قلمٌ مُجتهد || لا تتبعينى فأنا قاتل - الصفحة 60
-
-






Like Tree1167Likes
إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع التقييم: تقييم الموضوع: 15 تصويتات, المعدل 5.00. انواع عرض الموضوع
قديم 11-27-2016, 01:48 AM   #296
عضو مشارك
لم يعدل حالته
 
الصورة الرمزية Mĩmĩtã
 
تاريخ التسجيل: Nov 2016
العضوية : 903811
مكان الإقامة: الجزائر
المشاركات: 62
الجنس: أنثى
مرات الإعجاب: تلقى 60 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 93 مرات الإعجاب التي أعطاها

مشاهدة أوسمتي

نقاط التقييم: 14015053
Mĩmĩtã has a reputation beyond reputeMĩmĩtã has a reputation beyond reputeMĩmĩtã has a reputation beyond reputeMĩmĩtã has a reputation beyond reputeMĩmĩtã has a reputation beyond reputeMĩmĩtã has a reputation beyond reputeMĩmĩtã has a reputation beyond reputeMĩmĩtã has a reputation beyond reputeMĩmĩtã has a reputation beyond reputeMĩmĩtã has a reputation beyond reputeMĩmĩtã has a reputation beyond repute
الأصدقاء:(21)
أضف Mĩmĩtã كصديق؟



وين البارت حبيبتي تأخرت،أرجوك أسرع ما عاد أتحمل انتظار ما سيحصل




التوقيع
#لا تستسلم بسهولة فقد تكون انت قدوة لكثيرين راو فيك اصرارا على التغلب على مشاكل الحياة، #فكن جديرا بهذه الثقة!

ღ ღ Rïñღ ღ
Mĩmĩtã غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-27-2016, 08:04 PM   #297
عضو نشيط جداً
الحاله: أحيانًا لا نقدر قيمة اللحظات إلا عندما تصبح ذكرى
 
الصورة الرمزية عاشقة الدراسة والكتب
 
تاريخ التسجيل: Oct 2016
العضوية : 903625
المشاركات: 3,887
الجنس: أنثى
مرات الإعجاب: تلقى 169 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 1564 مرات الإعجاب التي أعطاها

مشاهدة أوسمتي

نقاط التقييم: 25467187
عاشقة الدراسة والكتب has a reputation beyond reputeعاشقة الدراسة والكتب has a reputation beyond reputeعاشقة الدراسة والكتب has a reputation beyond reputeعاشقة الدراسة والكتب has a reputation beyond reputeعاشقة الدراسة والكتب has a reputation beyond reputeعاشقة الدراسة والكتب has a reputation beyond reputeعاشقة الدراسة والكتب has a reputation beyond reputeعاشقة الدراسة والكتب has a reputation beyond reputeعاشقة الدراسة والكتب has a reputation beyond reputeعاشقة الدراسة والكتب has a reputation beyond reputeعاشقة الدراسة والكتب has a reputation beyond repute
إرسال رسالة عبر مراسل Yahoo إلى عاشقة الدراسة والكتب
وييين البااارت ؟؟
تأخرتي كثييير
قتلني الحماس بدي اعرف التكملة
بلييييييييز لا تتأخري أكثر
عاشقة الدراسة والكتب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-28-2016, 11:43 PM   #298
عضوه ذهبيه
الحاله: الحمد الله
 
الصورة الرمزية ألكساندرا
 
تاريخ التسجيل: Aug 2016
العضوية : 903033
مكان الإقامة: فى عالم الاموات
المشاركات: 73,740
الجنس: أنثى
مرات الإعجاب: تلقى 4327 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 2876 مرات الإعجاب التي أعطاها

مشاهدة أوسمتي

نقاط التقييم: 2147483647
ألكساندرا has a reputation beyond reputeألكساندرا has a reputation beyond reputeألكساندرا has a reputation beyond reputeألكساندرا has a reputation beyond reputeألكساندرا has a reputation beyond reputeألكساندرا has a reputation beyond reputeألكساندرا has a reputation beyond reputeألكساندرا has a reputation beyond reputeألكساندرا has a reputation beyond reputeألكساندرا has a reputation beyond reputeألكساندرا has a reputation beyond repute




