وهجُ أجارثا || رواية أعمى البصيرة منقذي • - الصفحة 3
-

روايات طويلة روايات عالمية طويلة, روايات محلية طويلة, روايات عربية طويلة, روايات رومانسية طويلة.

Like Tree22Likes
إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-11-2017, 01:45 PM   #11
M5znUpload
الحاله: you can't write a book from a single page .
 
الصورة الرمزية .FIRE
 
تاريخ التسجيل: Jun 2015
العضوية : 897900
مكان الإقامة: سوريا
المشاركات: 74,445
الجنس: أنثى
مرات الإعجاب: تلقى 9299 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 9233 مرات الإعجاب التي أعطاها

مشاهدة أوسمتي

نقاط التقييم: 2147483647
.FIRE has a reputation beyond repute.FIRE has a reputation beyond repute.FIRE has a reputation beyond repute.FIRE has a reputation beyond repute.FIRE has a reputation beyond repute.FIRE has a reputation beyond repute.FIRE has a reputation beyond repute.FIRE has a reputation beyond repute.FIRE has a reputation beyond repute.FIRE has a reputation beyond repute.FIRE has a reputation beyond repute
الأصدقاء:(127)
أضف .FIRE كصديق؟







منوووورتي منورة روايتي والقسم كله
جد انبسطت لما اخترتي تكوني معي
تيم يرسلك تحياته

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
كيف حالك فيوري حب0
ان شاء الله تمام
كيف الباكلوريا
ربي يفتح عليكي و تجيبي اعلى العلمات

كحححح كحححححح
اسفة تأخرت بالرد
بس الاميرة تصل الى الحفلة متأخرة - طرااااخ -

شسسسسمه
نبدأ بوصف روعة كتابتك يا فتاة حب7

اول شي العنوان
" أعمى البصيرة "
جد عنوان يحث على التفكير
مين تقصدي بأعمى
تيم ولا البنوتة اللي ما حفظت اسمها
اظن تيم لان البنوتة مفتوحة البصيرة ما شاء الله
تشوف الاموات و الاطياف و كذا
اما تيم ف بصيرته عمياء
لانه يخوض بالظلام بس مشان الاموال
لازم يفتح عيونه ع العالم و يترك هالامور الخطيرة °^°
و يجي يتزوجني و نعيش بسبات و نبات xd
- وقعت بحبه من اول فصل هع1 -
خصوصاً وصفك الدقيق لشعره
يا بنت جدااااً شكله فخم و جميل - تخيلته بكل التفاصيل حب1 -

نترك الثرثرة قبل لا تفجريني و نعود للرواية 😅

الشخصيات

تيم
بالمناسبة اظن ان مكان الرواية ممكن يكون في بلد اجنبي
بالنظر ان في قصور و مافيا و عصابات و اسماء الشخصيات
بس اسم الجميل تيم
احسه عربي •Π•
* اصلاً اختي مقررة تسمي ابنها تيم و ينادوها ام تيم خ *
لهيك ما فهمت ليه سميتي البطل اسم عربي
لسا ما اطلعنا ع ماضيه
بس ممكن يكون من اصل عربي 😍

ما بيهم كل هالكلام (:2
المهم انه وسيم و فخم
و حجزته لي و0
حتى بطلة الرواية ممنوع تتزوجه لانه ملكي س1

طيب ننتقل ل ايلينا 1
شعرها اشقر ثلجي
و عيونها مزيج الاخضر و العسلي
تقدر تشوف الموتى
و بعضهم يلاحقها و بعضهم يساعدها و بعضهم يستحوذ عليها O.o
طيب شو سبب رؤيتها للموتى و شو قصة الغيبوبة اللي كانت فيها و ليش في احد يلاحقها
بدهم يستغلوها x.x
اعرف قدرتها فريدة بس شو بدهم منها >.<3
يعني هي ناقصها ؟
عندها من المشاكل ما يكفي و يزيد
المهم
انا حبيتها و خصوصاً لما كانت معهم بالسيارة و تخبت خلف يد تيم
صار قلبي يدق معهم
حسيت بجو الرومانسية بشكل كبير


