عيناه جذبتني - الصفحة 27
-



روايات و قصص الانمي روايات انمي, قصص انمي, رواية انمي, أنمي, انيمي, روايات انمي عيون العرب

Like Tree154Likes
إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 12-10-2017, 05:51 AM   #131
الحاله: ~سأضل أختا حمقاء كالعادة~^-^لكم إخوتي الرائعون
 
الصورة الرمزية ~LorReen~
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
العضوية : 859939
مكان الإقامة: خيال لا يتناهى
المشاركات: 36,851
الجنس: أنثى
مرات الإعجاب: تلقى 6512 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 8144 مرات الإعجاب التي أعطاها

مشاهدة أوسمتي

نقاط التقييم: 2147483647
~LorReen~ has a reputation beyond repute~LorReen~ has a reputation beyond repute~LorReen~ has a reputation beyond repute~LorReen~ has a reputation beyond repute~LorReen~ has a reputation beyond repute~LorReen~ has a reputation beyond repute~LorReen~ has a reputation beyond repute~LorReen~ has a reputation beyond repute~LorReen~ has a reputation beyond repute~LorReen~ has a reputation beyond repute~LorReen~ has a reputation beyond repute
الأصدقاء:(122)
أضف ~LorReen~ كصديق؟



هناك الكثير لاقرأه ...




التوقيع









ذات يوم نقول
وفي الكلام حروف قد تفيق
ماكتبة الله سيف على القلوب لا نعترض
ولكن القلب مشغول بالاشتياق
فارحمهم برحمتك الواسعة
وادخلهم جناتك يا رحيم

~LorReen~ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-22-2017, 02:53 AM   #132
مستجد
لم يعدل حالته
 
تاريخ التسجيل: Aug 2017
العضوية : 906790
مكان الإقامة: ليبيا
المشاركات: 19
الجنس: أنثى
مرات الإعجاب: تلقى 17 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 17 مرات الإعجاب التي أعطاها
نقاط التقييم: 10
فطوم حسين is on a distinguished road
يلا امتا راح تكتبوا البارت الجاي
فطوم حسين غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-28-2017, 12:24 AM   #133
عضو مشارك
لم يعدل حالته
 
الصورة الرمزية Sulina114
 
تاريخ التسجيل: Oct 2015
العضوية : 899534
المشاركات: 84
الجنس: أنثى
مرات الإعجاب: تلقى 259 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 23 مرات الإعجاب التي أعطاها

مشاهدة أوسمتي

نقاط التقييم: -14293712
Sulina114 Sulina114 Sulina114 Sulina114 Sulina114 Sulina114 Sulina114 Sulina114 Sulina114 Sulina114 Sulina114
الأصدقاء:(15)
أضف Sulina114 كصديق؟
السلام عليكم ورحمة الله ^^
اتمنى القى تعليقات حتىلو كنت احط البرتات متأخر اتمنى تشجيع منكم
##############
غضب التنين {1}
###############
التفت على صوت احدهم بدا يحدثني بتعبيري البارد :؟؟

لارى فاتحة عيناي توسعا للحظات ( ماذا يفعل هنا ؟)

كان توك
قال مبتسما بلطف : لم ارك اليوم بالجامعة يا سايو عليك الحذر قد تحملين المادة

اراقبه متذكرة المستندات و قول سيدريك { انه الابن الغير شرعي } ( انه تقرب مني فقط لاجل ان يستخدمني )

نظرت له بعينان باردتان و التفت معطيته ظهري تجاهلته مبتعدة :..

نظر لسايو: ماذا؟؟ ثم لاحظ قدماها حافيتان امسك بذراعها قائلا: سايو تشان مابك حافية القدمين؟

حينما نظر لها كانت تحمل تعبير متألم فتح عيناه توسعا ( مذا بهذا التعبير؟)

قلت اجذب ذراعي من قبضته قائلة بغضب : لا تتصرف بلطف معي
يا هذا في نفسي ( تبا اكره هذا جميعهم فقط يريدون استخدامي )

اشعر بجسدي يبرد بسبب الريح الخريف و الالم متذكرة والدي متراجعة معانقة نفسي : ف فقط ابتعد عني .. لست بخير

رأها ستبتعد اراد اللحاق بها لكنه توقف ( يبدوا ان هناك شيء ما )

ثم رأى قدماها الحافيتان :..

