العصر الملكي - الصفحة 4
- صفحة جديدة 1










روايات طويلة روايات عالمية طويلة, روايات محلية طويلة, روايات عربية طويلة, روايات رومانسية طويلة.

Like Tree67Likes
إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-05-2018, 09:43 PM   #16
عضو نشيط جداً
الحاله: اللهم اشف ايمان ولورين وكيميناكو , *-*
 
تاريخ التسجيل: Jan 2018
العضوية : 907737
مكان الإقامة: UAE/AlAin
المشاركات: 9,023
الجنس: ذكر
مرات الإعجاب: تلقى 2371 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 1516 مرات الإعجاب التي أعطاها

مشاهدة أوسمتي

نقاط التقييم: 2105950250
ذكريات باقية has a reputation beyond reputeذكريات باقية has a reputation beyond reputeذكريات باقية has a reputation beyond reputeذكريات باقية has a reputation beyond reputeذكريات باقية has a reputation beyond reputeذكريات باقية has a reputation beyond reputeذكريات باقية has a reputation beyond reputeذكريات باقية has a reputation beyond reputeذكريات باقية has a reputation beyond reputeذكريات باقية has a reputation beyond reputeذكريات باقية has a reputation beyond repute



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فَالِيريْ:سَوادْ مشاهدة المشاركة
متحمسةٌ للفصل القادم
ثآنكس ع التشجيع ,, بحاول أكتب بعد شوي ^^




التوقيع
.. اعتبرني صديقك ..

ذكريات باقية غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-06-2018, 03:35 AM   #17
عضو نشيط جداً
الحاله: اللهم اشف ايمان ولورين وكيميناكو , *-*
 
تاريخ التسجيل: Jan 2018
العضوية : 907737
مكان الإقامة: UAE/AlAin
المشاركات: 9,023
الجنس: ذكر
مرات الإعجاب: تلقى 2371 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 1516 مرات الإعجاب التي أعطاها

مشاهدة أوسمتي

نقاط التقييم: 2105950250
ذكريات باقية has a reputation beyond reputeذكريات باقية has a reputation beyond reputeذكريات باقية has a reputation beyond reputeذكريات باقية has a reputation beyond reputeذكريات باقية has a reputation beyond reputeذكريات باقية has a reputation beyond reputeذكريات باقية has a reputation beyond reputeذكريات باقية has a reputation beyond reputeذكريات باقية has a reputation beyond reputeذكريات باقية has a reputation beyond reputeذكريات باقية has a reputation beyond repute


عالم مصاصي الدماء
أحداث قبل العصر الملكي



أماسيا'
تحت نور القمر المكتمل..
في تلك الغابة المتوحشة والرياح الهائجة
هي كانت عكس ذلك ساكنة هادئة
ودموعها في عينيها,, لا تكاد تمالك نفسها ..

سمعت خطوات أقدام مألوفة والرائحة المُلفتة الجميلة ,, التي اعتادت عليها منذ نعومة أظافرها
تقدم ذاك الشاب الوسيم
ذو الصدر البارز والأعين الرمادية ..
شاب لطالما كان بجانبها..


وقف بقربها , ثم مباشرة انحنى قليلا وقبّل قمة رأسها وشعره الرمادي يتطاير بجاذبية
رفع رأسه قائلا:
أماسيا لا تحزني إن لم يأت الحارس برأسه
سأذهب بنفسي.
أعدكِ أنني سآتي برأسه وأضعه بين يديك..
انتقاما لموت أخيك...أماسيا ابتسمي فابتسامتك شفاءٌ لقلبي ...

أماسيا ألم أخبرك كم أنتِ جميلة!!؟.

'أماسيا ' فرحتْ بوعده لكن سرعان ما تلاشت فرحتها
فقد أخافها موته , قد يموت في سبيل الوفاء بوعده!!..

فاستقامت بسرعة ودموعها كاللؤلؤ تناثرت.
احتضنته بشدة قائلة بصوت ملأه الألم والأسى:
فقط عدني مورت أنك ستكون دوما معي..
فقدت أخي ولا أريد فقدانك أيضا..


شعر 'مورت' بشدّةِ ألمها وتفاجأ من تصرفها .. فرد عليها بصوت مريح يحمل في طياته الحب والحنان,
:
أماسيا أنا معك دائما.. لا تخافي.. ,ولا تحزني ,,

فلا يستطيع قتلي غير من أحبه..
ولا أظن ستقتلينني يوما.
أكمل كلامه مرافقاً بضحكة

'
ابتسمت أماسيا ودموعها أبت التوقف عن التساقط وتراجعت للخلف قليلا تضربه على صدره, بقوة حنونة
قائلة: لا أحبك..
أردف مبتسما: إني فداء لثغر الدرر..