البارت الثانى عشر


تمتمت مايو بيأس :اووف اعتقد انه لن يعثر علي مجددا وسأظل محبوسة هنا
ثم توجهت لذلك السرير الجميل وارتمت عليه بيأس

فلنتركها ترتاح قليلا ولنذهب لمكان اخر كان دانى واقفا خلف تلك الاريكة مقطبا حاجباه يقول بغضب :هاى سايتو هذا يكفى عليك ان تنام

فتمتم سايتو بضجر وهو محدق بالتلفاز :لاشأن لك بى اذهب ونم
فقال دانى بسخرية :الا تستطيع النوم بسبب قلقك على مايو المسكينة اوو ربما يعذبونها الان..

فالتفت سايتو للخلف بغضب ثم قال :ماذا أأنت مجنون لقد ماتت كيف يعذبونها بعد موتها يا غبى
فتمتم دانى ببرود :هى لم تمت ايها الاحمق
فقال سايتو بإستفزاز : وما ادراك..؟
فرد دانى بنعاس بعد ان تثائب :انا متأكد
فالتفت له سايتو وقاا بتحدى :أذن اثبت ذلك

فستدار دانى وسار مغادرا وهو يقول :حسنا غدا سأثبت لك تصبح على خير
فذم سايتو شفتيه ثم اعاد ناظريه للتلفاز ليتمتم بضجر :تصبح على خير ايضا
وبعد ان غادر قال بهمس :وأخيرا سأجعله يتحرك...

وفى الصباح استيقظت مايو وظلت تنظر للسقف بملل ثم قالت بضجر: هل سأظل هكذا انتظر مجيئ احد لانقاذى هه لقد نسو امرى على الاعتماد على نفسى ولكن كيف تلك النافذة لا تكسر والباب مغلق كيف سأخرج بغير هاتين الطريقتين اووف تبا لك كاى ماذا ستفيد من حبسى كالدجاج ههه فى النهاية صرت دجاجه يا حلاوه....حسنا سأريك كاى سأجعلك تندم

ثم ظلت تنظر للنافذة بصمت تراقب تلك الشرفة الفارغة لتقول بعد ثوان فى نفسها: اه لو امتلك قوة خارقه كسوبر مان لحطمت الزجاج وطرت من هذا المكان القذر ...ماذا كان جاكو ليفعل لوكان مكانى امممم انه يملك قوة خارقة كان سيخرج من هنا بلحظات اووف لم اكن اعرف اننى ضعيفة هكذا على ان اصير قوية بأى طريقه لن اسمح لاحد بالوقوف بوجهى مجددا ها..

ثم وقفت بسرعة من على السرير وتوجهت للباب وبدأت بمحاولة فتحه بقوه ولكنها لم تستطع فركلته بقدمها بقوة لتسقط للخلف وتمسك بقدمها بألك وهى تصرخ :اه اه سأفقد عقلى اه اه انا لا اريد ان يعود الماضى ابدا لا اريد اين انت يا جاكو..

فلنترك مايو مع حزنها ونذهب لمكان اخر..،كان ذلك الفتى واقفا بغرفة شقيقه يصرخ بقوة: هاى استيقظ ايها الكسول اين هو اثباتك..
فتحرك شقيقه قليلا ثم فتح عينيه بكسل قائلا :اووف تبا لك الا تنام ابدا
فصرخ شقيقه :انها الساعة العاشرة ايها الكسول

فأبعد دانى الغطاء عن وجهه وقال بغضب :ان كنت تريد الفطور فحضره بنفسك
ثم اعاد تغطية وجهه ليقول سايتو بغضب :غبى لو كانت لديك مهمة لإستيقظت من الفجر

ثم خرج وهو يسير بخطوات واسعة تدل على غضبه ليتوجه لذالك المطبخ النظيف ويبدأ بالبحث عن شىء ليأكله ثم قال بإنفعال عندنا لم يجد شىء :اوف عليه الذهاب والتسوق لا يوجد هنا شىء يأكل
حينها سمع صوتً من خلف يقول: ولم لا تذهب انت وتشترى ما تريد
فقطب حاجباه قائلا: لم قمت الان لم لم تبق بسريرك الدافئ

فتمتم دانى بضجر :اذهب وبدل ثيابك سوف نخرج
فضحك سايتو بطريقة مستفزى ثم قال: انا لا اخرج مع مجرم مثلك
فرفع دانى حاجبه وقال بتحدى :ها حقا الم تكن تتمنى الخروج معى ماذا حصل الان..!!

