ذهبية : رغم الأحزان تستمر الحياة
-

قصص قصيرة قصص قصيرة,قصه واقعيه قصيره,قصص رومانسية قصيرة.

Like Tree65Likes
إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-08-2017, 09:24 PM   #1
مميزة قسم الروايات الطويلة
الحاله: 0000000000...يتبع
 
الصورة الرمزية lazary
 
تاريخ التسجيل: Jun 2016
العضوية : 902195
مكان الإقامة: أرض ربي واسعة
المشاركات: 22,448
الجنس: أنثى
مرات الإعجاب: تلقى 1999 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 4841 مرات الإعجاب التي أعطاها

مشاهدة أوسمتي

نقاط التقييم: 1620804540
lazary has a reputation beyond reputelazary has a reputation beyond reputelazary has a reputation beyond reputelazary has a reputation beyond reputelazary has a reputation beyond reputelazary has a reputation beyond reputelazary has a reputation beyond reputelazary has a reputation beyond reputelazary has a reputation beyond reputelazary has a reputation beyond reputelazary has a reputation beyond repute
الأصدقاء:(40)
أضف lazary كصديق؟
Post ذهبية : رغم الأحزان تستمر الحياة






قصة حزينة زمشجعة بنفس الوقت
اتمنى رؤية المزيد من القصص لك هنا
~زوزي دادو~


كنت أسير بلا أي هدف أضع يديْ في جيوبي، أمضي والرياح تعترضني، أُكمل تقدمي

والأمطار تغزوني، قلبي يبكي قبل عيوني، روحي تُغرّدُ، تُنبّأ بالفراق.

ألم يكفيني فراقه حتى تسرع هي بلحاقه
!؟.

وقفتُ عند إشارة المرور بعد سماعي لصفارة أبعدتْ كلمات من ذكرياتي سمعتها

مرتين في حياتي، الأولى هزمتني والثانية دفنتني، الأولى أبكتني والثانية أخرستني،

الأولى أضعفتني...أرتني أنه لا سنيد بعده، والثانية ذلتني...أرتني أنه لا دفئ ولا مقرَّ

في صدرٍ بعده.


رفعت وجهي للسماء التي تبكي عوضا عني، لا أدري لما لم أستطع البكاء؟ ربما

غريزة حمايتها حتى ترحل بسلام هو السبب، لأني لن أجعلها ترى دموعي وهي تغادر

حتى لا تتحسر على حالي فأنا وحيدتهما...وريثتهما.


ثم أنزلتُ نظري ومررتُه على المُشاة، هل أنا فقط من تعاني؟ لأن الزمن قد توقف في

عيني وهم يمرون ولا يبالون، لما لا يسمعون لقلبي الباكي؟؟


همهمتُ بسخرية لنفسي على حالي فمن يحمي قد رحل ومن يكترث سيغادر، ولا أحد

بعدهما يحبني لشخصي فمن سيبقى الآن سيبقى لأجل مالي.


سِرتُ في الشوارع لساعات ثم عدتُ لذلك المكان الذي أصبح من أكبر مخاوفي، ذلك

المكان الذي أخذ أغلى ما ملكَ قلبي وأثمن ما رأت عيوني،


جبل الإسمنت المشهور وهو المنشود لكل مريضٍ سقيمْ.


لُحتُ ببصري للأعلى لتلك الكلمات التي كلما قرأتها ارتجف جسمي وارتعب قلبي


" مشفى العاصمة لمرضى السرطان"


صعدتُ للأعلى في المصعد الذي بدا سريع على غير العادة كأنهُ يخبرني أسرعي

لتشربي قطراتِ الحنانِ الأخيرة لكي لا تصبحي لكلمة (لو) و للتحسرِ أسيرة.


