ذهبية :و يبقي الامل في الحياة | قصة قصيرة
- -


خطبة الجمعة

Like Tree7Likes
  • 3 Post By زيزي | Zizi
  • 2 Post By ѵـيـن
  • 1 Post By ~LorReen~
  • 1 Post By koroha
إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع تقييم الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 10-28-2017, 02:26 AM   #1
M5znUpload
الحاله: نت عبيط *_*
 
الصورة الرمزية زيزي | Zizi
 
تاريخ التسجيل: Dec 2013
العضوية : 888096
مكان الإقامة: ليبيا
المشاركات: 43,967
الجنس: أنثى
مرات الإعجاب: تلقى 10844 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 9302 مرات الإعجاب التي أعطاها

مشاهدة أوسمتي

نقاط التقييم: 1807702655
زيزي | Zizi has a reputation beyond reputeزيزي | Zizi has a reputation beyond reputeزيزي | Zizi has a reputation beyond reputeزيزي | Zizi has a reputation beyond reputeزيزي | Zizi has a reputation beyond reputeزيزي | Zizi has a reputation beyond reputeزيزي | Zizi has a reputation beyond reputeزيزي | Zizi has a reputation beyond reputeزيزي | Zizi has a reputation beyond reputeزيزي | Zizi has a reputation beyond reputeزيزي | Zizi has a reputation beyond repute
Smile ذهبية :و يبقي الامل في الحياة | قصة قصيرة












قلم يفيض بالمشاعر
كريستال







تناثرت خلاصت شعرها البني علي الوسادة باهمال بينما عينها التي حملتا لون زرقة البحر تطوفان الارجاء ، الجدران و الستار

و حتي السرير و ملابسها يطغي عليها الابيض لينتابها الشعور بالوهن انه يذكرها بلون الكفن ، رائحة المعقمات الطبية تعبق
بالمكان ، المستشفي ; مكان غريب تجد فيه مختلف البشر ، بالنسبة لها هو الحد الفاصل بين الاموات و الاحياء ،
قبل سنتين فقط فقدت عزيزاً بين جدارنه و هاهي الان تعيش نفس المشاعر المريرة ، اليأس ، الوحدة ، الاكتئاب
كأن الاحزان لم تعد تنظر إلا اليها ، مخفيه ابتسامتها التي كانت تنافس الشمس في اشراقها .

اخذ الزمن منها والديها ، غريب هي تعلم ان حياة الانسان قصيرة نسبياً لكن مهما واسينا انفسنا و وضعنا الاسباب المنطقية

تاتي اللحظة التي تنهار فيها كل دروعنا و حصوننا لتسمح لدموعنا بالتعبير عن مشاعرنا
لقد كانا دائماً يتحدثان عن رغبتهما في رؤية اولادها لكن الوقت لم يسمح بذلك .

و بعدها امتدت يد القدر لتأخذ زوجها شريك حياتها ، كان الامر اشبه بالحلم وداعته ذات صباح ليصلها جثة محترقة بعد وقوع

حادث انفجار في احدى صممات الغاز بالمصنع الذي يعمل به ، رحل ببساطة و هو الذي كان يحدثها عن الاحلام و المستقبل
الترقية التي كان ينتظرها ، عن المدرسة التي اخترها لابنهما ، الحفلة التي سيقيمنها نهاية الاسبوع
لكنه رحل تاركاً لها امانة ، جزاءً منه في هذا العالم .

و يالاسف خسرت تلك الامانة ، لو انها لم تسلك تلك الطريق تلك الليلة

لو انها لم تخضع لتوسلات ابنها للخروج من المنزل تلك الليلة
لو انها لم تنسي هاتفها تلك الليلة لكانت تجنبت ذلك الحادث او لكانت في منزلها او لتصلت بالاسعاف
في الوقت المناسب بدلا ان يموت ابنها بين يديها او لو تلقى بنفسها من نافذة غرفتها بالطابق الثالث
لترتاح من هذه الافكار ، هل الموت بهذا السوء .. ؟!.

عجيبة هي الحياة بالنسبة الينا ، تعطينا ثم تجعلنا نتجرع المراره بفقدنهم ،

خسارة تتبعها خسارة ... الي الان تتسأل لما لاتزال فيها..؟!.

انتبهت للطبيب الذي دخل الي غرفتها بابتسامة ودودة ، ملامحه توحي باللطف

جلس علي الكرسي المقابل لها و هو يسأل:- كيف حالك .. ؟ .