كنت اسير مبتعدة مغمضة عيني بقوة ( ماذا انا فاعلة اغضب على اشخاص لا يهتمون بي )
شعرت لوقوف احد امامي يضع حذائين رياضين ابيض مع ازرق

نظرت لاراه لتوك ينظر بجدية لي قائلا : ان الرصيف بارد ..

حينما وضع الحذائين على الارض لثواني اردت وضع قدمي لكن

فاتحة عيناي تفاجئا اراقبه ينظر الي بجدية : لا افهم ماذا يجري لكن نحن اصدقاء

حينما سمعت هذا شعرت بقلبي يطعني ( اصدقاء ؟ ) متذكرة المستندات التي اراني اياها سيدريك قتبضة يدي ( ماهذه السخافة )

فقمت بالتراجع قليلا :...

رأها تتراجع استغرب الا انه انحنى قائلا : هيا لا تكوني عنيدة

لكنه سمعها تقول متنهدة : يكفي تمثيلا هذا فقط يشعرني اني مثيرة للشفقة حمقاء

صدم متوقفا يسمع لها وهو ينظر لها لارال منحني على الارض لنظراتها العسلية الباردة : لا تتصرف كأنك صديقي انت جزء من الياكوزا ..

فتح عيناه ( كيف علمت ؟) الا انه قال محاولا تمالك نفسه مبتسم بهدوء: عماذا تتحدثين ..؟

قلت ( لا تبتسم بلطافة هذا يغضبني اكثر) له بعصبية : انا اعلم مهما مثلت انا لست حمقاء !
صدم حينما سمعها تصرخ هذا : س سايو
قلت بعصبية ؛ لا تنادني لهذا يكفي فدفعت الحذاء بقدمي وهو بيدي من الغضب ساقطا على الارض جالس يراقبني مصدوم
يرى نظرات سايو المتألمة وهيا تقول؛ يكفي لعبا بي ..
مفكرا توك ( لماذا هيا تبدوا مجروحة هكذا ؟)
بدأت اسير مبتعدة غير مهتمة ( لا اهتم له و للاخرين اريد فقط العودة )

فتذكرت نظرات سيدريك الخضراء الدافئة ندائه لاسمي ( لكن كيف افكر هكذا بعد ان علمت ان والدي من كان السبب بتأذيته )

فجأة سمعت صوتا اماي قلق يقول و انا واقفة استعد لاقطع الطريق : سايوو!

رفعت نظري لارى امامي بالطرف الاخر غير مصدقة فاتحة عيناي بدقات قلب تتسارع لاراه ملابسه قليلا مبهذلة و يبدوا معرقا يتنفس بسرعة : س سيدريك

كان سيدريك بدا كما لو انه ركض بكل مكان واقف يلهث بأنفاس تتسارع مخرج هاتفه محدثا احدهم : لقد وجدتها يلهث بتعب : اه اننا بمنطقة ... فلتحضروا السيارة بسرعة
اغلق الهاتف ونظره لايفارق ابدا سايو الواقفة هناك متصنمة

ينظر لسايو التي على الطرف المقابل مفكرا( اخيرا وجدتها انها بخير )

كان توك متفاجئا ينظر لسيدريك ( انه اخي الاكبر !) < ليس اخاه حقا لكنه يحترمه لهذا ينادي هكذا >
حول نظره سايو التي تراقب سيدريك بعينان دامعتان تريد الذهاب له : سي ..

لكنها توقفت متذكرة مسالة والدها ( اريد الركض له لكني خائفة انا )

اراقبه ينظر الي واقف من بعيد قلت هامسة : لا استحق الذهاب له ..

