روآيــه : عشــآن الحب ؛ الكــآتبه / حب القمــر
- -


خطبة الجمعة

روايات و قصص بالعاميه قصص و روايات باللهجه العاميه

Like Tree64Likes
 
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 10-16-2016, 06:09 AM   #1
الحمدُلله
الحاله: كُل شيءٍ بخير جدًا..
 
الصورة الرمزية Georgie|| جُورجي.
 
تاريخ التسجيل: Jul 2016
العضوية : 902519
مكان الإقامة: فِي القصر الملَّكي.
المشاركات: 19,426
الجنس: أنثى
مرات الإعجاب: تلقى 2178 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 3661 مرات الإعجاب التي أعطاها

مشاهدة أوسمتي

نقاط التقييم: 1936687972
Georgie|| جُورجي. has a reputation beyond reputeGeorgie|| جُورجي. has a reputation beyond reputeGeorgie|| جُورجي. has a reputation beyond reputeGeorgie|| جُورجي. has a reputation beyond reputeGeorgie|| جُورجي. has a reputation beyond reputeGeorgie|| جُورجي. has a reputation beyond reputeGeorgie|| جُورجي. has a reputation beyond reputeGeorgie|| جُورجي. has a reputation beyond reputeGeorgie|| جُورجي. has a reputation beyond reputeGeorgie|| جُورجي. has a reputation beyond reputeGeorgie|| جُورجي. has a reputation beyond repute
روآيــه : عشــآن الحب ؛ الكــآتبه / حب القمــر




.
.
بســم الله
السـلآم عليكــم و رحمــة الله و بركــآته

كيــف الــحال ؟
إن شــآء الله تمــآم
أنــآ عضــوه جــديــده و بمــآ إنــي أعشــق الروآيــآت ، حبيــت أنقــل لكــم روآيــه عظيمــه ، مــرـرهـ
مــرـرهـ تجنــن ، مستحيــل تلآقــوا روآيــه زيهــآ .. مــرـرهـ إبــدآآآع ، الأسلــوب ، آلحبــكه ، آلقصــه أبــدآ مــآ لهــا مثيــل !
و فــي النهــآيــه بتفهمــوآ كــل شــي .. بــس والله أتعــب و أنــآ أقــول إبــدآآآآآآآآآآآآآآع !

آســفه إذآ طــولت عليــكم بــس والله من كــثر مــآ إنــو الــروآيــه تجنــن
ويــلآ نبــدأ مــع الكــآتبه /
حب القمــر

.
.

السلاااام ,,
طبعآ هذي مولودتي الأولى بعد ماسقطت مرتين لاتتوقعوني مبسوطه بس ربي ماكتب انزلهم ..
بس بقولكم شي اذا الله كتب وطقت فيوزاتي بنزلهم ماأضيع تعبي انا <<<< قوولي قسم
المهم مو هذا موضوعنا .. جبت لكم روايتي الأولى :.
عشــآن الحب ...!
يارب تعجبكم


...{ مدخــل
سحآبة صيف ..!
تقدمت الشمس .. لتغطي تلك الأشعه لكي لا تُكشف حقيقة الوآقع ,,
ويعم الظلام جميع القلوب ,,
ويبتعد الوالدان عن ابنيهما ..
ويطغي الخوف قلوب الأخوان ليرتكبا خطأً لا يغتفر ..
ويفترق العاشقان عن بعضهما الى الأبد ..
بدون وداع أو حوار بينهما يُذكر ..!
الجميع في انتظار شروق الشمس التي تٌعد أمراً مستحيلاً ..
لينقشع الظلام ,,
ويعم النور أنحاء القلوب ,,
ويلتقي الجميع .. فَرِحون باللقاء الذي لم يكن بالحسبان ..
قد يظنون ان من الإستحالةشروق الشمس مرةً أخرى ..!
ويعتادون الظلام .. رغم أُنُوفهم ..!
بعضهم من أعتاد ذلك برغبة منه وشوقاً للهمس ..
العشق و.. الهمس ,,
لا يجتمعون الا في الليل ..
يظن البعض أن العشق ليس له طريقاً في وقت النهار ,,
كلآ ...!
لاتُنصت إليه معشوقي ولا.. تكترث لمآيقوله ,,
إرفع رأسك بفخر ..
وأمتطي الحب لتعبر جميع القلوب للوصول لقلبي ,,
وإن كُنا في وقت النهآر ..
ثق تماما بمحبتكـ .....!

*

صدمة ...
حين ينقشع الظلام ليكشف عن حقيقة الوآقع المر
صدمة ...
حين تكون أعمى عن كل عيوب معشوقك رغم انها واضحه وضوح الشمس
صدمة ...
حين تكون بحاجه من أحتجت له سابقا وجحدكـ بقسوة
صدمة ...

حين تفعل مالم تكن تتصور أنكـ تفعله يوما وإن أصابكـ الجنون !
صدمة ...
حين تُطعن 3 مرآت من الشخص الذي لطآلما أحببته ,,





ۿـﺎلـﮧَ- likes this.
Georgie|| جُورجي. غير متواجد حالياً  

رابط إعلاني
قديم 10-16-2016, 06:22 AM   #2
الحمدُلله
الحاله: كُل شيءٍ بخير جدًا..
 
الصورة الرمزية Georgie|| جُورجي.
 
تاريخ التسجيل: Jul 2016
العضوية : 902519
مكان الإقامة: فِي القصر الملَّكي.
المشاركات: 19,426
الجنس: أنثى
مرات الإعجاب: تلقى 2178 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 3661 مرات الإعجاب التي أعطاها

مشاهدة أوسمتي

نقاط التقييم: 1936687972
Georgie|| جُورجي. has a reputation beyond reputeGeorgie|| جُورجي. has a reputation beyond reputeGeorgie|| جُورجي. has a reputation beyond reputeGeorgie|| جُورجي. has a reputation beyond reputeGeorgie|| جُورجي. has a reputation beyond reputeGeorgie|| جُورجي. has a reputation beyond reputeGeorgie|| جُورجي. has a reputation beyond reputeGeorgie|| جُورجي. has a reputation beyond reputeGeorgie|| جُورجي. has a reputation beyond reputeGeorgie|| جُورجي. has a reputation beyond reputeGeorgie|| جُورجي. has a reputation beyond repute

.: الجزء الأول :.

" لآ ضـآقت الدنيـآ تذكـر أن لكـ أخت شآرعهـ لكـ بـآب قلبهـآآ "


/
\
/

الله أكبر الله أكبر .. اشهد ان لا اله الا الله .. اشهد ان لا اله الا الله ..

رفعت راسي أناظر الساعه لقيتها ست وربع المغرب يالله معقول كل هالوقت جالسه أذاكر ؟ من اول ماقمت من الغذا الين ألحين ؟ بس معذوره السنه هذي ثالث ثانوي هه لو أني نجحت العام كان انا االحين في الجامعه بس ربي ماكتب ..
قمت وفرشت سجادتي وكبرت وصليت وكعادتي جلست ادعي لأمي وأبوي " يارب ان محمد ونهى تحت رحمتك رب الطف بهما وارحمهما واسكنهما فسيح جناتك واغفر لهما ذنوبهما واغفر لنا ذنوبنا وارحمنا انك انت الرحيم " ..
طويت سجادتي وانا افكر اذا مانجحت ذي السنه ايش حيعمل فيا خالي جاسم ؟ اذا العام سجنني في المخزن ذي السنه ايش ؟ يارب لطفك .. قررت انزل تحت احسن لي من ذا الجو الكئيب لبست حجابي يمكن نايف ولد خالي تحت او التقيه مصادفه ونزلت تحت دخلت المطبخ مالقيت فيه احد مشيت بخطوات للمقلط الثاني كان الباب شبه مسكر طليت بعيني لقيت اخوي فيصل مع نايف ولد خالي يلعبون بلايشتيشن ابتسمت من داخلي والله انهم بزران كبروا وبعدهم عليه .. تأكدت ان حجابي مضبوط ودخلت .. الوحيد اللي انتبه لي خالي جاسم ماأمداني ابي اجلس الا ويتكلم ..

خالي : سوير ؟ ليه مارحتين تذاكرين ؟ تبين تسقطين مثل العام ؟ والله ذبحك اقل شي اسويه
ابتسمت من داخلي وانا اناظر في يدي اليسرى المحروقه منه : توني بس قايمه من المذاكره وقلت اجلس معكم

يمكن ردي خلاه مايتكلم وسكت ويمكن ماله خلق يتناجر مه بزر على قولته .. لفيت راسي اناظر فيصل وهو يتحدى مع نايف .. مليت وانا اناظرهم لفيت على مروى بنت خالي وأمها تذاكر لها ياحظها عندها ام تذاكر لها .. والله هذي مروى ثاني ثانوي أصغر مني بسنتين ولأني جالسه في بيتهم فهي تهزئني أو بالاصح بيت جدي ابو امي ..

مروى : سوير !! قومي صعدي كتبي الغرفه ..
هذا وانا اكبر منها تتأمر علي لو أصغر منها ؟ : ان شاء الله ..
تكلمت مرت خالي : ايه صعدي كتبها مسكينه أكيد تعبانه .. واذا خلصتي انزلي ساعديني في المطبخ ..

*

هه وكأني شغاله لهم اللي يسمعها تقول ساعديني تقول بس بسوي العصير وفي الاساس انا اللي اسوي كل شي .. اخذت كتبها ونطرت نطره اخيره على نايف لاشعوريا ابتسمت له " يابعدي يا نايف انت الوحيد اللي ترحمني " .. نزلت راسي مستحيه لو في جهاز يسمع اش نقول بأفكارنا عز الله اني بروح فيها .. اخذت كتبها واتجهت للباب وطلعت لغرفتها وحطيت الكتب على المكتب .. والله انها مدللـه تذاكر على مكتب مو انا على خشبتين .. من يوم جيت وسكنت عندهم وهالخشبتين لكل شي أنام واذاكر وعليهم ثيابي .. بس مع ذلك مرتبه غرفتي .. رفعت راسي اناظر بالصوره اللي لازم من ادخل غرفة مروى أناظر فيها .. نايف اخوها ومشعل ولد خالتي وفيصل اخوي شايلها ..
ابتسمت على ذي الذكرى بتسألون ويني بقول خالي مارضى اصور معهم ارسلت قبله الى نايف وابتعدت ونزلت تحت وعلى طول للمطبخ استغرقت ساعتين تقريبا وانا أصلح المكرونيا بعدين قليت البرجر والبطاطا في نصف ساعه وصلحت عصير الفيمتو صديقنا في شهر رمضان رغم اننا في شهر رجب تذكرت ان الليله عيد ميلادي ( 2/7 ) يافرحتي محد حتى قال لي كل سنه وانتي بخير ناظرت في الساعه لقيتها تسع واربع وعشرين دقيقه حمدت ربي اني خلصت قبل تسع ونصف ولا قسم بربي ان يذبحني خالي ..

اتجهت للباب وطلعت ورحت للمقلط لقيت فيه فيصل متمدد على الكنبه ..
قلت له : فيصلووه وين نايف ؟
جاوبني بدون مايناظرني : ليه تسألين ؟ وثانيا انا اكبر منك بسنتين احترميني على الاقل
كنت ابي اتكلم بس دخل نايف .. استحيت على عمري جالسه مع رجالين وجيت ابي اقوم مدري اش اقول لعانه من فيصل قال لي ..
فيصل : تعالي هذا نايف اللي قبل شوي تسألين وين راح ..
والله لو بكيفي قمت وفلعت راسه يبي يحرجني .. رفعت نظري الى نايف لقيته مقطب حاجبينه .. انقذت نفسي قبل يتكلم فيصل وتصير لي سالفه ..
قلت : أممم يلا انا خلصت العشا
تكلم فيصل بدون نفس : اش طابخه لنا بعد ؟
انقهرت منه يعني جزاتي ؟ بس ابتسمت : سويت مكرونيه و ..
قاطعني : اش نووعها ؟
قلت : بالباشاميل ..
ابتسم وقال : أحلا أخت والله
ابتسمت له : تشكر
سمعت نايف يقول : تسلمين
ماعرفت ايش ارد عليه ابتسمت المشكله اني احبه وادري انه بيتزوج سلمى بنت خالته لأن ابوه قال .. وادري ان فيصل بيتزوج مروه ياحظه فيصل بيتزوج اللي يبيها .. حسيت بغصه ودمعه على طرف عيني قمت قبل احد يشوفها وحطيت يدي على راسي حاسه بصداع .. حرارتي مرتفعه كثير غمضت عيوني ومريت من الباب حسيت اني صدمت في حد دعيت ربي انه يطلع فيصل ..
ثم فتحت عيني لقيت مروه متخصره : عميا انتي ماتشوفين اللي قبالك ؟
المشكله كان صوتها عالي وعلى طول جاء فيصل ولحقه نايف ..
فيصل : اش صاير ؟
قالت بعصبيه : دعمت فيني ..
غمضت عيوني ونزلت دمعتي على خدي ونزلت راسي وقلت : آسفه بس مصدعه شوي
قال فيصل : طيب انتبهي للي قدامك
قلت : طيب