سكتت تنظر في عينيه ,, تخاطب نفسها ( أتمنى بقاءك بقربي دائما , لا أتخيل وجودي دونك أبدا , أنت كل ما أملك أنت حارسي بل أنت قلبي , لا تتركني مورت أبدا مهما حصل , يخاف مني الجميع


إلا أني أخاف من الجميع إن لم تكن بجانبي ,, مورت أتمنى أن تعلم كم أحبكَ )

وضعت رأسها على صدره تنسى همومها بسماع دقات قلبه ,,






عالم البشرأحداث قبل العصر الملكي..

دخل دراغونوف إلى المدرسة بهدوء تام حتى لا يلفت الأنظار'
لكن...!! رمقه الجميع عند دخوله

وفي طرف الباب كانت مجموعة متكونة من أربعة أشخاص..
قاموا بسرعة أقبلوا إليه يسألونه عن حاله وصحته
راش ', باود ; بوز " وأكبرهم هانت.

وقامت فتاة (سينا) حسناء كجوهرة, عيناها نرجسيتان وجنتيها كالوردة المزهرة
وثنياها كالبَرَد ,, تلفت الأنظار بمليح وجهها
تقدمت فقبلت خد
دراغونوف .. قائلة : مرضك زادك جمالا وبهاء

شعر الجميع بغرابة الموقف ' بقي دراغونوف في دهشة
من تصرف الفتاة متعجبا من جرأتها ( كيف تقبلني! ,
أمام الجميع وكيف تراني جميلا بهاتين العينين)!

عم سكون على المكان للحظات... ثم بدأت الحصة.



الأستاذ : حصتنا اليوم عن كيفية استعمال عدة سيوف في آن واحد ....

بعد أن رجع دراغونوف إلى البيت دخل وجد الجميع على الطاولة
صمت مخيف يعم المكان فأثار ذلك حفيظته وان هناك أمر مريب يحدث

تكلمت لاز بجدية: أخي تعال لدينا موضوع نناقشه..

سرح دراغونوف .. بتفكيره (هل سيتخلون عني بعد أن استنكرني الجميع ورأوني مخلوقا غريبا ..
لا , لا يمكن هذا فإنهم يحبونني كثيرا .. )



أوستن بصوتها الشجي: أخي اجلس ,لتسمعنا,


جلس دراغونوف وفي قلبه ألف سؤال مشتت خائف
(فهؤلاء كل ما أملك بعد فقدان والدي ,,
وصوت أوستن لماذا أشعر في صوتها شيء مريب..)



تكلم كوولانت : أخي لا تؤاخذنا بما سنقول ,, لكنها الحقيقة وهذا ما اتفقنا عليه نحن..
فاشتد توتر دراغونوف من جديته و كلام أخيه ,, ولم ينطق بشيء
كوولانت : نرغب بأن نكون مثلك ,, لا نريدك تعاني ...



شعر دراغونوف بشعور غريب , فهو لا يريد أن يعاني لوحده ويبقى غريبا ,,

وأيضا لا يريد أن يتحول إخوته إلى وحوش بشرية ,,


قاطعه دراغونوف وقد استشاط غضبا وضرب بيديه الطاولة:
هل جننتم فقدتم عقولكم أم ماذا؟؟ أهكذا تعالج الأمور؟؟,,



قاطعه كوولانت والبسمة تعلو وجهه : أخي لن نتركك تعاني لوحدك مهما قلت,,
وقد اتفقنا على هذا , فلا فائدة من غضبك علينا .,



اشتد الكلام بينهم ,, لكن بلا جدوى بقي أخوته مصرين على رأيهم ,,
حتى شعر دراغونوف بذلك ويأس منهم وهو أعلم بإصرارهم وعنادهم ,,



أخبرهم لا يعرف كيف يجعلهم مثله ,,


وظن أنه خرج من المأزق بهذا لكنهم أجابوه بما لم يخطر على قلبه ,,


تكلمت أوستن والتوتر على وجهها ظاهرٌ جليّا له:
افعل بنا مثل ما فعل ذاك الرجل بك ,, ولا أظن أننا سنموت ,,