فقال سايتو بحنق :لقد تغير الوضع
فضحك دانى ثم قال :اى وضع الوضع كما هو هيا كف عن تضيع الوقت.. سأعلمك اصول الاجرام الاتريد ذالك
فتأفف سايتو وهو يتجه لغرفته بالطابق العلوى ثم قال بهمس :الٓم يخطط.. على توخى الحذر والا سينتهى امرى..

وبعد دقائق نزل وكان شكله رائعا تخيلو معى..،كان يرتدى تيشرت ازرق عليه نقوش حمراء وبنطال اسود وجاكت اسود وكان يضع سماعات سوداء لايظهر منها سوى ما فى اذنيه
فضحك دانى على هيأته وقال بسخرية :ياه وكأنك ذاهب لمقابلة اميرة الاحلام هههه..

فإدعى سايتو عدم سماعه وخرج من المنزل فتبعه هو بابتسامة جذابة واغلق الباب وسارا فى طريقهما.......

.....اما مايو فكانت تحاول فتح تلك النافذة بقوة ولكنها لم تستطع لانها موصدة بأحكام
فجلست تحت النافذة بيأس تنظر لاصابعها المحمرة من كثرة المحاولة فتنهدت بضجر ثم تمتمت :لا فائدة لقد تعبت حتى الحمام لايوجد به نافذة ماذا افعل..

ثم صمتت قليلا وبعدها قالت بتعب وهى تسند رأسها على الحائط :اه انا جائعه اينوى قتلى من الجوع اخ ربما هى خطته..
ثم وقفت واستلقت على السرير بملل..،وبعد دقائق سمعت صوت احد يقترب من الباب ففزعت واعتدلت لتقول بخوف :اه يا الهى ربما هو كاى لا لا.. ..لا ليس على الخوف سوف اريك كاى ..

ثم قفزت من فوق السرير واسرعت لتقف خلف الباب بصمت..وما هى الا لحظات حتى فتح الباب ودخل منه رجل يحمل صينية طعام
فأبتسمت مايو وبدأت الحراك ببطئ تجاه الباب ثم ركضت بسرعة للخارج..

كان الرجل متسمرا بمكانه ينظر للسرير مره وللنافذة مره ثم نظر للحمام وتنهد براحه ولكنه تفاجأ بصوت تلك الاقدام فالتفت للخلف بسرعة ليتفاجأ بمايو قد وصلت للسلم

وقفت مايو امام السلم تتمتم بسعادة :اوه انه رواق طويل ومليئ بالغرف هذا يعنى انه مكان عمومى هههه..
ولكنها تفاجأت بالرجل يركض تجاهها صارخا فقالت بهلع: يا ويلى اممم
واخرجت لسانها بطفوليه ثم صعدت على حافة الدرج وتزحلقت لاسفل فصرخ الرجل بفزع :لا لا ستقعين يا ويلى..

وبدأ ينزول الدرج بسرعة بينما مايو تضحك بسعاده وهى تتزحلق لاسفل مستمتعة بالامر وعندما وصلت لنهايه الدرج قفزت برشاقة ونظرت للخلف فوجدت ان الرجل لازال بمنتصف الدرج فضحكت وركضت تجاه الباب بسعادة ولكنها تفاجأت بدخول كاى فوقفت تحدق به بصدمة بينما قال هو بصدمة اكبر من صدمتها :مايو ....ما...ماذا تفعلين هنا..!!