*

ابتعدت عن موقع الجريمه وفيني الصيحه فيصل عمره ماتكلم معي بذي اللهجه بس اذا كانت حبيبته ... خليني ساكته بس .. رحت للمطبخ وحطيت الاكل ورحت لغرفتي رميت نفسي على السرير ونزلت دموعي غصب ليت ابوي عايش او ليتني ادري عن اهل ابوي شي .. كل اللي اعرفه ان اسمي ساره محمد فيصل العلي .. سمعت طرق على الباب ..
مسحت دموعي وقلت : مين ؟
انفتح الباب ودخلت مروى وقالت لي : ماتبين تتعشين ؟
قلت : لا مشكوره !!
مروى : مره ثانيه ماتبين قولي لاتخليني اصعد لك !!
ابتسمت رغم الدموع المتحجره في عيني والله احسن لك تخففين وزن .. هزيت راسي يعني طيب مابكررها .. وعلى طول طلعت .. رتبت وضعي وتغطيت باللحاف وانا افكر ورحت بنومه ماامداني اغمض الا واسمع صوت حد يصحيني ..
فتحت عيني وهمست : فيصل !!
سمعته يقول لي : ليه ماتبين عشا ؟
بعدها الحره في قلبي فقلت : كيفي ..
قال لي بتهديد : اذا مانزلتي قسم لأجيب نايف هنا ..
نقز قلبي من ذكر اسمه كيف لاجاء ؟ فيصلوه يعرف نقطة ضعفي واني احبه واكثر من مره قال لي لاتتعلقين فيه هو لسلمى ..
قلت له بعناد : ماتقدر ..
ولفيت على الجهه الثانيه واعطيته ظهري ..
همس لي : بس انا اقسمت ..
قلت له : موبكيفك تقسم
وقف وقال بتحدي : انا نازل اجيبه وبقول انتي اللي قلتي لي انادي عليه ومابتنزلين الا اذا جاء ..
وطلع من الغرفه .. فيصل متهور ويسويها ركضت لجهة الباب وانا اصارخ على فيصل .. لقيته واقف على الدرج قلت له وانا ماسكه راسي : شف فيصل قسم بالله راسي مصدع والله مالي خلق انزل .. اعفيني
سمعته يقول : طيب تبيني آخذك الى المستشفى ؟
ابتسمت له وانا مقفله عيوني من التعب : هه لامايحتاج آخذ بندول .. ثانيا انت من وين لك السيـ ..

ووقفت ودققت في الوجه اللي قبالي هذا نايف فركت عيني ابي اتأكد ايه والله تلمست على راسي ماشفت غطا لشعري وأركض بسرعه الى غرفتي وانا اشاهق .. صحيح اني ما اتغطاعن نايف بس مهما يكون هو اكبر مني بثلاث سنوات واغطي شعري عنه .. تثاوبت على طول اتجهت لسريري وغمضت عيونب ابي يجيني نوم بس مافيه جلست اسب والعن في نفسي كيف ماانتبهت من البدايه .. انطرق الباب خصرته وسويت نفسي نايمه بس كثر الطرق ..
انقهرت وقلت : خير ؟؟ ايش صااير ؟!
دخل فيصل وقال : يقولون ان راسك مصدع عسى ماشر ؟!
فتحت عيني على آخرها ابي اتأكد انه فيصل مو نايف حتى ماأغلط مره ثانيه .. ولما تأكدت غطيت وجهي باللحاف ..
تقرب مني : ممكن اعرف اش فيك قالبه وجهك علي ؟
قلت له : فيصل اذا جاي تسألني فكر في تصرفاتك معي بالاول بعدين تعال واسأل .. والحين ممكن تطلع ابي اناام ؟؟!
قال لي : طيب انزلي تعشي معانا ..
قلت له : فيني النوم ..!
سمعته يقول : خالي جاسم حلف ان مانزاتي ليحرق لك يدك الثانيه

فزيت من مكاني يدي الاولى ماتشافت لين الحين بعد يحرق الثانيه ؟ علشان فضيحتي في الخُبر تنتشر بسرعه .. قمت وتحجبت ونزلت وانا كاره نفسي مابي عشا غصب السالفه ؟ ونزلت وجلست معهم ..
مرت خالي : ساعه على ماتنزلين ؟
فتحت فمي بس قاطعني صوت نايف : يمه راسها مصدع يكفيها ..
تكلمت من غير نفس : ماتشوفين شر
قلت : الشر مايجيك
كان النوم في عيني قمت وانا اقول : الحمدلله يلا تصبحون على خير
تكلمت مرت خالي : لاتصعدين انتظري نخلص علشان تشيلين الاكل ..

شر البليه مايضحك ألحين اقول لها راسي مصدع تقول لي لاتنامين ؟ وجع ان شاء الله

سمعت فيصل يقول : لااصعدي انا بشيلهم
ياقلبي يافيصل والله تحس فيني رغم انك تقهرني الا اني ماعندي احد يسمع لي الا انت مدري انت رحمتني ولا تبي تبين لمروى انك حنون " ان بعض الظن اثم " سكت وصعدت ورحت بسابع نومه ..

*
*
*

صحيت كعادتي الساعه اربع الفجر وصليت وضبطت حجابي ونزلت تحت جهزت الفطور حسيت بجوع خصوصا اني البارح ماتعشيت .. ناظرت بالساعه فيه وقت صلحت لي خبز مع جبنه وحطيتهم على الطاوله وجلست آكل .. سمعت صوت في الصاله كنت بقوم بشوف منو بعدين غيرت رايي وثواني بس ودخل فيصل ..
وقال : صباح الورد ..
قلت له : وش الطاري ؟ مبسوط وشوي وتطير من الوناسه .. ليش ست الحسن والجمال وافقت تتزوجك ؟؟
فيصل : قولي آمين

حسيتها طالعه من قلب .. وجع اش لاقي فيها ؟

سكتت فتره ثم قلت : خير اشوفك مبسوط ؟
تقرب وجلس على الكرسي اللي جنبي وأخذ خبزه : كيف ما انبسط واليوم الاربعاء ؟؟
ابتسمت له : بس هذا اللي تذكرته ؟؟
قطب حاجبينه يعني مو فاهم .. قلت : يعني ذا اليوم مافيه مميزات ؟
ناظرني نظره غريبه يعني اش تقصدين ؟
ابتسمت له ثم قلت : ياخي ساعتين ابي اقول لك اليوم عيد ميلادي
ضرب على راسه وكنه تو يتذكر : يوهـ اعذريني والله نسيت ..
قلت بقهر : لو عيد ميلاد مروى مانسيت ..
قال لي بحده : اقلبي سيرة مروى .. وقام ..
تكلمت : زعلت ؟
قال بدون نفس : انتي قلتي شي يزعل ؟
انقهرت منه : فيصل بربك مين اللي المفروض يزعل ؟ واذا ضايقتك أحلين اصحي مروه من النوم علشان تنبسط ..!
سمعته يقول : لاتصحينها ..
قلت له : ليش اش صاير ؟
فيصل : البارح كانت تعبانه وبتغيب اليوم

مدري اضحك ولا اصيح إلا غصب تبي تقلدني ..

قلت له : ماتشوف شر .. انزين انا بروح أصحي خالي يوصلني
فيصل : صحى من الصبح وأخذ مروه المستشفى ..
فتحت عيني : وانا مين يوصلني المدرسه ؟ اروح مشي ؟
بسرعه تكلم : شوفي عندك ربع ساعه تجهزين وتصحين نايف علشان يروح معك ..
قلت : وانت ؟!
قال : اليوم ماعندي محاضرات الا بعد الساعه عشر ..
قلت له : طلبتك فيصل تشيل الاكل ..
قال : طيب ..
كملت : وذا جات مروه قول لها اني عملت لها فطور تاكله ..
ابتسم : من عيوني .. ويلا روحي اجهزي ..

ركضت لغرفتي ولبست مريولي ومشطت شعري ولبست عبايتي أفتشلت لأنها ضيقه فكرت اروح آخذ من مروه .. ابتسمت .. لأن عباياتها وااسعه علي .. تحجبت .. ورحت لغرفة نايف وصحيته .. جاني فضول ان اسأله ..
قلت : عندك شي اليوم ؟
قطب حاجبينه : مثل ايش ؟
قلت : محاضرات ؟!
ناظر لساعته ثم ناظر لشنطتي : ايه عندي
بلعت ريقي : طيب مروه مع خالي راحوا المستشفى ممكن توصلني ؟؟
ابتسم : ايه طيب ..

طلعت من غرفته ورحت لفيصل وقلت له لازم يروح معنا وفعلا وصلت المدرسه وانا في قمة السعاده ودخلت وشفت ريم في وجههي .. ابي اخبركم اني افضل اني ابقى بلحالي من يكون معي شلة أصدقاء .. وقررت امشي معها وفعلا أول مره احس ان فيه بنت طيبه .. لاتلوموني على ذي النظريه بس مرت خالي ومروى مسوين خير والله مشغليني شغاله عندهم .. وانا اللي على قلبي على لساني مو جايه امدح في نفسي بس كيذا طبعي ..
قلت لريم : ابي اقول لك شي ..
ابتسمت : آمري ؟؟
قلت لها : اول مره احس اني محتاجه يكون عندي صديقات ..
ريم مستنكره : ليش انت ماتبين يكون لك ؟!
همست : بصراحه كنت مابي ..
ابتسمت : طيب اش اللي خلاك تغيرين رايك ؟!
جاوبتها : طيبتك وأخلاقك الحلوه ..
ابتسمت لي وقالت : استحيت ..
ضربتها على كتفها بخفه : تدرين انك دووبه ؟!
أكتفت بالابتسامه ..
ابعترف بشي ريم غيرت نظرتي في البنات من يومي احب اجلس مع العيال ولا البنات .. رغم اني بنت .. تتوقعون ان صفاتي بتصير بوي ؟ لا أنا بنت وربي خلقني كيذا ومستحيل اتغير واصير بوي .. صحيح ريم اصغر مني بعمر مروى بس طيبه مره وبعد ما اتفقنا اني اتصل عليها في الليل توادعنا ..
وطلعت لقيت خالي ينتظرني رحمني من الفشيله مع نايف اللي كأنه سايقي .. ووصلنا البيت رحت وتحممت وصليت بعدين نزلت وعملت لهم الغذا وأنا مرتاحه ومبسوطه .. بعدين عملت السلطه .. وبعد ماتغذينا شلت الاكل ورحت اذاكر ولما صارت الساعه خمس ونصف قمت .. وفتحت التلفزيون على mbc2 ناظرت فلم والله مو ذاكره اش اسمه بس اذكر ان اغلب الوقت كان برحله في البحر .. ياحظها البنت حبيبها يموت على تراب رجلها .. سمعت صوت على طول قفلت التلفزيون .. رفعت راسي لقيته فيصل تنفست بقوه
وقلت : أوووف طيحت قلبي في بطني ..
قال وهو يضحك : ههههه ليش عاد ؟؟ انا وحش ؟؟
ابتسمت : حاشاك .. وهمست : كنت مشغله التلفزيون بس
حسيته كاتم ضحكته لا يفشلني ..
قلت : هيهيهي لاتكتم ضحكتك ..
ماتخيلته يضحك بصوت عالي وبعدين قال : وجع سارووه .. هههههههه والله انك تفشلين وطّي صوتك ههه لاحد يسمعك .. ههه لا وحجابك ليش لابسته ؟
انقهرت منه : ههاااي مايضحك .. بربك لو دخل نايف فجأه اش تبيني اسوي ؟؟
تكلم : ليش ماتصيرين مثل مروه ماتتحجب عني وناسه اقزها على كيف كيفي محد يقول لي شي ..
مجرد طروى اسمها يطلع عفاريتي : وجع فيصلوه انت ماتستحي ؟ وصلت الواحد وعشرين وتقز بنات خلق الله ؟؟!
هز كتوفه : والله مو ذنبي هي ماتحجبت بس تصدقين احلا مافيها شعرها طويييل ..
وغمز لي ..!
فارت اعصابي لأنه يحرني لأن شعري قصير بعدين اعلمكم سالفة شعري القصير ..
قلت : بايخه وتفشل وانت لولا الحيا كان قلت لك ماتستحي ابد !!
واتجهت للباب بس مسكني من ذراعي ولفني لوجهه ..
وقال لي : حطي عيونك في عيوني ..

حطيتها في عينه اكيد يبي يحرجني ..

كمل : احلفي بربك ماتقزين نايف اذا جلس ؟
نزلت عيوني لأنه كاشفني بس قلت ابرر : بس فيه فرق .. مروى بنت !!
لوح بيده : في الدول المتطوره عندهم مافيه فرق بنت ولا ولد عندهم الحب شي عادي .. عندهم ولد الخال يجلس مع بنت خالته بلحالهم عادي ..
ابتسمت له : ياخي حنّا في السعوديه أقصد الشرقيه بمعنى اصح الخّبر .. بنت الخال امفروض تتحجب من ولد خالها .. ولو سمحت ابي اروح ..
قطب حاجبينه : وجع وين بتروحين ؟ انزين ابقي معي اجلس اسولف مع الطوفه يعني ؟!
فلت باستهزاء : اناديلك مروى ؟
قال لي : اففف تدرين انك بايخه تعالي انزين ابي اسولف معك ..
ناظرت بفيصل والله محتاجه احكي له من زمان ماحكيت معه فضفضت له همومي .. وسرحت لبعيد وانا اناظر فيصل تخيلته معرس مدري فجأه تخيلت ريم العروسه وراح بالي لبعيد ..
فيصل : ساارووه وجع ياحظه نايف ...
نقزت : ياجعلك اللي منيب قايله .. آمر ؟ ثانيا غريبه تبي تسولف معي ؟! وين نايف ؟!
رد علي : أول شي نايف مو اقرب واحد لي في اخوياي .. ثانيا انتي اختي مو عيب ابي اسولف معك الا اذا انتي تكرهيني ..
اشرت له يحكي جلس يوصف لي مروه كيف تعذبه وانه يموت عليها كنت اسمعه باذوني ومن داخلي احترق بالنار من جوا ..
فاجأني بطلب غريب : أسالي مروى تحمل لي نفس المشاعر اللي احملها لها ؟؟ والله اني بموت !!
لوما الحيا قمت ضربته كف .. ولين الحين يحبها : ليه بالله قالوا لك رئيسة مباحث ؟
ابتسم : لا .. يسمونك المحقق كونان ..