لم تجد سبباً لابتسامته و لا لوجوده ولم تجد ما تخبره به عن اي حال يتحدث و هي كالجسد بلا روح كالروقة
التي تتقذفها رياح
بينما عاد هو ليقول:- لقد ارسلتني ادراة المستشفي لاتأكد من سلامتك بعد ما حدث لك قد يحدث لديك اضطرابات نفسيه .

همست بصوت ساخر:- بل تقصد ان كنت مجنونة او افكر بالانتحار .. !.

هز رأسه بتفهم:- هكذا اذاً ...تفكرين بالانتحار .

انزلت رأسها وهي تبتسم بـسخرية ما الفرق ان ماتت او عاشت.. ليس لديها احد ليحزن علي موتها فجميعهم اموات الان

و كأنه احس بمقدار ألمها فقال أمالاً التخفيف عنها:- انسي اني طبيبك النفسي و اعتبريني صديقك
و الان اخبريني لو فكرتي في الانتحار فما هي الطريقة التي ستخترينها ..؟.

هل يستخف بها..! هي جادة .. وجهت له نظرات تحدي .
- ابسط الطرق هي ان القى بنفسي من تلك النافذة .

وجهه نظراته االنافذة ليقول:- للاسف هذا لا يمكن فانتِ في قسم الامراض النفسية و نحن هنا نحمي مرضنا

حتي من انفسهم لذلك النوافذ لا تفتح بشكل كامل وهي غير قابلة للكسر.

تملكها شيء من الانزعاج لتقول:- سالقي بنفسي امام اي سيارة مسرعة .

- مسكين ..!.

لم تستطع منع ملامح الاستغراب من الظهور علي وجهها حين سمعت ما همس به .. بينما اكمل هو يوضح:- اقصد الشخص

الذي سترمين بنفسك امام سيارته سيتورط في مشاكل كثيرة و قد يدخل السجن بتهمة قتلك ، الم تفكري بذلك المسكين ..؟
ربما لديه عائلة و عمل و حياة و انتِ ستنهين كل هذا بمجرد رغبتكِ في الانتحار .

اندفعت لتقول بانفعال:- حسناً ساجد طريقة اخرى ، سانتحر بمسدس او ساقطع شرين يدي بالسكين او ساتناول السم.

اجابها بـابتسامة مرحة:- لا اظن انكِ تملكين مسدساً و فكري بالفوضي و الدم التي ستسببينها

إن انتحرتِ بالسكين ثم انه ليس من السهولة شراء السموم .

انه يسخر منها هل يظنها تمزح هتفت في وجهه بإنزعاج:- لا شأن لك ساقتل نفسي بالطريقة التي اريدها .

ظل محافظاً علي ابتسماته المرحة و هو يقول:- حسناً لا تغضبي والان لنغير الموضوع .

وافقته علي الفور فاستمرارها في الحديث معه عن انتحارها سيقودها للجنون و هي ليست كذلك ، ليست مجنونة

هي فقط مجروحه في اعماق روحها ، حين لاحظت انه اطال الصمت
نظرت اليه لتدرك انه ينتظر ان تبدأ هي الحديث مما اشعرها بالارتباك و التوتر .. عن اي شيء ستتحدث
مع شخص لا تعرف عنه إلا انه طبيب قالت بـسرعة:- منذ متي انت طبيب .. ؟.

للاحظات بدا كأنه استغرب هذا السؤال لكنه اجابها بعد ان مرر يساره في

شعره بهدوء:- ادرس الطب منذ سبع سنوات و انا طبيب منذ سنتين تقريباً .

- الا تظن ان تضيع وقتك في هذا فانتم الاطباء
لا تستطيعون انقاذ الجميع من الموت .

نظر الى السقف شعارا كأنها تؤنبه ، ليعود لينظر مباشرتاً الى عينيها ليقول بصوت جوهري هادي:- إن قدرنا جميعاً ان نموت

و حين تحين ساعة الانسان لا يمكن لاحد منع ذلك ...لا الاطباء و لا غيرهم لكننا نسعى لمساعدة علي التخفيف
من ألم البشر ساخبركِ بامر كلما انتهي بنا احد دروب الحياة علينا ان نسلك درباً اخر و نبدأ من جديد الي ان
تنتهي بنا الحياة لهذا انا هنا لاساعدكِ علي انهاء المرحلة الماضية و جعلكِ تبداين مرحلة جديدة ،
انتِ لاتزلين شابة في الثلاثين و لاتزلين تملكين الكثير لتقديمه لهذه الحياة .

ختم كلماته بابتسامة مرحة تجعل من ينظر اليه يحب ان يطيل النظر الى وجهه.