السواق جوثن س3
شكله يشبه ألفريد تبع باتمان
وفي لسيده و يساعده بكلشي
عجوز و ع الاغلب اعتنى ب تيم من وقت ما كان صغير حب2
ساكن مع سيده بقصر و يهتم بصحته و يلبي كل طلباته
يعجبني هالنوع من الخدم اللي ما يهمهم تقدمهم بالسن
لانهم راح يعتنوا بأسيادهم مهما كلفهم الامر




اسلوبك كالعادة لا اروع منه
وصفك خرافي بس سلس و يتسم بالدقة
يعني خفيف على القلب و المعدة xd
سردك لا يتخلله اي ثغرة
متسلسل و مرتب و يحافظ ع فخامة الرواية
اما الحوارات قصيرة لا تُمل قراءتها ، حوارات روائية تستطيع تخيل وضعية قائلها بكل سهولة
بإختصار لا يوجد تعليق ع أسلوبك و اتمنى اصير متلك يوماً ما
حتى الاغلاط الاملائية نادرة جداً بس يمكن عندك اخطاء قواعدية بكلمة او كلمتين
مثل

حدقت به بعينان ذابلتان نوعاً ما ناطقة بصوت مرتجف

المفروض
(حدقت به بعينين ذابلتين )

لان علامة جر المثنى هي الياء

ما وجدت اغلاط اخرى
يعني بالفصل كله ما كان عندك الا اغلاط بسيطة جداً يقع بها حتى الكتاب المشاهير


و بالمناسبة في مقطع من الفصل ما كنت قادرة اني اطلعه برا مخي لانه يجننننننن
و هاد هو

جالت في عينيها عن موقعها بين الابيض والأسود
الليل القارص من فوقها والثلج المعتم بظلمه يعانق قدميها النحيلتين ، تحاول بكل قوتها
على السير بالجسد الضعيف تغرس أقدامها بالثلج وتسحبهما لموقع اخر

ما عندي شي اقوله غير انك ابدعتتتتتتي بكل ما للكلمة من معنى * تفقد الوعي *

التنسيق مناسب و الالوان متناسقة
كالعادة تصاميمك من مستوى اخر

متحمسة جداً للقادم
و شكراً ع الدعوة و ع احتفالك بقدومنا لقسمك حب5
لا تنسيني من الفصل القادم

سيتم كل ماهو جميل حب0
في امان الله









التوقيع
.FIRE غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-11-2017, 08:58 PM   #12
مشرفة روايات وقصص الأنمي ◐ متاهآت ◐
الحاله: The Butterfly Garden
 
الصورة الرمزية Prismy
 
تاريخ التسجيل: Jan 2012
العضوية : 843398
مكان الإقامة: shadows of grey and black
المشاركات: 26,821
الجنس: أنثى
مرات الإعجاب: تلقى 5721 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 5979 مرات الإعجاب التي أعطاها

مشاهدة أوسمتي

نقاط التقييم: 1624024013
Prismy has a reputation beyond reputePrismy has a reputation beyond reputePrismy has a reputation beyond reputePrismy has a reputation beyond reputePrismy has a reputation beyond reputePrismy has a reputation beyond reputePrismy has a reputation beyond reputePrismy has a reputation beyond reputePrismy has a reputation beyond reputePrismy has a reputation beyond reputePrismy has a reputation beyond repute
الأصدقاء:(199)
أضف Prismy كصديق؟

الأسطورة في روايتي يا اهلاً ومرحباً
شكراً كتير الك ع الرد اللي ابهجني
نورتي روايتي وافتخر بأنها نالت إعجابك









#

السلام عليكم و رحمة الله





مساء الخير فلور
اعترف أنني رأيت الدعوة في أحد الملفات وشدت انتباهي..
فدعوت نفسي بنفسي هنا

ﺍﻟﻌﻨﻮﺍﻥ ﻛﺎﻥ ﺃﻭﻝ ﻣﺎ ﻟﻔﺖ ﻧﻈﺮﻱ .. ﺛﻢ ﺍﺳﻤﻚ ﻃﺒﻌًﺎ..
ﻋﻨﻮﺍﻧﻚ ﺟﻤﻴﻞ ﺟﺪًﺍ ﻭﻣﻌﺒﺮ.. شعرت خلاله بانجذاب للحكاية..
من يكون أعمى البصيرة هذا؟ ومما عُميَ؟
بدا العنوان كذلك وكأنه يحمل نوعًا من الندم المتأخر..
في شوق لأربطه وأحداث حكايتك..