ماقدرت الا اني ابتسم ذكرى حلوه لأني من يومي صغيره يسموني المحقق كونان لأن بذكائي أقدر افهم كل شي .. من اهم المشاكل اللي اكتشفتها يوم تعاونت مع نايف وسجلنا كاسيت فيه صوت مروى تكلم رجال ولين اليوم ماندري مين هوا ؟؟

لاحظ سكوتي فـ قال : علامة الرضا سكوت ولا انا غلطان ؟؟
ماحبيت اكسر بخاطره : طيب بحاول ولو اني ما اطيقها
ابتسم : يلا اجل دورك تعترفين وين وصلتي مع نايف ؟؟ ..
وطيت راسي .. عمركم شفتوا اخو يدري ان اخته تحب ويساعدها ؟ هذا فيصل اخوي متفهم للأمور بحيث مانوصل للشي الغلط أو بمعنى اصح الحرام ..
جاوبته : على حطت ايدينك ..
استغرب مني : كيف يعني ؟
هزيت كتوفي : يعني مافيه شي اقوله لك ابد ..
ابتسم : أشك احيانا انك تحبينه .. ألحين من يومك صغيره لين الحين وماقدرتي تعترفين له ؟ مجنووونه ..
عضيت على شفايفي لا اضحك : الحال من بعضه .. وانت جاي لين عندي تبيني اسألها ..
كأنه لمح الضكه فيني : مايضحك .. يعني برايك تبيني اروح لنايف أسأله ؟ .. وبنبرة سخريه : نايف اش شعورك تجاه أختي ؟ تبادلها نفس الشعور ؟؟ أصلا كيف اقول له .. ليش ما استحي على وجههي ؟
انقهرت منه : وجع محد قال لك تقول له .. أنا ماأرخص نفسي ثانيا أنا اللي كيف اقول لمروى ؟ تحبين فيصل ؟
انفجر ضحك : هههههههه يعني تردينها لي ؟
ابتسمت وانا من داخلي اضحك : مايضحك ..
وانفجرت ضحك ..

*


الصراحه حسيت اليوم ان فيصل انسان ثاني يحب يضحك ويتكلم ويسولف ويحس ويحب وكل المواصفات الحلوه فيه .. وسط ضحكاتنا سمعنا أذان المغرب راح فيصل المسجد وصعدت انا غرفتي وصليت جلست أفكر متى أسأل مروى ؟ أنا ماأحبها بس لعيونك يافيصل .. انتظرت شوي فجأه طرى على بالي المثل " طق الحديد وهو حامي " ..!
طويت سجادتي بشكل يضحك ورميت حجاب الصلاة على السرير ولبست حجابي واتجهت لغرفة مروى وقفت عند الباب ابي ادخل وماابي .. وطيت راسي افكر اش بقول لها ..
انفتح الباب ووقفت مروى قدامي ..
قالت بسرعه : الله جابك والله ابيك تحلين لي واجب الرياضيات .. الواجبات لين رااسي ..

ابي اي احد يضربني على راسي علشان استوعب اللي يصير .. مروى تتكلم بذا الاسلوب ؟ اش صاير بالدنيا ؟ فيصل يسولف ومروى يتحسن حالها .. بدايه حلوه والله .. دخلت غرفتها وعيني على صورة نايف بعدين حسيتها تناظرني قمت وحليت لها الواجب فعلا كان صعب .. انتهزت الفرصه ..
وقلت لها بحنان : مروى ممكن اسألك سؤا وماتعصبين علي ؟!

ناظرتني بابتسامه .. فتحت عيني على ااخر مو مصدقه ..

ثم قلت : احلفي ماتعصبين علي ؟! ..
تكتفت : والله .. روعتيني اش صاير ؟؟!
نزلت عيوني وسويت نفسي منشغله بالحل : جربتي تحبين ؟؟ ..
قالت بسرعه : ليش ؟؟ ..
لوحت بيدي يعني بس سؤال ..
تكلمت لي : يعني تقدرين تقولين ..
ابتسمت لها : طيب اش شعورك لو عرفتي ان فيه انسان يموت على التراب اللي تمشين عليه ؟
ابتسمت ابتسامه عريضه : مين ؟؟!
همست لها : قربي اذنك شوي .. فيصلوه اخوي سم انه يموت عليك ..
ناظرتني وكأنها مو مصدقه : قولي قسم ...
قلت : قسم .. هاا ؟ اش صاير جربتي تحبين فيصل ؟؟
قالت : هو قال لك ؟!
قررت أكذب : لا .. بس واضح انك تعذبينه .. أصلا لو يدري اني سألتك يعطيني لساني بين ايديني .. هاا ؟ تحبينه ولا لا ؟؟
جاوبتني بهدوء روعني : بصراحه لا .. أنا اصلا اعتبره مثل نايف
بلعت ريقي " والله ماتستاهلين .. يافرحتي اش اقول له ؟ "
عطيتها كتابها وابتسمت : خلصت .. يلا ابي انزل اسوي لك العشا ..
مابي اسمعها اش تقول فـ بسرعه طلعت من عندها ورحت المطبخ لقيت مرت خالي نقدر نقول انها تسوي شي .. اول ماشافتني بدأت حكيها ..
قالت بعصبيه : كل ذا الوقت بالصلاه ؟
لا مو ناويه تعدي الليله على خير .. مسكت اعصابي : لا .. وقلت بهدوء : بس مروى كانت محتاجه أساعدها مسكينه والله ..

سكتت عني ولفت تكمل شغلها والله اني شاطره أكذب على الناس .. لوتوفيت مين اللي بيطبخ لهم ؟ ابتسمت على تفكيري وكملت شغلي ولما خلصت ناظرت الساعه كانت ثمان ونصف .. ونااسه يمديني أروح لفيصل بس اش اقول له ؟ لازم أراعي مشاعره .. أطلت تنهيده ورحت للمقلط لقيته مع نايف يلعبون بلايستيشن ..

قلت : فيصل لحظه ابيك ..
ترك اللي في يده طلع لي : اش صاير ؟ تعبانه ؟؟
ابتسمت له ثم تقربت وهمست له : سألت مروى عنك ..
قفل ابتسامته ثم قال : اش قالت ؟! ..
سكتت فتره ثم قلت : امم تقول حست باتجاهك مشاعر بس مو متأكده منها ..
أستغفرك ياربي على يوم أكذب .. بس كيف أقول له تعتبرك البنت مثل اخوها ؟ ..
ابتسم لي : تسلمين والله !!
دخلت معه المجلس لأني فاضيه ماعندي شي وأنا ظرهم وهم يلعبون ..
تكلم فيصل : تعالي العبي معنا ..
قلت بسرعه : ماأعرف .. ثانيا ذي لعبة عيال ..
اتجه لي وسحبني : خليها عنك عادي وانا بعلمك صدقيني وناسه .. شوفي يابت .. ذا مكان تحطين فيه الشريط اللي تبين .. مثلا مصارعه .. كرة سله .. أو حتى كرة قدم .. ناظرت نايف ابي اشووف ردت فعله لقيته عادي ..
كمل فيصل : شوفي كيف انا مع نايف واذا مافهمتي شي قولي
ابتسمت له : طيب يلا ابدي !!

سرحت فيهم كيف يقول ان نايف مو اقرب واحد له ؟ مين يعني ؟ معقول فيه حد اقرب من نايف ؟ بس مين يكون ؟ فيصل مايعرف احد !! ابتسمت والله ماكذبوا نايف وفيصل يوم سموني ( المحقق كونان ) .. انتبهت من سرحاني على صوت فيصل ..
سمعته يقول : ساروه ووجع اش بك تبتسمين ؟ ايش صاير ؟!
انتهزت الفرصه ابي اشوف نايف يذكر : المحقق كونان !!
ابتسم فيصل .. لفيت على نايف لقيته عادي والله انه هبل .. ساعتين وانا المح أف بس اف ..
مد لي شي مدري اش يسمونه استيت اسألهم : شوفي جربي .. ولف على نايف : خف عليها شوي خلنا نشوف الابداع ..

ابتسمت لان فيصل أحيانا يفهم صحيح أنا ابي اعرف مشاعره تجاهي بس مااتلصق فيه .. تونست معهم صحيح تعلمت كيف وأول ماخلصت قمت للتلفون ودقيت على ريم جلسنا تقريبا ربع ساعه وجات مرت خالي علشان العشا قفلت من عندها وتعشينا بعدين رحت انام وراي بكره مدرسه ..
يووهـ كيف نسيت بكره الخميس وناسه والله أنا فاضيه اش اسوي ؟ فكرت اروح ارتب المطبخ نزلت وقفلت باب المطبخ حتى آخذ راحتي وفتحت الغطا عن شعري وبدأت التنظيف .. حسيت بهدوء تسللت وسرقت مسجلة فيصل حطيت اغنية ( حبك وجع ) انبسطت عليها وعملت المطبخ وكأنه جديد .. ويوم اني خلصت محتاجه اتحمم قفلت المسجله ورحت تحممت بعدين نمت ..

*
*
*

صحيت الفجر وصليت بعدين عملت الفطور ورجعت نمت وماصحيت الا الظهر أول مره انام لذا الحد صليت ونزلت لقيت نفسي فاضيه .. عملت الغذا وطولت فيه .. مر علي خالي وماعلّق أحسن لأن مزاجي مو رايق .. خلصت رحت شربت عصير برتقال ورجعت كملت نومي أدري صايره كله نوم بس يوم الخميس دايم انا معاه كيذا ..
صحيت على اذان العصر لقيت مروه نايمه وخالي ومرت خالي طالعين مدري يعيدون ايام الخطوبه هههه .. فيصل ونايف يلعبون .. احيانا أتضايق لانهم دايم يلعبون بس احسن من الهياته في الشوارع .. انقهرت ماعندي شي اسويه .. رحت للتلفون وسولفت مع ريم صديقتي الجديده ويوم اني قفلت كان يأذن وصليت وعملت العشا .. تعشيت ونمت .. ماصار في يوم الخميس شي ابد ..
يوم الجمعة كعادتنا نتجمع من الساعه 9 الصبح الى الساعه 9 الليل ويرجع كل واحد بيته .. الساعه تسع وخمس دقايق كان الكل نايم بس انا صاحيه انطرق الجرس وكانت خالتي مشاعل .. يمكن ماقد ذكرتها لكم بس هذي خالتي الوحيده امم عندها ولد واحد اسمه مشعل انسميه مشعل مشاعل اسمه مميز .. اصغر مني بسنه كامله .. المهم مدري اش بها خالتي حلفت علي اني مااسوي شي المهم جلست مع ميشو متضايقين ..

تكلم ميشو : وبعدين يعني مع ذا الملل قومي خلنا نصحيهم !!
قلت له : والله ليذبحونا .. قم خلنا نصحي فيصل ونايف بس ..
رد بسرعه : ومروى ؟؟
وجع الكل يسأل عنها .. انقهرت منه ..
وقلت : اش بها مروى ؟؟!
قال : خلنا نصحيها ..
سحبته من يده وقلت له : قم خلنا نروع فيصل .. نسوي اكشن
ابتسم : والله انك جبتيها ..
قلت : لحظه بلبس حجابي يمكن يطلع نايف ..
سحبه مني : لاتخافين .. يلا نروح

رحنا غرفة فيصل وماخلينا شي الا وسويناه صحيح انا اكبر من ميشو والمفروض أقوله عيب بس انا اصلا هبلا مثله . وقفنا عند باب غرفة نايف ..

ميشو : خلنا نكررها مع ناايف !!
نزلت راسي : لا نايف انا استحي منه .. ادخل انت بروحك مااقدر
قطب حاجبينه : بس فيصل بروحه مايسوي شي ..
قلت له : خلاص انا بروح اساعد مشاعل اكيد محتاجه ..
ضربني بخفه : وجع ألحين صار اسمها مشاعل ؟!
هزيت كتوفي : والله مره قلت لها خالتي قالت خليتيني كبيره ..
ماشاء الله عليها خالتي مشاعل عندها خفة يد بسرعه تخلص ماشاء الله ..
قال ميشو : يمه خلي ذي تساعدك فاضيه .. واشر علي ..
خالتي مشاعل : اش ذي ؟ اسمها ساره .. ثانيا عيب تقول عنها فاضيه ..
مديت له لساني أحره .. حسيته انقهر ..
قال : والله اني فاضي !!
ابتسمت وسحبت الكرسي اللي جنبي : تعال ساعدني .. علشان اذا تزوجت تساعد مرتك..
ابتسم ابتسامه عريضه وجلس .. أعطيته الطماطم ..
وقلت : شف كيف تقطع تمسك السكين كيذا .. اصبعك السبابه على الحديد شف كيف ..
تكلم بغرور : قالوا لك مااعرف ؟
قلت له : انزين طبّق اللي عملته ..
فعلا بسرعه تعلم .. قلت بابتسامه : شااطر ميشو ..
برطم : وجع انا كبرت ..
قلت له : بس انا اكبر منك كيفي ..!