جلس دراغونوف ساكنا لا يدري ما يقول وما يفعل ,, حقا هو لا يريد ما يتمنونه,
لكنه لا يجد مهربا من هذا كله ,,
بدأ حقا بفعل ما أملوه عليه
وهو يرى الخوف فيهم ويجد ارتعاش أيديهم وكيف يسيل العرق منهم رغم برودة المكان ..
يسمع نبض قلوبهم عالية كأن القلب خارج من مكانه.. ,,
فعلا أدخل تلك الأنياب القاسية في عنق إخوته ودموعه تسيل على خده ,,
لا يدري هل ما يفعله هو الصواب حقا؟ أم العكس الفظيع الكريه , لم يتحمل منظرهم المتألم
لم يتحمل البقاء و رؤيتهم يصارعون,, أيموتون أم تكتب لهم النجاة مثله,,

هرع هارباً خارج البيت ,,
ركض بسرعة خارقة عجيبة لا تجدها عند بشري أبدا ,,

حتى وصل إلى تلك الحديقة المهجورة
المليئة بالأشجار ,, شبه الميتة ,, ولولا نور القمر لما رؤيا فيها شيء..

توقف قليلا ثم أكمل مشيه لكنه بدأ
يمشي بهدوء وهو ينظر إلى خطواته يتفكر في حال إخوته ,,

إلا أنه شعر بشخص بقربه ينظر إليه ,, صرخ بأعلى صوته
:
اخرج كائنا من كنت..!!



فسمع صوتا يقترب منه كأنه لا وجود له صوت لا يكاد يسمع ,,
حتى وقف أمامه ,,



ودراغونوف لا يزال ينظر إلى الأرض ويتفكر ما حال إخوته ,,

قطع تفكيره صوت " أأنت قتلت صاحبنا فلم نجد مصاص دماء هنا غيرك ,,
اعترفْ فقد أُسرع في إزهاق روحك .وأرحمك."



فاحتدم غيضا وثار غضبه ,, لهيب في قلبه , جمرة تتلظى , (أنتم السبب في كل هذا
أنتم السبب في ما فعلته لإخوتي ,أنتم السبب في دموعهم أنتم السبب في صرختهم)


رفع رأسه ’وفي عينيه نار متوقد من الغضب


حين نظر إليه الحارس ’’ جزع واشتد خوفه بدأ بالتراجع
قائلا بصوت متقطع: أ أ أما أماسي...



لم يتهيأ له إكمال الكلمة فقد وجد السيف أخذ موضعه في قلبه ,,
اقترب دراغونوف منه مسكه من رأسه أماله قليلا, اقترب من أذنه همس له ,,,



تتلذذون بدماء البشر وأنا لذتي بدمائكم ,,


نعم أنا قتلت صاحبك وسأقتل جميع بني جنسك ,,

انهال عليه ,, بأنيابه ,,
وجد لذة لم يجدها أبدا ,,
بدأ بتحريك السيف وهو مغروس في جسده , كأنه وضع علامة على قلبه,
سقط الحارس وقد فارق الحياة ,,,






ذكريات باقية ,, لقطات من الماضي
أحداث قبل العصر الملكي ,,



عائلة جاو,

عائلة خرقت قوانين العوالم ,,كتب عليها الموت منذ حينه ’’
فلم يبقى منها غير الزوج والزوجة ,,



مستشفى طوكيو – قسم الولادة
رائحة الدماء في كل مكان ,, بكاء طفل ساقط على الأرض,



جثة زوجة ملقية ,, وقد قتلت بكل وحشية فما من موضع في جسدها
إلا وهناك علامة أنياب ,, حتى لم يبق من دماءها شيء ,,



زوجٌ قد أحرق بكل ما فيه ,, وطعنة ثنائية في قلبه +
طعنة شطر القلب إلى أربعة أجزاء



أناس من الحكومة حول المكان ,,

يتحدث بعضهم ,,

أليسوا آخر أفراد عائلة جاو ؟؟!!

قيل أنها ولدت بثلاثة توأم ولكن أين الطفلة الأخيرة ؟؟!!

يا له من أمر فظيع ,, من كان يتوقع هذا !!!!




الأسئلة :
هل تحول إخوة دراغونوف إلى ما هو عليه أم ماتوا ,,
يا ترى ما الذي أخاف الحارس ؟؟
هل سيتحرك مورت وفاء لوعده لأماسيا ؟؟
من هم راش ', باود ; بوز " هانت سينا
ما قصة عائلة جاو وما علاقتها بالبطل ؟؟
ولماذا تم قتلهم جميعا ؟؟
coolant, lazary and |only-me| like this.
التوقيع
.. اعتبرني صديقك ..

