيريك ويقول "هنالك زائر مزعج عند القائد ونحن لا نريد الاحتكاك به...."
ليندا باستغراب "زائر مزعج؟؟؟"
ينظر كل من ليليان وإيريك الى بعضهما ثم ينظران الى ليندا ويبتسمان بخبث.....
لين بارتباك
"بماذا تفكران؟؟؟...."




لنعود الى تلك الغرفة التي كان يجلس بها كين......
كين ببرود
"ما الذي جاء بك الى هنا يا ادوارد؟؟؟"
ادوارد: "اشتقت لك يا عزيزي كي....."
يضحك كين باستهزاء قائلا "غريب شعورنا غير متبادل......." ثم ينظر الى ادوارد قائلا بحدة "ماذا تريد؟؟؟"
يبتسم ادوارد ويقول "سمعت ان فتاتك مفقودة فجئت اساعد بالبحث عنها...."
يضيق كين بين عينيه قائلا بغضب "اياك يا ادوارد ان تسبب لها اي اذى.... اياك"
يضحك ادوارد بصوت مرتفع ويقول "انت غريب يا كين...... تلك الفتاة ابنة الكسندر الذي كنت تتمنى ان تقتله ما الذي جرى لك الان.... تبحث عنها باهتمام...."
يقول كين ببرود "هذا ليس من شأنك....لدي مصالح خاصة معها...."

في تلك الاثناء كانت ليندا تقف امام الباب معها صينية عليها كوبان من القهوة وقد سمعت حديثهم من غير قصد وهي مندهشة تماما مما سمعته.....
ليندا محدثةً نفسها
"لا أصدق.....اذن ما اخبرتني به جودي كان صحيحا....كان يريد الانتقام من ابي.....ولكن لماذا؟؟ لماذا؟؟ ما الذي حدث بينهم يا ترى....."
استجمعت ليندا قواها وقامت بطرق الباب لتسمع صوت كين القائل "ادخل......"
فتحت الباب وقالت "احضرت القهوة سيدي....." ما ان التفتت الى ادوارد حتى تتسع عيناها باندهاش كبير وتقول بنفسها "لا اصدق انه......" وترجع بذاكرتها الى ذلك اليوم الذي اختطفها به وهو موجه المسدس اليها.......... "هذا مستحيل..... انه هو...... ايعقل ان كين كان متفقا معه ذلك اليوم.....ايعقل هذا؟؟؟"

تقدمت الى ادوارد لتضع فنجان القهوة امامه..... يلتفت اليها ادوارد ويقول "عضو جديد....."
بقيت ليندا صامتة وتوجهت الى كين ووضعت القهوة امامه وقالت "هل تريد شيئا أخر؟؟؟"
نظر لها كين ولم يقل شيئا.....ثم وقف ادوارد ليقول بسخرية "عزيزي.... اراك قريباً..... عندما اجد تلك الجميلة" ويختم جملته هذه بضحكة خبيثة وبعدها يخرج من الغرفة
يركل كين الطاولة التي امامه لتسقط على الارض وتسقط اكواب القهوة منكسرة......
نظرت اليه ليندا وقالت
"ما هي علاقتك بألكسندر؟؟؟"
نهض كين عن الكرسي ووقف امامها ليقول "وما شأنك أنت؟؟"
ترفع لين رأسها لتلتقي اعينها بأعين كين التي ملئتهما الغضب "أريد ان اعلم فحسب....فهذا مهم بالنسبة لي....."
يتقدم كين بضع خطوات نحوها اما ليندا فكانت تتراجع الى الخلف الى ان اصطدمت بالحائط...... يضرب كين الحائط بالقرب من رأس ليندا قائلا بغضب "اسمعني يا آرثر....انا لست مجبراً على الاجابة....انا القائد هنا.... كما انه انا من يجب ان يسألك....ما علاقتك بألكسندر..... لماذا ذهبت لزيارة قبره؟؟ ما صلتك بهم؟؟؟"
انزلت ليندا رأسها مندهشةً وتحدث نفسها "لقد علم انني قد ذهبت الى هناك.... هل سيكتشف امري؟؟؟"
رفعت رأسها لتقول بغضب وقد أمتلئت عيناها بالدموع "أنا أريد الحقيقة... الحقيقة فقط...."
وتقوم بدفع كين بقوة لتخرج من الغرفة وهي تركض..........
يلتفت كين الى الباب ويقول
"وانا أيضا اريد الحقيقة......."