انتبهت ان خالتي تراقبنا وهي تبتسم .. استحيت على عمري وسكتت ..

قالت بعد فترة : والله لو انك أصغر من مشعل لزوجتك اياه ..
وطيت راسي ..
قال ميشو : نعـــم ؟؟! .. اجل الحمدلله انها اكبر مني ..
خالتي مشاعل : والله ان ساره مافيه مثلها عندي احسن من مليون بنت ..
انقهرت منه : اتصدق توني بقولها وااع بس .. ثانيا مين اللي لعب عليك وقال لك انك لو خطبتني بوافق ؟!
خالتي مشاعل : اش فيه مشعل ؟ جمال واخلاق ؟! ..
تكلم ميشو بدلع : ايه اش فيه مشعل يهبل والله ..
رفعت حاجب ووطيت حاجب : يسلم راسك .. مافيه الا كل خير بس مااطيقه ابد .. اليوم اللي اصبح بوجهه اتضايق احس ان فيه شي قاهرني ..
ابتسمت خالتي : توم وجيري مابتتغيرون ..
اشرت عليه : انت جيري الفاار ..!
ميشو : اش الدعوه القطوه فيها خير غبيه كلش ..
جاوبته بغرور : المحقق كونان ذا اسمي كيف غبيه ؟! واشرت عليه .. انت اللي بديت

تمنيت لو شخصية ميشووو المرحه تكون في صورة نايف ماأقول اني حبيت نايف لشكله بس مااقول ان شكله مو مهم ..!

/
\
/

مقآطع من الجزء القآدم /

فيصل : تبين احرق يدك ؟ طيب ..
*
نايف : طيب ليه بالذات رقمي ؟
*
قال بهدوء : اللي اعرفه انك بنت عاقله وتدرين انها الحين عند ربك .. وابوك معها .. ماله داعي كل ذا .. لو الدمع يرجعهم ماترددت ..

.: نهآية الجزء الأول :.
إذا مــآ عجبكــم اللــون قولــوآ لــي
ۿـﺎلـﮧَ- likes this.
Georgie|| جُورجي. غير متواجد حالياً  
قديم 10-16-2016, 08:42 PM   #3
الحمدُلله
الحاله: كُل شيءٍ بخير جدًا..
 
الصورة الرمزية Georgie|| جُورجي.
 
تاريخ التسجيل: Jul 2016
العضوية : 902519
مكان الإقامة: فِي القصر الملَّكي.
المشاركات: 19,426
الجنس: أنثى
مرات الإعجاب: تلقى 2178 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 3661 مرات الإعجاب التي أعطاها

مشاهدة أوسمتي

نقاط التقييم: 1936687972
Georgie|| جُورجي. has a reputation beyond reputeGeorgie|| جُورجي. has a reputation beyond reputeGeorgie|| جُورجي. has a reputation beyond reputeGeorgie|| جُورجي. has a reputation beyond reputeGeorgie|| جُورجي. has a reputation beyond reputeGeorgie|| جُورجي. has a reputation beyond reputeGeorgie|| جُورجي. has a reputation beyond reputeGeorgie|| جُورجي. has a reputation beyond reputeGeorgie|| جُورجي. has a reputation beyond reputeGeorgie|| جُورجي. has a reputation beyond reputeGeorgie|| جُورجي. has a reputation beyond repute
.: الجزء الثاني :.

"أنت غير النآس عندي .. أنت عندي شي كبير ..!
كيف بصبر وأنآ شآيف .. النآس من حولك كثير ؟؟"

/
\
/

بعد ما خلصنا السلطه قمت لغرفتي مدري احس اني متضايقه بس مدري ليه احس ان بسبب سالفة فيل اني خليته يتعلق بأمل أدري انه صعب احكي له الحقيقه الحين .. وقررت اعترف له .. قرار مجنون بس الكل في ذا البيت معتبرني مجنونه .. لبست حجابي وفكرة توديني وثانيه تجيبني نزلت تحت وسألت عنه قالوا لي انه راح الصيدليه يشتري بندول لخالتي .. شكوكي ماخبرت فيها احد .. خالتي فيها شي .. طنشت الموضوع لأني محتاجه افكر اللي اعرفه ان فيصل اذا طلع أول ما يرجع يتحمم حطيت له ورقه " فيصل اذا رجعت ابيك بالغرفه .. سارهـ " .. جلست ربع ساعه محد جاء لبست بيجاما وقررت انام .. تغطيت باللحاف .. انطرق الباب .. طارت مني النومه على طول
قلت : بدون استئذان ادخل عادي ..
دخل ..
ركزت انه ميشو استحيت اني لابسه بيجاما قدامه ونايمه على السرير صحيح اني اكبر منه وفي عاداتنا ما أقدر وعيب اني اتزوجه إلا ان من الخجل اني ما اجلس معه كيذا حتى لو اني ما اتغطى عنه .. اتوقع ميشو حس لي فـ قام وقف ..
وقال : انزلي تحت خالي يبيك
هزيت راسي ..
طلع على طول رحت لبست جينز لأنه اسهل للحركه وتحجبت ونزلت .. تو بس انزل سمعت الأذان غيرت طريقي الى غرفتي وصليت .. رجعت نزلت وتغذينا .. مابقت لي فرصه اتكلم مع فيصل فيها بس لو الساعه واحده الليل ابي اقول له .. رغم ان عمري 19 سنه الا اني احيانا اتخذ قرارات واندم عليها .. اخذت خالتي الى غرفتي وقلت لها السالفه ..

خالتي مشاعل : طريقتك حلوه انك تكذبين شوي .. بس ليه بتقولين له ؟!
قلت لها : خالتي حسيت بالذنب كيف اني اكذب على اخوي واعيشه بوهم ..
رفعت راسي : ووين هذا الذنب قبل تقولين ؟؟
قلت : كنت خايفه أءذي حياته أو يتضايق لأنه يموت عليها من يومهم صغار .. وهذي مشكله كمان ..
قالت بهدوء : تبين نصيحتي ؟ .. هزيت راسي .. جاوبت : خلك على حالك ولا تقولين واذا ربي كاتب .. لو كل اهل الخُبر يعارضون مايقدرون ..
رديت بتردد : برايك ؟؟
ابتسمت لي .. قلت : تسلمين والله .. قسم اني اعتبرك مثل امي ..
ابتسمت لي .. تذكرت : يقولون تعبانه ؟؟!
هزت راسها : ادعي ربك يعطيني بنت ..
ابتسمت : انتي ماتعتبريني بنتك ؟! .. خالتي لو ربي اعطاك بنت بدل مشعل قلتي ابي ولد مافيه احد يرضى بنعمة ربي ؟؟!
خالتي مشاعل : اول شي لا تقولين خالتي ..
قلت بعناد : ياخالتي انتي عمرك 35 يمديك تحملين ببنت !!
قالت : قد قلت لك انك عنيده وذا الشي المميز فيك ؟؟

كنت ابي اتكلم بس انطرق الباب ..

قلت : مين ؟!
دخل فيصل وهو يبتسم ثم قال : هه والله انك من العصر الحجري ..
ناظرت خالتي لقيتها تناظرني مستغربين ..
انقذ حيرتنا فيصل : قصدي التبليغ بالرسااله ..
تنفست بقوه : يابويا لو قولت لي من البدايه .. روعتني ..

ضحك على لهجتي لأني اموت على اللهجه الجداويه .. وخالتي ابتسمت ..

قلبت ملامحه جد : ماكتبتي الرساله الا وفيه شي ؟! خير اللهم اجعله خير ؟؟

ناظرت خالتي مشاعل وكني اقولها صرفي الموضوع .. جلسنا فتره نفكر بكذبه حسيت ان فيصل شاك بالموضوع ..

قلت : لاتفهم غلط .. كنت ابي اقول لك شي بعدين حسيت اني بايخه ..
قال وهو يتكتف : طيب ايش ؟! ..
قلت : كنت ابي تشتريلي مجله وبس ..
وطيت راسي وجلست استغفر ربي .. ذي الايام أكذب كثير ..
تقرب مني وقال : حطي عينك بعيني ..
ماقدرت .. فـ قال : فيه شي صاير ؟؟ لا تخافين انا لا اضرب ولا أحرق الايادي ..
تكهرب الجو .. فيصل مصر الا يعرف السالفه ..
واخيرا تكلمت خالتي : فيصل انت تصدقني لو قلت لك ؟!
اشر لها ان تبدي بالحكي ..
قالت : كانت تبي تقول لك شغله بما انك اخوها واقرب الناس لها وجيت انا وفتحت قلبها وقالت لي كل شي .. وانتهى الموضوع ..
تكلم فيصل : ولو اني مو مصـ ..
انقذتنا جية مروى اللي خلت فيصل يروح وطي ..
تكلمت مروى : عمتي زوجك تحت ينتظرك ..
قطبت : غريبه مادق علي ؟؟
كملت مروى : الا يقول دق بس ماتردين ..
حسيت ان فيصل يبي يتكلم بالغصب ..
فقلت : اش بك فيصل ؟!
الكل ناظر بعيون فيصل حتى مروى والكل ينتظر الاجابه ..
ابتسم : ابد بس متضايق ؟
تكلمت خالتي وهي تعدل لثامها : أفاا ليه ؟؟!
قال بهمس : يعني تعب القلوب والعقول والعذاب وكل شي ..

*

هه الكل عارف بالحكايه يافيصل ماله داعي الرموز والاشارات .. سلمنا على خالتي ونزلت معها مروى بحجة انها بتشيل عنها اغراض .. ناظرت بفيصل لقيته يناظر مكان اللي كانت مروى واقفه فيه .. ياحظك يافيصل انت الرجال تختار اللي تبي ..
حبيت اقهره : شخبارك فيصل ؟!
ولا رد ولا شي وكأني احكي مع الطوفه رحت ووقفت مكان اللي واقفه بس مدري اش فيه .. قام قلبي يدق ..
هزيته : فيصل هل تسمعني ؟!
رد علي : أجل أجل لقد سمعتك ..
قسم مدري كيف طلعت معي لا والخبله فيصلوه يكمل علي ماقدرت امسك ضحكتي اكثر وانفجرت بقوه من الضحك ..!
فجأه طلع فيصل من غرفتي .. غريب امرك يافيصل ..

*

لبست حجابي نزلت تحت كنت متجهه للمقلط .. سمعت صوت من وراي .. التفتت إلا هو نايف شايل القهوه ..
قال : لالا سارهـ لا تدخلين ..
تسمرت مكاني بعدين حسيت على دمي وابتعدت ..
قلت : خير نايف اش بلاك ؟!

تستغربون مني شوي اقول ( اش بك ) وشوي ( اش فيك ) وبعض الاحيان ( اش بلاك ) بس انا بطبعي ما أحب الروتين احب اغير على كل شي حتى اللهجه ..
لف لي نايف : ابد هنا فيه ضيوف ..
هزيت راسي وابتعدت ..


مدري اش حكاية يوم الجمعه هذا .. كل يوم جمعه اول ماتطلع خالتي مشاعل يزورونا ضيوف .. الأغرب من كيذا ان الضيوف يطلعون بعد عشر دقايق وفيصل يطلع بعدهم .. أكون غبيه اذا ما لاحظت فعلا شي غريب .. قربت اذوني ماسمعت شي .. انقهرت ورحت لغرفتي وانا افكر .. معقول الصدف تلعب كيذا ؟! أول ماتطلع خالتي يزورونا ضيوف ؟! ومايطولون ؟! بس عشر دقايق ؟! أنا لازم اسأل فيصل .. طيب .. صعدت غرفتي وفتحت كتبي وشفت اش ناقصني وحليت بعدين رحت غسلت مريولي ومريول مروى ونزلت تحت لفيت البيت كله مالقيت احد .. معقول ؟ كلهم يدخلون إلا انا ؟! مين يعني ؟! رحت غرفة مروى ابي اتأكد لقيتها موجودها ارتاح قلبي يعني حتى مروى ..
رفعت راسها :خير ؟!
بلعت ريقي الحين اش اقول لها ؟! والله لتنشب في حلقي مثل فيصل ههههااي زوجها كيذا اجل عيالهم كيف ؟ طلعت مني الضحكه ..
تكتفت مروى : قلت خير ؟!
طرت على بالي اني اقول لها : ابد بس مدري كل البيت وين راحوا ..
هزت كتوفها : مدري ..
دفتني لبرى وقفلت الباب .. معليه المحقق مشغول ذي الايام بس خليني اخلص من ذا الموضوع وأرجع لك طيب !!