ذكريات باقية غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-06-2018, 07:21 AM   #18
عضو نشيط
لم يعدل حالته
 
الصورة الرمزية فَالِيريْ : Valiery
 
تاريخ التسجيل: Jan 2018
العضوية : 907742
مكان الإقامة: Behind the meaning of a word
المشاركات: 854
الجنس: أنثى
مرات الإعجاب: تلقى 932 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 514 مرات الإعجاب التي أعطاها

مشاهدة أوسمتي

نقاط التقييم: 1241443081
فَالِيريْ : Valiery has a reputation beyond reputeفَالِيريْ : Valiery has a reputation beyond reputeفَالِيريْ : Valiery has a reputation beyond reputeفَالِيريْ : Valiery has a reputation beyond reputeفَالِيريْ : Valiery has a reputation beyond reputeفَالِيريْ : Valiery has a reputation beyond reputeفَالِيريْ : Valiery has a reputation beyond reputeفَالِيريْ : Valiery has a reputation beyond reputeفَالِيريْ : Valiery has a reputation beyond reputeفَالِيريْ : Valiery has a reputation beyond reputeفَالِيريْ : Valiery has a reputation beyond repute





السلام عليكم ورحمةُ الله وبركاته
كيف هي أحوالك؟ أتمنى بخيرٍ وصحة

وأخيرًا أتى الفصلُ بعد طولِ إنتظار، حقًا كُنتُ متحمسةً للأحداثِ التي ستجري فيه
وكعادتِك لم تخيب ظني أبدًا! ما شاء الله على الرغمِ من قصر الفصلِ إلا أنّه أمتلأ بالمشاعرِ
والأحداثِ والتساؤلات! حقًا فمن كانَ يتوقعُ أن الفتاةَ الجامدة في الفصلِ السابِق شخصٌ مُرهفُ
القلبِ لهذهِ الدرجة؟ "( مسكِينةٌ أماسيا.. كان شقيقها إذن؟ عزائِي لفقدهَا إياه </3
فاجئتني حينما اصبحت قطًا وديعًا مع مورت! وأما مورت فهو قصةٌ أخرى! يا لهُ من شابٍ رائع!
راقَ لِي ولاءهُ الكبيرُ لأماسيَا وحبهُ القوي الذي وبوضوحٍ كبير لم تشبهُ شائِبَة! كِلاهُما يحبانِ بعضهما
قد أثّرتْ بِي محادثتهما، كانتْ نقيةً، صادقةً وشفافَة، أحببتُ جملة مورت هذه:
( إني فداء لثغر الدرر.. ) أبدعتَ حقًا فِي توصِيل كلماتِه إلينَا! مُتحمسةٌ لأعرفَ المزيد عنهما
أمَا دراغونوف فقد قطّع قلبي، حالهُ يصبحُ اسوأ مع الوقت، لم أظنّ أن إخوتهُ سيقدمُون على فعلةٍ
متهورةٍ كهذه، صحيحُ أنها تضحيةٌ مؤثِرة إلا أنهم تسرعوا جدًا فيها حتى وإن كانتْ في سبيل حبهم
لأخيهم!
آلمني حالهُ حينما حولّهم، قلبهُ قد تمزّقَ إلى أشلاءٍ صغيرة.. أتمتى ألا يصبح حالهُ أسوأ
الحدثُ الأخير كان محيرًا جدًا! فلما خشي الحارسُ من دراغونوف؟ ولما تذكر أماسيَا مباشرةً؟
هل من الممكنِ أن تكون أماسيا مثله؟ بشريةٌ تحوّلت إلى مصاصِ دماءٍ خارق القوى..
لم استطع التوقفَ عن التساؤِل وأنا اقرأ، حتى استوقفتني القسوةُ التي وصل إليها دراغونوف
فجأة، وكأنما خصالُ مصاصِي الدماءِ قد استيقظتْ فِيهِ تمامًا، بؤسًا وحزنًا على مصابِ أخوته!
طعنهُ لهُ بالسيف! مصُ دماءه! قتلهُ واستمتاعهُ بكُلِ ما فعله.. باتَ دراغونوف شيئًا آخر الآن!
مخلوقٌ لم اتعرف عليهِ حقًا! ومن تكونُ عائلةُ جاو؟ لما قتلوا جميعًا؟ ولما تبقى منهم فقط زوجان؟
ولما قتلا فجأةً مع اطفالهما إلا واحِدة؟! هل من الممكنِ أن تكون أماسيا؟ تساؤلاتُ كثيرة
أنتَ فقط قادرٌ على إجابتها
متشوقةٌ جدًا للفصلِ القادم! لا أدري أي أحداثٍ ستقومُ بحبكِهَا إلا أنِّي متأكدةٌ بإنّك ستدهشنا!
روايةٌ مذهلةٌ حقًا
وقتُ الأسئلة:

هل تحول إخوة دراغونوف إلى ما هو عليه أم ماتوا ,,

أتمنى أن يتحولوا موتهم سيكُون بشعًا ومدمرًا لـ دراغونوف

يا ترى ما الذي أخاف الحارس ؟؟

ربما عينا دراغونوف؟ أو هالتهُ التي ذكرتهُ بأماسيا؟

هل سيتحرك مورت وفاء لوعده لأماسيا ؟؟

أعتقدُ ذلك، فقط أتمنى أن لا يموت

من هم راش ', باود ; بوز " هانت سينا

ربما أصدقاءُ المستقبل؟ المجموعةُ التي ستساند دراغونوف على ما اعتقد.

ما قصة عائلة جاو وما علاقتها بالبطل ؟؟

هذا ما أريد أن اعرفه!

ولماذا تم قتلهم جميعا ؟؟


سؤالٌ آخر محير ")

لا تتأخر علينا بالفصلِ القادم، يكادُ الحماسُ يقتلني!
استمتعتُ جدًا بهذا الفصل، واصِل ابداعك
لك ودي
التوقيع

التعديل الأخير تم بواسطة فَالِيريْ:سَوادْ ; 02-07-2018 الساعة 01:25 AM
فَالِيريْ : Valiery غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-07-2018, 01:23 PM   #19
عضو نشيط جداً
الحاله: اصبحت ذات مساحة تشغل كل تفكيري
 
الصورة الرمزية coolant
 
تاريخ التسجيل: Sep 2013
العضوية : 886079
مكان الإقامة: في قلب لا يحتمِلُ غيري
المشاركات: 17,278
الجنس: ذكر
مرات الإعجاب: تلقى 3438 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 4573 مرات الإعجاب التي أعطاها

مشاهدة أوسمتي

نقاط التقييم: 1594598031
coolant has a reputation beyond reputecoolant has a reputation beyond reputecoolant has a reputation beyond reputecoolant has a reputation beyond reputecoolant has a reputation beyond reputecoolant has a reputation beyond reputecoolant has a reputation beyond reputecoolant has a reputation beyond reputecoolant has a reputation beyond reputecoolant has a reputation beyond reputecoolant has a reputation beyond repute
الأصدقاء:(52)
أضف coolant كصديق؟
بصمة جمال
التوقيع


coolant غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم اليوم, 12:04 AM   #20
عضو نشيط جداً
الحاله: اللهم اشف ايمان ولورين وكيميناكو , *-*
 
تاريخ التسجيل: Jan 2018
العضوية : 907737
مكان الإقامة: UAE/AlAin
المشاركات: 9,023
الجنس: ذكر
مرات الإعجاب: تلقى 2371 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 1516 مرات الإعجاب التي أعطاها

مشاهدة أوسمتي

نقاط التقييم: 2105950250
ذكريات باقية has a reputation beyond reputeذكريات باقية has a reputation beyond reputeذكريات باقية has a reputation beyond reputeذكريات باقية has a reputation beyond reputeذكريات باقية has a reputation beyond reputeذكريات باقية has a reputation beyond reputeذكريات باقية has a reputation beyond reputeذكريات باقية has a reputation beyond reputeذكريات باقية has a reputation beyond reputeذكريات باقية has a reputation beyond reputeذكريات باقية has a reputation beyond repute
الحراس..
مجموعة من مصاصي الدماء تم تدريبهم على القتل والتدمير
ومسح آثار مصاصي الدماء حتى لا يعلم أحد بوجودهم.


وهم على طبقات ثلاثة
الطبقة الأولى
متكونة من عدد كبير وهم يرسلون عادة للمهام العادية.


الطبقة الثانية
متكونة من عشرة أفراد وهم أشد قوة وبأسا من الأولى وهم يرسلون للمهام الصعبة


الطبقة الثالثة
هم أشد الحراس قوة وذكاء وهم أسرع مصاصي الدماء...

وهم كالأسياد على الطبقات السابقة.

