قلمٌ مُجتهد || لا تتبعينى فأنا قاتل - الصفحة 87
- -


خطبة الجمعة

Like Tree1168Likes
إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع التقييم: تقييم الموضوع: 15 تصويتات, المعدل 5.00. انواع عرض الموضوع
قديم 01-13-2017, 08:50 PM   #431
دِيُورِينْ بِكِ أَتَأَلق
الحاله: رحلة جديدة لتقبل ذاتي ..
 
الصورة الرمزية تْشِـي تْشِـي
 
تاريخ التسجيل: Dec 2013
العضوية : 888055
مكان الإقامة: ديورين
المشاركات: 37,886
الجنس: أنثى
مرات الإعجاب: تلقى 5239 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 4757 مرات الإعجاب التي أعطاها

مشاهدة أوسمتي

نقاط التقييم: 2147483647
تْشِـي تْشِـي has a reputation beyond reputeتْشِـي تْشِـي has a reputation beyond reputeتْشِـي تْشِـي has a reputation beyond reputeتْشِـي تْشِـي has a reputation beyond reputeتْشِـي تْشِـي has a reputation beyond reputeتْشِـي تْشِـي has a reputation beyond reputeتْشِـي تْشِـي has a reputation beyond reputeتْشِـي تْشِـي has a reputation beyond reputeتْشِـي تْشِـي has a reputation beyond reputeتْشِـي تْشِـي has a reputation beyond reputeتْشِـي تْشِـي has a reputation beyond repute



رواية رلئعة احداث في غاية اكشن ومايو من مكان لمكان ارجوا ان تكون نهاية زوها بسايتو وان يعتبرها جاكو اخته وان تسامحه ويموت كاي احمق اكرهه لا اعرف لماذا تعلقت به ذلك اخرق ..ومتى ننتهي مهمته اكرهه . وجاكو لماذا لم تحدثينا عنه هو وداني حرام علبك احداث منظمة وافكار رائعة واصلي ممتازة ...في فهرس روابط بارتات احيرة خاطئة ارجو تصحيح ارسلي لي بارتات واسفة اذا لم اعلق في وقت مناسب لان دخولي نادر مشكورة واو تابعي




التوقيع
تْشِـي تْشِـي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-16-2017, 04:48 PM   #432
عضو نشيط
الحاله: [Too Long]
 
الصورة الرمزية ~ANgEL SHiNA
 
تاريخ التسجيل: Sep 2016
العضوية : 903181
المشاركات: 638
الجنس: أنثى
مرات الإعجاب: تلقى 235 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 231 مرات الإعجاب التي أعطاها

مشاهدة أوسمتي

نقاط التقييم: 14015053
~ANgEL SHiNA has a reputation beyond repute~ANgEL SHiNA has a reputation beyond repute~ANgEL SHiNA has a reputation beyond repute~ANgEL SHiNA has a reputation beyond repute~ANgEL SHiNA has a reputation beyond repute~ANgEL SHiNA has a reputation beyond repute~ANgEL SHiNA has a reputation beyond repute~ANgEL SHiNA has a reputation beyond repute~ANgEL SHiNA has a reputation beyond repute~ANgEL SHiNA has a reputation beyond repute~ANgEL SHiNA has a reputation beyond repute
الأصدقاء:(14)
أضف ~ANgEL SHiNA كصديق؟
حقيقة انا بالبارت التاسع ...
مو دخلني انتي نسيتيني بالروابط من البارت السادس ...
عم بقرأ كل يوم 3بارتات
البارت حلو ومشوق يس العاشر امامي ما اتشوقت
عفريته انا

يلله اكمل قرائة
دمتي يسلام
#شينا
التوقيع
هل يجب أن نعاني لأننا مختلفين قليلا....
هل كون أحد والدينا من عالم أخر يؤثر بكم شيئا
لما لم تتركونا نعيش طفولتنا بينهما
لما أخذتم سعادتنا
تعتقدون أننا من يؤذيكم ولكن الحقيقة أنتم من يؤذينا

***
الغوكيو في طوكيو.
روايتي°~°
#ANgEL SHiNA
~ANgEL SHiNA غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-16-2017, 09:29 PM   #433
فخر روايات وقصص الانمى
الحاله: ابتسم للحياة تبتسم لك حتى وان كان بقلبك الف طعنه
 