أخذت كتابب الكيميا ونزلت تحت اراقبهم على ابو اني اذاكر دقيقتين بالعدد وطلع خالي ومرت خالي .. ذبحني الفضول ابي اعرف اش صاير ؟؟
قلت : خالي !! التفت لي .. قلت : ماتدري فيصل وين راح ؟
لوح بيده : طلع ..
بستدرجهم ماتطوف علي : مع نايف ؟!
شوي الا ونايف طلع وبيده القهوه والحلا وذي الاشياء تقربت منه وأخذتهم منه ورحت للمطبخ وحطيتهم .. المهم رجعت لكتابي ناظرت الساعه عشر الا ربع .. جلست اتصفح الكتاب .. حضرت الدرس ماجاء فيصل .. ناظرت الساعه عشر وخمس وعشرين دقيقه .. تجولت بنظراتي مالقيت احد معي والانوار مقفوله يعني ناموا ؟ .. رحت وجلست عند الباب الخارجي علشان اول مايدخل فيصل البيت افتح التحقيق .. حسيت بالتعب بس قاومت مابي انام .. صرت اتثاوب بالثانيه مليون مره بس اكابر .. صعدت غرفتي وأخذت كتاب الرياضيات ونزلت وحفظته كله .. وكل شوي اناظر بالساعه أوووف 11 ونصف وماجاء ؟! وين راح ؟! مابقى شي بالدنيا ماسويته .. قلت بنظف المطبخ تذكرت اني البارح منظفته لاحول ولاقوة الا بالله .. دخلت المطبخ شفت القهوه شربت منها علشان ابقى صاحيه .. خلاص قفلت ابي انام رحت للمقلط وجلست على الكنب وماحسيت الا وانا نايمه ..

*
*

فتحت عيوني على صوت الباب ينقفل ركضت لقيته فيصل في البدايه ما انتبه لي .. بعدين يوم انه شافني قال ..
فيصل : بسم الله الرحمن الرحيم .. انتي باقي صاحيه ؟!
تكتفت : كنت انتظرك ... فيصل عاي تفهمني وين كنت ؟! .. ناظرت بالساعه وكملت : واحده وعشر وانت برى ؟!
تكلم : كيفي .. ثانيا انا راجع تعبان مالي خلقك راجء لا تفتحين لي ذي السيره ثاني مره أحرقك كلك مو بس ايدينك ..!
قلت له : نعــم ؟؟ ماسمعتك !! ألحين صار لي خمس ساعات انتظرك ...
قاطعني : محد ضربك على يدك تنتظريني .. والحين ابتعدي ..
عنّدت : مابي كيفي ..
قال بعصبيه : تبين احرق يدك ؟ طيب ..

خفت يسويها فـ إبتعدت وطلع غرفته تجمدت مكاني اش بلاه ذا ؟ يمكن متهاوش مع احد !! متأكده من ذا الشي .. تثاوبت للمره الالف .. ورحت نمت .. صحيت على الساعه اربع وثلث الفجر وااو نمت كثير رحت توضيت وصليت ورجعت نمت .. صحيت على صوت مروى : ساره يلا قومي نمتي كثير ..
ماقدرت ارد عليها احس لساني ثقيل وكلي متكسره .. فتحت عيني كانت الاضاءه على عيني .. رجعت قفلتها ومروى تهزني وانا مو قادره اتحرك راحت عني كملت نومي .. ثواني الا جاء فيصل .. عاد صحيت ويوم شفته تذكرت البارح وبغيت اصيح .. مسكت راسي وضغطت عليه أحسه يفتر ..
تكلم فيصل : انتي تعبانه ؟!
مارديت .. رجع وقال : ساره فيك شي ؟! تعبانه ؟! يألمك شي ؟!
ذي المره قدرت اتكلم بس انا متهاوشه معه فـ سكتت ..
رفعت نظري الى الساعه لقيتها خمس الا ربع .. فزيت من مكاني حسيت الكل مستغرب من تصرفي ورحت الحمام عزكم ربي وفرشت اسناني ومشطت شعري ولبست مريولي في وقت قياسي .. ونزلت تحت كانوا يفطرون مالي خلق اي شي طلعت وقفت عند الباب وانا اتذكر فيصل كيف كان معصب خنقتني العبره .. وعلى طول طلع خالي وصعدت ورحت الى المدرسه ودرسنا حصص وانا متضايقه مو قادره اسوي شي اشاركهم بجمل مختصره والكل لاحظ ذا الشي .. رحت واستأذنت في الحصه الرابعه .. ومن حظي ان ريم هاربه من الحصه وطلعنا على طول ..
ريم : يووهـ أنا خايفه ..!
قلت لها : بيني وبينك حتى انا خايفه اول مرة اطلع والمشكله ماأدل وين بيتنا ..
حطت يدها على فمي وقالت : لاتقولين !!
هزيت راسي .. قالت : والحل ؟!
هزيت كتوفي : مدري ..
جلسنا تقريبا فتره نفكر .. بعدين تكلمت ريم :عندي حل ؟!
رديت بسرعه : اديني هوا ..
ابتسمت : اش يعني ؟!
ضحكت : يعني قوليه وخلصيني ..
قالت : شوفي انتي تروحين معي للبيت واذا وصلنا ناخذ واحد من اخواني ويوصلك بيتكم .. هااه اش رايك ؟؟
ابتسمت : هو فيه حل غيره ؟! خلاص يلا .. ولو اني متروعه ..
وفعلا رحنا .. ولمّا وصلنا ..
ابتسمت : طيب .. ادخلي معي ومايصير شي لا تخافين ..
عنّدت : لا ..
قالت : كيفك بس ناظري عند بيت جيراننا وبتعرفي ..
لفيت لقيت مجموعة شباب عندهم كلب على طول دخلت بدون اي تردد .. دخلنا لمجلسهم وجلست انتظر وانا خايفه أول مره أروح اي مكان دقايق وجات ريم وجلست ..
قلت : خير ان شاء الله ؟!
ابتسمت : بنسولف ..
قلت : والله انك فاضيه .. أكيد لأنك في بيتكم ...
قاطعتني : أخوي يلبس واذا خلص جانا .. طيب بقول لك خبر ..
همست : اذا حلو قولي واذا مو حلو اقلبي وجهك ..
ضحكت وقربت مني : انخطبت ..
صرخت : احلفي ..
حطت يدها على فمي ابعدتها وقلت بهمس : مو كأنك صغيره ؟!
ابتسمت : لا تخافين اذا صار عمري 18 يعني بعد سنه الزواج ..
انطرق الباب لفيت حجابي وطلعنا .. ركبنا سيارته وحنا ساكتين لأن ريم جالسه بالمقاعد الاماميه وان الخلفيه
همست لي : تغطي لحد يشوفك ..
همست بنفس النبره : أختنق ما اقدر .. ثانيا ماأعرف كيف !!
همست : انزين تلثمي ..

تلثمت وانا ساكته بس قولكم انا اختنق اذا حطيت شي على وجهي واحس نفسي مو مركزه الا فيه لا يطيح .. المهم تحركت السياره لجهة المدرسه لأن ماأدل بيتنا الا من جهتها .. المهم ..

تكلم اخوها : يلا اوصفي لي بيتكم ..
هاذي والله الورطه .. انقذتني ريم : تقولك ماتدل بيتهم تقول اوصفي ..
تكلم بهدوء : طيب اش لقبها علشان اروح البيت اذا اعرفه ؟!
همست : انا ساكنه في بيت خالي .. جاسم نايف العلي ..
قال : وين يصير ذا ؟!
والله ذا يا هبل او يستهبل كل شوي يقول وين بيتكم ..
تكلمت ريم : طيب ماعندك رقم اخوك ؟!
بعترف لكم باعتراف .. انا مخزنه بذاكرتي رقم نايف واتحدى احد يقول غير كيذا .. حافظته من قلب ..
قلت : عندي رقم نايف ولد خالي ..
ابتسمت ريم : اديني هوا ..

لولا الحيا ضحكت .. المهم كتبته في ورقه وجلس الاخ نايف يوصف البيت الى ان وصلنا .. دخلت لقيت محد في البيت .. يوه شكلنا أزعجنا نايف في الكليه .. سمعت صوت في المقلط رحت لقيت فيصل مع نايف .. يافشيلتي الحين فيصل بيحرجني اعرفه .. بس يلا .. تسللت لغرفتي وغيرت ملابسي .. ونزلت تحت ..

*
ۿـﺎلـﮧَ- likes this.
Georgie|| جُورجي. غير متواجد حالياً  
قديم 10-16-2016, 08:46 PM   #4
الحمدُلله
الحاله: كُل شيءٍ بخير جدًا..
 
الصورة الرمزية Georgie|| جُورجي.
 
تاريخ التسجيل: Jul 2016
العضوية : 902519
مكان الإقامة: فِي القصر الملَّكي.
المشاركات: 19,426
الجنس: أنثى
مرات الإعجاب: تلقى 2178 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 3661 مرات الإعجاب التي أعطاها

مشاهدة أوسمتي

نقاط التقييم: 1936687972
Georgie|| جُورجي. has a reputation beyond reputeGeorgie|| جُورجي. has a reputation beyond reputeGeorgie|| جُورجي. has a reputation beyond reputeGeorgie|| جُورجي. has a reputation beyond reputeGeorgie|| جُورجي. has a reputation beyond reputeGeorgie|| جُورجي. has a reputation beyond reputeGeorgie|| جُورجي. has a reputation beyond reputeGeorgie|| جُورجي. has a reputation beyond reputeGeorgie|| جُورجي. has a reputation beyond reputeGeorgie|| جُورجي. has a reputation beyond reputeGeorgie|| جُورجي. has a reputation beyond repute

(( 2 ))

*

دخلت المقلط ابي ابرر اللي اتصال اخو ريم لنايف بالذات ..
قلت : السلام عليكم ..
التفتوا اثنينهم يناظروني استحيت وجلست على الكنبه ..
تكلم فيصل : سلامات ؟! .. مين اللي ذق على نايف ؟
انقهرت منه : هذا مو شغلك .. رجاءا لا تتدخا ..
ناظر بنايف ورجع ناظرني : ليه بالله ؟؟
بدأ العد التنازلي لصبري : هو دق عليك ولا دق على نايف ؟؟ .. خلاص مو شغلك فيه !!
اشر فيصل لنايف : اسألها يانايف ..
ناظرني نايف : مين اللي دق ؟! وابتسم ..
ذبت خلاص : أخو ريم خويتي ..
فيصل مستنكر : خويتك ؟؟
اشرت عليه : أنت ماتسألني مو شغلك .. حسيت بالضحكه من الوضع فعلا ..
تكلم نايف : وأخو خويتك ذا يدرس معكم في المدرسه ؟!
فتحت عيني ذا مستحيل نايف اللي مايتكلم ولا كلمه .. انقهرت منهم اثنينهم ..!
وقلت : دام ذا اسلوبك يا أخ نايف أعذرني مابجاوب ..
عصب فيصل : غصب عنك تقولين .. مو بكيفك تطلعين مع أخو خويتك بدون لاندري .. اش السالفه ماعندك حد يراقبك أو يحاسبك ؟؟
هنا انفجرت : جب .. مو انا اللي اطلع مع عيال .. واعذرني أقول لك كيفي مو متكلمه معك .. ولو تحرقني كلي مو بس ايدي ..
تكلم نايف : قل لا اله الا الله ..
فيصل بزهق : لا اله الا الله ..
قال نايف : اعذريني لأني تلقفت .. ثانيا ممكن أسأل مين اللي دق علي ؟!
قال فيصل : مو ممكن الا غصب ..
قال نايف : فيصل !! اسكت .. هااهـ اش اسمه ؟!
قلت : قسم بالله ما اعرف اش اسمه ..
قال : طيب كيف ماتعرفين اسمه وطالعه معه ؟!
انقهرت من اسلوبه : احترم نفسك أول شي ثانيا مو انا اللي اطلع معه !!
تكلم بهدوء : طيب اجلسي ..
جلست وانا ماسكه راسي لا ينفجر ..
كمل كلامه : طيب احكي لنا القصه وحنا بنصدقك ..
ارتجفت حسيت شوي واموت من التعب قلت : أنا تعباانه .. وأستأذنت وطلعت من المدرسه .. شفت ريم كمان مثلي واتصلنا على اخوها وجاء لنا .. بعدين قا لي وين بيتكم ؟ .. أنا ماأدله .. سألوني عن الارقام عطيتهم رقمك .. وبس ..
تكلم فيصل : طيب ليه بالذات رقم نايف ؟!
سكتت عنه .. قال نايف : طيب ليه بالذات رقمي ؟
هنا انحرجت : لأن انا متهاوشه مع فيصل .. ضغطت على راسي : ومالي خلق مشاكل ..
قال بهدوء : طيب اش به راسك ؟! الصبح ماتتكلمين واليوم راسك ؟!
قلتبهدوء مثله : مدري ..
وجيت بقوم مسكني فيصل .. قلت : اتركني انتا مو شغلك فيني ..
قال بهدوء : بس انا اخوك ..

مالي خلق هواش معه فسكتت وتركت يده وأبعدتها عني وطلعت غرفتي .. رميت جسمي على السرير وفيني الصيحه .. معقول ماعندهم ثقه فيني ؟ اش سويت ياربي ؟ وربي مالي خلق لذي الدنيا .. طيب مروى تكلم عيال مايشكون فيها .. مسكت راسي وجلست ابكي مالقيت اي مبرر يخليهم على طول يشكون فيني .. ناظرت بالساعه عشر بالضبط ..