ثم نظر للرجل الذى يقف خلفها نظرات مشبعة بالغضب فقالت مايو فى نفسها :لا مستحيل لن اسمح له بأيقافى
ثم تجاهلته وركضت للباب ولكن دخول رجل ضخم خلف كاى اوقفها فوقفت تنظر بذهول لذلك الضخم بينما قال كاى بحذم :"راو* احضرها

تراجعت مايو للخلف ولكن ذلك الرجل امسكها بسرعة ورفعها عن الارض فصرخت بفزع :أااا دعنى ايها الغبى دعنى
وبدأت بضربه فى جسده بقدميها
بينما هو بدأ بصعود الدرج تابعا سيده المجنون ذاك

كانت مايو تحاول جعله يتركها ولكن دون فائدة فعضت يده بقوة وعندما وصلو للغرفة انزلها برفق فنظرت له بتعجب ثم قالت: الا تشعر..؟؟
ولكنه لم يرد عليها وامتثل لأمر سيده الصارم "انتظرنى خارجا"
ليخرج ويغلق الباب برفق"

فنظرت مايو لكاى وشرار الغضب يكاد يخرج من عينيها ثم صرخت :ما كان عليك المجيىء الان..
فقال كاى بسخرية بعد ان ارتمى على ذالك السرير الكبير :لماذا لتستطيعى الهرب
فقالت بإنفعال :ولماذا تحبسنى هكذا لم لا تقتلنى وتنهى الامر

فتنهد كاى وجلس على السرير ذاما شفتين ثم قال :لم ترددين تقتلنى تقتلنى...مايو انا لا اريد قتلك بالعكس انا احميك
فضحكت بسخرية واشارت إليه بسباتها قائلة :انت تحمينى هه تحمينى من من..!!؟
فضحك كاى وقال بمرح :من اشرار هذا العالم القاسى

فقطبت حاجباها وقالت بغضب :انت هو الشرير الذى على الاحتماء منه
فتمتم بإستهتار وهو يحدق بها بإعجاب :دعك من هذا واخبرينى لم لا تتناولين هذا الطعام هيا سأتناوله معك فأنا جائع

فذمت شفتيها وذادت من تقطيبة حاجباها ثم قالت بغضب :شكرا افضل الموت جوعا
فتنهد وقال بملل :حسنا خذى شاهدى هذا إلى أن انهى طعامى
ومد لها ايباده الخاصفنظرت له بضيق ثم اخذت الايباد وجلست على طرف السرير بعيدا عنه وعندما نظرت له كانت المفاجأة....!!

ذهلت مايو مما ترا وقالت فى نفسها بغير تصديق :دانى سايتو لكن ماهذا انا لا افهم..
فنظرت لكاى وقالت بتعجب :ماهذا..؟؟
فنظر كاى لها وهو يضع قطعة لحم فى فمه قائلا : هذان لصان.. لقد تسللا لمنزلكم وقد رصدتهم الكمرات التى زرعتها هناك

فقالت مايو محاولة تأكيد ما سمعته :لصان..!!
فأومأ برأسه ثم قال وهو منهمك بأكله :أجل وقد كان هناك لص اول امس ولكننا لم نعرف من هو لانه كان يخفى وجهه تحت قبعته الكبيرة

فإتسعت عينا مايو وذهلت مما تسمع وترا ثم قالت فى نفسها :لا اصدق لقد ذهب لمنزلنا وبحث عنى هناك ولكن ....ماذا يفعل دانى وسايتو هناك....ايعقل...
قاطع تفكيرها صوته قائلا :لكن لا تقلقى لقد ارسلت رجالى لينهو امرهم لن اسمح لهم بسرقة اغراضك..

فقالت بفزع :ماذا.. اتقصد يقتلونهما
فأومأ كاى ايجابا وهو ينظر إليها ليقول ببطئ :تمامافهزت رأسها رافضة ذلك ثم قالت :لا لا لا تقتلهم..
فبتسم بحنان ثم قال هدوء بعد ان ابتلع ما بفمه :اوه يا رقيقه انهم لصوص اعرف انك لا تحبين القتل ولكنهم تجاوزو حدودهم

فقطبت حاجباها وقالت بغضب :تجاوزو حدودهم ايييي كف عن الكلام وانت تأكل
ثم نظرت للشاشة بتمعن لما يفعله دانى وسايتو
لنتفقدهما قليلا كان سايتو يسير خلف شقيقه قائلا :هاى أأنت متأكد من انه منزلها؟؟