سيدريك يراقب سايو التي لا تتحرك تنظر للاسفل ( اهيا تتردد بسبب مسالة والدها؟) تذكر اغمائها عيناها الخائفة المرتعبة ( انا كنت احمقا لاني ترددت بسبب ضعفي و خوفي ان اكون اذيتها انا ) ففتح ذراعيه بالطرف الاخر بصوت عالي و نظرات جادة : سايو!!

تفاجأت من صوته العالي نظرت له فاتح ذراعيه ينظر الي بإبتسامة لطيفة على وجهه وهو يتنفس بسرعة حينما رأيت ابتسامته الدافئة اللطيفة

نسيت مخاوفي و بدأت اقطع الطريق الفارغ

توك واقف يراقبهما ( ماذا يجري هنا ؟ لم اعلم انه شخض يفعل شيء كهذا ؟) يعني فتح سيدريك ذراعيه مبتسما
يراقب سايو تركض له بصمت :.. لكن سمعوا كلهم صوت دراجات نارية

توقفت بمنتصف الطريق صارخة: ااه!
فلقد مر واحد امامي قاطع طريقي توقفت مكاني اراقب برعب الدراجات تتجمع حولي بثواني اتوا

( م ماذا يجري ؟)

سيدريك الذي صرخ قائلا يركض ناحيتها : سايو ابتعدوا عنها !

انضم توك ايضا راكضا ناحيتهم ( من هؤلاء ؟)

يرى علامة الفهود السود و الوشوم

بخوف لا افهم مايجري اردت الركض ناحية سيدريك لكن
امسك واحد منهم بي مع ذراعي ليسحبني لكني دفعته لاركض محاولة ان اتجه ناحيته الذي كان يصد خمسة منهم حوله ماسكين قطع حدائد و واحد منهم معه سيف حاد

يريدون ضربه بها مرتعبة ( سيدريك )
لكن كان بسهولة يتفاداهن بسهولة الضربات و السيف الذي اتى ناحيته قام بإمساكه بين يديه الاثنتين و جعله يصدم الارض بحركة ثتالية جعله ينكسر مصدومين من مهارته ترددوا بالهجوم لكنه بسهولة قام بإيساعهك ضربا ليقعوا على الارض فلقد كانت ضرباته تدل على انه قاتل قتالات مغامرا بحياته

سيدريك يلاحظ توك يقوم بجعل سايو خلفه ضاربا الرجال الدراجات بعيدا عنها كان ماهرا بفن الدفاع عن النفس هو الاخر ( ماذا يفعل هنا ؟ الاهم سايو علي ان ابعدها سايو يجب ان تضل بمأمن )

خلف توك مفكرة : ..( لماذا يحميني ؟) لكن التفت منادية بقلق : سيدريك ؟؟

اراه يقوم بركل رجل اكبر منه حجما مع وجهه جاعله يسقط على الارض بسهولة منذهلة من براعته اراقب عيناه الخضراء تحتدان باردتان : سيدريك ..

كان توك بجدية قلقا مادا يده ليسمك بها: سايو ابقي خلفي !

لكن سايو كانت اسرع منه بالركض
فلاحظت ذاك الرجل العصابات الذي الارض يتصرف كانه مصاب يقوم باخرجشيء اسود ليكون مسدسا مرتعبة بدقات قلب تتسارع اراه يشيره على سيدريك الذي كان معطيا ظهره لذاك الشخص دون معرفة ماخلف ظهره تحرك جسدي من تلقاء نفسه اركض ناحية سيدريك صارخة بإقترابي لسيدريك بأسمه
ملتفتا ناحيتي
متذكرة حمايته لي من الطلقة النارية بالحديقة ( لا الهي ارجوك )