أسلوبك ﻣﺒﻬﺮ في تعمقه.. ﺳﻠﺲ ﻭﺃﻧﻴﻖ.. ﻣﻔﺼﻞ ﺩﻭﻥ ﺃﻥ ﻳﻔﻀﺢ أي غموض ... ﺃﺭﺍﻙ ﻣﺘﻤﻜﻨﺔ ﻣﻦ ﻣﻔﺮﺩﺍﺗﻚ ﻭ ﻭﺻﻔﻚ ﺑﺸﻜﻞ ﻣﻤﻴﺰ ..

والشخصيات التي تعرفتها حتى الآن بدت لي جذابة..
أعترف بأني من النوع الذي لا يحبذ قراءة تعريف للشخصيات..
وهنا رغم أن تعريفك لهم قد راقني.. خاصة وصفك..
إلا أنني دخلت الفصل الأول ولدي مسبقًا المعرفة بالشخصيات..
لكن الغموض ظل مسيطرًا... ولم يشبع فضولي..
الغموض عندك شائق كما سبق وذكرت..

إيلينا
أود أن أذكر.. أني كتبت عن فكرة مشابهة ذات مرة.. ليس في المنتدى..
لفتاة ترى الأشباح والأموات... رغم أن قصتي كانت فكاهية إلا حد ما... الواقع أن رؤية الأشباح هو وجه الشبه الوحيد!
وعلى كل.. هذا ليس موضوعنا...

تألمت لحال إيلينا... كان سهلًا أن أشعر بمعاناتها من خلال
وصفك في بداية الفصل...
يخاف الناس ما لا يفهمونه ويعمدون إلى كراهية الشخص الغريب بينهم..
بدا واضحًا أن إيلينا قد عانت بسبب قدرتها الغريبة..
ترى من أين لها هذه القوة؟
بحسب ما فهمت فإنها شيء غير مألوف في عالمهم..
أشعر بالحماس حين أفكر في القادم..

تيم
للصدق لم ألتقط الكثير عنه.. كان غامضًا جدًا في حديثه
مع سائقه.. بدا نبيهًا وسريع البديهة حين ضغط على
المكابح.. وأتصوره ذكيًا ليتمكن من تنفيذ تلك العمليات..
لكن يبقى ما يحمله على القيام بتلك الأمور..
فقد ظهر امتعاضه واضحًا من الطبقة التي ينتمي لها..

أكثر نقطة أثارت اهتمامي هي قدرة تيم على إزالة
أشباح إيلينا... تليها هوية المرأة الحزينة التي ترافقه..
لعلها شخص عزيز عليه.. الثورة التي ابداها من مجرد
السؤال اظهرت لنا بأنه لازال يتألم. .


الكثير من الغموض يتخفى في سطور ﺭﻭﺍﻳﺘﻚ ،
ﻭ ﺃﻧﺎ ﺃﺣﺒﺒﺘﻬﺎ ﺟﺪﺍ ﺟﺪﺍ .. ﻛﺎﻧﻄﺒﺎﻉ ﺃﻭﻟﻲ ،،
ﻭ ﺃﻧﺘﻈﺮ ﺍﻟﻘﺎﺩﻡ ﺑﺸﻮﻭﻭﻭﻕ ﺷﺪﻳﺪ ..
ﻣﺘﺎﺑﻌﺔ ﻟﻚ غاليتي حب0
كوني بخير و0




#

التوقيع




افتَقِدُني
music4

Prismy غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-12-2017, 07:02 AM   #13
M5znUpload
الحاله: بين أروقة الوطن اليتيم ...!
 
الصورة الرمزية F L O R i s a
 
تاريخ التسجيل: Oct 2013
العضوية : 886901
مكان الإقامة: سوريا
المشاركات: 54,432
الجنس: أنثى
مرات الإعجاب: تلقى 13444 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 17039 مرات الإعجاب التي أعطاها

مشاهدة أوسمتي

نقاط التقييم: 2147483647
F L O R i s a has a reputation beyond reputeF L O R i s a has a reputation beyond reputeF L O R i s a has a reputation beyond reputeF L O R i s a has a reputation beyond reputeF L O R i s a has a reputation beyond reputeF L O R i s a has a reputation beyond reputeF L O R i s a has a reputation beyond reputeF L O R i s a has a reputation beyond reputeF L O R i s a has a reputation beyond reputeF L O R i s a has a reputation beyond reputeF L O R i s a has a reputation beyond repute
الأصدقاء:(94)
أضف F L O R i s a كصديق؟
.
