فتمتم دانى وهو يجول بناظريه فى المكان :أجل
فقال سايتو بضجر :ولكننا تفقدناه كله ولا اثر لها
فإتجه دانى للسلم ثم قال بهدوء :لننزل للأسفل اريد التأكد من بعض الاشياء
فقال سايتو بضجر :اووف هيا لان المكان صار مظلما

فبتسم دانى بخبث ثم قال :اتخاف الظلام سايتو..
فغضب سايتو وقال بإنفعال :حقا.. وكأننى لم اكن أظل لوحدى فى المنزل وسط الظلام وأنت فى مهامك ايها الشجاع

كانت مايو تنظر إليهم فى الايباد ولكنها لا تسمع اصواتهم فتنهدت بضجر ثم قالت فى نفسها :ماذا افعل سوف يقتلونهما على ايجاد حل
حينها اتاها صوت كاى قائلا :فيم تفكرين عزيزتى..!؟

فنظرت إليه بحزن ثم قالت :أنت شرير الم تكن تكره القتل ماذا جرا لك الم تقل لى ذات يوم انك تكره المجرمين..
فقال بتعجب :لم تقولين كل هذا ولم تكترثين للامر اصلا انهما لصان وقحان ما الذى يهمك فى الامر"ثم ضيق عينيه وأكمل بخبث "ام انك تعرفينهما..؟

فارتبكت مايو وقالت بسرعة :لا لا انا لا اعرفهما ولكن...." ثم صرخت بنفاذ صبر " اووف تبا لك انت تعرف كل شىء وتعرف ان دانى تركنى انا وسايتو وحيدان بالمنزل لذلك ارسلت رجالك لاختطافى ايها الوغد...

فضحك كاى بمرح لتقطب هى حاجباها قائلة :لكن كيف علمت بكل هذا ..؟
فقال بإستفزاز :هذه اسرار المهنة عزيزتى
فذمت شفتيها بسخط ثم قالت :كان رجالك يراقبوننا هها الامر سهل

فكتف ذراعاه ثم قال :لا يا ذكيه انه رجل واحد وهو يعرف تحركاتك بالمدينة
فقالت بذهول: حقا هل كان يراقبنى دائما
فقال بنفس لهجته :أجل
فتنهدت ثم تمتمت بهدوء وهى تنظر له بترج :ارجوك كاى لا تأذيهما انهما صديقاى الوحيدان ارجوك

حينها قرع الباب فقال كاى بضجر :ماذا الان
ففتح رجل الباب برفق واطل منه ليقول بإرتباك :سيدى..أ.. هناك اخبار عليك معرفتها..!!
فتوقف كاى عن تناول الطعام وقال بغضب :تكلم ماذا تنتظر

فقال الرجل بتوتر :ولكن..!"ونظر لمايو"
فقال كاى وهو يمسح يديه بمنديل ورقى :تكلم انها معى الان
فنظرت مايو له بغضب وقالت بإعتراض :ماذااا..
فابتلع الرجل ريقه وقال بتوتر :لقد لقد قتل رؤساء شركة والدك

فحدق كاى فيه بصدمة ثم قال بتعجب :ماذا كيف هذا..؟؟
فتمتم الرجل بخوف :لقد وجدو مقتولين بصحبة عائلاتهم "ثم ابتلع ريقه واكمل "لقد ابيدو جميعا
فوضع كاى يده اسفل ذقنه ثم حدق بالرجل قائلا :غريب هناك اعداء لوالدى ولكن من يجرء على فعل هذا..!!

فقال الرجل بإحترام :لا نعلم سيدى كما ان الشرطة تحقق فى الامر من الصباح ولم تتوصل لشىء بعد

فحرك كاى يده ووضعها على خده ثم نظر لمايو وقال :لدينا هنا قاتل محترف لا يترك ادلة خلفه وطبعا والدى خائف من أن يقتل ايضا ههه
فتمتمت مايو فى نفسها :هل هو جاكو اممم لا لا جاكو لا يقتل بهذه الطريقه انه لا يقتل الاطفال ...امم ربما..