ضرب الوتر الحساس لديها ، ادركت حقاً انه يريدها ان تخرج ما بدخلها و تحدثه عن الماضي لاجل ان يساعدها ،

اخرجت تنهيدة آسي و كأنها تتمنى لو يخرج معها الألم الذي يختلج صدرها لهذا قالت بهدوء :- حدثتني عن الامل .

اردفت بعد ذلك بابتسامة شاحبة:- الان ساحدثك عن ارواحً دفنتها بين امال احلام المستقبل .

- تمت -



Zizi Omar


السلام عليكم

اخيراً ختمت مجموعتي القصصية المأسوية
اتمني ان تعجبكم لا تنسوني من ردودكم الحلوة cute4








التوقيع






التعديل الأخير تم بواسطة نُوة. ; 11-22-2017 الساعة 06:05 PM
زيزي | Zizi غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

رابط إعلاني
قديم 10-29-2017, 05:36 PM   #2
مميزة قسم روايات الأنمي- | ? What's Next | -
الحاله: your world is so fascinating it makes me smile
 
الصورة الرمزية ѵـيـن
 
تاريخ التسجيل: May 2016
العضوية : 901930
مكان الإقامة: Sudan
المشاركات: 26,248
الجنس: أنثى
مرات الإعجاب: تلقى 2168 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 5193 مرات الإعجاب التي أعطاها

مشاهدة أوسمتي

نقاط التقييم: 2147483647
ѵـيـن has a reputation beyond reputeѵـيـن has a reputation beyond reputeѵـيـن has a reputation beyond reputeѵـيـن has a reputation beyond reputeѵـيـن has a reputation beyond reputeѵـيـن has a reputation beyond reputeѵـيـن has a reputation beyond reputeѵـيـن has a reputation beyond reputeѵـيـن has a reputation beyond reputeѵـيـن has a reputation beyond reputeѵـيـن has a reputation beyond repute
الأصدقاء:(62)
أضف ѵـيـن كصديق؟






السلام عليكم

كيف الحال ؟ ..أتمنى أن تكوني بأفضل حال ؟

بداية وصفك شدتني بشدة كيف صورتِ حالة الحزن والكآبه التي كانت تلف الشخصية

أحسنتِ أختي يبدوا أنني سأتعلم منكِ ^^

اقتبست منكِ مقطفٍ اصابني في الصميم لشدة واقعيته


اعجبني الحوار الدائر بينها وبين الطبيب .. كم كان حكيم لصبره ومعادلة تعاطفه مع ذكاءه لإقناعها

بالاستمرار في حياتها واتخاذ مسار وبداية جديده

وودت لو أنكِ تستمرين بالقصة ولكن أعتقد أنكِ قد ذكرتِ ما أردته إيصاله لنا أليس كذلك ؟

شكراً لكِ لكتابتكِ قصة هادفه كهذه ..

لديكِ القليل جداً من الاخطاء الإملائيه والنحوية

مع ذلك أوصلتِ كل الأحاسيس والمعاني المطلوبة

راق لي ما كتبته مع أنه أول ما أقراه لك .. كسبتِ متابعة جديده

بالتوفيق ..
نُوة. and زيزي | Zizi like this.
التوقيع

التعديل الأخير تم بواسطة نُوة. ; 11-22-2017 الساعة 06:10 PM
ѵـيـن غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-02-2017, 04:08 PM   #3
الحاله: آه قلبي ،آه وجدي، آه عيني لا أرى،،
 
الصورة الرمزية ~LorReen~
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
العضوية : 859939
مكان الإقامة: خيال لا يتناهى
المشاركات: 46,608
الجنس: أنثى
مرات الإعجاب: تلقى 7525 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 9129 مرات الإعجاب التي أعطاها

مشاهدة أوسمتي

نقاط التقييم: 2147483647
~LorReen~ has a reputation beyond repute~LorReen~ has a reputation beyond repute~LorReen~ has a reputation beyond repute~LorReen~ has a reputation beyond repute~LorReen~ has a reputation beyond repute~LorReen~ has a reputation beyond repute~LorReen~ has a reputation beyond repute~LorReen~ has a reputation beyond repute~LorReen~ has a reputation beyond repute~LorReen~ has a reputation beyond repute~LorReen~ has a reputation beyond repute
الأصدقاء:(130)
أضف ~LorReen~ كصديق؟