كانت ليندا تصعد السلالم بسرعة متوجهةً الى غرفتها والدموع بعينيها..... قابلت مايكل على السلالم وهو ينزل عليها .... اعترض مايكل طريقها ليقول "ما بك يا آرثر؟؟؟"
ليندا بغضب "هذا ليس من شأنك....."
يبتعد مايكل عن طريقها لتسرع الى غرفتها.....
مايكل باستغراب
"ما به؟؟؟"
ثم يتجه الى الغرفة التي كان بها كين..... يدخل الى هناك ويلتفت حوله ليقول "ما الذي حدث هنا؟؟" ثم يلتفت الى كين الذي كان ينظر من النافذة وقد بدى عليه الغضب...... يتنهد مايكل ويقول "لا اعلم ما الذي حصل لكم هذا اليوم...."



دعونا نبتعد عن كل هذه الاحداث ولنتوجه الى ذلك المطعم الصغير الذي كان يجلس فيه وان و جيت على احدى الطاولات....... كان جيت ممسكا بصورة ليندا ويحدق بها......اما وان فقد كان يتناول البطاطا المقلية
جيت بملل
"ما هذا....بحثنا عنها في كل مكان هنا ولم نجدها"
يرد عليه وان وهو يمضغ البطاطا "ربما لم تأتي الى هنا بعد.....ما رأيك ان نبحث عنها خارج هذه المنطقة"
يلتفت اليه جيت قائلا "اين تريد ان نبحث.؟؟؟"
يضع وان اصبعه تحت ذقنه ويفكر....ثم يقول "ما رأيك ان نتجه الى الريف؟؟؟"
جيت باستغراب "الريف؟؟؟"
وان بمرح "اجل....أتذكر قالت برسالتها انها تحت رعاية اسرة ما.... ربما تكون بالريف"
يأخذ جيت حبة بطاطا ويضعها بفمه ويقول "حسنا.....لنعلم القائد بذلك"



لنعود الى ليندا التي كانت تجلس بغرفتها والدموع بعينيها
"لا اصدق ذلك..... ايعقل ان كين تقرب مني من أجل الانتقام....يجب ان اهرب من هنا قبل ان يعرف حقيقتي......" ثم تصمت قليلا لتقول بخوف "هل سيقوم بقتلي ان عرف شخصيتي الحقيقية.....يا الهي ماذا افعل الان"
وتبدأ بالبكاء واضعةً يديها على عينيها


حل المساء معلناً عن انتهاء ذلك اليوم بدون اي احداث تذكر سوى ان ليندا كانت تتجنب الحديث مع كين خوفا منه.......... هل ستنكشف الحقيقة لـ ليندا و كين؟؟ ام انها ستبقى مخفية؟؟ هل ستبقى ليندا تتجنب كين وخائفة منه؟؟ الاحداث القادمة ستكشف لنا كل شيء.........


نهاية البارت.............


حاسة انه البارت ممل هذي المرة :haaa:

ما رأيكم بالبارت؟؟
اجمل مقطع؟؟؟
ماذا تتوقعون ان يحدث؟؟
برأيكم اين سيكون المكان الجديد الذي سيسكن به اليساندرو؟
توجه كل من وان و جيت الى الريف بحثا عن ليندا....هل سيجدون اي دليل يقودهم اليها؟؟

اكيد اشتقتم لـ إدوارد الذي ظهر من جديد :baaad: ...... ماذا تعتقدون انه سيحدث مع ظهوره ثانيةً؟؟


لا تنسو اللايك :looove:

انتظـــروني في البارت القادم :hmmm:




التوقيع

















ƳƲƘƖ ƝƠ ӇƛƝƛ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-27-2012, 08:34 PM   #267
عضوة مميزة
الحاله: الحمد لله
 