فقاطعها صوت كاى :هاى مايو
فانتبهت له وقالت بسرعة بعد ان صوبت نظرها تجاهه :ماذا..؟
فقال بإبتسامة ساحرة وهو ولايزال يضع يده على خده: اعطنى جهازى..
فقالت بشرود :أاااا "ثم نظرت للجهاز ولم تجد سايتو ولا دانى فتنهدت بإطمأنان وأعطته له"

فوقف كاى من مكانه وامر الرجل بأخذ الطعام وبأن يحضر لها طعاما افضل ثم توجه للباب فقالت مايو بسرعة :هاى كاى..!!
فلتفت للخلف قليلا وقال بهدوء :نعم..!!
فتمتم بحزن: ماذا ستستفيد من حبسى..؟

فابتسم كاى وقال وهو يرسم على وجهه ابتسامة مستفزة :الا يأخذك احد غيرى
فترقرقت دموعها بعينيها ثم صرخت :غبى انا سأهرب من هنا ولن تكون انت هنا لإيقافى
فقال كاى وهو محتفظ بنفس ابتسامته :حسنا ارينى مهارتك "ثم خرج واغلق الباب"

فجلست على السرير بيأس ومسحت دموعها بأطراف اصابعها ثم قالت بصوت ملئ بالحزن :انه يبحث عنى وسوف يصل الى قريبا...سايتو دانى اتمنى ان تكونا قد ابتعدتما لكى لا تتأذيا
قالت ذالك وارتمت مباشرة على السرير تحاول جاهدة منع نفسها من البكاء
*
*
*
فتحت مايو عينيها بيأس وتنهدت لتقول بحزن :هو لن يأتى لقد مضى اسبوع على وجودى هنا لقد مللت اتمنى ان تحدث معجزة
حينها قرع الباب وفتح مباشرة فإعتدلت مايو بسرعة وقالت بغضب: انا لم أأذن لك بالدخول
فقال كاى بغرور وهو يغلق الباب :لا يهمنى أذنك يمكننى الدخول متى شأت

ثم جلس على حافة السرير بجوارها وقال: انظرى لقد احضرت لك المثلجات اعرف انك تحبينها "ثم مد ما بيده لها قائلا بسعادة " تفضلى..
لكنها قطبت حاجباها وضربت يده بيدها بقوة فوقعت المثلجات ارضا ثم صرخت بغضب :انا لا اريد شيىء منك فقط دعنى وشأنى

فقطب هو حاجباه ايضا ثم قال بغضب :تبا لكٍ كنت اود اكلها ان رفضتى
فقالت بضيق وهى ترمقه بسخط :لهذا اسقطتها هيا أخرج انا لا أريد رؤية وجهك القبيح
فعض على اسنانه ثم قال بإستفزاز :ولكنى اريد رؤية وجهك الجميل

لكن مايو لم تبتسم لذالك كما هو متوقع من اى فتاة قد تسمع مدحا من شاب فائق الوسامة مثله لتكمل صراخها :ولكنى لا اريدك ان تراه
حينها قرع الباب وصدر صوت احد الرجال قائلا :سيدى سيدى احم احم سي..دى
ولكن صوت أخر قاطعه :ها ابتعد انا لا احتاج اذن للدخول لابنى..!!

حينها اتسعت عينا كاى وقال بدهشة :والدى..!!
فوقفت مايو وقالت بدهشة اكبر: عمى..!!
وفجأة وقف كاى وامسك بمايو وبدأ يضغط عليها على الارض بجوار السرير
فقالت مايو بغضب وهى تدفعه عنها :هل انت مجنون ماذا بك..؟

فهمس كاى بتوتر :اختبئى بسرعة هيا أدخلى تحت السرير هيا
فتمتم مايو بخوف وهى تحدق به :لكن لماذا انا اريد رؤية عمى
فدفعها بقوة لاسفله وهو يقول بغضب :ادخلى يا غبيه ولا تصدرى اى صوت ..

وفجأة فتح الباب وظهر منه رجل يبدو عليه الوقار يرتدى بذلة العمل الرسمية التى لطالما تناغمت مع لون شعره الاسود لولا تلك الشعرات التى اكتساها البياض دالة على كبر مقامه وخبرته الكبيرة
كان ينظر لابنه المنخفض بجوار السرير بدهشه ليقول بتعجب :كاى ماذا تفعل..!!