نزلت تحت الى المطبخ وعملت الغذا .. فتحت الثلاجه لقيت الجبنه عملت خبز وجبن أكلتي اللي اموت عليها .. جلست على الطاوله وأكلت .. سمعت صوت فيصل من وراي طنشته .. شفته جلس بالكرسي اللي جنبي قمت عنه وصلحت لي عصير ..
قال لي : اعذريني مو قصدي ..
قلت : لا تعتذر واعتذارك من الحين مرفوض ..
قال بعصبيه : بربك ساره لو حد يتصل ويقول ذا نايف ولد خال ساره .. مابتشكين ؟
دمعت عيني : اذا جاي تصارخ انا راسي مصدع مالي خلق ..
تكلم : اعذريني ..
قلت : فيصل انت فيك شي ؟! متغير كثير .. كله تعصب ..
فيصل : لأني خفت صاير لك شي ..
مسحت دمعتي : تشك فيني ؟! لو هي مروى حبيتها على راسها .. صح ولا انا غلطانه ؟؟
فيصل : ألف مرة قلت لك لاتحطين نفسك بمقارنه معاها .. وقلت لك أعذريني وماعاد اشك فيك ثاني ..
قلت : طيب ألحين وشكيت .. والبارح وشوي وتحرقني علشان خفت عليك مارجعت .. طيب انا آسفه اذا مره خفت صاير لك شي ..
تكلم بهدوء : لا تبكين .. أنا مااحب حد يسألني وين رايح ؟ وليه رايح ؟ ومن فين جاي ؟ كل ذا الموضوع .. واعذريني كنت تعبان ..
ابتسمت له : فيصل احبك ..
لاشعوريا نزلت دموعي مدري عندي دموع زياده ولا ايش ؟
قال : طيب عذرتيني ؟
رديت : معذور ..
جلس : طيب اش حكاية راسك ذا المصدع من الصبح ؟! ..
قلت : لأني مانمت البارح إلا الساعه واحده .. كنت انتظرك ..
ابتسم لي : وأحلا أخت ..
جاوبت : وأحلا أخو ..
بالرغم اني مقهوره منه الا انه بكلمتين عذرته .. لأن مالي غيره في ذي الدنيا .. والله احسد مروى عليه صادق حتى بمشاعره مايحب أحد يكون زعلان عليه .. عنده حنان كبير .. بعكس مروى مدري اش لقى فيها والله ..
همست له : أقول لك شي ماتعصب !! ..
رد بنفس النبره : ايش ؟! ..
جاوبت : تمنيتك تتزوج ريم .. بس حسافه انخطبت ..
ماتوقعت ردت فعله : ههههههههههههااااي احلفي انتي بس ..
مالقيت غير اني اضحك عليه ..

*

الموهم صليت الظهر وجات مروى طبعا وهزءتني لأني ماقلت اني طلعت وانتظروني وصارت مشكله .. وعدت على خير .. ونمت وصحيت على اذان العصر وذاكرت الين اذان العشا .. صليت وصلحت العشا وتعشيت وغسلت المراييل ورحت نمت ..

*

مضت الايام عادي مايتغير فيها شي .. يوم الاربعاء اعترفت لي ريم بإعتراف .. تدرون ايش ؟ .. بتتزوج بعد شهر .. بتسافر مع زوجها الى الدمام للأبد لأن وظيفته كيذا .. ألحين يوم اني تعلقت في بنت وصارت كل شي حتى تتنافس مع فيصل في المحبه .. تروح ؟! وماعاد اشوفها ابد ؟! ليه الدنيا كيذا ؟! مضيت يوم الاربعاء كله في الأسئله وريم كمان لأني تقربت لها كثير .. بصراحه كأننا عشاق بيفترقون عن بعض .. بس فعلا بطيبتها مقدر ابعد عنها ..
الموهم ما جاء يوم الخميس أحلا يوم تصدقون أكتشفت اني صرت مدمنه بلايستيشن وانا اللي قبل استغرب منهم ؟ .. ونااسهـ .. يوم الاربعاء الساعه ثمان الليل جاتنا ام سامي .. تستغربون لأني ماقد ذكرتها لكم .. هذي اخت ام نايف وجات معاها بناتها سلمى وسلوى وسهام .. اساميهم فلله .. أحمد ربي واشكره انهم مافكروا يسمون مثل اسمي ولا كان قسم لأغير اسمي .. المهم عملت لهم القهوه ودخلتها ..

قلت : السلام عليكم !!
كلهم : وعليكم السلام والرحمه ..
جلست جنب فيصل ونايف وانا ابي اذبح سلمى .. تقز نايف من فوقه الين تحته ..
تكلمت سلوى : الا ساره انتي دخلتي اي كليه ؟!
قرصني فيصل لا ارد عليهم ..
قلت : أممم مادخلت الجامعه باقي ثالث ثانوي ..
تكلم فيصل : هاا ياسلمى اش اخبارك ؟
ردت : مبسوطه بشوفة ولد خالتي والله ..

قسم لولا الحيا قمت وعطيتها كف .. سكت وانا اسمع كلامهم ..

قالت ام سامي : هااه ياوخيتي متى تتقدمون رسمي ؟!
ردت : والله ننتظر نايف يوم يخلص على طول بيده الشهاده ونجي لكم ..
قمت بهدوء : اجيب لكم الحلا اللي سويته ..
وقف فيصل : بروح معك اساعدك ..
رحت المطبخ واول مادخلنا قال لي ..
فيصل : هدي اعصابك .. لاتسوين فضيحه تندمين على اليوم اللي جابتك امك
ناظرته بانكسار : امي ؟ وينها امي ؟ ومين قلك اني مو ندمانه ؟!
قال بهدوء : اللي اعرفه انك بنت عاقله وتدرين انها الحين عند ربك .. وابوك معها .. ماله داعي كل ذا .. لو الدمع يرجعهم ماترددت ..
مسحت دموعي وكأن كلام فيصل اعطاني ثقة بنفسي ..
بعدين قلت : طيب ساعدني اقطع الحلا ..
ابتسم : شرايك نرفع ضغطهم شوي ؟!
تحمست للفكره : كيف ؟؟!
قال : اسمعي .. تبدين مني وتنتهين فيهم وطبعا انا بدوري بمدح فيه يعني كيذا .. اش رايك ؟!
ابتسمت من قلبي : من شاور ماعطى .. يلا روح للمقلط وانا وراك ..

فكره مجنونه .. بس والله قاهرتني ذي السلمى ماأقول لكم مو حلوه بس مغروره .. صحيح يحق لها بس ماتناظر الناس من طرف خشمها وكأنهم اقل منها مستوى .. المهم قطعت الحلا ووزعته على الصحون ورحت للمقلط .. عطيت فيصل ومريت جنب نايف استحيت من نظراته والله لو خالتي شافته .. قسم لتذبحني .. المهم واخيرا وصلت لسلمى ..

قلت بهدوء وكأنه مو صاير شي : بالعافيه حبيبتي حرم نايف ..
كح كح ..
التفتت وراي لقيته نــــايف !!
قلت بجرأه لأول مره : سلامات نايف ؟!
جاوبتني سلمى بهمس : يمكن من نظرتي له ..
بغيت افلعها بالصحن اللي عندي بس سكتت لأني تذكرت كلام فيصل ..
وقلت : يمكن من قزك له ..
وابتعدت وانا مبتسمه .. والله كلمه واحده وانفجر عليهم .. المهم وصلت وجلست جنب فيصل اللي كان جنب نايف مباشرة ..
فيصل : ولا اروع حبيبتي تسلم ايدينك ..
قلت بدلع : مشكور قلبي من ذوقك ..

قسم اني مسكت ضحكتي .. وين جالسين حبيبتي وقلبي هههههااي بس والله لو تشوفون وجيههم تموتون ضحك ..

رجعت قمت : شوي بقوم انادي مروى ..
فيصل : طيب اجلسي شوي كل شوي وتقومين .. نحتاجك ..
تكلمت سهام : خذيني معك ..
قلت لها وانا مبتسمه : أجل يلا ..
صعدنا السلم بهدوء .. ثم تكلمت سهام : عادي سؤال ؟؟
ابتسمت : آآمري ؟!
همست : خطيبك اللي كان جالس جنب نايف ؟!
والله بغيت اعطيها كف .. والله خطيبي لو يجلس بس يناظرهم ذبحتهم كيف يجلس معهم ؟!
ابتسمت : أخوي ..
قالت : مبين العلاقه بينكم قويه ..
ابتسمت : أخوي الوحيد وأخته الوحيده .. ياحظها فيه مروى ..
ابتسمت : الله يوفقهم ..
قلت : ليش اخوانك مايسوون كيذا ؟!
جاوبت : ياليت لو ربع المعامله ..
كملت وانا مبتسمه : تعوضينها مع زوجك ان شاء الله ..

سهام غير اخواتها رغم صغر سنها ( 14 ) سنه طيبه كثير .. لو عندي اخو ثاني زوجتها له ..
مضت الليله بحلوها وبمرها رغم اني اشك ان فيه حلوها .. المهم ورجع الكل لبيته .. استغربت خالي اليوم ابد ماشفته .. بس احسن لايفتح لي محاضره ( اذبحك اذا مانجحتي ) اللي يسمعه اول مره يقول انه يخاف على مصلحتي بس والله انه غير .. المهم مو جايه أسب في خالي آخر الليل خلني انام وبكره يصير خير ..

/
\
/

مقآطع من الجزء القآدم /

همس لنا : ماتعلمون امي ؟ .. هزينا روسنا .. قرب مننا : حبّي !!
*
قلت بصوت مسموع : اشهد ان لا اله الا الله ..
*
صرخت : فيصــــل .. فيصــل !! ..

.: نهاية الجزء الثاني :.
ۿـﺎلـﮧَ- likes this.
Georgie|| جُورجي. غير متواجد حالياً  
قديم 10-16-2016, 08:52 PM   #5
الحمدُلله
الحاله: كُل شيءٍ بخير جدًا..
 
الصورة الرمزية Georgie|| جُورجي.
 
تاريخ التسجيل: Jul 2016
العضوية : 902519
مكان الإقامة: فِي القصر الملَّكي.
المشاركات: 19,426
الجنس: أنثى
مرات الإعجاب: تلقى 2178 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 3661 مرات الإعجاب التي أعطاها

مشاهدة أوسمتي

نقاط التقييم: 1936687972
Georgie|| جُورجي. has a reputation beyond reputeGeorgie|| جُورجي. has a reputation beyond reputeGeorgie|| جُورجي. has a reputation beyond reputeGeorgie|| جُورجي. has a reputation beyond reputeGeorgie|| جُورجي. has a reputation beyond reputeGeorgie|| جُورجي. has a reputation beyond reputeGeorgie|| جُورجي. has a reputation beyond reputeGeorgie|| جُورجي. has a reputation beyond reputeGeorgie|| جُورجي. has a reputation beyond reputeGeorgie|| جُورجي. has a reputation beyond reputeGeorgie|| جُورجي. has a reputation beyond repute
.: الجزء الثالث :.

" بعض العآشقون يعشقون الهمس أكثر من معشوقهم ..! "


/
\
/

كعادتي في يوم الخميس أقضيه كله نوم بس هذي المره من الصباح صعدت السطح لأول مره ناظرت لتحت .. يمااهـ يخوف الشارع من فوق .. دمعت عيني لأني صرخت يماه .. خليني اتعود على كلمة خالتي مشاعل او خالتي .. كان المنظر رهيب شروق الشمس سبحانك ربي ابدعت في الشروق والغروب كيف ان الشمس تلف الدنيا كل يوم .. مضى الوقت بسرعه وماانتبهت الا والساعه ست ونصف نزلت عملت الفطور ورجعت ولما الجو بدأ يصير حار نزلت بهدوء وتسللت للغرفه ودخلت وقفلت الباب " أوف الحمدلله محد شافني " .. لفيت شفت فيصل
صرخت : يمااهـ ..
سكتت مو قلت ابي اتعود على خالتي ؟ طيب ..
هديت شوي وقلت : وانا اقول ليه الغرفه منورة ..
قال بحده : وين كنتي ؟! دخلتي متسلله ؟؟! ليه ؟!
قلت : اتوقع اننا اتفقنا بلاها شك ..
ابتسم : طيب جاوبيني ؟! ..
قلت : مو انت تتضايق لما حد يسألك وين رايح ووين جاي ؟ وليه ؟ ولمين ؟! ..
قال لي : لاتقارنين نفسك فيني انا رجال انتي بنت يعني اقل شي يشوه سمعتك ..
قلت : خلاص خلاص بقولك .. كنت بالسطح ..
ناظرني بتعجب : السطح ؟! ليش ؟! .. وكمل باستهزاء : عندك عصافير طيور شي كيذا ؟! ولا تراقبين الرايح والجاي بس ؟ ..
ناظرته : ألف مره قلت لا تكلمني بذي النبره صح ؟!. .
قال : طيب ليه كنتي رايحه ؟!
تكتفت : تعدل باسلوبك اجاوبك ..!
قال بهدوء : طيب اش كنتي تسوين سارونه ؟!
ابتسمت : اناظر الشمس تطلع .. طافك فيصل والله وناسه تشوفها تجنن ..
همس : متأكــدهـ ؟!
ابتسمت له : ناظر بعيوني وتأكد !! اذا كنت صادقه ولا شي ثاني ..
ناظرني : طيب ليه ماعزمتيني من البدايه ؟؟
هزيت كتوفي : كنتوا نايمين .. وجلست على السرير : امم بعد الصلاه بالضبط صعدت .. اش رايك بكره من الصبح تصحى ونصعد ؟!
رد بسرعه : لا .. صباح يوم الجمعه لازم انام ..
ابتسمت من داخلي " ايه لازم ياقلبي علشان السهره تكون صباحي " ..
قلت : أجل في الغروب ..!
فكر شوي : اش رايك تصعد معنا مروى ؟!
قطبت حاجبيني :أووف لازم يعني ؟!
غمز لي : لاتخافين معنا نايف ومشعل ؟! هااهـ اش رايك ؟!
ابتسمت : ونااسه .. طيب الساعه 4 العصر حنا نصعد ..
قال : طيب ..