.





الفصل الثاني



أحاطت به مخالب الحياة لتلوثه بسوادها ؛ ولكن قلبه ما زال ينبض في سجن
محجوب الرؤية مما جعل قلبه أعمى ...

بدأ النهار بالنسبة له كأي نهار ، مظهره كان مختلف عن المعتاد حيث ظهر بشكل شاب طائش مشاكس في سيارته الرمادية قديمة الطراز
جال الطرقات المهجورة معلناً المباشرة في المهمة وقد وجد التوقيت المناسب
حيث لم يتنشط الناس بعد حتى يخرجوا لأعمالهم ..
قد يخيل له العيش بحياة طبيعية بعيدة المنال عن حاله هذه
أدار المقود بسرعة راكناً السيارة في مدخل لمتاهة الأزقة ، ترجل من سيارته بأناقة لبساطة الطرد الذي سيوصله ..
تحرك بصمت قاصداً زقاق معقد ضيق بعض الشيء يصل بين جداريه
انبوب غازي ضخم تابع لشركة مجاورة من المنطقة ؛ وقد استنتج تيم ذاك الخلل في الانبوب الذي يهرب رائحة غاز ثقيلة
أطرق ببصره إلى الزاوية حيث ذاك الكيس الأسود المركون ، تفحصه بعينيه لما
يبدو عليه كبير الحجم بعض الشيء
التقطه ورماه على كتفه وواصل العودة به حتى وصل إلى سيارته واضعاً
الطرد في المقاعد الخلفية وعاد ليقبع في مكانه امام المقود
نظر إلى المرآة الأمامية مرتباً تنسيق شعره المنسدل بنعومة ؛ أعاده للخلف
وشغل محرك السيارة منطلقاً
" كان هذا أسهل مما توقعت .. أأمل ان يكون نهاراً جيداً "

طوال الطريق وهو يقاطع الصمت بتقليبه للراديو بضجر لا شيء يجذب
اهتمامه من اخبارٍ او أغاني ؛ أطرق على مسامعه تأوه خافت صادراً من
خلفه مما جعله يطفئ الراديو ليتأكد مما سمعه
دام الصمت ثلاث دقائق قطعه صوت سعال خافت صادر من خلفه ، انتفض جسده
والتفت حواله يبحث عن مصدر الصوت ..
" النجدة ! "

صوت ضعيف هز كيانه وجعله يوقف السيارة في مكانها صامتاً
دون حراك يحدد جهة الصوت
" أرجوكم .. أكاد اختنق ! "
نظر إلى الكيس الأسود بصدمة لسماعه ذاك الصوت البشري يصدر منه ، نفث
نيران الهواء بروي ينبه نفسه
" القانون الثالث لا يجب فتح الطرد .. لا يجب ! "

لم يكمل تأكيد الجملة حتى قاطعه ذاك الصوت مجدداً بطلب النجدة
بصوت اضعف مما سبق
فشل بغلب فضوله والسيطرة عليه فدفع باب السيارة وتوجه نحو المقاعد
الخلفية بغضب من تغير الامر عن فكره ...
واجه الكيس الأسود بحزم وحرك ذراعيه ليفتحه وينزله ببطء كاشفاً عن
ذاك الكائن ناصع البياض
هذا المظهر لم يكن غريب عليه .. لقد شاهده من قبل بنحوٍ مختلف
مظهر هذا الفتاة ...
الشعر الثلجي القصير ، معصوبة العينين ومقيدة بإحكام خوفاً من ان تتمكن من الهرب ، وكأنها كانت تحاول مسبقاً كثيراً وليست اول مرة
جال بعينيه بحيرة وصدمة لماذا هي بالتحديد ؟
قابلها امس ليستلمها في مهمة بيوم ثاني
هل هناك أحد يتقصد ذلك أم انها صدفة !
قاطعت سلسلة افكاره بصوتها المبحوح
" ألم تملوا من هذا ؟! ما يحدث بكم مكيدة من الصعب الإفصاح عنها "