سلام عليكم

كالعادة مبدعة عزيزتي

قصة لطيفة...
استشعرت ألم الامراة هذه، رغم انه لا ييرى ..بصراحة اقولها

هذه الكلمات لا تضمد جرح فاقد للابن خاصة ، فهو جزء من الروح قد انمحى
لكن اسلوب هذا الطبيب الذيى جعلني اخرج قبل ان اكسر هاتغي او انتحر بدوري كان مناسبا لها

لكن في الواقع ، الاطباء النفسيون لا يتعاملون بالاسلوب الاستفزازي لان المقابب قد يقتل الطبيب و من ثم ينتحر

المهم...
لفتة الامل الذي ارادت ان تسمع عنه ..رغم انه امر غير واقعي سهل في نظري الا انه لامس عواطفي !
تستغربين من قولي انه غير واقعي سهل..اجل ، فليس من اليسير على من فقدت كل شيئ ان ترضخ لنطق كلمة الامل ...
فانا ما ان اغضب مثلا اكره حروف هذه الكلمة و اود خنق من يتحدث عنهاس2

لنتعدى ،
العنوان و السرد و الحبكة ...كلها امور حقا انت بدات تجيدينها فلا انتقاد


لكن هذه اكثر من مرة التقط لك قصة مبهمة الجوانب...

لا اقصد اساس القصة ، بل جوانبها ..

اي حصرك لقصة ياسها مبالغ به نوعا ما، فما اسم النها على الاقل ..

ذكر اسمه و نوع من مشاعرها على فقدان فلذة كبدها و وصف دموعها مثلا كان سيتم كل زوايا قصتك الثمينة هذه


و مع ذلك ،بغض النظر عن انتقادي العلمي ..أحببت رائعتك هذه


فشكرا على ما قدمت

زيزي | Zizi likes this.
التوقيع













إخوتي
إني أغضب لأجلكم و منكم
و أحزن لأجلكم و بسببكم
و أبتهج لأفراحكم و تفائلكم

فتحملوا أخوتي هذه
هي كل ما لدي لكم



التعديل الأخير تم بواسطة نُوة. ; 11-22-2017 الساعة 06:10 PM
~LorReen~ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-30-2017, 12:51 AM   #4
عضو مشارك
الحاله: wherever you are,i'm always with you
 
الصورة الرمزية koroha
 
تاريخ التسجيل: Nov 2017
العضوية : 907411
مكان الإقامة: الجزائر
المشاركات: 54
الجنس: أنثى
مرات الإعجاب: تلقى 31 مرات الإعجاب التي تلقاها
أعطى 14 مرات الإعجاب التي أعطاها

مشاهدة أوسمتي

نقاط التقييم: 42949881
koroha has a reputation beyond reputekoroha has a reputation beyond reputekoroha has a reputation beyond reputekoroha has a reputation beyond reputekoroha has a reputation beyond reputekoroha has a reputation beyond reputekoroha has a reputation beyond reputekoroha has a reputation beyond reputekoroha has a reputation beyond reputekoroha has a reputation beyond reputekoroha has a reputation beyond repute
الأصدقاء:(24)
أضف koroha كصديق؟
لقد جعلتني اتخيل كل حدث فقد وصفتي كل شيئ بالتفصيل و لم تتركي شيئا
احسنت لقد جعلتي القارئ يندمج مع الرواية
زيزي | Zizi likes this.
koroha غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الحياة قصيرة. دمعــــ ماضي ـــــة موسوعة الصور 5 04-08-2013 03:52 PM
عاوز يبقى ليك دخل شهري مدى الحياة فرصة لن تتكرر ahmedmoussa18 أرشيف المواضيع الغير مكتمله او المكرره او المنقوله و المخالفه 0 03-19-2012 08:08 PM
صديقُك يبقى صديقَك ولو فعل ما لا يعجبك'ياترى فيه فعلا صداقه حقياقول لا نضحك على بعض ... ونخدع انفسنا ....وخذها مني وراااح قيه؟تذكر كلامي .....م(الك صديق الا ولدك وواااالدك ).... اما غيرهمفمجرد أشخاص يشاركوننا ف الحياة فقط لاغير .... قال صديقك يبقى سـعدون حوارات و نقاشات جاده 15 08-26-2010 08:45 AM
كلمات لكل حزين فقد الامل في الحياة نور 901 أرشيف المواضيع الغير مكتمله او المكرره او المنقوله و المخالفه 8 06-12-2009 02:58 AM
الى كل انسان سئم الحياة وفقد الامل .. فرسكا حوارات و نقاشات جاده 5 09-29-2006 01:41 AM


الساعة الآن 05:56 PM.


Powered by: vBulletin Copyright ©2000 - 2006, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO
جميع الحقوق محفوظة لعيون العرب
2003 - 2011