الصورة الرمزية ألكساندرا
 
تاريخ التسجيل: Aug 2016
العضوية : 903033
مكان الإقامة: فى عالمى الخاص
المشاركات: 75,260
الجنس: أنثى
مرات الإعجاب: تلقى 4531 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 2971 مرات الإعجاب التي أعطاها

مشاهدة أوسمتي

نقاط التقييم: 2147483647
ألكساندرا has a reputation beyond reputeألكساندرا has a reputation beyond reputeألكساندرا has a reputation beyond reputeألكساندرا has a reputation beyond reputeألكساندرا has a reputation beyond reputeألكساندرا has a reputation beyond reputeألكساندرا has a reputation beyond reputeألكساندرا has a reputation beyond reputeألكساندرا has a reputation beyond reputeألكساندرا has a reputation beyond reputeألكساندرا has a reputation beyond repute





جهد مشكور


[COLOR=black] /COLOR]


البارت التاسع عشر

اقتربت مايو منه اكثر وارتسمت على وجهها ابتسامة عريضة ثم قالت بسرعة:اعرف انه جميل...اممم ايمكننى ان اجرب التصويب على الاهداف
رفع ماك احد حاجبيه وقال بدهشة:التصويب....هذا ليس لعبة عزيزتى يمكن ان تأذى احدا هنا
قطبت مايو حاجباها وقالت:لن أأذى احدا سأصوب على الاهداف فحسب
ابتسم ماك وقرب وجهه لوجه مايو حتى اختلطت انفاسهما وقال بهدوء:هنا تقع المشكلة ستظنين انك تصوبين على الاهداف وعندما تطلقين ترتجف يدك وتنحرف الرصاصة لتخترق قلب احدهم وأقع حينها فى مصيبة
قطبت مايو حاجباها وابعدت وجهها مشيحة به للناحية الاخرى وقالت بغضب:ايي تجربتى ستوقعك بمصيبه تبا لك"ثم نظرت له نافخة خديها بطفولية لتقول بأنفعال"اتمنى ان تخترق قلبك انت
قالت مايو ذلك وابتعدت عنه مباشرة ثم ظلت تسير وهى تنظر للمتدربين وحينها رأت تلك الفتاة صاحبة السيف فتوقفت لتر مهارتها
كانت الفتاة تستخدم السيف بمهارة وتقوم بأداء حركات جميلة به
اعجبت مايو بمهارتها وقالت:انها بارعة حقا...ولكن من سيستخدم السيف بهذه الايام اذا واجهها لص هل ستبارزه بالسيف ههه قبل ان تخرج السيف من غمده سيكون اللص قد اطلق عليها رصاصة اخترقت عينها هههه..سيكون ذلك مسليا
قالت مايو ذلك لتر الفتاة تنظر اليها بغضب فقطبت حاجباها لتقول:هاى لم تنظرين الى هكذا كنت فقط اشاهد مهارتك
حركت الفتاة السيف قليلا لتقول بأنفعال:وانا لا احب ان يشاهدنى امثالك من اصحاب الافكار المجنونه
وضعت مايو يدها بخصرها مقلدة سيناى وقالت بستفزاز:هه انت هى المجنونة هنا يا صاحبة السيف اتظنين نفسك فى العصور الوسطى ههه انتظرى فربما يأتيك فارسك الشجاع وهو يمتطى حصانه هههه
ثم ابتعدت عنها فقالت الفتاة عندما رأت مايو تبتعد:انت مزعجة ولن يحبك احدا ابدا فأنت تبدين كالاطفال
بكلامك هذا