*

مضى اليوم بأحداث عاديه تماما وجاء يوم الجمعه وقت الغروب طبعا مروى ومشعل من البدايه كانوا موافقين اما نايف مارضى الا يوم عرف اننا كلنا .. حلو اننا نجتمع مع بعض من بعد ايام الطفوله .. رغم اننا كبرنا بس شي حلو ..
ميشو : ابي اعرف الذكي اللي اخترع ذا المكان مين ؟!
ابتسمت : ياقلبي يامشعل والله ادري اني ذكيه واجنن وأهبل كمان ..
قال ميشو : أقول شي ماتعصبون ؟!
فيصل : لاتخاف مانضرب ولانحـ .. قرصته فـ سكت ..
قال ميشو يناظرني : شكلك غلط .!!
فتحت عيني على آخرها اش به ذا : كيــف ؟! ..
قال : لاتناظريني كيذا .. بس قصدي انك الوحيده اللي لابسه حجاب بيننا لو تشيلينه ..
قلت : أقلب السيره .. عندي لكم لعبه تجنن ..
قالت مروى : وجع كبرنا ..
قلت : تهبل قسم انها حلوه .. اسمعوا اسمها الصرااحه ..
ميشو : قديمه نعرفها
قلت بقهر : وجع غيرك يبي يلعب .. صح فيصل ؟!
المهم جبنا علبه المااي ..
قال فيصل : انا بلفها ..
ابتسمت له وفعلا .. كان

" ميشو يسأل فيصل " ..
قال ميشو : اعترف لنا بأخطر شي عملته ؟!
قال : ماأقدر ..
قلت له : عاد حبيبي والله هي اللعبه كيذا ..
قال فيصل : قسم اني بوريك يامشيعل .. أمممم .. وهمس : دخنت ..
شهقت : أحلف ماأصدق والله فيصل ماتسويها ..
قال : والله ..
قلت : يلا ميشو لف اللعبه ..

" مروى تسألني " ..
قالت : أمم اش آخر شي اكلتيه ؟!
قلت : هههااي خبز مع جبن اكلتي المفضله ..
لين الحين مادخلنا بالمحظور .. المهم مسكت العلبه ولفيتها ..

" أنا أسأل ميشو " ..
قال فيصل : جاك الموت ياتارك الصلاه .. بردي حرتي ..
قلت : اش الشي اللي عملته وندمت عليه ؟
قال بهدوء : شريت لي جوال !!
ضحكت : ليش عاد ؟!
ابتسم لي : كله فواتير ههههه
ضحكت : يلا لف ..

" نايف يسأل ميشو "
وناسه وأخيرا نايف بيتكلم ..
قال : أممم اش السر اللي مستحيل تخبر فيه احد ؟!
صفر فيصل : عجيب ياولد الخال ..
جاوبه : نتعلم منك ياولد العمه ..
ميشو : انت ياحظي قلتها مستحيل اخبر فيه احد .. صح ؟!
قال له فيصل : وجع كلنا اعترفنا يلا عااد ؟!
ميشو : ماأقدر ..
قلت له : ميشو احنا اتفقنا من البدايه يلا عاد بليز جاوب ..؟!
همس لنا : ماتعلمون امي ؟ .. هزينا روسنا .. قرب من : حبّي !!
مشعل فتح اللعبه وسالفة الحب الله يستر وألحين الكل بيسألون الله يستر ..

" فيصل يسألني " ..
قلت : هه كل اسراري عندك ياحظي .. احذرك تسأل سؤال كيذا كيذا .. أفتح السواليف تبعك.. هزيت كتوفي : وانت ادرى ..
ابتسم : اممم طيب اش الشي اللي يخليك تطيرين من الوناسه ؟!
قلت بهدوء : جمعتنا هذي تخليني اطاير في السما ..

لفيت العلبه ..كانت فيصل يسألني ..
قال : توني سألتها ..
رجعنا ولفينا العلبه ..

" مروى تسأل نايف " ..
يارب تسأله شي خطير ..
همست مروى بخبث : كلنا نعرف ان نايف كتوم صح ؟ .. طيب ابي اعرف قد جربت تحب ؟!
والله لولا الحيا قمت وحبيت مروى على راسها والله انها جابتها .. انتظرنا الاجابه ..
سمعناه يقول : مافيه تغيير السؤال ؟!
ياحظي !! أنا ابيك بالطيب بالغصب تجاوب تبي نغير السؤال ؟!
قلت : طبعآ لا مافيه وضروري تجاوب كمان ..
سكت فتره .. قال ميشو : ها ياولد الخال ؟ عطينا من الآخر .. جربت تحب ؟!
همس لنا : ايه ..

ناظرت فيصل مو مصدقه مين هذي اللي حركت قلبه ؟! أكيد سلمى هي ماشاء الله عليها حلوه وتهبل كيف ما يعشقها وهو يدري انها بالأول والأخير له ؟! قربت عيني تدمع ..

قلت : ابنزل اجيب الشيبسات .. عادي اسألوا ماله داعي تنتظروني ..
تصريفه محترمه للي يدري بالسالفه .. المهم نزلت وغسلت وجهي وجهزت ( ليز ) وصعدت ..
قال ميشو : طافك سؤال فيصل لمروى عجيب !!
ابتسمت : ايـش ؟!
همس : نفس سؤال مروى لنايف ..
قلت بحماس : طيب اش ردت ؟!
قال : أكيد ايه .. هههههه جالسين وسط عشاق ..
قلت : وجع متى حد يسأل ذا المهبول يحب ولا لا ..
ابتسم فيصل : اش بها ذاكرتك ضعيفه ؟! أول واحد سألناه ..
ابتسمت وعطيت فيصل ليز ..
صرخ علي : مابي ذا اصفر ابي ازرق هلالي ..
ابتسمت : ولا تزعل .. طيب مين كمان هلال لا اتورط ..؟!
قالت مروى : انا مالي داعي بذي الشغلات .. ابي الفلفل ..
ميشو : ابي الاخضر ..
لفيت على نايف : وانت اش تبغي ؟! ..
ابتسم : عادي مايفرق عندي ..
قال فيصل : أنصحك بالبرتقال .. جبنه فرنسيه رووعه ..
قال ميشو : وجع فيصلوه تبي تورط الرجال .. خذ مثله ازرق ..
قلت : وانا طبعآ مثل فيصل حبيبي في كل شي ..
قالت مروى : نايف خذ مثلي أحمر ..
أشر عليه : مابطيقو بنوب ..
المهم لفيت العلبه ..
" نايف يسأل مروى " ..
قال : اش الشي اللي تستحين منه ؟!
هه هو أصلا فيه شي تستحي منه ؟! هذي وجهها مغسول بمرق بس نشوف اش بترد ,,
جاوبت : لحد الحين ولا شي الا اذا يوم الزواج شي ثاني ..
ماقدرت اكتم ضحكتي : هههههههههههههههههههههههااااااااااي
ناظرني فيصل : سلامات اخت ساره ؟!
جاوبته وانا أضحك : اتخيل يوم زفتك على مروى اسوي فيكم مقلب ..
ابتسم فيصل وغمز لي وكأنه يقول " تعجبيني " .. الموهم لفيت علبة الماي .. وقف قلبي .. ورجع يدق بقوه وكأنه طبول ..
نـ نـايـف .. يسألنـي ؟! الله يستر بس .. مشكله ياربي ما يسأل سؤال صعب ..
لاشعور طلعت مني : ترفق الله يخليك ..
قال ميشو : الموت ياتارك الصلاه جاك ..!
ضحكت مروى وكملت : رتب الكلمات السابقه لتحصل على جمله مفيده ..
ضحك فيصل : مافيه خيارات ياولد الخاله ؟!

والله يضحكون وانا واقف قلبي .. فيصل يناظر ميشو ومروى .. وميشو يناظر فيصل .. ومروى تناظر ميشو .. وانا اناظر نايف ونايف يناظرني .. اش ممكن انه يسألني ؟!

قال ميشو : سلامات سارونه مارديتي ؟!
ابتسم فيصل : أصلا نايف ماسألها علشان تجاوب ..
قلت بصوت مسموع : اشهد ان لا اله الا الله ..
كلهم ضحكوا واللي يقول لي نايف مايخرع واللي يقول وانا موسامعه غير دقات قلبي .. أحس كل أهل الخّبر يسمعونها ..
مروى : ماصارت يانايف اسألها وخلصنا ..
ميشو : صادقه مروى خلصونا بأه ..
قال نايف : نفس سؤال مروى لي ..
تبلعمت : وايش سؤال مروى لك ؟!
ضحكت مروى : أموت عليك نايف ..
ميشو : ياأخت جاوبي على اعصابنا ترى ..
ناظرت فيصل وقلت : ماأقدر اغير ؟! ..
قال نايف : لا مافيه طبعا وضروري تجاوبي ..
ابتسمت وحطيت عيني بعينه وقلت : ماجربت ولا ابي اجرب ..
الكل سكت ويناظرني .. فيصل اللي هو فيصل قام يناظرني مستغرب .. أربكتني نظراتهم ..
فـ قلت : عادي الحب مو شي أساسي في الحياه .. عادي !!
قال فيصل : بس اللي يجربه مايقدر يتركه .. صح كلامي ؟!
قال ميشو : لو كل انسان حب من قلبه .. كان ماانخلقت الدموع ..
قالت مروى : لا .. الدموع كمان للإهانه .. ولا كلامي غلط ؟! .. الاهانه والخيانه والذل .. كلهم سوا ..
قلت : لا يابنت الخال .. الذل والإهانه والخيانه يجتمعون تحت مسمى واحد اسمه الحب .. ماانخلق الذل الا مع الاهانه في الحب ..
كمل فيصل : ينذل النسان مع حبيبته الين تدري .. ولما يخونه ينهان وتنهان كرامته ..
مروى : مو كل انسان يمر بذي المراحل اذا كان حب صادق ..
قال نايف : يمكن الظروف تجبره على كيذا .. بس مهما صار يظل الحب في القلب .. مايتغير ..
فيصل : شي صعب اذا شي ماتتوقعه يصير وغصب عنك تسويه .. لأن القدر حكم عليك ..
مروى : شي اصعب اذا وقعت على اعدامك في الحياه وانت تدري ان اعدامك مصير رغم عنك بتواجهه ..
قلت : مافيه اصعب من انك تشوف حبيبك مع واحده غيرك يمشي بوناسه .. وانت من داخلك نيران ..
ميشو : غلطانه يابنت الخاله .. الصعب انك تشوف اقرب الناس اليك ماخذ حبيبتك .. يبعدها عن انظارك ..
كمل نايف : والمشكله ماتقدر تقوله غير الله يوفقكم .. بس الحب مذله ..
قلت : ماانخلق الحب الذي يذلني .. ومين يكون حتى يوطي راسي ؟!
فيصل : كلنا قلنا ذا الشي بس نهايتنا طحنا فيه غصب عنا ..
قالت مروى : الحب عمره ماصار بالغصب ..
نايف : النوع المنتشر في ذا الوقت الحب اللي بالغصب ..
ميشو : وجع ياناس الله يلعن الحب وأشكاله خلاص اسكتوا تعبت والله ..
قلت وانا كاتمه ضحكتي : مافيه تعب يابن الخاله غير تعب وعذاب الحب ..
ماقدرت اكتم ضحكتي يوم شفتهم يضحكون وضحكت .. نزلنا تحت وصلينا المغرب ..

*
*

خالتي مشاعل : وين رحتوا فجأه اختفيتوا ؟!
فيصل : أبد بس لقينا مصباح علاء الدين وبس ..
قلت : قصدك قلنا افتح ياسمسم .. وشفنا عجاييب علي بابا ..!
ميشو : لا يمه اصلا حنا سافرنا عبر الانترنيت .. لا يكذبون عليك ..
مروى : طاش ما طاش على غفله ..
قالت خالتي : وانت يانايف وين رحت ؟!
نايف : شفت البطه السحريه .. يااااه انقلبت قمرر ..
ام نايف : مين اللي راح جزيرة الواق واق ؟!
فيصل : كابتن الطائره اللي وصلنا جزاه الله الف خير ..
خالتي : أتكلم جد أنا .. فجأه اختفيتوا ؟! وين ؟؟
ميشو راح لأمه : ماما خفتي علي ؟ قلتي وينه ميشو مالقيتيه ؟؟
جاوبته امه : ايه حبيبي دورتك قلت وينه ؟! وجع مشعلوه وين رحت لا اهفك كف يطيرك مكان مارحت قبل شوي ..!
أشر عليها : مصارعه على غفله ..
قلت : خلاص بعترف .. كنا فوق السطح .. طافك خالتي ونااسه تمنيتك معنا ..
هزت كتوفها : لو عزمتوني رحت ..
قال ميشو : عذرا للشباب فقط ..
خالتي : وجع ان شاء الله مشعلو انا امك عيب ..
جلست مروى : والله طلعت فضايح الله لا يوريك ..
مرت خالي : كيـف ؟!
نايف : قسم انك يامروى ماتخبين شي ابد ..
مرت خالي : احسن منك على طول تبي تقول لأمها .. مو انت ماتخبرني بشي ابد ..
قلت : يلا انا بروح غرفتي أتحمم اشوفكم اذا خلصت ..
قال فيصل : ماشاء الله قلبي على قلبك توني بروح .. يلا نروح ..
ابتعدنا بخطوات عنهم ..
قال لي : ليش كذبتي وقلتي انك ماقد جربتين تحبين ؟! حنا اتفقنا من البدايه نكون صادقين ..
قلت : اسمع فيصل أنا ماكذبت .. الحب درجات .. أولها الإعجاب وانا لين الحين ماوصلت للحب ليش اكذب على نفسي ؟!
ابتسم : قد مرة قلت لك انك عندك اسلوب اقناع درجه اولى .!
ابتسمت بغرور : أدري ساره العلي مو سهله .. تشااوو بروح اتحم ..