دخلتُ غرفة أَمِينتي أمي..رفيقتي أمي..حبيبتي أمي، جلستُ أنظر لوجهها الشاحب

وإلى ظلال عينيها وجفاف شفتيها، أمسكتُ يدها التي ظننتها ستبقى دوما دافئ فإذا

بلدغة بردٍ صغيرة تُحييني و تخبرني أنها ستحتل تلك الكف الناعمة.


ضغطتُ على يدِ أمي بخوفٍ ولم اشعر.


فتحتْ عينيها وأظهرت الجواهر من بين شفتيها، نطقتْ وهي تحارب الدموع التي منذ

وفاة والدي وهي مستمرة النُّزول


"' وأخيرا حضرتِ بُنيتي سيرينا، انتظرتكِ طويلا وخفتُ إن أصابكِ مكروه أو أن أموت ولا أراكِ.'"


وضعتُ إصبعي على شفتيها


'" أمي لا تقولي هذا...فانا سعيدة بما يحدث ولن اعترض'"


عرفتُ استنكارها من نظراتِها فاستندتُ إليها وخبأتُ وجهي في عنقها كما اعتدتُ أن

أفعل


'" أمي'"


فهمهمتْ دلالة على سماعي


'" هناك مقولة تقول إن مات أحد الزوجين ولحق به الآخر بسرعة، فهذا يدلّ على

الحب الكبير والعظيم الذي كان بينهما....ولهذا أنا سعيدة.'"


رفعتْ أمي يديها لتحتضنني رغم الإبر المغروزة في يديها وذراعيها وهي تبكي

بصمت، ولم أشعر بنفسي وأنا أغفو على لمسات أمي وعبثها بشعري.

استفقتُ على الصفير المرعبِ، ذلك الصوت الذي أعلن من قبل نهاية حياة أبي والآن

حياة أمي، ولم أشعر بعدها بشيء كأني قد فقدتُ ذاكرتي أذكر شيء واحد هو وجه

[/B]
مرعوب لسكرتير والدي وهو يرشني بالماء.....................................

بعد شهر


وقفتُ عند
حبيبايْ والدايْ ، ذلك الاثنان اللذان ودعتهما وأنا في سن العشرين

'" أتعلمين أمي؟ اليوم أتقنتُ طبخ طبقٍ جديد، أصبحتُ مثلك هذا ما تقوله مدبرة

المنزل، وسأتقن كل الأشياء التي أردتِني أن أتقنها.'"

'" وأنت أبي أنا قوية مثلك........أبي الجميع في الشركة يحترمني، ظننتهم يزيفون

حبهم لي، ولكن صديقك ماكس العجوز كما كنت تقول أثبت لي العكس...وأنا سعيدة

بكل شيء تركتماه لي، وأفضل شيء هو شبهي الكبير بكما وهذا هو فخري ومعزتي.'"

ثم استدرتُ وعدتُ للسيارة الواقفة أمام باب المقبرة، نزل السكرتير ماكس وفتح لي

الباب مبتسم بادلتُه الابتسام مع كلمة

" شكرا"

صعد بجانبي وأمر السائق بالانطلاق وأخرج ملفات العمل وتكلم

'" آنستي، سنذهب مباشرة لعقد الصفقة، وقد تحريتُ عنهم ونستطيع الوثوق بهم."'

أخذت الأوراق من يدهِ لأتفحصها

'" ألم أخبركَ أن تناديني باسمي فأنتَ بمثابة أبي؟ '"

ضحك عليّ بهدوء

'" بلى بنيتي......سيرينا '"




أرجو أنكم استمتعتم بقصتي الجديدة، والتي تخيلتُ نفسي أعيشها

وكتبتها بهذا الشكل وأتمنى أنها أرضتكم، وربما تدركون أن الوالدين هما أثمن أشياء

الدنيا










التوقيع
التاع قلبي واكتفَ، والدمع من عينيّ يقطر ندمَ
والحزن في داخلي تردّا، والقدر لي لن يتبسّمَ