تمتمت مايو وهى تتابع طريقها:اييي تبدين كالاطفال ....انا سأكون فى 16 عشر الشهر القادم وتقول تبدين كالاطفال كم هى غبيه حقا من يستخدم السيف فى هذه الايام
اخدت مايو تنظر للمتدربين وهى تفتقد رأيت احد ماه بينهم اخذت تنظر يمنة ويسرة لتر ادوات التدرب والشبان يتدربون منهم من يحمل الاثقال ومنهم من يركض على تلك الالات ومنهم من يبارز زميله
وحينها قالت:صحيح علاما يتدرب سايتو وكوبو واين هما
حينها رأتهما من بعيد فأسرعت بالركض لهما وتوقفت على مقربة منهما ولكن بترك مسافة بسبب ما كانا يفعلان
لقد كانا يتواجهان ولكن بدون اسلحه"قتال حر"كان سايتو يوجه الضربات لكوبو ولكنه يتفادا ضرب وجهه بينما كوبو يرد له الضربات من حين لاخر لانه مشغول بتفادى ضربات
ظلت مايو واقفة تراقبهما منبهرة بما تراه فهى لم تتوقع ان يكون سايتو محترفا هكذا ولم تكن تعلم ان كلام كوبو عن احترافه للكراتيه والكونغو صحيح
وفجأة وجه سايتو ضربة لكوبو جعلته يسقط ارضا،ظل كوبو مستلقيا على الارض لثوان وبعدها اعتدل ليجلس وهو ينظر لسايتو بحنق ليقول بعدها:لا تقل انك تتدرب بالمنزل ايضا،كيف تزيد مهارتك هكذا،اوو مهما فعلت لن استطيع هزيمتك
ابتسم سايتو وهو يمد يده لكوبو ثم قال:انها مهارة عزيزى"امسك كوبو بيد سايتو ووقف ثم قال"على العموم مفتعلت المشاكل قد عادت انها تقف مقابلا لك
نظر سايتو للامام لير مايو واقفة تنظر اليهما بدهشه فبتسم ثم قال لكوبو هامسا:كلما نظر اليها لا ارى فيها سوى البراءه
فتح كوبو فمه ليقول بحنق:ماذا البراءه ..هههه .انها اكثر فتاة مزعجة رأيتها بخياتى بعد سيناى طبعا كما....
"ششششش"صمت كوبو بعد سماعه لذلك من سايتو فعلم بقدومها لانه كان واقفا امام سايتو اى ان مايو خلفه
فستدار وقال لمايو:لماذا انت هنا لم لم ترحلى بعد
نظرت مايو له وقالت:انا لا أجلس فوق رأسك ايها المستهتر"ثم نظرت لسايتو وقالت:سايتو لم اكن اعلم انك تجيد القتال هكذا
فرد كوبو بسرعة:هذا لانك غبية ولا تعرفين اى شىء حولك
ابعدا مايو نظراتها عنه ووجهتها لسايتو مجددا،فقال سايتو:ماذا لقد اخبرك
رفعت مايو حاجبها وقال:لم انتما مزعجان هكذا واين ذهبت صديقتكما
ابتعد سايتو عن كوبو قليلا وقال:لقد غادرت
فقالت مايو:كم هى مسكيننة كيف تمضى وقتها بصحبتكما احيانا تكونان لطيفين واحيانا تكونان مزعجين ماهذا التناقض
نظر كوبو وسايتو لبعضهما ليقول كوبو:ومتى كنا لطيفين
فقالت مايو بأستفزاز:عندما كنت تحاول اقناعى بفكرة والدك عن زواجنا
وضع سايتو يده على فمه مانعا نفسه من الضحك بصوت عالى بينما تسمر كوبو بمكانه،فتابعت مايو:انسيت ذلك ام ماذا
ابعد سايتو يده عن فمه وقال بسرعة:ومتى حصل هذا"اعرضت مايو عنهما وقالت بدعاء للخجل"اسأله هو فهو يعرف جيدا
حينها صرخ كوبو:كاذبه انها كاذبه"وحينها وضع يده على فمه عندما رأى ان الكل ينظر اليه
اقتربت مايو من سايتو وهمست له:هاى اريد ان اتحدث معك قليلا
فقال سايتو بسرعة:هل حصل هذا فعلا ومتى
ابتسمت مايو وقالت:عندما اختطفنى كاى...لقد انقذنى والده وخبئنى بشقتهم
حينها احست بأن احدا وضع يده على كتفها فالتفتت للخلف لتر كوبو مقطبا حاجباه ليقول بغضب:هاى انت لست مزعجة فحسب بل واكبر كاذبة بالوجود