لم يجيب او يصحح افكارها بأن ليس من افراد العصابة كما تظن ، فقط تابع النظر إليها بصمت
وهي شعرت بأنها ثرثرت وقالت اكثر من اللازم
فالتزمت الهدوء وأخفضت رأسها بتعب " اريد ان ينتهي هذا .. "

لم يفكر بالشفقة عليها حتى واقنع نفسه بأن يتصرف كما لو انه لم يرها
لا الان ولا قبل ذلك مع ان الامر يبدو خديعةً له ؟
بأن يخطفون فتاة ويعطوه مهمة احضارها كـ طرد
" احتفظي بصوتكِ فهم بحاجة لسماع ما لديكِ وليس انا "
خرج مغلقاً باب السيارة بقوة وعاد لمكانه امام المقود اما هي فقد شرد عقلها لثواني تدقق في ذهنها متى سمعت صوته فإنه مألوفٌ عليها .
تفوهت بسؤال " اذاً انت لست من العصابة ! "

نظر بطرف عينه إليها عبر المرأة الامامية ثم اجاب باختصار " لا "

" الحمدلله "
ظهرت بعض الملامح المطمئنة على وجهها اثارت استغرابه ؛ خمن في انها كانت
تعامل بقسوة من قِبلهم حتى يظهر بعض الارتياح عليها عندما علمت بأنه غريب
بعيد عنهم ...
" ولكن أنصحكِ ان تلتزمي الصمت والهدوء كي لا أضطر للتعامل معكِ بشكل آخر "

زمت شفتيها بيأس مغمورٌ بالقهر ثم تنهدت بقلة حيلة وأمأت برأسها بمعنى " أمرك "

شعر بغضب لا يدري سببه بالضبط عندما تلمس مخاوفها وضعفها ومطاوعتها لكلامه
وكأن جانبه الشيطاني قد اختفى وظهر الطبع البشري
تفوه بتهور وهو يثبت نظره للطريق
" حمقاء .. إياكِ وان تضعفي "

بدا وكأنه بقوله يحفزها على الانهيار لما شعرت به من رغبة في البكاء وقد بدأت بها فعلاً
تساءلت في سرها ماذا يكون هذا الانسان المتقلب
أرادت ان تختفي كل حواسها حتى تشعر بالأمان والراحة بعيداً عن البشر أحياء كانوا ام اموات .

طرق على مسامعهما صوت موسيقى هادئة وقد كانت صادرة من الهاتف القابع امامه
حوله نظره لهاتف ليجده ينبه عن رسالة قد وردت
فتحها ليقرأ ما بها " ستقل الآجرة لأنك فتحت الطرد .. "
شعر بغضب جامح ورمى الهاتف جانباً وهو يلقي اللعنات عليهم ولو رآهم لألتهمهم بنيرانه
استطاعت ان تلتقت صوت تحركاته الغاضبة فالتزمت الصمت
التفت إليها وقال بنبرة غاضبة
" ماذا يريدون منكِ ؟ "

فاجئها بسؤاله الذي ينم عن تيارات من الغضب والفضول ونفاذ الصبر
أرادت ان ترجع روحها بعيداً عنه وعن سيارته ولكنها ستفصح عن كل شيء وتكلمت

" يريدون مني التواصل مع روح زعيمهم لأشياء عدة ، من يستلم الحكم بعده ؛
والأسوأ ان خيانةً تدور بينهم ولكن إن تلفظت بما غير رغبتهم سألقى جحيماً من اطراف عدة
"

تسمر بجمود لسماع مبتغاهم منها ، وانجذب لسماع قصتها اكثر من اول مرة
شهد تصرفاتها بها " كيف ترين الارواح ؟ "

ما كان عليها إلا ان تجيب على اسئلته بطاعة وان تفرغ من فضوله الجامح
" أراها لأن روحي بقيت معلقة مابين الحياة والموت ناتجة عن غيبوبة دامت ثلاث سنين
كان من الصعب النهوض منها ..
"
صمتت ثم اكملت بغصة لوصولها لأكثر جزء مرعب لها وقد تبين ذلك في صوتها
" وعند النظر إلى عينا الروح أبصر مشهد موتها "
التوى جانب فمه بصورة لم تراها واردف
" اذاً لن استطيع التخلص منكِ حتى ما بعد موتي "
صححت له جملته بأسى " بل روحك هي التي ستلاحقني ولن استطيع التخلص منها "