التعديل الأخير تم بواسطة |آميوليت| ; 02-12-2017 الساعة 09:32 AM
lazary متواجد حالياً   رد مع اقتباس

رابط إعلاني
قديم 02-08-2017, 10:14 PM   #2
مميزة في قسم القصائد المنقولة
الحاله: جوآد -فريال- :3
 
الصورة الرمزية Akira•
 
تاريخ التسجيل: Jan 2017
العضوية : 904616
مكان الإقامة: تحت سطح الماء ~
المشاركات: 57,886
الجنس: أنثى
مرات الإعجاب: تلقى 4596 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 5229 مرات الإعجاب التي أعطاها

مشاهدة أوسمتي

نقاط التقييم: 2147483647
Akira• has a reputation beyond reputeAkira• has a reputation beyond reputeAkira• has a reputation beyond reputeAkira• has a reputation beyond reputeAkira• has a reputation beyond reputeAkira• has a reputation beyond reputeAkira• has a reputation beyond reputeAkira• has a reputation beyond reputeAkira• has a reputation beyond reputeAkira• has a reputation beyond reputeAkira• has a reputation beyond repute
الأصدقاء:(59)
أضف Akira• كصديق؟



بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وعلى آله وصحبه أجمعين
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
مرحبا اختي . كيف حالك ؟
إن شاء الله تكونى بخير .
ما شاء الله قصةرائعة ومؤثرة جدا
تستحقين الختم الذهبى ^^
حسنا رأى فى قصتك :

" العنوان "
عنوان معبر فعلا جميعنا نمتلك هموم وأحزان كثيرة جدا
رغم ذلك نستمر فى حياتنا والله العنوان نفسه حزين ومؤثر

" الاسلوب "
لا يقل جمالا عن العنوان فهو أيضا معبر جدا و له تأثير خاص يجعلك
تشعر بأنك انت البطل وانك تعيش أحداث القصة

" التصميم "
بصراحة لم اتمعن النظر إلى التصميم جيدا فلقد اندمجت فى أحداث القصة كثيرا
ولكن بدى لى جيدا من النظرة الاولى

" نقد بسيط "
لاحظت بعض الاخطاء الاملائية الطفيفة ولكن هذا لا يقلل من جمال و روعة القصة ^^

فى الخاتمة :
أود أن أقول أنك شرحت معاناة مرضى السرطان فهم يعانون كثيرا و أهلهم أيضا يعانون
وأن الوالدين هما أجمل مانملك يجب أن نعمل على طاعتهما وعدم عصيانهم

اللهم احفظ امى وأبى من كل شر انا و جميع المسلمين

تقبلى مرورى
فى أمان الله و7
التوقيع
لا تنسَ ذكر الله ..!




دمتي صديقتي ياجيما-تشان
مدونتي|Sarahah

التعديل الأخير تم بواسطة Zuzy Dado ; 02-09-2017 الساعة 12:43 AM
Akira• متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-08-2017, 10:56 PM   #3
الحاله: لاتحزن على الأمس فهو لن يعود ولاتأسف على اليوم فهو راحل
 
الصورة الرمزية سحر الليالي
 
تاريخ التسجيل: Aug 2014
العضوية : 893072
مكان الإقامة: IRAQ💓
المشاركات: 12,249
الجنس: أنثى
مرات الإعجاب: تلقى 1236 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 949 مرات الإعجاب التي أعطاها

مشاهدة أوسمتي

نقاط التقييم: 1420333501
سحر الليالي has a reputation beyond reputeسحر الليالي has a reputation beyond reputeسحر الليالي has a reputation beyond reputeسحر الليالي has a reputation beyond reputeسحر الليالي has a reputation beyond reputeسحر الليالي has a reputation beyond reputeسحر الليالي has a reputation beyond reputeسحر الليالي has a reputation beyond reputeسحر الليالي has a reputation beyond reputeسحر الليالي has a reputation beyond reputeسحر الليالي has a reputation beyond repute



مررررررحبا

كيف الحال خيتي؟

كح كح يسلمووو على دعوة خيتي...