ويحرم عليهم الخروج إلى عالم البشر.

وضعوا لحماية أشخاص معينين

ومجموعهم ثلاثة أفراد

ولهم قائد يسمعون له ويتلقون منه الأوامر.




عالم مصاصي الدماء
أحداث قبل العصر الملكي

تجسد غضب الأمة فيهم.

لم يتوقع أحد قتل حارسَين

فهذا لم يحدث إلا في أزمان غابرة عندما كان جاو حيا ..

تقدم مورت بهدوء تام وقد ظهر الغضب في وجهه وتغيرت ملامحه أخبرهم
بأنه سيخرج لقتل المسئول عن ذلك ..

فضج القوم وعلت الأصوات بالمعارضة

لا يمكن هذا " هذا انتهاك لقوانيننا ... ستغضب المحكمة العليا..

وفي أثناء حديثهم
قدِمت أماسيا من الخارج .. فعمّ الصمت والسكون

تلاشى كل الضجيج فلم تسمع ولو همسة من أحدهم بكلمة في حضورها

وكأنها ملكة بين العبيد ’’

تكلمت ولهيب النار ظاهر في عينيها

" أنا سأخرج مع مورت"..

فهي تشعر بمرارة الأمر قد فقدت فلذة كبدها فقدت آخر فرد من أسرتها ,,

ولم يتمكن أحد من معارضتها ,,


وفي جانب المجلس كان هناك شاب (ديف) أشقر الشعر ذو عينين قرمزتين

ذو وجه بشوش جالس لوحده يلعب بلعبة تشبه الكورة ولكنها من الحديد

لا يخطر ببال أحد أنه من مصاصي الدماء براءة طفل وبسمة جميلة ووجه طفولي
ضحكات تبين غمازته , يأخذ القلوب قبل الأنظار بمجرد نظرة ,,


تكلم ديف باسما:
" سيدتي أماسيا لا نريد إغراق العالم بالدماء..

ذهاب القائد إعلان للحرب ضد البشرية فكيف وأنتي تذهبين معه !!

سيدتي عذرا على تدخلي ووقاحة لفظي لكن, لا يمكنك الذهاب

سيدتي إن أحببت سأخرج أنا أيضا..

لكنك تبقين هنا

فنار غضبك ستحرق البشرية "


مورت تكلم والقلق ظاهر عليه من قرار أماسيا ومداخلة الفتى

فهو يعلم بأن أماسيا روح البأس والشدة والفتى ممنوع عليه أن يخرج إلى عالم البشر

" لن يخرج أحد سأخرج بنفسي ولا يمكن أن نشن هجوما عنيفا لأجل شخص فقط !! "

تكلم الفتى بعد أن علم أن القائد على الصواب

فلا يمكن المخاطرة بخروج اثنين من حراس الطبقة الثالثة

القائد ونائب نائبه لأجل شخص فقط ! " قائدي وماذا عن قوانين المحكمة العليا "


مورت وهو يعلم العواقب لكنه قدم آماسيا على تلك العواقب فقال بلا مبالاة :

" القوانين وضعت لخرقها" تقدم نحو الخارج..

وهو يقول في نفسه
(ستكون رحلة شاقة جدا ,, فقد تركت هذا العالم منذ زمن طويل

منذ ليلة قتل تلك العائلة لم أخرج .....

مؤلم حقا أن أرجع إلى تلك الذكريات

لو أنني أستطيع فقط محوها ’’

أقدم أسفي آماسيا لم أرد هذا أبدا ,,)



أماسيا .. علا وجهها الهدوء.. هي خير من يعلم إصرار مورت عند النضال

وأنه لا يترك عدوه أبدا حتى يقتله أو يُقتَل في سبيل ذلك

فقد اشتهر بهذه السمةتخاف موته ترتعب أوصالها بمجرد التفكير في فقده، و لكنها ساكتة ساكنة

فلم تظهر مشاعرها أمام أحد أبدا

فلا تُعرف إلا بالظلام والموت إلا عند حارسها...

وهي تحدث نفسها

( ما هذا الألم لماذا هذا الخوف مورت لا تمت فالحياة مظلمة دونك
مورت لم تخلف لي وعدا منذ أن كنت طفلة بين يديك ,,
فلا تخلف وعدك في بقائك بجانبي )


خرج مورت وهي في حسرة وندامة شعور قاتل ,,
( مورت لما , لما نصبت نفسك للدفاع عني وفي مساعدتي لما !!
من أكون لكَ يا مورت )

صوت في داخلها ليته خرج لعلنا وجدنا بعض إجابات عن ماهية هذه المخلوقة العجيبة




بعد مرور مدة من الزمن
المحكمة العليا :
"ما هذه الفوضى كيف خرج مورت كيف له أن يفعل فعلا محرما ..