فهمس سايتو:هاى اهدء كوبو انها تمزح معك فحسب
فقال كوبو بغضب:لا احب مزاحها كما ان ذلك لم يحصل
ابتعدت مايو عنهما وقالت فى نفسها:ههه لقد انتقمت منه...ذلك المزعج
زفر كوبو ليخرج كل ذلك الغضب الذى بداخله ثم قال:انا ذاهب لقد تأخر الوقت
فرد سايتو:اجل معك حق لقد تأخرنا اليوم
التفتت مايو للخلف وقالت:تأخرنا!!!كم الوقت الان ثم نظرت لتلك الساعة لتصدم بما تراه
مايو:أاا الساعة السابعه لا اصدق كيف مر الوقت هكذا"ثم اسرعت بالخروج لتر الجو مظلم فقد غابت الشمس
احست مايو بالخوف وهى تنظر حولها متوقعة وجود احد رجال عمها بالقرب
فبتلعت ريقها ووقفت بمكانها بخوف ليأتيها صوت سايو من خلفها:مايو لقد تأخرت هل ستكونين بخير
لم ترد مايو عليه ليتابع هو:صحيح اين تسكنين الان
اخفضت مايو رأسها بحزن مفضلة الصمت على الرد
فقال كوبو بسعادة:لا اصدق ان هذه هى نفس تلك المزعجة انها خائفة كالقطة ههههههه
نظر سايتو له وبعدها نظر لمايو التى تقف بصمت والحزن بادن على وجهها فقال بلطف عندما احس بخوفها:هيا لنذهب مايو فأنا سأتمشى قليلا قبل العودة للمنزل....لذ سأرافقك للمنزل
رفعت مايو رأسها لتقول بسعادة:حقا
ابتسم سايتو وقال بسعادة:حقا
هز كوبو رأسه قائلا:هه مغفلان
فالتفت سايتو له وقال:هل سترافقنا
اغمض كوبو احدا عينيه ثو وضع اصبعه السبابة على فمه مدعيا التفكير ثم قال:لابأس فعلى العموم انا لا اريد العودة للمنزل الان
فقال سايتو:جيد هيا بنا أذن
مشت مايو وهى تشعر بسعادة كبيرة فهى لم تعد خائفة لانها تمشى بصحبة محترفى قتال
كانت هى تسير بالامام وخلفها سايتو وكوبو ثم بدأت تبطئ حتى صارا يمشيان بمحاذاتها سايتو عن يمينها وكوبو عن شمالها
كانت مايو تشعر بالامان ولكنها لم تستطع محادثة سايتو بسبب وجود كوبو وفجأة توقف كوبو عن السير والتفت للخلف
فتوقفا ونظرا له ليسأله سايتو:هاى ما الامر كوبو!!
نظر كوبو لسايتو وقال:لا شىء ربما هى قطة فحسب"ثم تابع سيره
عضت مايو على اطراف اصابعها وهى تقول لنفسها:أجل انها مجرد قطة فحسب ليسو رجال عمى هه مجرد قطة مجرد قطة...
قاطعها صوت سايتو:هاى مايو اين يقع منزلك
فنظرت له بخوف وقالت بهدوء:الى الامام قليلا
فنظر لها كوبو وقال:ولم تبدين خائفة كثيرا قلت انها مجرد قطة
اخرجت مايو لسانها لكوبو لتقول بعدها:أنا اعرف انها مجرد قطة كما اننى لست خائفة
حينها سمعو صوت اقدام من الخلف فتسمرو بمكانهم
فهمس سايتو لمايو:هاى أأنت مطاردة هذه الاياه
فأومأت مايو برأسها برعب وهى تنظر للخلف حيث لايوجد سوى الظلام الذى يطغى على المكان
ابتلع سايتو ريقه وقال:من الافضل ان نسرع بأعادتك للمنزل فقد تأخر الوقت
فنظرت مايو له وعلى وجهها ابتسامة غريبة لتركض بعدها بأقصى سرعتها مبتعدة عنهما وهى تقول لنفسها:لا لا لا اريدهم ان يمسكونى سوف يقتلنى عمى لا محاله لكن ماذا فعلت له لم يصر على كراهيتى كم اكرهه
ثم نظرت للخلف لتر كوبو وسايتو يلحقون بها فزادت من سرعتها كى لا يسخر منها كوبو وينعتها بالجبانة
وعندما وصلت امام المنزل توقفت ونظرت للخلف ليقف سايتو امامها وهى يلهث بشدة
فبتسمت له وقالت:أكانت تطاردك احدا العصابات ام ماذا