يراها توك تركض وهو يقوم بضرب واحد من المجرمين موقعه على الارض بقلق : الى اين ؟

ثم لاحظ الذي على الارض يشير بمسدسه على سيدريك الذي التفت و سايو ستأتي امام مسار الطلقة ( مسدس !!) نظر للارض بسرعة قام بركل قطعة حديد لتصدم يده التي ممسكة بالمسدس رغم انه اير مسار طلقته لكن ليس بالكثر و الرصاصة اطلقت
ترك بعينان متوسعتان : سيدريك !! سايو !
يرى سايو التي قفزت حامية سيدريك على الارض موقعته

صدى النار يسمع بالارجاء

سيدريك على الارض لا يستوعب ماجرى( ذاك صوت طلقة نازية ؟؟) بدقات قلب متسارعة يراقب سايو التي عليه مستلقية

قائلا بعيناه المتوسعتان : س سايو ؟

يضع يده على كتفها ليشعر بتدفق شيء دافيء

رفع يده ليراها بدقات قلب تتسارع ملطخة بالدماء شعر كما العالم حوله يسود :..( انا لم اهتم قط ان تلطخت بالدماء لكن الان لماذا اشعر بالرعب الانها دماءها ؟)

<><><><><><><<><><><><>><><>><<>
على الارض مستلقي سيدريك الذي فوقه سايو لا تتحرك مغمصة عيناها
ينظر ليده حاملة دماء دافئة بدقات قلب تتسارع من جهة كتفها اليسرى

فاتحا عيناه ( سايو ) متذكرا ابتسامتها له و حينما ارادت الركض ناحيته بعد فتحه ذراعيه لها بسرعة جلس يضغط على جرحها حتى لا تفقد الكثير من الدماء بنظرات متوسعة مرتعبة
ينظر لسايو التي فاقدة الوعي بهمس وصوت يهتز قليلا : سايو ..

وقف المجرم الذي معه المسدس يبتسم بخبث : ها ها فرصة كهذه بقتل التنين لا تأتي اكثر من مرة ! فأمسك الزناد مستعدا لكن

توك يركض ناحية المجرم ملقي ركلة عليه مسقطا المسدس التفت المجرم بغضب : انت مجددا يا وغد اراد لكمه لكن توك انحنى للاسفل و قام بضرب المجرم بلكمة مع معدته بحيث وقع يتألم ممسك عمعدته من قوة الضربة

اخذ المسدس ب يده و اتجه للخلف ناحية سيدريك الممسك سايو بين يديه قال توك قلقا وهو يرى سيدريك الذي لا يتحرك مقرب سايو لناحيته : سيدريك ساما ! علينا فعل شيء ما ..

بحدة قال توك بجدية رافعا صوته للمجرمين حوله: ان لم تريدوا حرب مع جماعة التنين عليكم ان تتراجعوا الان

لكن المحرمين نظروا لبعض ثم بدأوا يضحكون قائلين : ماذا يقول ؟ - كأننا سنهرب

سيدريك نظراته باردة الخضراء رفعها ناحيتهم

كانوا ينظرون له رافع نظراته الخضراء عليهم
ينظر لهم بصمت مخيف :..

بحضنه حامل سايو بين يديه نظراته الخضراء باردة كتنين غاضب

اثارت الرعب و الخوف

فقط من نظراته توقفوا عن الضحك
توك ينظر له برعب قليلا : سيدريك ساما؟

كان الزعيم الاصلع واضعا وشم على رقبته لفهد اسود بغضب : انت لست في وضع يسمح لك بالتصرف بتعالي و بحدة صرخ لاتباعه: ماذا تفعلون علينا انهاء مهمتنا!
فارادوا التقدم لكنهم سمعوا صوت ترقف سياراتان
التفتوا ليروا سيارتان سوداء

خرج من السيارتان كينتو و وونغ و الاخرى كاغورا و تارا

كينتوا ينظر للموقف لمجموعة مجرمين حاملين قضبان حدائد : ماهذا ؟
فلاحظ بالوسط زعيمه لسيدريك الذي على الارض ممسك بسايو يراقب دماء على يده فتح عيناه الرمادية مخرجا سيفه لكن عليه غمده قائلا بنبرة باردة : اياكم ان تجعلوا احدهم يهرب اكسروا اقدامهم ان توجب الامر

تودا يخرج من السيارة الخاصة بتارا و كاغورا قلقا حينما رأى سيدريك على الارض ( مابه على الارض و سايو ماذا جرى لها؟)

ايكا كانت بها ايضا اراد ت الركض للخارج معه لكنه امسكها قبل ان تخرج خلفه : لا !