وخلينا ندخل للقصة جميلة
قصة رائعة ومؤثررررة جدا
احستت انهم امي وابي وكيف كانت لحظات اخيرة صعبه
يارب لا تجعل احد يذوق حرمان والدين...امين

بالنسبة للاسلوب:كثير بسيط واضح وبحسسك انك بالقصة ابدعتي

تنسيق:كثيرررر رووووعة ابداع ما شاء الله

الاخطاء:صراحه من كثررر ماكنت متأثرة بالقصة ومتعمقه فيها ماحسيت ولا انتبهت لأي خطأ هع1

نهاية قصة كانت كثير حزينة تمنيت ان ام لم تمتت والله محزن

اعذريني على قصر ردي داخله من جوال 😊


مع تحياتي
التوقيع



اسفة على غيابي وشكرا لرسائلكم جميلة
بس اعذروني اني سوف اغيب بسبب دراستي
انتظرو عودتي بعد دراسه ومشاكله حب7

التعديل الأخير تم بواسطة Zuzy Dado ; 02-09-2017 الساعة 12:49 AM
سحر الليالي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-08-2017, 11:13 PM   #4
مميزة قسم الروايات الطويلة
الحاله: 0000000000...يتبع
 
الصورة الرمزية lazary
 
تاريخ التسجيل: Jun 2016
العضوية : 902195
مكان الإقامة: أرض ربي واسعة
المشاركات: 22,448
الجنس: أنثى
مرات الإعجاب: تلقى 1999 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 4841 مرات الإعجاب التي أعطاها

مشاهدة أوسمتي

نقاط التقييم: 1620804540
lazary has a reputation beyond reputelazary has a reputation beyond reputelazary has a reputation beyond reputelazary has a reputation beyond reputelazary has a reputation beyond reputelazary has a reputation beyond reputelazary has a reputation beyond reputelazary has a reputation beyond reputelazary has a reputation beyond reputelazary has a reputation beyond reputelazary has a reputation beyond repute
الأصدقاء:(40)
أضف lazary كصديق؟
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سحر الليالي

مررررررحبا

أهلين وسهلين

كيف الحال خيتي؟

بخير والحمد لله.. أخبارك أنتِ؟؟

كح كح يسلمووو على دعوة خيتي...

ولو، تسلمي أنِ على الرد المشجع

وخلينا ندخل للقصة جميلة
قصة رائعة ومؤثررررة جدا
احستت انهم امي وابي وكيف كانت لحظات اخيرة صعبه

آسفة ان أحزنتكِ ولكن البعض يحصل معهم هذا

قدّر الله ما شاء فعل


يارب لا تجعل احد يذوق حرمان والدين...امين

اللهم آمين يا رب العالمين

اللهم اغفر و ارحم موتانا واحفظ الأحياء من كل شرٍ متربص

بالنسبة للاسلوب:كثير بسيط واضح وبحسسك انك بالقصة ابدعتي

أشكرك....

تنسيق:كثيرررر رووووعة ابداع ما شاء الله

البركة فيكِ

الاخطاء:صراحه من كثررر ماكنت متأثرة بالقصة ومتعمقه فيها ماحسيت ولا انتبهت لأي خطأ هع1

... أرجو ألا تكون هناك أخطاء

نهاية قصة كانت كثير حزينة تمنيت ان ام لم تمتت والله محزن

لا عليك عزيزتي حب2 ادعي بالرحمة للذين انتقلوا لرحمة ربهم

اعذريني على قصر ردي داخله من جوال 😊

لا أبدا ليس قصير، انه طويل بالنسبة لقصتي المتواضعة

أشكرك جزيل الشكر

مع تحياتي

إلى اللقاء
و7و7و7

و7و7و7و7
التوقيع
التاع قلبي واكتفَ، والدمع من عينيّ يقطر ندمَ
والحزن في داخلي تردّا، والقدر لي لن يتبسّمَ
lazary متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-08-2017, 11:57 PM   #5
الحاله: سبحان الله والحمد لله و الله اكبر،،،
 