وكيف تمكن البشر من أخذ الجثة ! أين كان الحراس

هل أصبحتم حمقاء سنكشف إن تم تشريح الجثة"

اضطرت المحكمة العليا أن ترسل أحد الحراس من الطبقة الثانية
لكي يستعيدوا الجثة قبل التشريح.


أماسيا خرجت كعادتها إلى الغابة وشعاع الشمس على وجهها المليح تتأمل في السماء ..

(لماذا أنا لست مثلهم لماذا لا يستطيع غيري الخروج تحت ضوء الشمس ..
لماذا آكل وأشرب كالبشر ولماذا لا أشتهي الدماء
إلهي من أكون من أنا ..
حقا أنني في حيرة من أمري
لماذا عيناي هكذا
يا ترى من أنا
ولما يسمونني بابنة الظلام هل كان أبي كالظلام أم أنني أشبه الظلام !! )


تشعر بألم في قلبها مما هي عليه لماذا مختلفة عن بقية مصاصي الدماء .

( ما هذا الحلم الذي يراودني .. دائما .. )





عالم البشر
أحداث قبل العصر الملكي

جثة هامدة في حديقة مهجورة..

رجال الحكومة قد أحاطوا المكان..

وبدأت الحكومة بنقل الجثة للتشريح..


وفي طرف آخر دراغونوف جالس على البحر

نسيم هادئ وهدوء تام صوت الأمواج عالية..

يتأمل في البحر يتفكر في حال إخوته ..

هل عليه الرجوع إلى البيت ..

خائف متوتر ..

خائف أن يجد إخوته قد فارقوا الحياة
فيبقى وحيدا ..

يفقد أعز من يحب
..

يخاطب البحر " ما وجه الشبه بيني وبينك !
أنت تقتل من يحبك وأنا أقتل من أحبه.. "

(ما الذي حدث لي .. كيف لي أن أشرب الدماء !
لماذا أجد لذة في ذلك . . . لا أدري من أنا)

صوت أقدام هادئة يشعر دراغونوف بأنها خطوات صديق لا عدو ..
فلم يلتفت

حتى اقترب منه ووضع يده على منكب دراغونوف.

دراغونوف ( هذه الأيدي مألوفة هذه الأيدي كانت دائما حاضرة في حياتي أيد لطالما كانت بجانبي)

قطع حديثه بمزاحه :
"أخي ما بك ألم يعجبك منظري! صحيح عيناي
ليست مثلك لكنني أشبهك كثيرا الآن.."

دراغونوف أذرفت عيناه فرحة بحياته لم يتمالك نفسه احتضنه بشدة...

كوولانت يمازحه " يا أخي هل تريد قتلي ام ماذا.. "

ثم انطلقا إلى البيت وقد اطمأن قلب دراغونوف

إلا أنه في حزن من حال إخوته ..



لكن هناك أمر حير الجميع.. لماذا أعينهم متشابهة
إلا عيني دراغنوف مختلفة .. هل حقا السبب هو ...

فضّلوا السكوت وعدم الكلام
فلا أحد يريد أن يذكر هذا الأمر فهو أمر قد مضى عليه دهر


تكلمت لاز وهي تشعر بسعادة حتى ذرفت عيناها
" أخي لم تعد وحيدا سأبقى معك حتى ولو كلفني ذلك حياتي , ولن أتركك ولن أخذلك
أنتم أغلى ما أملك ولا أريد فقدكم أبدا "


تكلمت أوستن بصوتها الحزين تذكر ذاك الأمر الذي حصل في الماضي تخاف أن يكشف

دراغونوف الأمر " أخي أحبك , أحبك كثيرا أخي سأضحي بكل شيء لأجلك ,,

أخي نحن معك في هذه المحنة وفي جميع المحن فنحن إخوتك وأسرتك

أخي سنكون عونا لك في كل صغيرة وكبيرة ,, وسنسمع ونطيع لكَ

أخي أنت بعد اليوم لست مجرد أخ بل أنت سيدنا, جميعنا تحت تصرفك "


علم كوولانت لماذا كل هذا فتكلم ضاحكا كعادته " نعم نعم كلنا فداك أخي
ما رأيك نكون جيشا منا نغزو هذا العالم هه "


دراغونوف شعر بشعور غريب لكنه كان سعيدا جدا من ردة أفعالهم وأنهم تقبلوا الأمر برحابة الصدر


خرج دراغونوف كعادته في طريقه إلى المدرسة

لكنه لم يعلم أن هناك من ينتظره بلهفة شديدة .