نظر إليها ملياً وفكر في كلامها مما أوضح المتاعب الذي عاشتها وحياتها
المعقدة ؛ لم يدرك ذلك في أول لقاء لهما لقد كانت مختلفة تماماً
تذكر تجوالها في الجو المثلج هرباً ممن يلاحقوها
أعاد تركيزه إلى الطريق وقال بهدوء
" لا اظن بأنكِ ستبقين إلى ذلك اليوم "

ربما أرعبها كلامه وربما تفهمته لأنه حقيقي حتى التزمت الصمت طوال الطريق مما جعله يظن بأنها قد غفت فتكلم ليجذب انتباهها " لقد عبرنا الحدود "
تلفظت بهدوء واستسلام " إذاً .. "

تنحنح قائلاً ببرود " عليكِ اخذ قيلولة صغيرة "
" تطلب مني ان افقد وعيي ! "
فتح باب السيارة قائلاً " لكني قلتها بعبارةٍ ألطف "
سمعت صوت إغلاقه للباب الامامي واتجاهه نحو بابها وفتحه لتهب الرياح نحوها ، اقترب منها مما حجب الرياح من النفاذ إليها
سألته بصوت مرتجف " ماذا ستفعل ؟ "
أجابها ببرود " اهدئي "
وغزها بإبرةٍ صغيرة في عنقها ذات مفعول منوم
تأوهت عند وغزها وما إن ابتعد عنها قليلاً حتى احست بالدوار وكأن كل شيء
يتحرك باستمرار من حولها
" عندما تستيقظين ستكونين في مركزهم "
زادت سرعة تنفسها وتكلمت بتعب " اذاً أفضل عدم الاستيقاظ "
فقدت توازنها لتتهاوى عند ذراعه فتجمد في مكانه متذكراً الليلة الماضية حين
تشبثت بذراعها مذعورة
هل عليه وضعها تحت رحمتهم ؟ بقي يقنع نفسه بأن لا علاقة به بما يحصل معها ..
أزال العصابة عن عينيها واستطاع ان يرى ملامحها كاملةً بهذا الوضوح ..

سحب الكيس ليعيده كما كان عليه معقوداً يخفيها داخله ، حملها برفق وسار بها
بضميرٌ مسحوق ولكنه لا يدري لما الماضي يراوده في هذه اللحظات ، بتذكره
لكلامها عاد الماضي ليوقظ الاماني والحقد في قلبه أيقظ امنيته بأن يعرف او
يرى ذاك الذي احرق حياته وسعادته وحرمه -من طعم العائلة والاسم النبيل ...

قطعت سلسلة افكاره عند ذاك الشيطاني الذي ظهر امامه فجأةً وتلفظ بخشونة
" لقد أتممت عملك بنجاح كـ العادة "
- ناوله حقيبة معدنية سوداء متوسطة الحجم مليئة بالأموال واكمل - " تفضل أجرتك "
سلمهم الطرد كما سموه وتناول الحقيبة ببرود ثم التفت هاماً بالذهاب
" لكني لم أعرف اسمك بعد !"
توقف مكانه ويديه في جيبيه صامتاً ، وبعدها تكلم دون التفات " القاعدة الاولى لا إفصاح عن الاسماء "
انهى النقاش في جملته الباردة وأكمل عائداً إلى سيارته تاركاً إياها خلفه كما تركها في المرة السابقة




السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
منورين يا جماعة
كنت متوترة ومترددة من وضع الرواية بس كلامكم شجعني وحمسني
رح صير نزل فصل كل صفحتين
ادركت قصره في وقت متأخر
ولكن الاحداث بدأت تزداد حماساً فتجهزوا
وقولوا لي توقعاتكم شو ممكن يصير معها

اللي بيحط اول رد رح يحصل على هالهدية



اما الرد الثاني فسيحظى بمحادثة مع احد البطلين من اختياره
انطلقوا


.