الصورة الرمزية Af Dikra
 
تاريخ التسجيل: Feb 2012
العضوية : 846711
المشاركات: 5,070
الجنس: أنثى
مرات الإعجاب: تلقى 3769 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 3137 مرات الإعجاب التي أعطاها

مشاهدة أوسمتي

نقاط التقييم: 2355535
Af Dikra has a reputation beyond reputeAf Dikra has a reputation beyond reputeAf Dikra has a reputation beyond reputeAf Dikra has a reputation beyond reputeAf Dikra has a reputation beyond reputeAf Dikra has a reputation beyond reputeAf Dikra has a reputation beyond reputeAf Dikra has a reputation beyond reputeAf Dikra has a reputation beyond reputeAf Dikra has a reputation beyond reputeAf Dikra has a reputation beyond repute
الأصدقاء:(56)
أضف Af Dikra كصديق؟
حجز 11111
يااااااااي
جاري القراءة
التوقيع



Af Dikra غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-27-2012, 08:38 PM   #268
عضو مشارك
الحاله: ICHIGO LOVER
 
الصورة الرمزية خارقة للقانون
 
تاريخ التسجيل: May 2012
العضوية : 861190
مكان الإقامة: الجزائر
المشاركات: 130
الجنس: أنثى
مرات الإعجاب: تلقى 29 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 5 مرات الإعجاب التي أعطاها
نقاط التقييم: 10
خارقة للقانون is on a distinguished road
ما رأيكم بالبارت؟؟
ممتآآآآز
اجمل مقطع؟؟؟
كل البآآرت جميل
ماذا تتوقعون ان يحدث؟؟
كين يكتشف حقيقة ليندآ لكنهآ تهرب
برأيكم اين سيكون المكان الجديد الذي سيسكن به اليساندرو؟
مكآن قريب من عصآبة كين
توجه كل من وان و جيت الى الريف بحثا عن ليندا....هل سيجدون اي دليل يقودهم اليها؟؟
أكيد

اكيد اشتقتم لـ إدوارد الذي ظهر من جديد :baaad: ...... ماذا تعتقدون انه سيحدث مع ظهوره ثانيةً؟؟

مشآكل طبعآ


يسلموو ع البآآآآآرت
التوقيع
rقـالولي عـلاش عيوونكـ عسلــية و رموشـكـ سحرية
و طلتكـ ماهي منسيـــة و دايمـــا رافعة راسكـ و قوية ؟
قلتلهـم عفـــوا !!كلكمـ بشر لكن انا جزائريـــــــــــة ..~



خارقة للقانون غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-27-2012, 08:43 PM   #269
عضو نشيط جداً
الحاله: كل عام وانتم بخير اصدقاائي
 
الصورة الرمزية ƳƲƘƖ ƝƠ ӇƛƝƛ
 
تاريخ التسجيل: May 2012
العضوية : 862566
مكان الإقامة: في مملكة الاحلام
المشاركات: 15,694
الجنس: أنثى
مرات الإعجاب: تلقى 6717 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 4292 مرات الإعجاب التي أعطاها

مشاهدة أوسمتي

نقاط التقييم: 33094027
ƳƲƘƖ ƝƠ ӇƛƝƛ has a reputation beyond reputeƳƲƘƖ ƝƠ ӇƛƝƛ has a reputation beyond reputeƳƲƘƖ ƝƠ ӇƛƝƛ has a reputation beyond reputeƳƲƘƖ ƝƠ ӇƛƝƛ has a reputation beyond reputeƳƲƘƖ ƝƠ ӇƛƝƛ has a reputation beyond reputeƳƲƘƖ ƝƠ ӇƛƝƛ has a reputation beyond reputeƳƲƘƖ ƝƠ ӇƛƝƛ has a reputation beyond reputeƳƲƘƖ ƝƠ ӇƛƝƛ has a reputation beyond reputeƳƲƘƖ ƝƠ ӇƛƝƛ has a reputation beyond reputeƳƲƘƖ ƝƠ ӇƛƝƛ has a reputation beyond reputeƳƲƘƖ ƝƠ ӇƛƝƛ has a reputation beyond repute
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة hinata-chan مشاهدة المشاركة
حجز 11111
يااااااااي
جاري القراءة