الصورة الرمزية ~LorReen~
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
العضوية : 859939
مكان الإقامة: خيال لا يتناهى
المشاركات: 42,213
الجنس: أنثى
مرات الإعجاب: تلقى 7081 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 8845 مرات الإعجاب التي أعطاها

مشاهدة أوسمتي

نقاط التقييم: 2147483647
~LorReen~ has a reputation beyond repute~LorReen~ has a reputation beyond repute~LorReen~ has a reputation beyond repute~LorReen~ has a reputation beyond repute~LorReen~ has a reputation beyond repute~LorReen~ has a reputation beyond repute~LorReen~ has a reputation beyond repute~LorReen~ has a reputation beyond repute~LorReen~ has a reputation beyond repute~LorReen~ has a reputation beyond repute~LorReen~ has a reputation beyond repute
الأصدقاء:(128)
أضف ~LorReen~ كصديق؟


سلام عليكم


كيف الحال و الأحوال

ماشاء الله تبارك الله، قصة رائعة جدا

خاصة في صياغتها الأدبية و قافية السجن و لا أنسى التعابير العميقة
التي تدل على. عمق تقمصك للشخصية المسماة هنا "سيرينا"

لا أطعمك الله طعم اليتم و الخذلان عزيزتي
و7
و حفظ لك جنتيك أمك و أبيك

لقد عشت الكثير معك

حب2
لكن...

لقد عشتِ الحزن و لم تعيشي الحالة التالية بنفس العمق...

لأ أقول انتقالي للفرح و المرح فذاك خطأ فادح بل اسلوبك جيد


قصدت الإسهاب أكثر بذات التعابير اللغوية ليحصل توازن بين الموضوع و نتيجته...

بينما أنا الآن، قد تأثرت بالحزن و قد تغوغل في نفسي دون الفرح كثيرا...ما حصل أني حصلت على شيئ خفف ذلك


و هذا رأي شخصي...

طبعا ، لست في مقام النقد هنا، فقصتك خالية من مايجرني الإنتقاد...

و لا أنكر، لاحظت أخطاء إملائية طفيفة نتيجة السرعة لاريب

اوك يبنت، رقيك شيئ عجيب...

و به استحققت الختم الذهبي. عقبال الماسي...


أجدت فتميزت


شكرا على الدعوة

و إلى لقاء إبداعاتهم القادمة
التوقيع













إخوتي
إني أغضب لأجلكم و منكم
و أحزن لأجلكم و بسببكم
و أبتهج لأفراحكم و تفائلكم

فتحملوا أخوتي هذه
هي كل ما لدي لكم



التعديل الأخير تم بواسطة Zuzy Dado ; 02-09-2017 الساعة 12:56 AM
~LorReen~ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
قصة أنمي من تأليفي °°في بحر الحياة و الأحزان°° عاشقة نايس و أليكس روايات و قصص الانمي 327 07-18-2015 12:13 PM
** [ درب الحياة ] ** ......... للمبدعة >>> قاهرة الأحزان <<< بالمشاركة مع >> shymaa ali shymaa ali روايات و قصص الانمي 215 06-16-2014 12:09 AM
||.." الصداقة مثل الشمس تظلنا بنورها و دفئها و طاقتها حتى تستمر الحياة."..~sasuke&naruto ♫ĸяysταℓє صور أنمي 12 01-16-2013 06:17 PM


الساعة الآن 01:44 AM.


Powered by: vBulletin Copyright ©2000 - 2006, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO
جميع الحقوق محفوظة لعيون العرب
2003 - 2011