.
التوقيع


我们注定要希望
محكومٌ علينا بالأمل

وانتِ ثلج منعش يخمد نار الدهر " آماسيا " الزهرة الثلجية
شكراً ع الطقم الاسطورية والراقي متلك

لا إله إلا الله
اسمعني جميل كلامك وصارحني| مدونتي | معرضي

التعديل الأخير تم بواسطة SNOW. ; 03-16-2017 الساعة 05:52 PM
F L O R i s a غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-12-2017, 10:21 AM   #14
M5znUpload
الحاله: you can't write a book from a single page .
 
الصورة الرمزية .FIRE
 
تاريخ التسجيل: Jun 2015
العضوية : 897900
مكان الإقامة: سوريا
المشاركات: 74,445
الجنس: أنثى
مرات الإعجاب: تلقى 9299 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 9233 مرات الإعجاب التي أعطاها

مشاهدة أوسمتي

نقاط التقييم: 2147483647
.FIRE has a reputation beyond repute.FIRE has a reputation beyond repute.FIRE has a reputation beyond repute.FIRE has a reputation beyond repute.FIRE has a reputation beyond repute.FIRE has a reputation beyond repute.FIRE has a reputation beyond repute.FIRE has a reputation beyond repute.FIRE has a reputation beyond repute.FIRE has a reputation beyond repute.FIRE has a reputation beyond repute
الأصدقاء:(127)
أضف .FIRE كصديق؟






لماذاااااا يا تيم ؟!
لماذا تركت أيلينا معهم ؟
لا رحمة في قلبك ؟ O_o

كححححح كحححححح
من الحماس نسيت أسلم 😅
مرحباااااا فيوري حب0
كيفك
ان شاء الله تمام حب1

كنت بعرف اني محظوظة بس مو لهالدرجة س1
اليوم اللي قررت اغيب عن المدرسة فيه
نزلتي فصلك
يا سلاااام و في هدايا لأول ردين
عم تحمسينا كمان خ
ناهيكِ عن تصريحك ان الاحداث القادمة راح تكون اكشششنية

اقول الصراحة
كنت متوقعة تكون أيلينا بالطرد
بس ما توقعت يكون تيم متحجر القلب هكذا
يعني سلمها للمنظمة بكل سهولة >.<3
بدي اعرف كيف و مين راح ينقذها هلأ ؟
اكيد تيم ما راح يعمل هجوم ع المنظمة حتى ينقذها °^° !
اتخيله يتسلل و ينقذها بآخر لحظة قبل لا يعملوا فيها شي أولئك الحثالة

يمكن يقول القصة ل جوثن
و جوثن يقول ان اللي عمله تيم خطأ
و انه بهالشي صار من مستوى ذلك الشرير اللي دمر حياته
و هيك بيصحى ضميره الجميل
و بيجي يتزوجني xd - طرااااخ -

لهلأ قلبي يؤلمني ع أيلينا
ايش اللي راح يصير لها هلأ
و اصلاً كيف وضعوها بالصندوق

و شغل اهتمامي شي
طالما المنظمة وضعوها بالصندوق
و عارفين مكانه و حتى كانوا بيراقبوا تيم لما فتح الصندوق
طيب ليش ما جابوها هنن
يعني هلأ تورط تيم معهم و راح ينقذ أيلينا اكيد
(:2
واضح انهم بيخططوا لشي او انهم اغبياء فقط

كالعادة أسلوبك راقي و فخم
الحوارات جميلة جداً جداً
ما حسيت بالملل ولا لثانية
اما الوصف فهو من مستوى آخر 😍
غير مبالغ فيه ولا قليل جداً بحيث ما نفهم الاشكال و الوضعيات
يعني لا افراط و لا تفريط
اعتدال رائع و جذاب
العبارات اللي تنسجيها ببالغة سحرتني حب5 حب4
واصلي ابداعك و تتطورك ق6

مقطعي المفضل كان

* بدأ النهار بالنسبة له كأي نهار ، مظهره كان مختلف عن المعتاد حيث ظهر بشكل شاب طائش مشاكس في سيارته الرمادية قديمة الطراز
جال الطرقات المهجورة معلناً المباشرة في المهمة وقد وجد التوقيت المناسب
حيث لم يتنشط الناس بعد حتى يخرجوا لأعمالهم .. *


بما اني كسبت الطقم ف بدي تكتبيلي جنب اسم تيم اسمي حتى احس بالفخر

و جد الفصل قزوووووم لدرجة كبيرة يا فتاة •Π•
بس بما انك ما راح تخلي تباعد بين الفصول
ف راح اسامحك