توقف دراغونوف أمام رجل قوي البنية

مجرد النظر إليه يجعل البدن يرتعش خوفا
..

قوة ظاهرة لا تخفى على أحد..

يتساءل دراغونوف في نفسه ( ما هذا أهو الموت !! )

مورت ... كان بانتظاره .. وقد تقابلا أخيرا

فقد كان ينتظر مورت هذا اللقاء
فهو لا يتحمل النظر
إلى أماسيا وهي بتلك الحالة..


رفع دارغونوف بصره وهو في حالة غضب وتردد وخوف
فهو لا يحب مصاصي الدماء ولا يطيق النظر إليهم

ولكنه يشعر بقوة غريبة تحيط بهذا الرجل..



مورت .. شغل ذهنه أمر . وتردد في القتال وهلة

(أماسيا .. لماذا هذه الأعين, قرمزية مع السواد !! ... لماذا تشبه عيون أماسيا !!)

إلا أنه قطع ذلك كله بتذكر وعده فعزم على القتال..

مورت بنبرة الغضب " فتى .. حان موعد رحيلك .. "




وفي غفلة لم يشعر أحدهما بأن هناك على بعد أميال من المكان
قطيع كامل من الذئاب تنظر إليهما
وكأنها تماثيل جامدة من شدة سكونها ..
وفي عينيها غضب رهيب ..
وفي القطيع ظل أسود طويل وكأنه وحش بهيئة بشري
ساكن ينظر إليهما





لحظات من الماضي.
أدغال ايطاليا ..

في رحلة تمشيط من قبل المحكمة العلياء

وجدوا طفلا في تلك الغابة لا ثوب عليه وعلى صدره علامة تشبه
الوسم جالس وبين يديه ذئب ممزق وهو ينهشه..

بقي الجميع لحظة ينظرون إليه نظرة تعجب واستغراب تقدم أحدهم ليتقرب منه لكن
ردة فعل الطفل كان عنيفا

إلا أنهم تمكنوا منه , فهم قادة مصاصي الدماء وكبرائهم ..

أخذوه معهم لعلمهم بأن مثل هذه القوى لابد من استغلالها

وتشاوروا فيما بينهم بماذا يسمونه

حتى اختاروا له اسما يليق بحاله وقوته فسموه :
مورت أي الموت ..



لحظات من الماضي
عائلة جاو ..
أوضاع حرجة بيت مليء بالضجيج أجواء متوترة قد غاص الجميع في الخوف

تكلم أحدهم وعرق جبينه يتساقط على الأرض:

جاو لا يمكنك الزواج بها سنقتل جميعا أنا وبقية إخوتك

جاو تعلم أن أبي قُتل بسبب زواجه من هجينة

وأنت الآن تريد الزواج ببشرية !! جاو هذه كارثة

سيكون نسلك مختلطا من ثلاثة أجناس

هذا خرق للقوانين ستتسبب في قتلنا..




يا ترى :
من يموت مورت ام دراغونوف أم أن هناك أمر آخر ؟!
وما قصة ذكريات مورت ولماذا يتمنى محوها ؟
وما قصة حلم آماسيا ؟
وما السر الذي حاول إخوة دراغونوف اخفائه
وما قصة جاو وما تعلقها بمقتل الحراس
وفي الأخير من الذي يقف خلف قطيع الذئاب
التوقيع
.. اعتبرني صديقك ..

ذكريات باقية غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
النمر الابيض الملكي sakura-lover علوم و طبيعة 1 06-14-2014 03:25 AM
النصائح العشر لفتيات العصر mszr2000 نور الإسلام - 4 04-20-2012 07:18 AM
خبر عاجل من نادي الملكي reben1988 رياضة و شباب 2 01-27-2010 05:45 AM
الوصايا العشر في الأيام العشر أم يارا نور الإسلام - 3 12-01-2008 09:46 PM
الحمام الملكي المغربي أوشة عبد الرحمن إقتصاد منزلي 9 07-31-2007 12:54 PM


الساعة الآن 10:22 AM.


Powered by: vBulletin Copyright ©2000 - 2006, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO
جميع الحقوق محفوظة لعيون العرب
2003 - 2011