قطب سايتو حاجباه وقال:حقا اهذا وقتك"ثم نظر للخلف وتابع"هيا ادخلى على تفقد كوبو فقد توقف فجأة
بدى القلق حينها على وجه مايو وقالت بخوف:أأمسكو به
هز سايتو رأسه نافيا ذلك ليقول بهدوء:لا لا فقط أدخلى فنحن عائدون لمنازلنا
اومأت مايو برأسها واسرعت بالركض للداخل وهى تقول:أنتبها لنفسيكما"ثم فتحت الباب ودخلت بسرعة
عندما تأكد سايتو من دخولها عاد أدراجه لكوبو،وحينها ظهر شخص غامض ليقف امام سور المنزل ينظر لتلك الحديقة التى تحيط بالمنزل ولتلك الشبابيك التى بالاعلى حينها ابتسم بخبث ليختفى كما ظهر
احكمت مايو أغلاق الباب وجلست على الاريكة تهدأ نفسها،وبعد دقائق سمعت صوت دفع فى الباب وكأن احدا يحاول فتحه
فتجمدت بمكانها وهى تنظر إليه برعب لتقول بتقطع:لقد جاءو....ماذا سأفعل"ثم بدأت أطرافها بالارتعاش عندما احست بالدفع يشتد على الباب فوضعت اطراف اصابعها فى فمها وبدأت بالعض عليها
حيها سمعت صوتا مألوفا يقول:مايو أأنت بالداخل...مايو افتحى لى هذا انا
فأخرجت اصابعها من فمها وقالت:انه كاى"ثم استشاطت من الغضب لتصرخ:ايها الغبى لم تدفع الباب هكذا
فرد كاى من الخارج:لم اغلقت على الباب هيا افتحى
اتجهت مايو نحو الباب بغضب وهى تتمتم:غبى احمق ومغفل"ثم فتحت الباب لتصرخ فى وجهه:لم لم تتكلم من البداية ايها الاحمق لقد ارعبتنى
قطب كاى حاجباه ليقول بلكنة ممزوجه بقليل من الغضب:لم أغلقت الباب من الداخل كنت احاول فتحه ولكن المفتاح ابى الدخول لانك تركت المفتاح به من الداخل فيم كنت تفكرين..
تجاهلته مايو وأستدارت عائدة للاريكة لتقول بأنفعال:تتأخر هكذا وتريدنى ان اترك لك الباب مفتوحا ماذا أذا اقتحموه
رفع كاى حاجبه وقال بأستغباء:الباب
جلست مايو على الاريكة لتقول بغضب:لا بل المنزل ايها الاحمق...انا جائعة هل احضرت شىء يأكل
تنهد كاى وجلس بجوارها وبيده كيس اسود ثم قال بهدوء غريب:بالتأكيد..فكيف سأنسى امر أطعامك...
حينها رن هاتفه فنظر له بتعجب ثم نظر لمايو بغرابة،حينها قالت مايو بعجب:ما الامر
فأعاد انظاره لهاتفه وقال:لا شىء"ثم وضع الكيس فى حجرها ووقف متجها للباب،فقالت مايو بسرعة:الى اين انت ذاهب
فتح كاى الباب ونظر اليها ثم قال بهدوء:سأعود بعد دقائق تناولى طعامك"ثم خرج وأغلق الباب بينما اخرجت مايو ما بالكيس لتقول:جيد يعرف اننى احب الدجاج"ثم بدأت بالاكل وهى تسمعه يتحدث الى شخص ماه ولكنها لم تعر الموضوع اى اهمية لانها كانت مشغولة بالاكل لتبدد جوعها
وبينما هى تأكل لاحظت ان هناك صوتان بالحديقة لا صوت واحد،فوقفت ونظرت من النافذة لتر كاى يقف مع شخص ماه لم تستطع التعرف إليه لان الحديقة كانت مظلمة
فقررت الجلوس ومتابعة الاكل عندما لم تفهم عما يتحدثان
وبعد دقائق عاد كاى وأغلق الباب بأحكام وجلس بجوار مايو التى انهت اكلها فوقفت وتوجهت للحمام وغسلت يديها ثم عادت وجلست بجواره وبدأت بالنظر له وهو يأكل بصمت
فأرخت رأسها على حافة الاريكة وقالت:ها لم تقل شىء منذ عودتك
فنظر لها كاى وقال بهدوء:وماذا سأقول
عدلت مايو رأسها وقالت بجرئة:مع من كنت تتحدث
فقال كاى وهو يأكل:كنت اتحدث بالهاتف