وجاااااري الانتظار
التوقيع

















ƳƲƘƖ ƝƠ ӇƛƝƛ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-27-2012, 08:44 PM   #270
عضو نشيط جداً
الحاله: كل عام وانتم بخير اصدقاائي
 
الصورة الرمزية ƳƲƘƖ ƝƠ ӇƛƝƛ
 
تاريخ التسجيل: May 2012
العضوية : 862566
مكان الإقامة: في مملكة الاحلام
المشاركات: 15,694
الجنس: أنثى
مرات الإعجاب: تلقى 6717 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 4292 مرات الإعجاب التي أعطاها

مشاهدة أوسمتي

نقاط التقييم: 33094027
ƳƲƘƖ ƝƠ ӇƛƝƛ has a reputation beyond reputeƳƲƘƖ ƝƠ ӇƛƝƛ has a reputation beyond reputeƳƲƘƖ ƝƠ ӇƛƝƛ has a reputation beyond reputeƳƲƘƖ ƝƠ ӇƛƝƛ has a reputation beyond reputeƳƲƘƖ ƝƠ ӇƛƝƛ has a reputation beyond reputeƳƲƘƖ ƝƠ ӇƛƝƛ has a reputation beyond reputeƳƲƘƖ ƝƠ ӇƛƝƛ has a reputation beyond reputeƳƲƘƖ ƝƠ ӇƛƝƛ has a reputation beyond reputeƳƲƘƖ ƝƠ ӇƛƝƛ has a reputation beyond reputeƳƲƘƖ ƝƠ ӇƛƝƛ has a reputation beyond reputeƳƲƘƖ ƝƠ ӇƛƝƛ has a reputation beyond repute
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة خارقة للقانون مشاهدة المشاركة
ما رأيكم بالبارت؟؟
ممتآآآآز
اجمل مقطع؟؟؟
كل البآآرت جميل
ماذا تتوقعون ان يحدث؟؟
كين يكتشف حقيقة ليندآ لكنهآ تهرب
برأيكم اين سيكون المكان الجديد الذي سيسكن به اليساندرو؟
مكآن قريب من عصآبة كين
توجه كل من وان و جيت الى الريف بحثا عن ليندا....هل سيجدون اي دليل يقودهم اليها؟؟
أكيد

اكيد اشتقتم لـ إدوارد الذي ظهر من جديد :baaad: ...... ماذا تعتقدون انه سيحدث مع ظهوره ثانيةً؟؟

مشآكل طبعآ


يسلموو ع البآآآآآرت



يسلمو على مرورك الرائع واجوبتك الاروع :wardah: :wardah:
نورتي يا عسل
التوقيع

















ƳƲƘƖ ƝƠ ӇƛƝƛ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
سر الماضى المخفى s.a.y.a روايات الأنيمي المكتملة 640 12-21-2016 11:53 AM
موسوعـــــــــة الرسوم المتحركـــــة القديـــــــــمة... ذكريات الماضي الجميلة عابرة سَبــيل موسوعة الصور 20 01-28-2011 12:10 PM
ذكريات زمن الماضي الجميل ♥ βőΛ ♫ أرشيف المواضيع الغير مكتمله او المكرره او المنقوله و المخالفه 6 01-14-2010 07:24 PM
ذكريات من الماضي ..... ريشة رسام أرشيف المواضيع الغير مكتمله او المكرره او المنقوله و المخالفه 5 02-01-2009 01:56 PM
ذكريات الماضي..... بسمة أمل أرشيف المواضيع الغير مكتمله او المكرره او المنقوله و المخالفه 13 04-28-2007 08:23 PM


الساعة الآن 12:30 PM.


Powered by: vBulletin Copyright ©2000 - 2006, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO
جميع الحقوق محفوظة لعيون العرب
2003 - 2011