فالتفت كاى له بخوف ثم قال بإرتباك :أ...كنت اخرج حذائى كى اخرج واقابلك
فرفع حاجبه وقال بحيرة :اتضع حذائك تحت السرير..؟
فحرك كاى فمه بطريقة بلهاء دالة على سخطه من الموقف الذى وقع فيه ليتمتم ببلهة :أ.. لقد نزعته وانا نائم لذا دفعته تحت السرير ههه

فتنهد والده وقال بصوت ملئ بالقلق :حسنا أسمعت بما حدث منذ ايام"ثم توجه للسرير وجلس على حافته "
قوقف كاى وقال وهو يشير للباب :أ هيا سنتحدث خارجا
فقطب والده حاجباه وقال بإعتراض :لا سنتحدث هنا..

كانت مايو ممددة تحت السرير تقول لنفسها: يريدنى ان اختبئ والا ارى عمى لكى لا يساعدنى ويخرجنى من هنا....."ثم حدقت بالارض لثوان لتكمل بحزن " لكن عمى لايحبنى ربما من الافضل الايرانى..

فتملل كاى ثم قال بتذمر :اوو ابى اعرف ان الامر غريب ولكن هيا نتحدث خارجا لاننى اريد الذهاب للشركة
فرمى والده بجسده على السرير وقال بتعب :لا فأنا اريد الاسترخاء قليلا بعيدا عن اجواء الشركة
كان كاى واقفا ينظر لوالده ولكنه تفاجأ بمايو التى أخرجت رأسها وبدأت تشير له بحركات لم يفهما فإتسعت عيناه ثم دفعها بقدمه لتحت السرير مجددا وهو يعض على شفته بغضب

فتمتمت مايو فى نفسها بسخط :أخ تبا "ثم التفت ونظرت لناحية الباب فتفاجأت بكونه مفتوحً فقالت بمرح "ههه هذه فرصتى
ثم بدأت الزحف تجاه الباب بحذر
لكن كاى احس بحركتها فالتفت للخلف ليتفاجأ بأنها قد وصلت للباب وحينها اعتدلت هى ونظرت له وابتسمت بشر لتقف وتركض بسرعة

فوقف كاى بسرعة وصرخ بهلع :أ هجوم..!!
واسرع خلفها فعتدل والده بذعر وقال برعب :ماذا ماذا يحصل
فالتفت كاى له وهو يغلق الباب قائلا بطريقته التى يتظاهر بها بالفزع: انه هجوم على المبنى اختبئ ابى ربما جاءو لاغتيالك"واغلق الباب بسرعة وركض خلف مايو"

كانت مايو قد وصلت للسلم بعد ان عبرت من امام اؤلئك الرجال الواقفين بجوار الحائط بدون حراكفنظرت لهم عندما وصلت للسلم وقالت بسعادة :ههه خمسة عشر رجلا ههه بلهاء

وعندما رأت كاى قادما بسرعة صعدت على حافة السلم وتزحلقت كالمرة السابقة
فوقف كاى ونظر لرجاله بغضب ثم صرخ فيهم :ايها الاغبياء كيف سمحتم لها بالهرب
فحدق به الرجال بدهشة :ها!!!!!

فعض على اسنانه ثم صرخ بنفاذ صبر :اتبعوها ايها الحمقى" فركض الرجال بسرعه"
ولكن مايو كانت قد وصلت للأسفل فأسرعت تجاه الباب وعندما خرجت تابعت ركضها بسرعة عبر الشارع وفجأة اصطدمت بأحد وسقطت ارضا..

فتمتمت بألم وهى تمسك ذراعها :أأأ الا تنظر امامك"ورفعت رأسها ولكن اشعت الشمس منعتها من الرأية كل ما لاحظته هو ان ذلك الشخص كان ضخما فرتعبت من الخوف وتقهقرت للخلف بيأس ولكن كلام الرجل حيرها: أأأ...مايو ماذا تفعلين هنا..!!

فوضعت يدها على عينيها مبعدة اشعت الشمس لتتفاجأ بما ترا فنطقت بصعوبة :ك...كيييين!!!!!!