ضيقت مايو عينيها ووضعت يديها خلف رأسها لتسندها عليهما ثم قالت:حقا..لا تحاول الكذب لقد رأيتك تقف مع شخص بالحديقة
فنظر كاى لها مميلا بفمه قليلا ثم قال:انه صديق كان عائدا لمنزله فقرر اخبارى بشىء قبل عودته
همهمت مايو ثم قالت:هه وماذا اخبرك
لم يرد كاى عليها لثوان ثم قال بعدها:متى عدت الى هنا
نظرت مايو للناحية الاخرى لتقول بضجر:بعد العصر
تابع كاى أكله لتتابع مايو بحدة:لا تتأخر هكذا ثانية فأنا اخاف لوحدى
اومأ كاى برأسه وقال بهدوء:اين ذهبت عندما خرجت
ابعدت مايو يديها من خلف رأسها وقالت بملل:لا شأن لك...الى اين ذهبت انت
فنظر لها كاى وقال بأستفزاز:لا شأن لك"ثم وقف وتوجه للحمام وغسل يديه وعاد ليجلس بجوارها،ثم نظر اليها وهو يضع يده على كتفها ليقول بعدها:أخبرينى اهناك احد يضايقك
نظرت مايو له وقالت:لا لا تقلق يبدو بأن والدك نسى امرى
فهمهم كاى:امل ذلك"ثم نظر لها برقة وقال"هل لازلت تكرهيننى
تعجبت مايو من كلامه وقالت بهدوء غريب وهى تبعد نظرها عنه"أ...انا ...انا لم أكن اكرهك
ارتسمت الابتسامة على وجه كاى وقال بسعادة:حقا...لكنك كنت تقولين انك تكرهيننى
توترت مايو قليلا وقالت بتقطع:امم...كنت اقول ذلك لانك كنت تزعجنى اما الان ف....
صمتت مايو ليقول كاى بسعادة:اما الان فلم اعد أزعجك كثيرا اليس كذلك
وضعت مايو يدها خلف رأسها وقالت:أجل كما اننا كبرنا ولم نعد بتلك العقول الصغيرة وكذلك الوضع قد اختلف عن السابق
وضع كاى يده على شعره وبدأ بتخليله ثم قال بهدوء:اهذا يعنى انك ...تحبيننى
تسمرت مايو بمكانها بسبب الطريقة التى قال بها كاى ذلك وكأنه يترجاها
فبتلعت ريقها وقالت بهدوء:لا انا لا احبك ولا اكرهك ...أ..أنت شقيقى
حينها قال كاى بأنفعال:لا انا لست شقيقك
حينها تحولت نظرات مايو للدهشة الممزوجة بقليل من الخوف ليتابع كاى عندما رأى ملامحها:أ...أقصد اننى لست شقيقك...اعنى أنا أنا أبن عمك
ابتسمت مايو وقالت:أ..أجل ابن عمى...عمى الذى يريد قتلى
فقال كاى بهدوء:هه عمك مجنون ولن يستطيع قتلك مادمت حيا
ابتسمت مايو ونظرت بعيدا عنه بصمت
بينما ظل كاى صامتا وبعد دقائق قال بهدوء:أ.صحيح المدرسة ستبدأ بعد ايام لذا فكرت فى ان..
نظرت له مايو بضجر وقالت:انت مجنوت مدرسه ههههه
رفع كاى حاجبه وقال بغرابة:وما بها المدرسه لم لا تذهبين اليها
رفعت مايو كتفاها وقالت:امم لاننى لست فتاة المدارس اوو لا استطيع تخيل نفسى بلباس المدرسة ههه سأبدو غبية به
قطب كاى حاجباه وقال:لكن مايو...
قاطعه وقوف مايو وقولها:كاى انا لن أذهب للمدرسة انا أجيد القرائة والكتابة وهذا يكفينى"ثم توجهت لغرفتها لتدخل وتغلق الباب
هز كاى رأسه وقال:ربما هذا افضل حقا"ثم التفت لجواره لير الكيس الذى كان به الطعام فقال بسرعة:أ مايو انت لم تشربى العصير بعد اخ
ثم وقف وتوجه لغرفتها وطرق عليها الباب...ففتحت له مايو فمد لها علبة العصير قائلا"لقد نسيت اعطائك هذه"
أخذت مايو علبة العصير منه وقالت بسعادة:شكرا لك كاى،فبتسم بسعادة وغادر متوجها لغرفته،فأغلقت مايو الباب وجلست على حافة السرير تشرب العصير وهى تفكر بأمر ماه
وبعد ان انهت العلبة القتها فى سلة القمامة واستلقت على السرير بتعب،وبعد دقائق من التفكير غلبها النعاس لتغط بنوم عميق