دخلت اتحمم وانا افكر في كل احداث اليوم فعلا شي حلو نجتمع .. طولت وانا في الحمام عزكم ربي ولما طلعت كانت سبع وربع قفلت باب غرفتي لأن مروى على طول تفتحه وافتشل تشوفني بالروب .. فتحت الدولاب لبست برمودا ابيض يجنن وبلوزه سوداء أكمام .. لبست حجاب ابيض .. هه كأني في دول اوروبا مو في بيتنا .. تعطرت ونزلت عملت العشا وميشو عمل العصير فعلا روعه ذا الميشو ياحظها اللي بتاخذه بيساعدها .. لاحظت ان فيصل ماتعشا ولما سألت عنه قالوا لي انه يتحمم .. غريب امره .. صعدت غرفته طقيت الباب محد يفتحه خفت صاير فيه شي ودخلت الغرفه محد .. رحت الحمام شفت الباب شبه مسكر .. طقيته فتح لي الباب ..

قال : آمري حبيبتي .؟!
قلت : ماتبي تتعشا ؟!
ابتسم : يوم الجمعه انا ما اتعشى هنا ..
والله لو تدري يافيصل ان كلامك ذا يخوفني ..
ناظرني : وين سرحتي ؟؟
ابتسمت : في جمالك العجيب الملائكي ..
ضحك : ترى حتى صوتي حلو ..
ابتسمت : أدري ..
رحت دولابه وطلعت له ملابس عجيبه تشبه ملابسي بالضبط وأعطيته ..
قال : حلو تركيبهم ذوقك مره نايس ..
ضحكت : حتى ذوق اخوي نايس .. أنا طالعه اخليك تلبس .. باااايو..
سمعته يقول : أممم اذا تعشيتي تعالي لي الغرفه محتاجك .. طيب ؟؟
ابتسمت من ورى الباب : طيب ..
نزلت تحت .. أمم لاحظت ان الكل ياكل وهو ساكت اش صاير ؟ معقول وانا صاعده صار شي ؟ طيب اش صار علشان يصير كيذا ؟ ناظرت نايف مستحيل اسأله .. لفيت على مروى .. ادري انها بتقول مو شغلك . رفعت عيني ..
وقلت : خير خالتي اش صاير ؟!
خالي جاسم : اكلي وانتي ساكته ..
والله لولا انه خالي علمته الاسلوب .. أول شي انا ما سألته .. كملت اكلي وانا ساكته ولما خلصوا شلت الاكل ..
سمعت خالي يقول : صلحي قهوه .. واجلسي في المطبخ ..
ماعلقت على كلامه بس الشي اللي يقهرني اني كل اسبوع اصلح قهوه ولا أدري مين اللي يشربها .. صلحت القهوه سمعت صوت خالتي من وراي ..
لفيت لها وهمست : اش صاير ؟!
مسكت الفناجيل : اسكتي بس مقهور منك موت ..
قام قلبي يدق : ليش ؟!
همست : لأنك صعدتي السطح ..
فعلا بغى يغمى علي : ياخالتي لا يطلعنا ولا يرضى نصعد السطح ؟! اش ذي الحاله ؟!
وطت راسها : قال لي ... وسكتت
فهمت قصدها : قصدك قال لك تحرقين السكين ؟!
هزت راسها .. كالعاده يقول لخالتي المسكينه هي اللي تحرقه .. المهم خلصت القهوه وانتظرت في المطبخ .. ماجاء خالي .. رحت له وعصب علي المهم صارت الساعه ثمان ونصف وهو ماجاء .. بعد دقيقه واحده بالضبط .. جاء شكله كان يبيه يصير حار علشان احترق .. ماأخبي عليكم اني خايفه لأنه يألم موت بس بنتظر .. دخل المطبخ .. وسحبني من يدي ..
وقال : مشاعل هاتي السكين ..

اخذني للمقلط .. قدام الكل كعادته عظه وعبره .. هه والله الضحكه صارت تبكيني .. الموهم جات خالتي وهي شوي وتبكي .. ناظرتهم مالقيت فيصل ولا نايف ..

قال خالي : أعطيني يدك ..
اعطيته يدي المحروقه من قبل ..
خالي : لا الثانيه ..
قلت بقوه رغم اني خايفه : خالي !! انت شوهت ذي ليه تشوه الثانيه خلها عادي ..
خالي : لاتعاندين .. هاتي الثانيه احسن لك ..
فيني الصيحه بس قاومت : احرقني كلي بس يدي هذي خلها في حالها ..
مرت خالي : لا تعاندين ساره عنادك ماينفعك .. طيب ؟؟!
صرخت : فيصــــل .. فيصــل !! ..
ولا كأنه أحد ياربي يجي فيصل يارب يارب .. وجلست اتراجف ناظرت بخالتي لقيتها مدمعه .. لا يا خالتي لا تبكين .. أبيك قويه علشان أكون قويه .. لاتبكين ارجوك ..
صرخ علي خالي : هاتي يدك وخلصيني ..
صرخت بكل صوتي : فيصـل ..
ظلت الدمعه على أطراف عيني معانده ماابيها تنزل .. سحب يدي واحترق نصف اصبعي السبابه ماقدرت فريت السكين ماسمعت صوتها .. رفعت راسي لقيت كم ثوب نايف محروقه .. ويد فيصل فيها اثر على خفيف .. بلعت ريقي وركضت الى فيصل ..
وهمست لنايف : آسفه ..
صرخت مرت خالي : اش سويتي ؟!
ناظرها نايف ورجع ناظرني : لا عادي بس كم الثوب ..
قلت : فيصل ارجوك ابعدني عنه ..
وطى راسه : والله مايهون علي اشوفك كيذا وأسكت بس اذا طلعنا وين نروح ؟ ..
وماكمل جملته الا وخالي ساحبني واحترق ثلاثة ارباع الاصبع .. كنت ساكته ماابي ابين له اني اتألم ..
بس ماقدرت : يمــــاااااااهـ ..
وقف خالي عن الحرق .. والكل صار يناظرني مستغرب تذكرت اني قلت " يمه " .. وطيت راسي ورحت غرفتي خالي ما اعترض دخلت الغرفه وقفلت الباب .. رحت وأخذت قطعة قماش ولفيته فيها ابتسمت صاير مميز اقصر واحد فيهم .. قلت ابي البس الساعه في اليسار .. بس اليسار محروقه وأنا أحب اليمين .. تدرون ليه ؟! لأن نايف يلبس الساعه في اليمين وانا لازم مثله .. الموهم قلت ابخلي الوضع طبيعي غسلت وجهي ونزلت تحت بعد ماقريب مليون نكته علشان اضحك .. الموهم طلعت من غرفتي لقيت فيصل ينتظرني ..
ابتسمت : خير فيصل اش بك ؟!
أتوقعه مستغرب : تعالي معي الغرفه ..
ماتكلمت ورحت معه .. مسوي لي فيها فلم هندي تعالي معي الغرفه .. رحت وراه ودخل وقفل الباب ..
قال : يألمك شي ؟!
ضحكت بسخريه : ليش بتتصل على الاسعاف ؟! لاتخاف أنا أتمتع بصحه جيده ..
قال : أكيد ؟!
قلت وانا أشر على عيوني : ناظر بعيوني وتأكد ان كنت غلطانه ..
همس : الدموع مغطيه عينك ما اقوى اشوف ..
قلت ابي اغير السيره : طلعت خالتي مشاعل ؟!
هز راسه : ايه ..
ابتسمت : وأكيد ضيوف يوم الجمعه وصلوا صح ؟!
ناظرني : اتمنى انك ماتتدخلين فـ أشياء تخصني ..
قمت من على السرير واتجهت للباب : طيب انا طالعه .. سلم على أخوياك ..
طلعت من الغرفه وانا افكر اش السر اللي يقول لي فيه فيصل لا تتدخلي ؟!

*

مين ممكن يخبرني ؟.. اللي اعرفه ان ميشو مايدري .. الوحيد اللي يدري هو نايف .. ضروري اسأله وأكيد انه بيخبرني .. ابتسمت من داخلي والله لو خالي دري اني تطفلت .. ليذبحني .. ناظرت اصبعي بألم .. وغمضت عيوني مقهوره منه .. قمت من مكاني غيرت البرمودا الى جينز اسود والبلوزه بيج .. والحجاب اسود .. وطلعت من غرفتي وحطيت اذوني على غرفة فيصل مو مجود أكيد طلع .. نزلت تحت لقيت نايف شايل القهوه ومتجه للمطبخ ..ركضت لغرفتي كيف اقوله ؟ طرت على بالي رسايل العصر الحجري كتبت فيها " الساعه واحده بالليل انتظرك فوق السطح .. سارهـ " .. ركضت وحطيتها في الغرفه على السرير .. ابتعدت بخطوات شفت مروى بتدخل .. المشكله حتى على نايف ماتطق الباب ؟ والله جريئه ..
لحقت عليها وقلت : خير مروى فيك شي ؟ بتدخلين غرفة نايف ؟
قالت : انتي شكو ؟!
قلت : ابد بس نايف يقول ان فيصل وميشو وخالتي مشاعل ناويين يشربون قهوه من يدك !!
ابتسمت : اللي اعرفه ان عمتي ومشعل طلعوا ..
تورطت : ايه بس الصراحه قال لي نايف أعلمك وعمتك حبت تذوق فـ قلت اعلمك ..
قطبت : هههه اليوم بالذات ؟؟
ضحكت : انا قلت اليوم اعلمك وبكره واللي عقبه الين يوم الجمعه بتكون تحسنت .. شرايك ؟
ابتسمت لي .. مدري سبحانك ربي اش صاير لها رضت بسرعه لهالدرجه تحب اخوها وماترفض له اي طلب ؟ ماأقول غير الحمدلله على النعمه .. والله ان درت عن السالفه ذبحي حلال عند ابوها .. تشغلين بنتي ومن ذا الحكي الله يستر ..

ابتسمت : اجل يلا ننزل ..
ابتسمت : يلا ..!
نزلنا وقابلنا نايف هذا والله اللي ناقصنا ..
قالت مروى : لهالدرجه مشتاق تبي تذوق قهوه من ايديني ؟! والله وناسه انت
قطب حاجبينه : مين قلك ؟
جاوبته : ليش متوقع ان يصير لي سنتين على ماأعرف توصلني الأخبار ..
شوي ويعصب : جاوبيني ؟!
حسيتها ترتجف : ساره ..
قسم انها ورطه .. ناظرني ابتسمت له واشرت له يكمل عادي ..
قال وهو يبتسم : ماشاء الله نشرت اخبار بنت العمه !!
مروى : اليوم بتعلم وناسه .. عمتي بتذوق من يديني ..
ناظرني رجعت ابتسمت : والله ماينقال لك شي على طول خبرتيها ؟ ..
ابتسمت ومشيت .. رحت وعلمتها ولما خلصت قلت لها ..
وانا اهمس : واذا ماعرفتي انا اسويها وتقولين محد علمك وانتي اللي صلحتيها أوكي ؟؟
قالت : أوكي ..
ناظرت بالساعه وقلت : يووه عشر ومانمنا يلا نروح نناام ..
ابتسمت : ايه والله تعبت وانا احاول اتعلم ..

/
\
/

مقآطع من الجزء القآدم /

حطيت يدي على فمه : ماعرفتني زين ياولد الخال ..
*
بلعت ريقي : أعذرني اخوي .. يمكن مشبه علي .. أنا ماأكلم عيال ..
ابتسم : مو انتي ساره ؟!

.: نهاية الجزء الثالث :.
ۿـﺎلـﮧَ- likes this.
Georgie|| جُورجي. غير متواجد حالياً  
 

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
- ابـن القمــر || ﺭﻭﺍﻳﺔ ﻗﺼﻴﺮﺓ Zackary روايات و قصص الانمي 8 06-20-2016 08:14 PM
القمــر يحسدونة على جمالة وانتم وش يحسدونتك عليه ؟؟؟ اختاري من 1 _ 20 جروحي تنزف احزاني أرشيف المواضيع الغير مكتمله او المكرره او المنقوله و المخالفه 200 11-21-2014 12:11 PM
حقيــقة صــورة صــدام على القمــر !! العربية أرشيف المواضيع الغير مكتمله او المكرره او المنقوله و المخالفه 43 03-28-2007 06:04 AM
عام جديد ... ورحيل القمــر ؟؟؟ طبيب العراق أرشيف المواضيع الغير مكتمله او المكرره او المنقوله و المخالفه 2 02-20-2007 05:11 AM


الساعة الآن 08:16 AM.


Powered by: vBulletin Copyright ©2000 - 2006, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO
جميع الحقوق محفوظة لعيون العرب
2003 - 2011