قالت بخوف : ل لكن سايو و سيدريك !

قال بجدية ينظر لها : ابقي بالسيارة ماذا لو حدث لك شيء ما ؟ انا لا اريد ان تخاطري بنفسك

نظرت له جاد قالت بقلق تراقب سيدريك على الارض : ل لكن ( حدث شيء ما لسايو انها لا تتحرك )

متذكرة على الارض يد تمسك بها و دماء تسيل مع المياه المطر : ا انهما بخير صحيح؟ قال مهدئها معطيها نظاراته مبتسما لها : ايكا انا سأحميهما لا تخافي

حينما نظرت له تذكرت شيئا نفس التعبير و الوجه اظهره لها فينا مضى { لا تخافي ايكا }
وثقت بكلماتن و اخذت نظارات
مغلقة ابواب السيارة( هو قال سيحميهما) بعد رحيله ممسكة بنظرات تودا بين يديها داعية ( الهي ارجوك لا تأخذ احدهم مني )

في ذلك اللحين ركض تودا ناحية سيدريك الاخرين كانوا يتعاملون مع الخمسين رجال العصابات بمهارة و سهولة

كان الاناس يهربون بخوف صارخين : هناك حرب عصابات ! – انصلوا بالشرطة حالا حدث طلق ناري ! – الا يجب ان نطلب سيارة اسعاف ؟

هرب الاناس من الحارة البعض من بعيد يصور مايجري

تودا ينظر لسيدريك قائلا منحني على قدمه ينظر لسايو بقلق : سايو ا اهيا بخير ؟

كان سيدريك لا يتحدث ممسك بجهة الطلق بقوة فقط حتى لا تخسر دماء كثيرة عند جهة كتفها ملطخ بالدماء

وضع تودا يده على جهة رقبة سايو ( انها لازالت حية ايضا ) ينظر لجرحها ( انه طلق ناري .. لكن منما يبدوا لم يتعمق الطلق كثيرا ) نظر لتعبير سيدريك البارد المصدوم ( سيدريك ماذا تفكر به ؟ )
سيدريك في ذلك اللحين كان يتذكر فتا ملابسه مبهذلة ممسك لسكين مطبخ مليء بالدماء يراقب بعينان خضراء مرتعبة لشيظ ما بجسده الصغير كما لو انه في 10 من عمره يرتجف : ا انا قتلته .
لجثة رجل ميت ينظر الطفل ليداه مليئة بالدماء الدافئة يتنفس بسرعة }
سيدريك يراقب دماء سايو عليه ( انها دافئة دماءها لكن جسدها يبرد هذا ليس جيد ماذا لو انها ستموت؟)
بجدية قام تودا بوضع يداه على كتفي سيدريك صارخا : استفق !

نظر له سيدريك بعينان متوسعتان يسمعه يقول بجدية : ماذا تظن نفسك فاعلا الان؟ ا جلوسك سينفع سايو ؟ عليك اخذها للمشفى حالا!

سيدريك يراقب تودا الذي يكمل بجدية : ايكا بالسيارة اذهب اليها احمل سايو بسرعة ! اكمل بنظرات قاتلة جادة : هؤلاء الاوغاد لا احد منهم سيهرب ابدا لهذا وقف تودا نظراتهما لبعض لا تفترق : سايو تشان لن تموت لا تقلق ستكون بخير ان جرحها ليس عميقا ارحل الان ثق بي ..