متشوقة مووووووت للقادم و اذا بدك
انا بعبي الصفحتين ردود حتى تنزلي الفصل القادم هع1

الله يعطيكِ العافية حب3
في امان الله





التوقيع

التعديل الأخير تم بواسطة مَنفىّ ❝ ; 03-04-2017 الساعة 11:33 PM
.FIRE غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-12-2017, 10:40 AM   #15
مميزة قسم الروايات الطويلة
الحاله: 0000000000...يتبع
 
الصورة الرمزية lazary
 
تاريخ التسجيل: Jun 2016
العضوية : 902195
مكان الإقامة: أرض ربي واسعة
المشاركات: 22,448
الجنس: أنثى
مرات الإعجاب: تلقى 2002 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 4841 مرات الإعجاب التي أعطاها

مشاهدة أوسمتي

نقاط التقييم: 1620804540
lazary has a reputation beyond reputelazary has a reputation beyond reputelazary has a reputation beyond reputelazary has a reputation beyond reputelazary has a reputation beyond reputelazary has a reputation beyond reputelazary has a reputation beyond reputelazary has a reputation beyond reputelazary has a reputation beyond reputelazary has a reputation beyond reputelazary has a reputation beyond repute
الأصدقاء:(40)
أضف lazary كصديق؟
Talking





كيف حالك؟؟ان شاء الله بخير

أعلم انني لم أرد عليكِ في الفصل الأول آسفة على ذلك

العنوان: غريبة لذا هو جذاب للقراء وهذه ميزة ستعطيكِ الكثير من القراء

التصميم أيضا هادئ لطيف

الفصل الأول أحداثه ذكرتني بمسلسل كوري أحبه كثيرا، ولكن الفصل الثاني ألغى كل

شيء يعني بعييييد عن الدراما الكورية.

بدايتك رائعة من التسيق حتى السرد حتى الوصف للأماكن الحركات كلها مثالية.

الحوارات قصيرة جميلة

والأسماء أيضا في مكانها يعني منفردة ويسهل تذكرها.

الفصل الثاني، رغم قصره جعلته مقنعا.

لم اتوقع البتة أن يكون تيم يوصل الطرود ويال المفاجئة الفتاة هي الطرد حقا أنت تملكين عقل خصبا.

يبدو أن تيم له ماضي أليم جدا، وذلك ما جعله يقسو على المسكينة ويتركها في أيدي أعدائها ...أتوقع أنه سيعود لإنقاذها


وهي حياتها صعبة جدا نحن لم نستطع محاربة الأحياء فكيف بالاموات؟؟

ربي يعينها

روايتك غاليتي رائعة من كل النواحي في نظري لا ينقصها شيء بل أنا من ستسعد بقرائتها والتعلم منها

أرجو لك المزيد من التألق في رواياتك ككل

بالتوفيق..

ولا تنسيني بالرابط وإلا عاقبتك

والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته

التوقيع
التاع قلبي واكتفَ، والدمع من عينيّ يقطر ندمَ
والحزن في داخلي تردّا، والقدر لي لن يتبسّمَ

التعديل الأخير تم بواسطة مَنفىّ ❝ ; 03-04-2017 الساعة 11:31 PM
lazary غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
وهج أجارثا || رمادٌ غربيب!! من سعير غلة νισℓєт روايات كاملة / روايات مكتملة مميزة 11 05-16-2018 08:24 AM
وهجُ أجارثا || أفانين الغسق *Alex روايات طويلة 26 03-21-2018 08:11 PM
البصيرة شهاب حسن نور الإسلام - 0 05-01-2013 06:50 PM
يا منقذى فى شدتى الصوت الملائكى نصر الدين طوبار ..فى مصر المحروسة yousrielsaid أرشيف المواضيع الغير مكتمله او المكرره او المنقوله و المخالفه 0 07-22-2012 11:54 AM
الحسد يعمي البصيرة nedved أرشيف المواضيع الغير مكتمله او المكرره او المنقوله و المخالفه 1 05-07-2007 02:58 PM


الساعة الآن 05:09 AM.


Powered by: vBulletin Copyright ©2000 - 2006, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO
جميع الحقوق محفوظة لعيون العرب
2003 - 2011