***** كانت مايو نائمة بعمق عندما جائها ذلك الصوت من بعيد:هاى مايو استيقظى سوف تتأخرين بأول يوم لك بالمدرسة
فتحت مايو عينيها ببطئ لتقول:ذلك المزعج لم يطرق الباب بهذه الطريقة"ثم وضعت يدها على رأسها وقالت"الجدال معه بهذا الموضوع لن يفيد لقد اصر
حينها جائها صوته من خلف الباب قائلا:هيا ارتدى ثيابك بسرعة سوف تتأخرين
وقفت مايو من على السرير بكسل لترفع يديها بقوة لتبعد تلك الالم عن جسدها ثم توجهت لخزانتها البنية اللون واخرجت ذلك الزى الخاص ثم ارتدته بسرعة ونظرت لنفسها بالمرئات لتجد شعرها بحالة جيدة ولا يحتاج للتصفيف وبأن الزى ليس بذلك السوء الذى توقعته
فتحت باب غرفتها وخرجت وتوجهت مباشرة للباب،فجائها صوت كاى من خلفها قائلا:انتظرى سأوصلك لها
فردت وهى تتابع طريقها:لا شكرا انا اعرف اين تقع"ثم خرجت وبدأت بالسير بملل وعندنا اقتربت من المدرسة سمعت صوتا ينادى عليها:هاى مايو اهذه انت لا اصدق
فالتفتت للخلف لتر سايتو يتوقف امامها وهو ينظر اليها بعجب كان ينتقل بنظراته فى انحاء جسدها
فقالت بضيق:توقف عن هذا اعرف ان لا يليق بى
وضع سايتو يده خلف رأسه وبدأ يحك شعره بهدوء ثم قال وقد احمر وجنتاه:أ..لا بالعكس انت تبدين جميلة جدا به
فتحت مايو فمها لتقول بصدمة:لا أصدق أأنت سايتو حقا
زاد احمرار وجه سايتو ليخفض رأسه ويقول بخجل:هذا ما اراه حقا فهو جمل عليك...ولكن هل ستذهبين للمدرسه الم تقولى...
قاطعه متابعة مايو لمسيرها وهى تقول:لقد اصر على ابن عمى الغبى فهو عندما يصر عل شىء ينفذه
ضحك سايتو بخفة ليقول بسعادة:هذا جيد ستصبح المدرسة اكثر متعة من قبل
رفعت مايو حاجبها وقالت:اوتجد المدرسه ممتعة
اومأ سايتو برأسه ثم قال:أجل ..انظرى لقد وصلنا
رفعت مايو ناظريها عنه لتوجهها لﻷمام لتر تلك المدرسة الكبيرة بلونها الاصفر الذى يبعث الخوف فى النفوس وما ذاد من خوفها هو وجود ذلك الكم الهائل من المراهقين
فبتلعت ريقها بخوف لتنظر لسايتو مجددا وتقول بتوتر:أأنت متأكد من اننى لا ابدو غبية بهذه الثياب
ابتسم سايتو ليقول بصوت مطمأن:لا تقلقى مايو فأنت رائعة بها انها حتى افضل من فساتينك التى ترتدينها دائما
زاد ذلك من ثقة مايو بنفسها لتقف هى وسايتو بتلك الساحة الكبيرة وحينها رن الجرس معلنا بدأ اليوم الدراسى،فتوجه سايتو ومايو للفصل وجلسو بالمقعد الاول بالصف الاوسط
كان سايتو يتحدث مع الفتيان ويضحك وفجأة لمحت مايو كوبو واقفا مع الفتيان الذين يكلمهم سايتو،فوضعت رأسها على الطاولة لكى لا يراها خوفا من ان يسخر من شكلها
وفجأة عاد كل طالب لمقعده وعم الصمت بالصف فتعجبت مايو من الامر وبدأت تنظر إليهم بدهشة
فهمس لها سايتو:انظرى امامك لقد جاء الاستاذ
نظرت مايو امامها ليدخل ذلك الاستاذ ويقف امام السبورة بتلك الابتسامة الغريبة التى تعلو وجهه
اتسعت عينا مايو وهى تنظر لذلك الاستاذ ولابتسامته المستفزة لتشعر بأن الدنيا أظلمت من حولها وبأن الطلاب قد اختفو وبأنها صارت وحيدة فى ذلك الصف تنظر لأغرب شىء قد يحصل بالكون
اقترب الاستاذ منها ليقول بحنية:هيا عرفينا عن نفسك عزيزتى مايو
حينها صرخت مايو:لاااااااااااااااااااااا