حينما سمع هذا ( هيا لن تموت ستكون بخير ) وقف سيدريك حامل سايو التي فاقدة الوعي قائلا عائدا لنفسه بنبرة قاتلة : سأثق بهذا اياك ان تجعل واحد منهم يهرب

و رحل يركض ناحية السيارة

توك الذي واقف ( انهم اقوياء اعدادهم قليلة لكنهم بدأوا ينهونهم )

لاحظ سيدريك الذي يركض بين يديه سايو ناحية سيارة سوداء

( اين سيذهبان و سايو ا اهيا بخير ؟ )
متذكرا حماية سايو لسيدريك دون اي تردد قفزة :..( لم اتوقعها ستفعل شيء)
يمر برأسه سقوط سايو بين احضان سيدريك قبض يده :..


في ذلك اللحين

ايكا قفزت ناحية كرسي السائق تراقب سيدريك بين يديه سايو ( سايو تشان ) قلقة لكنها بدون تردد قامت بالقيادة مسرعة بحيث رحلوا عن
هذا المكان

تودا واقف بنظرات حمراء باردة حوله خمس من رجال العصابة فاقدين الوعي قائلا وهو يسحب ياقته يسير ناحية زعيم العصابة
الدراجات : ان تتجرء على لمسه ..

رفع الزعيم العصابة خنجرا قائلا بخبث : هيهي لا تلمني ان فقدت عينك !

فإتجه ليطعن تودا
لكن تودا كان يسير بهدوء متذكرا سيدريك الذي على الارض ممسك سايو لجواره بخوف من فقدانها
امسك تودا معصم المجرم الذي بيده الخنجر موقفها بقوة بحيث تألم مسقطا الخنجر يأن الما
زعيم المجرمين مصدوما يراقب تودا الذي ينظر له دون رحمة ( ل لا استطيع التحرك ماهذه القوة؟)
بغضب تودا القى على وجه المجرم الاصلع حامل شعار الفهد الاسود على رقبته صارخا بغضب : اوغاد مثلكم ( تجرأوا على ايذاءه و ايذاء ماهو عزيز عليه ان تؤذوا اخي الاصغر لن اغفر لكم!)

نظر الاخرين خوفا لتودا يقوم بإبراح الزعيم لهذه العصابة ضربا الذي القي على الارض بدون اي رحمة

و المصابين مرتعبين فقدوا رغبتهم بالوقوف للقتال حينما نظروا لتودا لنظراته الحمراء القاتلة و على وجهه دماء ذاك الزعيم يطلب الرحمة و يتوسل لحياته

لكن تودا لم يتوقف امسكه مع رقبته وهو منحني ينظر له خانقه قائلا: لقد قلت لزعيمك ان يبتعد عنه ان لا يفكر بالاقتراب منه لكن

قام بخنق الزعيم هذه العصابة الدراجات : اغتراره بقواه جعله يقع في جانبي السيء ..
بنظراته الباردة الحمراء الغاضبة{ متذكرا في بريطانيا في ازقة الاحياء الفقيرة
شابا يقوم بإطلاق نار على شخص مجرم في سنه 16 دون اي تردد ذو شعر اسود و عينان خضراء باردة معه ثلاث اتباع خلفه

يراقبه تودا بالخفاء فاتحا عيناه الحمراء بصدمة ( هذا هو لقد وجدته لكن لماذا انتهى به الحال هناك ؟ ) يراقبه تودا حينما كانا لازالا لا يعرفان بعض بنظرات متألمة حمراء قائلا : اا ان ينتهي بك الحال هكذا ..