نهاية البارت

ما رأيكم بالبارت؟

ما سبب تواجد كين بالمكان؟

ما سبب اخفاء كاى لمايو عن والده؟

ما اكثر جزء اعجبكم؟

توقعاتكم للقادم؟

اى انتقادات او اسئله؟

❤فى امان الله❤

[


التعديل الأخير تم بواسطة الورده البرنزيه ; 11-29-2016 الساعة 12:40 AM
ألكساندرا غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-29-2016, 12:04 AM   #299
الحاله: بعدني على قيد الحياه@.@
 
الصورة الرمزية Niko_chan
 
تاريخ التسجيل: Jun 2016
العضوية : 902061
مكان الإقامة: U.A.E
المشاركات: 34,317
الجنس: أنثى
مرات الإعجاب: تلقى 1982 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 1228 مرات الإعجاب التي أعطاها

مشاهدة أوسمتي

نقاط التقييم: 1696830878
Niko_chan has a reputation beyond reputeNiko_chan has a reputation beyond reputeNiko_chan has a reputation beyond reputeNiko_chan has a reputation beyond reputeNiko_chan has a reputation beyond reputeNiko_chan has a reputation beyond reputeNiko_chan has a reputation beyond reputeNiko_chan has a reputation beyond reputeNiko_chan has a reputation beyond reputeNiko_chan has a reputation beyond reputeNiko_chan has a reputation beyond repute
الأصدقاء:(90)
أضف Niko_chan كصديق؟
حجز
التوقيع
Niko_chan غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-29-2016, 12:06 AM   #300
عضو نشيط جداً
الحاله: أحيانًا لا نقدر قيمة اللحظات إلا عندما تصبح ذكرى
 
الصورة الرمزية عاشقة الدراسة والكتب
 
تاريخ التسجيل: Oct 2016
العضوية : 903625
المشاركات: 3,887
الجنس: أنثى
مرات الإعجاب: تلقى 169 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 1564 مرات الإعجاب التي أعطاها

مشاهدة أوسمتي

نقاط التقييم: 25467187
عاشقة الدراسة والكتب has a reputation beyond reputeعاشقة الدراسة والكتب has a reputation beyond reputeعاشقة الدراسة والكتب has a reputation beyond reputeعاشقة الدراسة والكتب has a reputation beyond reputeعاشقة الدراسة والكتب has a reputation beyond reputeعاشقة الدراسة والكتب has a reputation beyond reputeعاشقة الدراسة والكتب has a reputation beyond reputeعاشقة الدراسة والكتب has a reputation beyond reputeعاشقة الدراسة والكتب has a reputation beyond reputeعاشقة الدراسة والكتب has a reputation beyond reputeعاشقة الدراسة والكتب has a reputation beyond repute
إرسال رسالة عبر مراسل Yahoo إلى عاشقة الدراسة والكتب
واخيرا وصل البارت :" class="inlineimg" />:" class="inlineimg" />
الواجب

ما رأيكم بالبارت؟
مذهل كالعادة
ما سبب تواجد كين بالمكان؟
هو أحد أتباع كاي الذي يؤاقب كل تحركاتها
ما سبب اخفاء كاى لمايو عن والده؟
لان والده لا يعلم بأنها على قيد الحياة
ما اكثر جزء اعجبكم؟
كلو
توقعاتكم للقادم؟
ظهور جاكو وهروب مايو
اى انتقادات او اسئله؟
نوووو
عاشقة الدراسة والكتب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
رغم الجمال فأنا خطر لؤلؤة الامل موسوعة الصور 27 02-25-2011 04:50 PM
آسف فأنا لا أعتذر الملكة ريم حوارات و نقاشات جاده 6 10-20-2009 11:33 PM
أعذرني فأنا أنثى ... لن أنساكم أرشيف المواضيع الغير مكتمله او المكرره او المنقوله و المخالفه 22 05-09-2009 03:00 PM
أعذرني فأنا أنثى سلام_الروح أرشيف المواضيع الغير مكتمله او المكرره او المنقوله و المخالفه 9 10-24-2008 02:15 AM


الساعة الآن 01:32 PM.


Powered by: vBulletin Copyright ©2000 - 2006, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO
جميع الحقوق محفوظة لعيون العرب
2003 - 2011