"نهاية البارت "هههههه

ما رأيكم بالبارت؟

لماذا صرخت مايو؟

وكيف اقنعها كاى بالذهاب للمدرسة وماذا حصل لسايتو؟

ما اكثر جزء اعجبكم؟

توقعاتكم للقادم؟

اى انتقادات او اسئلة؟

فى امان الله




تقييمك (:3

[



التعديل الأخير تم بواسطة وردة المودة ; 01-21-2017 الساعة 05:57 PM
ألكساندرا غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-16-2017, 10:18 PM   #434
مميزة في قسم الروايات الطويلة
الحاله: !!!it is were it is
 
الصورة الرمزية سالبة العقول
 
تاريخ التسجيل: Oct 2016
العضوية : 903543
مكان الإقامة: لا يهم فلا تهتم...
المشاركات: 10,749
الجنس: أنثى
مرات الإعجاب: تلقى 779 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 1606 مرات الإعجاب التي أعطاها

مشاهدة أوسمتي

نقاط التقييم: 583348900
سالبة العقول has a reputation beyond reputeسالبة العقول has a reputation beyond reputeسالبة العقول has a reputation beyond reputeسالبة العقول has a reputation beyond reputeسالبة العقول has a reputation beyond reputeسالبة العقول has a reputation beyond reputeسالبة العقول has a reputation beyond reputeسالبة العقول has a reputation beyond reputeسالبة العقول has a reputation beyond reputeسالبة العقول has a reputation beyond reputeسالبة العقول has a reputation beyond repute
جيد كالعادة.
ذولكن هدا أروع فصل قرأته.
تابعي حبيبتي.
سالبة العقول غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-16-2017, 10:35 PM   #435
الحاله: بعدني على قيد الحياه@.@
 
الصورة الرمزية Niko_chan
 
تاريخ التسجيل: Jun 2016
العضوية : 902061
مكان الإقامة: U.A.E
المشاركات: 34,317
الجنس: أنثى
مرات الإعجاب: تلقى 1987 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 1228 مرات الإعجاب التي أعطاها

مشاهدة أوسمتي

نقاط التقييم: 1696830878
Niko_chan has a reputation beyond reputeNiko_chan has a reputation beyond reputeNiko_chan has a reputation beyond reputeNiko_chan has a reputation beyond reputeNiko_chan has a reputation beyond reputeNiko_chan has a reputation beyond reputeNiko_chan has a reputation beyond reputeNiko_chan has a reputation beyond reputeNiko_chan has a reputation beyond reputeNiko_chan has a reputation beyond reputeNiko_chan has a reputation beyond repute
الأصدقاء:(89)
أضف Niko_chan كصديق؟
حجز
التوقيع
Niko_chan غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
رغم الجمال فأنا خطر لؤلؤة الامل موسوعة الصور 27 02-25-2011 04:50 PM
آسف فأنا لا أعتذر الملكة ريم حوارات و نقاشات جاده 6 10-20-2009 11:33 PM
أعذرني فأنا أنثى ... لن أنساكم أرشيف المواضيع الغير مكتمله او المكرره او المنقوله و المخالفه 22 05-09-2009 03:00 PM
أعذرني فأنا أنثى سلام_الروح أرشيف المواضيع الغير مكتمله او المكرره او المنقوله و المخالفه 9 10-24-2008 02:15 AM


الساعة الآن 04:07 PM.


Powered by: vBulletin Copyright ©2000 - 2006, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO
جميع الحقوق محفوظة لعيون العرب
2003 - 2011