دموع تنهمر على وجنتيه يراقب ذاك الفتى الذي يظهر انه سيدريك مع جماعة المافيا ( انا سأضل بجوارك من الان الشخص الوحيد الذي تبقى لي ) هامسا :..سيدريك اخاك الاكبر اسف لكنن سيجد طريقه للبقاء جوارك }

عائدا لوعيه وهو يخنق ذاك المجرم مفكرا تودا ( لهذا اصبحت محققا خاصا لاحميه من الشرطة لاعوض عليه فقدان حنان ودفء الاسرة ضللت اراقبه بالخفاء حتى وجدت الفرصة لاظهر امامه بعد وقت طويل فرحة حينما علمت انه اصبح يملك شخصا عزيزا )

يتذكر سايو التي تبتسم بلطف لسيدريك و سيدريك يراقبها بنظرات خضراء دافئة

قبض اكثر على رقبة المجرم : امر لا يغتفر ..

بحيث فقد وعيه ذاك المجرم لكن قبض تودا لم تخف و لم يفلت يده عنه

اتت ناحيته تارا قائلة : يكفي تودا سان !

رغم هدوئها لكنها في داخلها ارتعبت حينما التفت ناحيتها بعيناه الحمراء الدموية باردة :.( لم اتوقع ان ارى جانب كهذا منه قط لكن ( المحقق الشيطان )... اللقب يناسبه حقا )

قال راميا ذاك المجرم على الارض : هي انتم تولوا هؤلاء انا

اخرج هاتفه نظراته حمراء باردة : لدي عمل مهم ..

قال كينتو بجدية الذي غمد سيفه مليء بالدماء مبتسم : لا تقلق طبعا لن يفلتوا من هنا ..

توك مرتعب يراقب الاغلب المجرمين قاقدين الوعي و اغلبهم مصابين اصابات خطيرة

فبدء يسمع اصوات صفارات الشرطة بقلق ( تبا علي الرحيل من هنا)

فبدء يركض مبتعد عن المكان :..

كينتوا الذي يراقب السيارات الاتباع التنين الفان تأتي فبدءوا يضعون المجرمين بها قبل وصول الشرطة
كانت السيارات اعدادها و بها حرس و اتباع التنين
فلقد اتصلت عليهم تارا قبل ان يبدئوا القتال فوصلوا بعد ربع ساعة لانه هناك اماكن متعددة لمناطق تخص اسرة الياكوزا الخاصة بسيدريك
<><><><><<><>><><<<
اتمنى عجبكم ^^
lazary zira likes this.
Sulina114 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-28-2017, 04:05 PM   #134
مميزة قسم الروايات الطويلة
الحاله: وما يأتيني الإلهام سوى لحظات،،
 
الصورة الرمزية lazary
 
تاريخ التسجيل: Jun 2016
العضوية : 902195
مكان الإقامة: فوق الارض وتحت السماء
المشاركات: 15,857
الجنس: أنثى
مرات الإعجاب: تلقى 1491 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 4428 مرات الإعجاب التي أعطاها

مشاهدة أوسمتي

نقاط التقييم: 1055455045
lazary has a reputation beyond reputelazary has a reputation beyond reputelazary has a reputation beyond reputelazary has a reputation beyond reputelazary has a reputation beyond reputelazary has a reputation beyond reputelazary has a reputation beyond reputelazary has a reputation beyond reputelazary has a reputation beyond reputelazary has a reputation beyond reputelazary has a reputation beyond repute
الأصدقاء:(30)
أضف lazary كصديق؟
والله بجن انا من أفكارك سولينا

بحب رواياتك كلها طريقة كتابتك جذابة
التوقيع


lazary غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
............ ســــــــــ عيناه ـــــــــــحر .............. dr.cssl أرشيف المواضيع الغير مكتمله او المكرره او المنقوله و المخالفه 21 05-12-2013 12:20 PM
وابيضت عيناه من الحزن. أبو آدم حوارات و نقاشات جاده 12 03-30-2010 03:01 AM
رجل يخرج عيناه غريب جدا السعيد غراب أرشيف المواضيع الغير مكتمله او المكرره او المنقوله و المخالفه 2 04-08-2007 10:36 PM


الساعة الآن 05:00 AM.


Powered by: vBulletin Copyright ©2000 - 2006, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO
جميع الحقوق محفوظة لعيون العرب
2003 - 2011